الأخبار
منوعات سودانية
حنجرة "آدم عمر" بائع دجاج يطرب زبائنه بالأغاني
حنجرة "آدم عمر" بائع دجاج يطرب زبائنه بالأغاني



06-19-2015 09:29 PM
الخرطوم - رزان سلامة

في محطة صابرين بالجريف غرب جذبني ذلك الصوت الشجي الذي يصدر عن ذلك السبعيني بائع الدجاج الذي يتوسط مجموعة من المواطنين يستمعون لدندنته وألحانه تارة بالحبشي وتارة أخرى بالسوداني مُنادياً على تجارته، عندما تراه جالساً على الأرض تتجاهله ولكن حالما جلسنا إليه فاجأنا بقصة حياته. دارت به الأيام وتجوّل في محطات عدة من محطات الحياة المختلفة حتى استقر به المقام وطاب له أن يصبح بائع دجاج يطرب الناس بأغانيه فهو يروّج لبضاعته بطريقة فيها كثير من الإبداع.

حبشي وتاما وبرنو

جلسنا إليه لنتعرف على قصته وسر تجمهر الناس حوله هل حباً في دجاجه؟ أم في أغانيه؟ بداية من أنت ومن أين جئت؟ بادرناه بهذا السؤال فسرد لنا قائلا: "أنا عمر آدم من مدينتي كسلا وبورتسودان ولكني نشأت بالجزيرة الخضراء مدينة ود مدني، كنت أعمل ضابطاً بالجيش برتبة نقيب في فترة الحكم الإنجليزي على السودان". ويتحدث آدم عشر لهجات محليّة سودانية وهي (التاما، البرقو، البرنو، البني عامر، الزغاوة)، إضافة إلى اللغة الإريترية بحكم إقامته هناك العديد من السنوات، حتى إنه يردد أغان حبشية ينادي بها على بضاعته.

لغات أيضا

واستطرد آدم عمر: "بجانب اللهجات المحلية أجيد اللغات الإيطالية والألمانية والإنجليزية، فالأغاني وسيلة لجذب الأنظار ولفت الانتباه لذلك ألجأ إليها للترويج لبضاعتي". وعن السبب الرئيسي لاتجاهه لهذه الوسيلة في كسب الرزق يقول عمر بقوله: "أُصبت بالعمى منذ فترة ليست بالطويلة ووجدت نفسي في هذه المهنة وواصلت بها إلى يومنا هذا"، ويضيف: "في القديم الماضي كان يطلق على القارة الأفريقية بلاد الحبشة وذلك نسبة لسمرة اللون".

تركناه يُدندن بمقطوعات غنائية للراحل محمد وردي، يا نور العين، والابتسامة لا تفارق الجمهور الغفير الذي يلتف حوله مُعجباً بطريقته في عرض تجارته

اليوم التالي


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2238

التعليقات
#1289548 [عصمتووف]
0.00/5 (0 صوت)

06-20-2015 10:33 PM
الله يغنيك من فضلة

[عصمتووف]

#1289350 [mohd]
0.00/5 (0 صوت)

06-20-2015 02:03 PM
ملاح ام تكشو لا لا لا ملاح ام زماطه

[mohd]

#1289260 [قهران]
3.63/5 (4 صوت)

06-20-2015 11:22 AM
ده ملاح شنو ده؟

[قهران]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة