الأخبار
أخبار إقليمية
أحمد بلال عثمان نرفض مقترح الصادق المهدي
أحمد بلال عثمان نرفض مقترح الصادق المهدي
أحمد بلال عثمان نرفض مقترح الصادق المهدي


07-09-2015 09:36 PM

رفضت الحكومة السودانية وآلية الحوار المعروفة اختصاراً بلجنة (7+7)، يوم الخميس، مقترح رئيس حزب الأمة القومي الصادق المهدي بإصدار مجلس الأمن الدولي قراراً جديداً تحت الفصل السابع يتم بموجبه الحوار الوطني في البلاد.


وكان رئيس حزب الأمة القومي، الصادق المهدي، قد حدَّد في خطاب يوم الأربعاء، أربعة أسس للحوار. وطلب من مجلس السلم والأمن الأفريقي إصدار توصيات بها ترفع لمجلس الأمن الدولي ليصدر قراراً جديداً تحت الفصل السابع، بموجبه يبدأ حوار وطني خارج السودان.


وعدَّ وزير الإعلام السوداني أحمد بلال عثمان، مقترح المهدي بأنه تدويل للحوار الوطني، داعياً المهدي للتراجع عن طلبه الذي عدَّه مرفوضاً. وتابع "لا بد من الثقة الكاملة في الشعب السوداني وأهله".


وصايا دولية

في الشأن ذاته، رفض عضو الآلية، كمال عمر عبدالسلام، المسؤول السياسي لحزب المؤتمر الشعبي المعارض، رفضاً قاطعاً طلب المهدي بطرح وصايا دولية على الحوار الوطني.


وقال عمر إن الفصل السابع الذي نادى به المهدي هو فصل عقوبات، بمعنى أن السودان سيكون دولة خاضعة لمجلس الأمن الدولي. وتابع قائلاً: "تجارب مجلس الأمن شاهدناها في العراق واليمن وليبيا، وكذلك السودان (اتفاقية نيفاشا) التي مزقت السودان وما تبقى من ترتيباتها أشعل الحرب في ولايتي جنوب كردفان والنيل الأزرق.


وأضاف "طلب الصادق مرفوض لأن الحوار الوطني هو حوار الشعب السوداني والقوى السياسية، لذلك لا بد أن يشرف عليه السودانيون، خاصةً وأن قرار الحوار الوطني أصبح بيد آلية (7+7)، وهو حوار شفاف وملزم وذو قيمة".


وقال "لا نمانع أن يأتي المجتمع الدولي شاهداً وحضوراً ومراقباً للحوار الوطني، ولا نقبل به سوى في هذه الحالات الثلاث".


شبكة الشروق


تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 2937

التعليقات
#1301202 [المهدي]
4.00/5 (1 صوت)

07-10-2015 08:57 AM
إلا متي يصمت الشعب قتال النظام أصبح واجب كل سوداني لابد من تغير ولابد من تضحيات كفايه كفايه ذهب الجنوب وحلايب وقريبا ابيي والفشقه وذهبت الأخلاق والأمانة وذهب الاقتصاد والجيش والصحة والكهرباء والماء وأصبح أهل الشقاق والنفاق علي رأس الدوله كفايه كفايه والله طاف الكيل والضع لاتتحمل ارجو من الشعب الانضمام الي الجبهة الثورية أو تكوين ثوره شعبيه تحت شعار كفايه كفايه حرام داء كفايه

[المهدي]

#1301128 [معاويـــــــــــــــــــــــــــــــة]
4.00/5 (1 صوت)

07-10-2015 02:10 AM
هههههههههههههه احمد بلا يا **** انت منو عشان ترفض وال تقبل مجلس الامن اصدر عدة بيانات وقرارات وادانات للنظام بتاعك يا سافل انت يا مرتزق انت لا تمثل الا نفسك وانت تعرف الشعب السودانى هل هو موافق عليك وعلى رئيسك وال لا انت بتدافع على مصلحة رقبتك وبس ود كلام انت قلتو فى مجالس كتيره يا وسخان يا رذيل والفصل السابع جاى عليك انتظر وبس احشى ليك تراب فى خشمك دايه تخمك وتخم العلمك تفو عليك حقير .....................................................................

[معاويـــــــــــــــــــــــــــــــة]

#1301120 [أبوقنبور]
5.00/5 (1 صوت)

07-10-2015 01:45 AM
رسالة إلى الصادق المهدي:
أخاطبك بصفتك أحد قيادات ورموز السودان التاريخية، ولا ينكر حب للوطن وخملك لهمومه إلا مكابر.
لست حزب أمة ولست من أنصار المهدي، وضد تأليه الأشخاص وطاعتهم في الحق والباطل، ورغم اختلافنا الكبير معك في كثير من موافقك المعلنة كلاماً وغيرها المعلنة فعلاً، إلا أننا نكن لك عميق التقدير والاحترام دون تبعية.
أقدر دعوتك لتدخل مجلس الأمن الدولي في موضوع حوار السودان، لأن كل التجارب أثبتت أن هؤلاء لا عهد لهم ولا ميثاق ولا يهمهم إلا السلطة فقط ولو على جماجم أهل السودان كلهم الذين طحنهم الفقر والعوز والمرض والظلم والفساد ولا أحد يأبه لهم أو يهتم لأمرهم.
نعم أنا شخصياً أتفق معك أنه لن يكون هناك حوار جاد ينقذ السودان من الإنقاذ إلا إذا تم هذا الحوار بقرار من مجلس الأمن تحت البند السابع وبشراكة فاعلة من الاتحاد الأوروبي وأمريكا، هؤلاء الأعداء على الأقل عداوتهم أقل ضرراً من عداوة أهل الإنقاذ للسودان، وكما يقول المثل المصري: إيه اللي جابرك على المر؟ قال الأمر منه.
لن يكون هناك حوار شفاف يعالج مشاكل السودان إلا خارج السودان وبشراكة كاملة من الذين تسميهم الإنقاذ أعداء السودان وهي توادهم بالليل والنهار سراً وعلانية.

[أبوقنبور]

#1301111 [فارس]
0.00/5 (0 صوت)

07-10-2015 01:20 AM
أصبروا شوية والزمن معانا،، عادة الإنقاذ أنها ترفض أى إقتراح بالقسم المغلظ ثم ما تلبث أن تنبرش وتقبل بأسوا منه تحت الضغوط والعصر البجيب الزيت.

[فارس]

#1301086 [alwatani adeel]
0.00/5 (0 صوت)

07-10-2015 12:13 AM
الصادق دا ام بصيرة ام حمد

[alwatani adeel]

#1301079 [عصمتووف]
0.00/5 (0 صوت)

07-10-2015 12:01 AM
انت من فول اسيادي وولاة نعمتي يرفضون مقترحات الصادق كان الرد مقبولا لو اتي من النائب الاول بحكم الصادق رئيس وزراء منتخب سابقا لكنة يستحق ذلك يرد علية تلفون دلاقين ولا م كده ي قناة قلبي

[عصمتووف]

#1301058 [احمد عزالدين]
4.50/5 (2 صوت)

07-09-2015 11:09 PM
خلاص قومتو للجقلبة و للردحى من ماجابو سيرة مجلس الأمن ؟؟
السودان فى عهدكم تحصل على العشرات من قرارات مجلس الأمن و بعضها تحت الفصل السابع مثل القرار 1593 الخاص بقضية دارفور , يعنى الفصل السابع دة إنتو ما غريبين عليهو ..

ثم ثانياً تقولون "مقترح المهدي بأنه تدويل للحوار الوطني" !!
طيب الاتحاد الافريقى و لجنته للتوسط فى الحوار هل هو سودانى ؟؟
و هل ثامبو امبيكى رئيس لجنة الاتحاد الافريقى للتوسط هل هو سودانى ؟؟ متين تبقو رجال و تخلو الولولة و تخلو الضحك على عقول الناس ..

الشعب السودانى لا يريدكم و قاطعكم فى إنتخاباتكم الهزلية و قال ليكم أرحلو , هو لا يريد معكم حوار و مضيعة وقت , هو يريد إزاحتكم و محاكمتكم , ألم تسمع يا جناب الوزير هتافات أبناء وبنات السودان التى دوت فى المظاهرات التى تقول الشعب يريد إسقاط النظام ..
قريباَ تشرق شمس الحرية و الإنعتاق و إن غداَ لناظره قريب .

[احمد عزالدين]

#1301054 [محي الدين الفكي]
5.00/5 (1 صوت)

07-09-2015 11:01 PM
اتمنى ان يقبل الجميع بان لا يكون ارجاع العمل بدستور السودان الانتقالي لسنة 1956 معدل لاخر جمعية تاسيسية حيث ان ارادة شعبنا ممثلة في هذا الدستور ويمكن اختصار موضوع الامم المتحدة والدول الافريقية والشروع في اعادة الحال لمكان عليه قبل انقلاب الاخوان على الشرعية ثم عقد حوار لتشكيل حكومة قومية تقوم باجراء انتخابات يتفق عليها في المواعيد لقيام جمعية تاسيسية لوضع دستور دائم للبلاد الحوار الذي دعى له السيد الصادق وغيره لا يمثل ارادة شعبنا فقط اعمال الدستور الانتقالي الى العمل وارجاع الحال لما كان عليه قبل الانقلاب هو حق الشعب السوداني العظيم .

[محي الدين الفكي]

#1301038 [د..الزهجان]
5.00/5 (1 صوت)

07-09-2015 10:04 PM
كمال عمر بقي المعارض الرسمي للمعارضة ..وهو ايضا الموكل الرسمي بتميع الحوار ..ويحب المنطقة الدافئة ا
لا الي هولاء ولا هولاء

[د..الزهجان]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة