الأخبار
ملحق الثقافة والفنون
دكتوراه في الشطرنج
دكتوراه في الشطرنج
دكتوراه في الشطرنج


07-06-2015 11:28 PM


بطل العالم بوتفنك يحصل على الدكتوراه الفخرية في الرياضيات من جامعة فيرارا بإيطاليا عن بحثه 'استخدام الكومبيوتر في الشطرنج'.


ميدل ايست أونلاين

بقلم: خالد السروجي

لن يسمحوا له بفوز واحد

كان بطل العالم الدكتور أيما نويل لاسكر عالما رياضيا وفيلسوفا، حصل على درجة الدكتوراه وله مؤلفات فى الجبر والفلسفة.

وحصل بطل العالم الكسندر آليخين على درجة علمية في القانون من جامعة بطرسبرج بروسيا 1914 كما حصل على درجة الدكتوراه من جامعة السوربون بفرنسا.

وكان بطل العالم ماكس أوفى حاصلا على درجة الدكتوراه في الرياضيات من جامعة أمستردام بهولندا.

وكان الدكتور فيدمار حاصلا على الدكتوراه في الهندسة وعميدا لكلية "ليوبليانا".

أما بطل العالم بوتفنك فقد كان حاصلا على الدكتوراه في الهندسة الكهربائية، كما كان حاصلا على الدكتوراه الفخرية في الرياضيات من جامعة فيرارا بإيطاليا عن بحثه في "استخدام الكومبيوتر في الشطرنج".

***

كان شوكت يحلم بأن يحقق ابنه نديم، ما عجز عن تحقيقه لنفسه وهو درجة الدكتوراه ودرجة أستاذ كبير في الشطرنج. كان نديم قد حصل بالكاد على درجة بكالوريوس التجارة من جامعة الإسكندرية.

وحاول شوكت أن يوجهه للحصول على درجة الماجستير في الضرائب، فألحقه بمعهد الضرائب على أمل أن يحقق الدبلومة المطلوبة للحصول على الماجستير، ولتنفتح أمامه الطريق للحصول على الدكتوراه، ولكن الدراسة في المعهد لم تكن على هوى نديم، ولم تكن بالسهولة التي تصورها شوكت.

ولم يكن هناك مفر من أن يحصل على الدكتوراه من الخارج، وكانت الصعوبة في عدم إتقانه اللغات الحية كالانجليزية والفرنسية وبالطبع لم تكن له دراية أو المام بالايطالية أو الالمانية.

ولكن ذلك لم يوقف شوكت، واتجه فكره الى رومانيا، بعد أن جاء الأستاذ جعفر رجب عضو امانة تنظيم الحزب الوطني وهو يحمل الدكتوراه من رومانيا، جاء مرحبا به من الجميع فكل شيء قابل للشراء.

وقد جاء ذلك على هوى نديم، الذى ذهب الى باريس واستمتع فيها أغلب وقته، إلا من أيام قليلة قضاها للحصول علي الدكتوراه فى رومانيا, وعلى غرار الاستاذ جعفر رجب عاد نديم الى مصر مزهوا بدرجته العلمية ويلقب دكتور نديم، وهو اللقب الذي تردد من الجميع دون أن يجرأ أحد على مجرد التشكيك في صحة اللقب أو كيفية الحصول عليه.

وعرفت أمه ليلى بأنه قد آن الآوان لاقترابه من حظيرة الحزب الوطني فكلمت صديقها السياسي الكبير، وطلبت منه بدلال أن يمنح الدكتور نديم موقعا حزبيا مناسبا.

قال لها وهو يقبلها:

- عليك ان تساعديني.

- كيف؟

- أن تفتحي الموضوع مع "الهانم" في إحدى اجتماعات المجلس القومي للمرأة.

• شفننجن

"شفننجن" هو أحد أنظمة المسابقات يختلف عن النظام السويسري في أنه يقوم على تقسيم المتسابقين الى مجموعتين بحيث يقوم كل لاعب في مجموعته بمقابلة جميع اللاعبين في المجموعة الأخرى ولا يسمح له بمقابلة أي لاعب من مجموعته.

وقد استخدم هذا النظام عام 1923 في شفننجن بهولندا حيث قام اللاعبون العشرة من الفريق الهولندي بمقابلة عشرة لاعبين أجانب.

***

كانت درجة أستاذ دولي بالنسبة لنديم، هي أعلى أماني شوكت.

وكان يلزم لذلك حصول نديم على المركز الأول منفردا في ثلاث بطولات دولية. وفاز نديم ببطولتين قاريتين تحت سن 20 سنة في ظروف مريبة لم يشترك فيها منافسون أقوياء، وكان منظم البطولات الساعد الأيمن لشوكت منظم البطولات ديمتري ساكس سئ السمعة.

ولكن البطولة الثالثة كانت أصعب لأنه قد تعدى مرحلة الشباب وأصبح لا بد من اشتراكه في مسابقات الاساتذة الدوليين الكبار.

واعاد شوكت الاتصال بمستشاره ديمتري ساكس، وكان واضحا أن أي بطولة ستقام بالنظام السويسري لن يفوز بها نديم وان لاعبي مصر بصفة خاصة سوف يقفون له بالمرصاد، ولن يسمحوا له بفوز واحد.

وكان ديمتري ساكس منظم البطولات ذا سمعة سيئة يحتفظ بباقة من اللاعبين الدوليين من أساتذة اللعبة، والأساتذة الكبار شبه المعتزلين، وكان يستخدمهم في الاشتراك في البطولات التي ينظمها، ويوجههم بما يتفق وهواه.

وأعلنت الشركة الملاحية التي يمتلكها شوكت رعايتها لمسابقة دولية على نظام "شفننجن"، وكان واضحا أنها أعدت لصالح نديم، واشترك فيها عشرة مصريين أمام عشرة من الاجانب.

وبتوجيه من ديمتري ساكس، قام الأساتذة الكبار بالتصدى لللاعبين المصريين، فلم يسمحوا لهم إلا ببعض التعادلات، فى حين ترأفوا أمام نديم ليسمحوا له ببعض المكاسب. وأجروا بينهم التعادلات، ليفوز نديم بالمركز الاول منفردا، ويحقق درجة أستاذ دولي كبير.

استطاع شوكت أن يغطي على هذه النتيجة، ببعض أصدقائه من النقاد، ولكن ذلك لم يمنع البعض من أن يسمي نديم ساخرا: الأستاذ الدكتور الدولي الكبير.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 10972


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة