الأخبار
أخبار إقليمية
بالفيديو والصور| إجبار أطفال على ممارسة "جهاد النكاح" مع أمراء "داعش"
بالفيديو والصور| إجبار أطفال على ممارسة "جهاد النكاح" مع أمراء "داعش"
بالفيديو والصور| إجبار أطفال على ممارسة


07-04-2015 01:59 AM
عرض موقع الديلي ميل، تقريرا مصورا، عن تجارب لأطفال تم أجبراهن على ممارسة جهاد النكاح مع بعض أمراء داعش، واستعرض التقرير ما روته طفلة يزيدية في الرابعة عشر من عمرها و كان قد تم اختطافها قبل 6 أشهر و بيعها لأحد أمراء الحرب يدعى "مالك " الذي اشترطت خضوعها لكشف العذرية بواسطة طبيب قبل إتمام الصفقة.

وبعد التحقق من عذريتها استبقاها لديه لفترة ثم أعاد بيعها مرة أخرى وعبر 180 يوما قضتها هذه البائسة في معاقل داعش تم بيعها أربعة مرات وتعرضت خلالها للاغتصاب بشكل يومي و بطرق سادية, قبل أن تنجح في الهروب من قبضة شياطين الدولة الإسلامية في العراق الشام نظير 800 دولار دفعتها عائلتها لتحريرها.

و كشفت الفتاة أيضا عن وجود مئات الفتيات في أعمار تتراوح بين الثالثة عشر وحتى العشرين إضافة إلي بعض الفتيات في سن 25 إلى 30 و أقلية من السيدات الواقفين على مشارف الأربعينيات, وأن بيع الفتيات بين الأمراء و المقاتلين يمكن أن يتم مقابل علبة من السجائر, الممنوعة في سيطرة التنظيم و يتم التدخين سرا, حيث توقع العقوبات على من يضبط وهو يدخن السجائر.

مأساة أخرى تضمنها التقرير وهي لام كردية تدعى "نرجس" و تبلغ من العمر36 عاما تم اختطافها هي وأسرتها بالكامل وهي أم لأربعة أطفال و تم إجبارها هي وزوجها على العمل كعبيد في خدمة مقاتلي داعش نظير وجبة واحدة يوميا, كما تعرضت هي للاغتصاب و الضرب أكثر من مرة, لكن الأصعب عليها هو ذلك اليوم حينما رأى احد الأمراء ابنتها البالغة من العمر 13 عاما, و بعدها قرر الأمير أن هذه الطفلة قد نضجت بما فيه الكفاية للزواج و اصطحبها عنوة إلى داره، وانقطعت أخبارها تماما إلى اليوم، ورغم نجاح نرجس في الفرار مع باقي أطفالها خلال القتال في بلدة تل ابيض إلا أنها تشعر أنها فقدت قطعة من روحها في معاقل الشيطان.

.


image

image

image


copstoday


تعليقات 15 | إهداء 0 | زيارات 53660

التعليقات
#1297835 [الحق ابلج]
2.13/5 (4 صوت)

07-04-2015 08:46 PM
انا لله وانا اليه راجعون . هل يعقل ان تقوم دوله كامله على نكاح ودعاره ......؟؟؟

[الحق ابلج]

#1297830 [almamgoos]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2015 08:09 PM
داعش وجهاد النكاح!!!!!
ام نكاح الجهاد؟؟؟؟؟؟

[almamgoos]

#1297794 [عبدالمجيد حسنين]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2015 06:03 PM
يفترض على الدول المتاثره من ذلك التاكد من الامر بجديه و نشره لشعبه و العمل مع الدول التى يعبرها القاصدين الدوله الاسلاميه لمنع رعايانا من الدخول لها بنية الاتحاق بداعش اما الذين يريدون نكاحا فهنالك اماكن لذلك دون تعريضهن للخطر موتا او عوامل نفسيه سيئه

[عبدالمجيد حسنين]

#1297666 [آمال]
5.00/5 (2 صوت)

07-04-2015 01:19 PM
ﻻ حول ولا قوة الا بالله ديل ﻻ بشر و ﻻ بنتموا لفصيلة البشر

[آمال]

#1297646 [ابو جملبو]
5.00/5 (2 صوت)

07-04-2015 12:44 PM
لا اصدق الانجليز خصوصاً والخواجات عموماً في ما يخص السياسة تحديداً حتى لو قالو الشيطان كافر
داعش هي يد امريكا واروبا

[ابو جملبو]

ردود على ابو جملبو
European Union [Wahid] 07-04-2015 03:53 PM
تصديقك من عدمه لايغير من الحقيقة بشئ! خليك انسان ذو ضمير والمقدرة على النقد الذاتي.

European Union [قاسم] 07-04-2015 01:32 PM
لا تصدق ، لكنك تصدق الأساطير ... لا حولااااااااااااااز


#1297631 [john mohamed]
5.00/5 (2 صوت)

07-04-2015 12:02 PM
فى الحقيقة وبكل اسف تعطل عقلى على استيعاب هذه الفظائع والله .بفضلك اللهم بدل حالنا بلطفك يا مغير الاحوال .

[john mohamed]

#1297626 [بابكر موسي ابراهيم]
5.00/5 (5 صوت)

07-04-2015 11:54 AM
...داعش لم تصنعها المخابرات الامريكية....اقرأوا كتب التراث....جيدا....سوف تطل عليكم ...داعش بكل قبحها....و من صنع الجنجويد...؟؟؟؟؟....يفعلون كما تفعل داعش.....فوقوا....يا ناس....هل خرجت مظاهرة...تدين ما تفعل داعش...و ما يفعله الجنجويد...كما تخرج في رسم كاركتير ...من رسام مجهول...لصحيفه بائرة....في دول الغرب...

[بابكر موسي ابراهيم]

#1297604 [الجقر القد الكبري شخصيا]
5.00/5 (5 صوت)

07-04-2015 11:31 AM
اعوز بالله من داعش والسلفيين انصار السنة والمتاسلمين الكيزان , هم اعداء الله ورسوله.

[الجقر القد الكبري شخصيا]

#1297560 [samer]
4.00/5 (5 صوت)

07-04-2015 09:35 AM
داعش اكذوبه كبيره صنعتها المخابرات الامريكيه لضرب الاسلام , حتى يعرف العالم الغربى ان المسلمين قتله اوباش و ان الاسلام غير سفك الدماء و التحرش الجنسى و الدمار لا يسوى شئ , و الشئ المؤسف وجدوا من ينفذ لهم هذا المخطط من الخوارج الجدد و الجهلاء , الاخوان التكفريين الجهلاء قادوا هذا التنظيم و كانوا وقوده , و داعش فى السودان منذو عام ١٩٨٩ وبنفس الشعارات و الاسلوب من قتل و زنى و نهب ثروات البلد و تكفير الشعب السودانى و استباحة ماله و عرضه . الم يقوم البشير الداعشى بنفس الدور بما يقوم به البغدادى فى العراق و سوريا, نفس الخطاب و الاسلوب ٠

[samer]

ردود على samer
European Union [خالد] 07-04-2015 01:43 PM
داعش صناعة محلية ، اقرا تاريخ الغزوات منذ بني المصطلق و بني قريظة و سبايا اوطاس مرورا بسبايا القبط و القوط و لا تنسى ال 360 عبدا في اتفاقية البقط من عندنا ... عالم لا تقرأ و تفلح في الفصاحة و الانكار ..

[ابو جملبو] 07-04-2015 01:04 PM
Kiir what you know about Islam is exactly what your American & European masters have inserted into your undeveloped brain that the Northern Sudanede are against you. And look mow all your people are back to Northern Sudan begging for food and shelter

[ابو ريشه] 07-04-2015 12:25 PM
بالله عليك الله قوم فكنا حقيقة جاهل و ولسانك كبير

وفكره موضوعك اعلاه تنم عن مدى جهلك و حقارة اسلوبك ....

يا فاقد يا تربوى

[kiir] 07-04-2015 11:24 AM
this aslam


#1297541 [خالد حسن]
4.93/5 (12 صوت)

07-04-2015 08:20 AM
الواحد كان ماكان مسلم ما اظنه كان خش الاسلام بعد عمايل الناس دي
الحمدلله الذي عرفنا الاسلام قبل داعش والكيزان

[خالد حسن]

#1297520 [الاسلامى]
5.00/5 (1 صوت)

07-04-2015 07:02 AM
.

[الاسلامى]

#1297479 [عبدالمجيد حسنين]
5.00/5 (2 صوت)

07-04-2015 03:20 AM
اذا كان الامر كذلك لماذا ترك النساء من كل صوب تجاه الدوله الاسلاميه و الدفعه الاخيره من طلاب جامعة مامون حميده

[عبدالمجيد حسنين]

ردود على عبدالمجيد حسنين
[المغبون] 07-04-2015 05:30 PM
ما علاقة الجهاد بالنكاح الذى ابتدعوه هاؤلاء الدواعش ؟

European Union [ashshafokhallo] 07-04-2015 11:53 AM
يا عبد المجيد زي ما انا وانت بنقرا الحاصل في داعش وممارساتهم جهاد النكاح وتحليلهم له النساء الانت بتتكلم عنهن بيقرن زيي زيك والبيمشن بعد القرايه دي معناهو انهن بكامل ارادتهن اختارن نكاح الجهاد.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة