الأخبار
ملحق الثقافة والفنون
رواية تونسية تدخل عالم العقيدة المسيحية وتعري الصراع بين الأديان
رواية تونسية تدخل عالم العقيدة المسيحية وتعري الصراع بين الأديان
رواية تونسية تدخل عالم العقيدة المسيحية وتعري الصراع بين الأديان


06-03-2015 09:33 AM

رواية “باب النور” للكاتب التونسي محمود طرشونة، والصادرة ضمن سلسلة عيون المعاصرة، عن “دار الجنوب للنشر”، هي قصة ثماني فتيات مسيحيات من مصر والسودان والأردن وفلسطين ولبنان وفرنسا والبوسنة ورومانيا هربن إلى دير “دار الرجاء” وسط مدينة تونس العتيقة بحثا عن ملاذ آمن هربا من هول ما عانين من مآس وتجارب مريرة.

العرب

تونس- في رواية “باب النور” يدخل الكاتب التونسي محمود طرشونة مناطق معتمة ليلقي الضوء على واقع قاس كله مآس.. شتت الإنسان ودفعه للهروب بحثا عن الخلاص، وتشبثا بحبل النجاة لأن “الحياة حق، والمتعة حق، والجسد حق”.

يخترق طرشونة في روايته عالم المسيحية الذي لم يتطرق إليه إلا القليل من الكتاب العرب المسلمين ويحاول الكشف عن الأسباب التي تدفع فتيات للزهد في زينة الحياة واختيار الترهب، ليكشف مآسي اجتماعية ومعاناة إنسانية بدت مألوفة لحضورها القوي في حاضرنا.

وفي قسم “كتاب البصائر” تسرد الرواية قصص الفتيات اللاتي التجأن إلى الدير فهذه أردنية من أب مسلم وأم مسيحية هربت من عقاب عشيرة والدها بالرجم حتى الموت بعد زلة مع أحد أبناء أخوالها النصارى، بينما جاءت اللبنانية إلى الدير هربا من اقتتال الطوائف في بلدها.

أما الفلسطينية فهي مناضلة عانت ويلات الاعتقال في سجون الاحتلال، وكانت السودانية ضحية انفصال الشمال عن الجنوب، في حين لجأت الفتاة المصرية إلى الدير بعد فتنة اندلعت بين أقباط ومسلمين، وأدت إلى إصابتها بتشوهات جسدية، كما أثرت على مداركها العقلية.
وتعرضت الكرواتية للاغتصاب وهي تقوم بعمل إنساني ضمن فريق الصليب الأحمر في الحرب التي دارت بين القوميات التي كانت تتعايش سلميا في يوغسلافيا.

وفي القسم الثاني من الرواية أو “كتاب المصائر” يدخل الكاتب عالم الدير وينقل حياة الفتيات المترهبات ويخترق عالمهن النفسي والروحي. وفي القسم الثالث “كتاب البشائر” تروي كل فتاة في رسائل بعثن بها إلى رئيسة الدير، تجربتها ومصيرها بعد فاجعة الحريق وغلق الدير، واستئناف حياتها العادية بعد طرح رداء الرهبنة. ويلج محمود طرشونة في روايته عالم العقيدة المسيحية ويعرّي الصراع بين الأديان الذي أدّى إلى سفك الدماء وتشتيت أبناء الوطن الواحد وتدمير البلدان.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 6211


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة