الأخبار
أخبار إقليمية
مصطفى عثمان اسماعيل: لجنة عليا برئاسة البشير لانعاش حوار الوثبة
مصطفى عثمان اسماعيل: لجنة عليا برئاسة البشير لانعاش حوار الوثبة
مصطفى عثمان اسماعيل: لجنة عليا برئاسة البشير لانعاش حوار الوثبة


ليس لأحد استعداد للاستماع لتقديم النصائح والدروس في الديمقراطية والأخلاق.
06-29-2015 11:59 PM
الراكوبة - الخرطوم

كوّن حزب البشير، لجنة عليا يقودها رئيسه لانعاش الحوار الوطني، وكشف عن رؤية وورقة سياسية اعدها قطاعه السياسي سيتم تقديمها الى آلية الحوار الوطني (7+7) بغرض تنشيط الحوار الوطني "بمن اختار وليس بمن حضر".

وقال رئيس القطاع السياسي بالموتمر الوطني د. مصطفي عثمان اسماعيل في تصريحات صحفية، إن الورقة تدعو لتحديد موعد للحوار الوطني، وتؤكد على مشاركة الجميع فيه وجعله "بمن اختار وليس بمن حضر"، وأوضح أن الورقة حوت تحليلا وتفصيلا كاملا لحيثيات ودواعي الحوار الوطني، وتضمنت وسائل اقناع اكبر لرافضي المشاركة في الحوار بالتنسيق مع الوسيط الافريقي الرئيس ثامبو بيكي ودولة المانيا.

ونفي إسماعيل وجود أي صفقة سياسية بين الموتمر الوطني ومنبر السلام العادل لعودة الاخير الي الحوار وقال كنا نعلم بان هناك من سيتحدث عن وجود صفقه بين الوطني والمنبر بناءً على صلة القرابة بين الرئيس البشير ورئيس منبر السلام العادل الطيب مصطفي".

وقلل إسماعيل من جدوي وضع إشتراطات مسبقة من حركة "الإصلاح الآن" بغية عودتها الي طاوله وقال إنه ليس لأحد استعداد للاستماع لتقديم النصائح والدروس في الديمقراطية والأخلاق. وطالب القوي السياسية المعارضة بالتخلي عن فكرة تفتيت الانقاذ والموافقه علي دخول الحوار الوطني وتقديم المصالح الوطنية، وأشار إلي أهمية وجود زعيم الانصار ورئيس حزب الامة القومي الصادق المهدي في دفع عجلة الحوار ونجاحه علي ان يكون بالداخل وليس بالخارج.


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 4851

التعليقات
#1295678 [Bahri]
0.00/5 (0 صوت)

06-30-2015 08:09 PM
"طالب القوي السياسية المعارضة بالتخلي عن فكرة تفتيت الانقاذ والموافقه علي دخول الحوار الوطني"
سيذكر التارخ ان عصابة الانقاذ هى التى اضاعت وطن كان اسمه السودان

[Bahri]

#1295389 [الحقيقة]
0.00/5 (0 صوت)

06-30-2015 12:24 PM
قبل الانتخابات الأخيرة قال هذا المأفون إن الحوار سيبدأ بعد الانتخابات مباشرة،،

ثم قالوا سيبدأ بعد أداء الرئيس المنتخب القسم،،

ثم قالوا سيبدأ بعد تشكيل الحكومة،،

ثم قالوا سيبدأ بعد تعيين ولاة الولايات،،

ثم قالوا قبل شهر رمضان،،

ثم قالوا بعد شهر رمضان،،

ثم سيقولون بعد موسم الحج وعيد الأضحى (طبعا دة لزوم الحج السنوي للبشير بقصد مقابلة الملك سلمان حاملا كاس الشحدة)،،

ثم سيقولون بعد موافقة الحركات المسلحة الرافضة،،

ثم سيقولون قبل نهاية العام،،

ثم يقولون في بداية العام الجديد،،

ودخلت نملةوأخذت حبة وخرجت،،،،،

الجماعة ديل أصابهم الله بالطغيان والكذب والتدليس ومع ذلك أتوقع عودة الصادق المهدى قريبا والإنخراط معهم في هذه المعمعة بترتيبات من إبنه بالقصر.

الظاهر علينا إنحنا المغفلين،،

[الحقيقة]

#1295357 [محي الدين الفكي]
0.00/5 (0 صوت)

06-30-2015 11:50 AM
ارجاع الحقوق الدستورية الى اصحابها محتاجة لحوار ؟

[محي الدين الفكي]

#1295316 [صابر الصابر]
0.00/5 (0 صوت)

06-30-2015 10:51 AM
الجس البعد الضبح..

[صابر الصابر]

#1295215 [ابراهيم مصطفى عثمان]
5.00/5 (1 صوت)

06-30-2015 07:12 AM
لانقاذ تريد تفتيت المعارضة ولا تقبل العكس . السيد (مصطفي) يعلم انهم قد حصلوا علي (مقاصد) الوثبة ولا يهمهم الا استمراريته لطق الحنك في شكل من اشكال (حوار الطرشان ويحاول اعادة الصادق للطاولة كثمرة للغزل الاخير بسبب رفض الاخير لقبض الدكتاتور في جوهانسبرج وما تلاه من تطمين اسرة الصادق بان لا شئ ضد عرابها ولكن مصطفي يناقض نفسه مرة اخري .الاعتقاد الجازم ان الانقاذ ليست جادة في اي شئ بخلاف التمسك باحتكار السلطة . انا اتمني ان يعود الصادق بضغط من اسرته ويقع في احضان الانقاذ لينتحر نهائيا مثله مثل قرينه الميرغني فمالاتها المستقبلية افضل كثير من الوضع الحالي .

[ابراهيم مصطفى عثمان]

#1295192 [ابوعمه]
0.00/5 (0 صوت)

06-30-2015 05:06 AM
والله يا أيها الطفل المضر انت اول من يحتاج لدروس في الأخلاق اما الديمقراطية فأنت ورئيسك فلا تفهما عنها شيئا ولا تحتاجا لدروس فقط بل ايضا لدروس عصر اما النصائح فلا. بل انت ورئيسك يجب ان تفرض عليكم الوصاية والقوامة أيها المنافق الأشر

[ابوعمه]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة