الأخبار
أخبار إقليمية
تنصيبٌ فوق رُكام الفشل ..
تنصيبٌ فوق رُكام الفشل ..
تنصيبٌ فوق رُكام الفشل ..


05-30-2015 06:35 PM
د. ياسر محجوب الحسين

ليس لدي رقم محدد عن تكاليف تنصيب الرئيس السوداني عمر البشير الثلاثاء القادم الثاني من يونيو لولاية رئاسية جديدة لتضاف (5) سنوات جديدة للسنوات الـ(26) التي حكم خلالها البلاد.. لكن إعلان اللجنة العليا لاحتفال التنصيب عن مشاركة (15) رئيس دولة، فضلا عن مشاركة (10) رؤساء برلمانات عربية وأفريقية، بجانب مشاركة الأمين العام للجامعة العربية، ورئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي، وأمين عام منظمة "الإيقاد"، ومنظمة الساحل والصحراء، كل ذلك يمكن أن يجعلنا تخيل حجم الصرف الضخم في بلد يكابد فقرا مدقعا وأوضاعا انسانية مأساوية.. يقول ممثل اليونيسف في السودان في آخر تصريحاته أن "السودان في حاجة ماسة إلى المساعدات الإنسانية لمكافحة حالات الطوارئ المتعددة". ومضى يقول: "إن هناك أوضاعا مأساوية ناجمة عن وجود الآلاف من النازحين، ونحو مليوني من الأطفال دون سن الخامسة الذين يعانون من سوء التغذية الحاد، ومنهم نحو (550) ألفا مصابون بسوء التغذية الشديد الحدة وأصبحوا معرضين لخطر الموت، إلى جانب تفشي أمراض متعددة في أجزاء مختلفة من البلاد بما في ذلك الإسهال المائي الحاد والحصبة التى تهدد حياة مئات الآلاف من الأطفال".

وفاز مرشح البشير بنسبة 94.05% في الانتخابات التي أجريت في أبريل الماضي وشهدت مقاطعة شعبية غير مسبوقة ومع ذلك أٌعلن رسميا عن مشاركة أكثر من (5) ملايين مواطن.. الحادبون تمنوا لو أن البشير استمر رئيسا دون قيام انتخابات نتيجتها معروفة مسبقا، لتوفير الأموال الضخمة التي صرفت في انتخابات مهمتها ليست أكثر من ذر الرماد على العيون.

لقد بقي البشير أطول فترة يمكثها رئيس في الحكم في السودان؛ وقد تجاوز الرجل اليوم سبعون عاماً، وطبيعة الأشياء وقوانين الطبيعة والفيزياء والكيمياء وحدها تؤكد عدم تمكنه من تقديم حلول لأزمة وطنية بالغة التعقيد. لقد مضى البشير ومن يستفيدون من بقائه في السلطة قدماً في تحدى دعاة التغيير داخل الحزب الحاكم وخارجه باقدامه على الترشح مرة أخرى، باعتبار أن التغيير محوراً مهماً في خطط مواجهة أزمات البلاد، كما يمثل فرصة مواتية أمام تعاطي المجتمع الدولي مع الحكومة.. يقول أحد قياديي ومفكري الحزب منتقدا خطوة اعادة انتخاب البشير: "أن التغيير الشامل لن يحدث ﺇﻻ ﺇﺫﺍ ﺷﻤﻞ ﺍﻟﺮﺋﺎﺳﺔ، وفي رأيه وهو الرجل القريب من قيادة الدولة أن البشير تؤثر عليه مجموعات معينة وأﻥ ﺭﺋﺎﺳﺔ ﺍﻟﺤﺰﺏ الحاكم ﻫﻲ ﺭﺋﺎﺳﺔ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ، ﻭﺭﺋﺎﺳﺔ ﺍﻟﺪﻭﻟﺔ ﻟﻴﺴﺖ ﺷﺨﺼﺎ، ﻭﺇﻧﻤﺎ ﺑﻨﻴﺔ ﻭﻫﻴﻜﻞ، وﻫﻨﺎﻙ ﻣﺆﺳﺴﺔ ﻏﻴﺮ ﺭﺳﻤﻴﺔ ﻣﺨﻔﻴﺔ ﻟﻬﺎ ﻓﻌﺎﻟﻴﺔ ﺍﻟﻤﺆﺳﺴﺎﺕ ﺍﻟﺮﺳﻤﻴﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﺄﺛﻴﺮ وخلص إلى أن ﺍﻟﺒﻨﻴﺔ ﺍﻟﻘﻴﺎﺩﻳﺔ ﻏﻴﺮ ﺍﻟﺮﺳﻤﻴﺔ ﻻ ﻳﻤﻜﻦ ﺗﻔﻜﻴﻜﻬﺎ ﺇﻻ ﺑﺘﻐﻴﻴﺮ ﺍﻟﻘﻴﺎﺩﺓ".

وحين صعد البشير إلى سدة الحكم في يونيو 1989؛ كان أضعف حلقات القرار حين كانت السلطة في يد الحركة الإسلامية بزعامة حسن الترابي، فالعميد – حينها – عمر البشير كُلف بالقيام بدور محدد نطاقا وزمنا، لكنه مكث أكثر من (25) عاما بل أصبح مركز القرار الوحيد.. وكرسّت التعديلات الدستورية الأخيرة التي أمر بها، كل السلطات في يده بصورة مطلقة ولم يعد يكترث لأي سقف مرجعي سواء كان ذلك مرجعا سياسيا متمثلا في حزبه الحاكم أو مرجعا فكريا متمثلا في الحركة الإسلامية المرجعية الإيدولوجية للنظام.

من يلقي نظرة سريعة لأبرز عناوين الصحف في أي يوم من ايام الأسبوع يلحظ مدى التردي الذي شاب جل مناحي الحياة في السودان، مما يشير إلى فشل النخبة الحاكمة في اجتراح الحلول الذكية للمعضلات التي تطوق الوطن.. وهذه صحافة الخرطوم ليوم الخميس الماضي التي طالعتنا بالآتي: (مصرع 19 شخصاً في اشتباكات بين الدينكا والمسيرية)، (شُح الوقود يهدد الموسم الزراعي في ولاية القضارف)، (وزارة الارشاد تعلن توقف عمرة شعبان هذا العام)، (العثور على سيدة مشنوقه داخل مستشفي حكومي بالخرطوم)، (مقتل طالب بجامعة الخرطوم على يد صديقه)، (وزير الصحة يأسف لهجرة الكوادر المؤهلة)، (الدولة تصرف أقل من 1% من الميزانية على الزراعة)، (متظاهرون غاضبون يقتحمون ديوان الزكاة بالقضارف)، (وزارة الصحة تتوقع تضرر 5 ملايين مواطن بأمطار الموسم)، (أمريكا تبدي إستعدادا لتعزيز إجراءات الأمن بميناء بورتسودان)، (سلطات الأراضي تهدد بإزالة 138 منزلا)، (قلق أممي إزاء تقارير عن موجات نزوح عالية بالنيل الأزرق).

لن يستقيم الظل والعود أعوج، ولن تكون الانتخابات المشكوك في اجراءاتها، ولا احتفال التنصيب المزود بكل مظاهر الفخامة والأبهة، سفينة نوح لانقاذ نظام البشير ما لم يُشرع في حلول جذرية للأزمة السياسية والاقتصادية في البلاد.

[email protected]


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 5896

التعليقات
#1276613 [ودابوك]
0.00/5 (0 صوت)

06-01-2015 08:48 AM
دة بتاع صحيفة الانقاذ الوطني الرائد الذي يكذب اهلة زول امواح ناعمة والله ياكويز يامنافق ليك يوم لاينفعك فية مال ولا بنون ولو مشيت القمر بنزلك

[ودابوك]

#1276382 [محمد الامين]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2015 07:13 PM
دوام الحال من المحال

[محمد الامين]

#1276378 [مراقب]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2015 07:08 PM
اف اف اف اف اف ... دحين الاخ كاتب المقال ما كان كويز؟؟ الحمد لله الذي هداك الى سواء السبيل - لقد كنت ابغض شخص الى الشعب السوداني - ولكن الان قد تجد لك مكانا في قلوبهم فهو شعب طيب .

[مراقب]

#1276341 [العجوز]
0.00/5 (0 صوت)

05-31-2015 05:24 PM
هناك متوالية هندسية للانطمة العسكرية التى حكمت السودان :
عبود : 6 سنوات
نميرى : 16 سنة
البشير: 26 سنة حتى الآن
فهل تستمر المتوالية وليس ذلك على الله ببعيد

[العجوز]

#1276157 [الناهة]
5.00/5 (2 صوت)

05-31-2015 11:30 AM
الرأي الوسط
فيما بين رأي الدكتور ياسر وبعض الأخوة الرافضين لرأية كالاتي :
من حق اي حزب سوداني ان يسعى لاستلام السلطة وطرج برنامجه ولو كان يتضمن ايدلوجية ولكن طريق انتخابات حرةونزيهة .. وهنا يشير الدكتور ياسر ان النظام جاء عن طريق انقلاب عسكري على حكومة منتخبة ديمقراطيا مهما اعتراها من ضعف ووهن فان ازالتها يكون ديمقراطيا بان يستفيد منافسوها من اخطائها .
الازمة السودانية لم تكن وليدة نظام الانقاذ بل كانت كوجودة حتى قبل اعلان اسنقلال السودان .. وها كان للمؤتمرالوطني ان يستاثر بالحل على نهج نيفاشا مع ان هنالكقناعة تامة ان اليمين المسيحي والصهيونية ظلت تتربص بوحدةالسودان وكان السودانيون يقاتلون الجنوبيين وفقا لاجندة وطنية بغية الحفاظعلى وحدة وطنهم ولكن عندما اقحمت الانقاذ الجهاد الاسلامي في الحرب انطبق عليها الوصف بانها حرب اثنية ودينية مماسهل كثيرا عملية انفصال الجنوب وقد تم استغلال شتات السودانيين واستثمر ضد وحدة بلادهم
ان يحكم حزب 4 سنوات او 8 سنوات فهذا امر مقبول ديمقراطيا .. لكن ان يبقى حزب على سدة الحكم اكثر من 26 عاما في بلد تحاصرها الحروب الاهلية والانهيارالاقتصادي والتفتت الاجتماعي بتفشي الجهوية والقبيلية على النحو المشهود حاليا .. هذا يتطلب تقديم التنازلات والتواضع من اجل وحدة ما تبقى من السودان بدلا من فرض الهيمنة بممارسة الترهيب والقمع والبطش وفرض القبضة الامنية لانه يجب ان يؤخذ باعتبار والحكمة بان كل النظم التي مارست هكذا حكم قد تلاشت واطيح بها شر طيحة

[الناهة]

#1276145 [ali aslli]
5.00/5 (2 صوت)

05-31-2015 11:13 AM
يا abu - ahmed ويا الضكر دعو ياسر محجوب الحسين وشأنه إن الله لايغفر أن يشرك به ويغفر مادون ذلك عسى أن الرجل تاب ورجع فنحن بحاجة لأمثال هؤلاء الذين تجرعوا من كأس الإنقاذ ليذوقوا قليلاً من كأس الغلابة فيكتب بصدق ويفضح بصدق

[ali aslli]

#1276036 [abu - ahmed]
5.00/5 (1 صوت)

05-31-2015 08:42 AM
عيب عليك يادكتور !!! مااظنك فى وعيك السياسي لانك لاتشبه المعارضه فى اخلاقهم
واموورهم راجع نفسك وضميرك وووطنيتك

[abu - ahmed]

ردود على abu - ahmed
[kamal] 05-31-2015 09:58 AM
عيب عليك انت يا ابو احمد ...الجماعة دافعين ليك كم ؟


#1275978 [إسماعيل آدم]
5.00/5 (2 صوت)

05-31-2015 07:24 AM
ده بيذكرنا بإحتفال شاه إيران الأخير ! و كذلك حفل تنصيب بوكاسا !!

[إسماعيل آدم]

#1275939 [ابو شوك النقلتي]
4.50/5 (4 صوت)

05-31-2015 01:23 AM
ما اظن ان المقال لياسر محجوب
يبدو ان هناك خطأ ما

[ابو شوك النقلتي]

ردود على ابو شوك النقلتي
European Union [يا خبر بفلوس] 05-31-2015 07:23 AM
وليه لا ؟ مش عودتنا الطغمة الفاسدة ان كل من فقد البوصلة وانقطع عنه المورد استدار للخلف لينظر سفينة المعارضة ليلحق بها ؟


#1275792 [الشاكي الى الله]
4.00/5 (1 صوت)

05-30-2015 07:04 PM
..............الإنقاذ لم تعد مشروعا سياسيا لتيار عريض ..إنما باتت شركة مساهمة خاصة يعود ريعها لعدد محدود من حملة الأسهم ..لهذا لن يسمح منتظري أرباح نهاية العام بدخول فاعلين جدد على المسرح الانقاذي .

قال : عبد الوهاب الافندي:-

................. وعليه إذا كانت الحركات الإسلامية تحتاج في مجملها إلى أسلمة ، فإن الحركة الإسلامية السودانية تحتاج إلى «تطهر عرقي» بالبراءة مما بها من جاهلية، وأن تتوب إلى الله بالعودة إلى قوله صلى الله عليه وسلم: كلكم لآدم، وآدم من تراب.

قال محمد محمد طه

هؤلاء تفوقوا على سوء الظن

قال الطيب صالح

من اين اتى هؤلاء ؟

[الشاكي الى الله]

ردود على الشاكي الى الله
European Union [يا خبر بفلوس] 05-31-2015 07:20 AM
والله والله اذكى تعليق وكفى


#1275786 [الضكر]
4.49/5 (9 صوت)

05-30-2015 06:54 PM
داير تعمل لينا فيها بطل قومي يا ياسر محجوب الحسين
طيب كنت وين زمان عندما شاركت حتى أذنيك في تجميل وجه الحكومة وعملت في مؤسساتها وغرفت من خيراتها حتى وصلت رئيس تحرير للصحيفة الناطقة بإسم الجزب الحاكم وهوي التي عرفتك بالناس.
وفي دهاليز الجكومة بصمت يا دكتور بأصابعك العشرة حتى نلت درجة الدكتوراة ثم تأتي اليوم وبراءة الأطفال في عينيك.
ياخ حرام عليك.
أنت حكومي حتى النخاع.

[الضكر]

ردود على الضكر
[البشر الحاقد والترابي الفاسد] 05-31-2015 09:05 AM
باب التوبة فاتح ... واظن ان حكومة البشير والكيزان الان في طريقها للتلاشي وانا معظم شبابها بدأوا يهجروها وفدعهم يهجروها ودعهم يخبرونا عنها وثم نضبهم في مقتل....



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة