الأخبار
أخبار إقليمية
وزير الخارجية : "أعداء أفريقيا" وراء محاولة اعتقال البشير
وزير الخارجية : "أعداء أفريقيا" وراء محاولة اعتقال البشير
وزير الخارجية :


06-15-2015 08:59 PM
الخرطوم (رويترز) - ألقى السودان باللوم على من وصفهم بأنهم "أعداء افريقيا" يوم الاثنين في المحاولة الفاشلة لاعتقال الرئيس عمر حسن البشير خلال زيارة لجنوب أفريقيا لحضور قمة الاتحاد الافريقي.

وقال وزير الخارجية السوداني ابراهيم غندور بعد وقت قصير من عودة البشير إلى الخرطوم "المشاركة كانت من الممكن أن تكون طبيعية وبلا ضوضاء.. لكن أراد لها أعداء أفريقيا وأعداء السودان ... حاولوا أن يجعلوا منها دراما لحجب الأخ الرئيس من المشاركات الهامة


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 2716

التعليقات
#1286764 [ابو وليد]
0.00/5 (0 صوت)

06-16-2015 10:24 AM
ياجماعة الخير ..هذه ليس حالة كلما سافر البشير البلد كها حالها يقيف ويصبح حديث المدينة ويخيم الوجم علي الوجوه ثم يعود بعد تكهنات وتحليلات وتحشد الحشود لاستقباله وتزبح الزبائح وكان الرجل عايد من غزوة منتصرا..والله حال البلد بالصورة دي حيكون في مهب الريح...

[ابو وليد]

#1286704 [aldafari]
4.00/5 (1 صوت)

06-16-2015 09:26 AM
لا تخف يا غندور رحيل حكومتك وعلى رأسها البشير الذي دمر الوطن بمن فيه وشرد وجوع الناس لم يحن بعد وتأكد يوم رحيلكم ات لا محالة إن طال الزمن او قصر.

كل زمن وليه رجاله.

[aldafari]

#1286573 [دنيا فرندقس]
5.00/5 (1 صوت)

06-16-2015 07:54 AM
أعداء افريقيا مرة واحدة ؟؟اعداء افريقيا الحقيقيون هم الرؤساء و القادة من شاكلة البشير و موغابى و ادريس ديبى و اسياسى افورقى و موسفينىو وبقية الطغاة, اعداء افريقيا هم الزعماء الذين طالبوا بخروج الاستعمار الغربى ليس من اجل السيادة الوطنية بل من اجل الحكم والتشبث به و اقصاء الاخرين. و عندما خرج المستعمر من بلادهم اسقط فى ايديهم فل يعرفوا ماذا يفعلون فلجاوا مرة اخرى للمستعمر من اجل مساعدتهم فى ادار شئون بلادهم اما هم فمارسوا اقصى انواع البطش بشعوبهم و تسببوافى المجازر و المجاعات و افقروا شعوبهم حتى ان الشعوب الافريقية باتت تحن لايام الاستعمار و دونكم الشعب السودانى الذى صار يترحم على ايام الانجليز , ورحم الله العم أزرق الذى طالب وقتها ببقاء الانجليز لمدة عشرين سنة على الاقل حتى يتعلم السودانيون كيفية حكم انفسهمبانفسهم و فى سبيل ذلك تعرض الرجل للاساءات و الاهانات و حتى دمغه بالجنون !! و كان العم أزرق رحمة الله عليه يردد مبتسما الايام حا توريكم و فعلا الايام ورتنا الكثير واخرها البشير اسد افريقيا الذى تم تهريبه سرا من جوهانسبيرج .

[دنيا فرندقس]

#1286434 [محي الدين الفكي]
0.00/5 (0 صوت)

06-16-2015 12:02 AM
اعتقد ان هذا الرجل مشكلة للنظام ؟ هذه مسالة قانونية ويجب ان تعمل على حلها حتى لا يكون السيد القائد عرضة للاعتقال هنالك طرق قانونية يجب على الخارجية ان تقوم بها مثل الحصول على اتفاق مع محكمة العدل الدولية والمدعي العام ان المسالة قانونية وليس لها دخل بالسياسة اطلاقا .

[محي الدين الفكي]

#1286363 [نكس]
4.50/5 (2 صوت)

06-15-2015 10:23 PM
يا راجل .قول كلام غير دا انت وزير خارجية ما وزير اعلام .اعدا افريقيا عدييييل وهو بشة دا عمل شنو للسودان غير تصليح ركبو لمن حيعمل حاجة لافريقيا .حقيقة البخش وكر الانقاذ اما مجنون او مخبول او امو داعية عليهوووو .يا حليللك يا محمد احمد المحجوب .

[نكس]

#1286332 [جعفر مصطفى]
5.00/5 (1 صوت)

06-15-2015 09:30 PM
و وين الليلة شماعتكم اسرائيل و الصهيونية العالمية و دول الاستعمار ؟؟
الليلة بقو "أعداء افريقيا" ال أرعبوكم و بولوكم فى سراويلكم يا فضائح يا عديمى الاخلاق ..

أها المرة دى مرق منها بمساعدة زوما رئيس جنوب أفريقيا , تانى المؤتمرات دى إلا يحضرها من منازلهم يا عفن افريقيا .

[جعفر مصطفى]

#1286327 [الجقود ود بري]
5.00/5 (1 صوت)

06-15-2015 09:25 PM
أعداء أفريقيا كلها مره واحده ؟؟؟
نحن لسنا أعداء السودان ولا أعداء أفريقيا بل نحن أعداءك انت والبشير والحراميه والظالمين معكم

[الجقود ود بري]

#1286323 [التكي تاكا]
4.00/5 (1 صوت)

06-15-2015 09:22 PM
وهل شاركتم في القمة التي لم تنتهي بعد وجيتوا هاربين كفاية كفاية تمثيل بالسودان

[التكي تاكا]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة