الأخبار
الملحق الرياضي
أطفال من تشيلي تركوا فرحة بلادهم وتعاطفوا مع ميسي
أطفال من تشيلي تركوا فرحة بلادهم وتعاطفوا مع ميسي
أطفال من تشيلي تركوا فرحة بلادهم وتعاطفوا مع ميسي


07-06-2015 10:48 PM
DW ©
بعد فشل منتخب الأرجنتين في الظفر بلقب "كوبا أميركا" هذا العام، ترك أطفال تشيليون احتفالات منتخب بلادهم ليشاركوا ميسي لحظات حزنه، باعتباره نجمهم المفضل.

للمرة الأولى في تاريخه، توج منتخب تشيلي بكأس نهائي أمم أمريكا الجنوبية "كوبا أميركا" في نسختها الرابعة والأربعين، وذلك على حساب منتخب الأرجنتين. فوز المنتخب التشيلي جاء من خلال ركلات الترجيح على الملعب الوطني في سانتياجو بنتيجة 1/4، بعد انتهاء الوقتين الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي.

وبهذه النتيجة، تمكنت تشيلي من تحقيق أول ألقابها في "كوبا أمريكا" على حساب منتخب الأرجنتين، بقيادة النجم ليونيل ميسي، الذي ظهر في مجموعة من اللقطات بعد المباراة والحزن الشديد يكسو وجهه. لكن أهم هذه اللقطات التي لفتت انتباه عدسات المصورين كانت مع أطفال تشيليين.

فقد ظهر أسطورة الكرة الأرجنتينية ونجم نادي برشلونة الإسباني وهو جالس على أرضية الملعب وبجانبه طفلين تشيليين، اللذان اقتربا من النجم الأرجنتيني وحاولا مواساته، في لفتة عفوية وملفتة للانتباه في نفس الوقت. لهذا، اهتمت عدسات المصورين برصد تحركاتهما وهما يقتربان من ميسي بعد خسارته اللقب "أمام تشيلي.

ووفق مصادر في تشيلي، فإن أصغرهؤلاء الأطفال يعشق ميسي لحد الجنون، وهذا هو سبب توجهه لنجمه المفضل وتعاطفه الواضح معه من خلال الصور، بدل مشاركة جماهير الملعب التي احتفلت بهذا الفوز التاريخي لمنتخب بلادها. ومن جانبه، استقبل ميسي تعاطف الطفلين معه بكل روح رياضية واستحسن وقوفهم إلى جانبه، بعد أن فشل في مسعاه جلب اللقب إلى الأرجنتين.

وفي مقطع فيديو، ظهر طفل آخر من تشيلي وهويلتقط صورة "سيلفي" مع النجم الأرجنتيني ميسي، ولكن الأخير تصرف بهدوء تام رغم علامات الحزن الشديد البادية على محياه. يذكر أن آخر مرة نالت الأرجنتين فيها لقب "كوبا أميركا" كانت عام 1993 في الإكوادور، أي منذ 22 عاماً.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1591


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة