الأخبار
أخبار إقليمية
البرلمان الأوروبي يعلن دعمه للمعارضة السودانية
البرلمان الأوروبي يعلن دعمه للمعارضة السودانية
البرلمان الأوروبي يعلن دعمه للمعارضة السودانية


من أجل تحسين الأوضاع الإنسانية والحقوقية
06-11-2015 10:05 PM

الخرطوم - عبّر أعضاء البرلمان الأوروبي عن قلقهم الشديد إزاء تردي الأوضاع في السودان ،وأعلنوا عن دعمهم للمواطنين السودانيين من أجل تحسين الأوضاع الإنسانية والحقوقية.

المعارضة السودانية كانت حاضرة بقيادة الصادق المهدي رئيس حزب الأمة وقادة الجبهة الثورية وعدد من الناشطين السودانيين المهاجرين ،ولم يتمكن وفد من داخل السودان من حضور هذه الفعاليات بعد منعته السلطات من السفر.
وشهد مبنى البرلمان الأوروبي في مدينة إستراسبورغ أمس الأول الثلاثاء تقديم ثلاث أوراق حول الوضع في السودان، تركزت حول انتهاكات النظام لحقوق الإنسان،وكبت الحريات ومصادرة الصحف. وأعلن اﻹتحاد الأوروبي عن اهتمامه بالشأن السوداني من خلال النقاش والمداولات. وأكد استعداده لأي تعاون مستقبلي مع قوى المعارضة السودانية حتى يتم التوصل لحل شامل للأزمة السياسية والإنسانية في السودان.

وفي الخرطوم استهل وزير الخارجية السوداني الجديد ،البروفيسورابراهيم غندور مهامه بملف الحوار مع المعارضة وذلك في اتجاه غير بعيد عن أوروبا ،ونقلت وكالة الأنباء السودانية خلاصة لقائه مع سفير بريطانيا في السودان، حيث تناول اللقاء قضية الحوار الوطني، وأكد السفير أن حكومة بلاده تدعم الحوار البنّاء بين الفرقاء السودانيين وتمنى أن يصل الحوار إلى غاياته المنشودة.
وأكّد الوزير أن الحوار سيستأنف في القريب العاجل، وتوقع أن تنضم أطراف أخرى لم تكن في الحوار السابق والذي وصل إلى طريق مسدود بعد أن تمسكت المعارضة بضرورة تأجيل الإنتخابات قبل البدء في حوار جاد وشامل ،لكن الحكومة أصرت على موقفها من قيام العملية الإنتخابية في نيسان/أبريل السابق ورفضت الذهاب لأديس أبابا لحضور جلسة مهمة في هذا الاتجاه رغم حضور المعارضة والوسطاء.

ووصلت العلاقات بين الحكومة السودانية والاتحاد الأوروبي لدرجة بعيدة من التوتر بعد أن أصدر الاتحاد بيانا شكك عبره في نزاهة الإنتخابات الأمر الذي اعتبره بعد ىالمراقبين عدم اعتراف مبكر بنتائج الانتخابات. وردت الخرطوم بعد يوم واحد في العاشر من نيسان/أبريل واستدعت ممثل الاتحاد الأوروبي في السودان وأبلغته رفضها لما جاء في البيان وأكدت أن الاتحاد ،بموقفه هذا،يساند الحركات المتمردة معنويا.

ولم توضح الحكومة السودانية موقفها من لقاء البرلمان الأوروبي بقوى المعارضة لكنها استبقت هذا اللقاء بمنع عدد من القيادات السودانية المعارضة لحضور الاجتماع الذي خصص للتداول حول السلام والإصلاحات الديمقراطية في السودان.
وأبرز الذين تم منعهم الدكتورة مريم الصادق المهدي نائبة رئيس حزب الأمة القومي، إضافة محمد عبد الله الدومة وحسن امام حسن وصديق يوسف وطارق عبد المجيد وفتحي نوري.

ويرى المحلل السياسي عبد الله رزق أن الإتحاد الأوروبي نشط مؤخرا تجاه الوضع في السودان حتى يكسر الجمود الذي لازم التفاوض بعد تعثر جهود الوسيط الأفريقي ثامبو إمبيكي ودخول المفاوضات لنفق مسدود بسبب اشتراط المعارضة تأجيل الإنتخابات وإصرار الحكومة على إقامتها.

ويقول لـ «القدس العربي» إن المعارضة اغتنمت هذه الفرصة باعتبار أن الإتحاد الأوروبي يملك خيوط الضغط على الحكومة بعكس الاتحاد الإفريقي الذي فشل في تحريك هذا الملف،وبالنسبة لموقف الحكومة توقع رزق أن يكون تكتيكيا،لعدة أسباب ،في مقدمتها التشكيل الجديد والذي لم يمض عليه اسبوع،وهي تحتاج أيضا لاكتساب قدر معقول من الشرعية ،خاصة وأن الاتحاد الأوروبي سبق وأن شكك في نزاهة الإنتخابات.

وتحتاج الحكومة السودانية لعدم الدخول في مفاوضات تجبرها على التنازل ،وحسب رزق فإنها تعمل على إعادة الملف إلى الاتحاد الإفريقي الذي لا يملك العصا والجزرة ،كما أنه قريب من مواقف الحكومة.

وترى المعارضة أن وصول هذه الملف للاتحاد الأوروبي يعني المضي قدما نحو غاياتها التي أوصلتها لإعلاني باريس وبرلين ويقول المحلل عبد الله رزق إن خطوة البرلمان الأوروبي تجيء متسقة مع رؤى المعارضة ،خاصـة وأنها ترتكز بشكل مباشر على الديمقـراطيـة وحقـوق الإنسـان وهـي من أبرز المواضيع المزعجة للحـكومة السـودانية طوال 25عاما من وجـودها فـي سـدة الحـكم.


القدس العربي


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 5867

التعليقات
#1284008 [معاويـــــــــــــــــــــــــــــــة]
0.00/5 (0 صوت)

06-12-2015 07:31 PM
نتمنى ان يسير الاتجاه فى تحريك ملف جرائم الحرب التى ارتكبها النظام وتحريك الملف الخاص بالمحكمه الجنائيه والقبض على مرتكبى الجرائم الجنائيه وايضا على الحركات المسلحه المضى قدما فى تنشيط العمليات العسكريه وعمل نقل نوعيه فيها بالدخول للمدن ومهاجمة منسوبى النظام الرئيسين فى كل انحاء البلاد وه م العامل الرئيسى الحرك لكل ما يحدث فى البلاد من فتن وقتل وترهيب وعلى راسهم الدكتزر الترابى وعلى عثمان وعوض الجاز ونافع وعثمان كبر واللمبى ابورياله وبكرى المسطول وقطبى المهدى والمتعافى الحرامى ويوسف عبد الفتاح وكل من امتدت يده على مواطن او مال عام ..........

[معاويـــــــــــــــــــــــــــــــة]

#1283978 [على]
0.00/5 (0 صوت)

06-12-2015 06:18 PM
الاتحاد الاوروبى يلعب بالملف لماذا لايضغط ايضا على المعارضة لكى تكون جادة . المعارضة ورقة فى ايد الاتحاد الاوروبى تلعب به متى ما شأت لان اللوبى الصهيونى نشيط فى الاتحاد الاوروبى وعوضا من ان الصادق يتوسط بين الاطراف المصرية ورفضت الساطة المصرية ذلك مش من باب اولى ان لايشك الاوراق فى السودان وان يسعى لترتيبها حسبى الله ونعم الوكيل ولاتنسوا حلايب سودانية

[على]

ردود على على
European Union [كاره ابو الكيزان] 06-12-2015 07:04 PM
كاااااك جدادة


#1283880 [احمد]
0.00/5 (0 صوت)

06-12-2015 01:16 PM
الاوروبيون هم اساس مشاكلنا وهم من نهبوا خيراتنا سوف لن نكترث لهم وسوف نحاربهم بكل ما نملك

[احمد]

ردود على احمد
European Union [كاره ابو الكيزان] 06-12-2015 07:04 PM
كااالك التانية


#1283795 [moe]
5.00/5 (2 صوت)

06-12-2015 08:54 AM
أوربا إية وكلام فارغ إية!! العالم كل مربوط بلجام أمريكي.

[moe]

ردود على moe
European Union [كاره ابو الكيزان] 06-12-2015 07:08 PM
لجام امريكا برضو مشدود يا موية تحت التبن امريكا اوربا حلف واحد يا الكبرت بى جهلك


#1283724 [هدهد]
5.00/5 (4 صوت)

06-12-2015 04:30 AM
يارب نسألك الخلاص من هذا الجحيم الكيزانى وتسخير الاتحاد الاوربى تجاه السودان كى يقوم المواطنون بدورهم والثوار الاحرار بمقاتلة هذه العصابة الباغية الفاجرة ومساعدة الثوار بالسلاح والدعم الحربى وتكون نهاية هذه العصابة وهذا الفرعون الفاسد كنهاية العقيد بليبيا . جهزوا اعوادكم وعصيكم ايها الثوار الشرفاء وانتقموا من هذا الفرعون الجبار وشلته الفاسدة . الله اكبر والعزة لله ولرسوله وللسودان . دنا يومكم ايها الكيزان المنافقين سماسرة الدين .

[هدهد]

#1283689 [أوكامبو okampo]
5.00/5 (4 صوت)

06-11-2015 11:25 PM
اول شئ تحريك ملفات القبض على عصابة المؤتمر الوطني
وعلى راسهم البشير واحمد هارون ةعلي عثمان ونافع
و الجاز وبكري واللمبي

[أوكامبو okampo]

#1283666 [عصمتووف]
5.00/5 (1 صوت)

06-11-2015 10:16 PM
منع المعارضين من اللحاق بمعارضة برلين هو حبل التف حول رقبة الحكومة ودليل ادانة لو كانت سمحت ب ذلك لبرات نفسها وادخلت المعارضة ف موقف حرج لكن العقلية الامنية السياسية الزفرة ف ي معارضة لا نريدكم ك احمد الجلبي العراقي الجنسية الذي اتي محمولا علي الجنازير الامريكبة نحت معارضة الداخل وتضالها وعذاباتها الحرية نور ونار تلسع وليس مكيفات بارده وتذاكر سفر ونثريات اولي بها اصحاب الحاجة

[عصمتووف]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة