الأخبار
أخبار إقليمية
البروفيسور مالك للشرق: سطحية فهم الآيات وراء سقوط الشباب في الإلحاد
البروفيسور مالك للشرق: سطحية فهم الآيات وراء سقوط الشباب في الإلحاد
البروفيسور مالك للشرق: سطحية فهم الآيات وراء سقوط الشباب في الإلحاد


07-10-2015 09:47 PM
حوار – محمد زهران

قطع رؤوس هنا وتهشيم لضلوع الزيجات هناك ، وحيرة شبابية تصل الى حد الوقوع في براثن الإلحاد الذي يطل برأسه بقوة في عالمنا الاسلامي ،،، تلك هي المشاهد التي تتكرر علينا كل يوم بالكربون باسم الاسلام بل بالاستناد إلى نصوص دينية صحيحة اطلقتها افواه من يزعمون أنهم يحملون لواء الاسلام دون تفاسير أو توضيحات.
وبما اننا في عصور العلم ودنيا التفكر والانتقاد كان اللقاء مع واحد ممن جمعوا بين العلم والتفكر لينقذوا شبابنا من بحور التشدد والإرهاب أو العالقين في مصائد اللادينين. عندما التقيت البروفيسور والمفكر عبدالعزيز مالك استاذ علم الادراك بجامعة اكسفورد قفزت الى ذهني هذه الاسئلة المحيرة .
والبروفيسور مالك هو عضو الجمعية الملكية لاختصاص علم النفس وأمين الشؤون العلمية والبحوث بهيئة علماء السودان وهو واحد من الفلاسفة والمفكرين الذين يحملون افكارا قد لاتروق بعضها للبعض لكنها تطرح اسئلة تدور في اذهان الشباب ولا تجد اجابة شافية .
وقد زار البروفيسور مالك الدوحة حيث القى محاضرات تتعلق بتخصصه كاستاذ في علم الإدراك وهو أحد فروع علم النفس ، طرحنا وناقشنا معه أبرز الأسئلة التي تفتقر لإجابات شافية وأوجدت حالة من الضبابية الفكرية فدفعت الكثير من أمل الامة إلى حافة الهاوية والسقوط في خنادق التطرف.
سألناه عن المرأة التي نحروا حقوقها بسكاكين الجهل الصدئة فجعلوها آلة للجنس وإعداد الطعام فقط ، تحدثنا معه عن بعض الاحاديث التي يستشهد بها ممزقي لحوم البشر من الارهابين ليبرروا جرائمهم، لم يلتقط البروفيسور انفاسه حتى طاف بأفكاره الفلسفية فأقترب من اجابات ربما تروي عطشنا لفهم اكثر للاسلام وأجاب عن اسئلة وشكوك دائماً ما كانوا يصرخون بها الشباب ولكن لم يرد عليهم أحد سوى صدى صرخاتهم .
وبما ان الحديث كان عن المرأة فكانت البداية عن شبهة اباحة الاسلام للرجل بضربها
فإلى أسئلة الشرق واجابات البروفيسور مالك...

• في البداية نحن المسلمين نؤكد دائماً أن ديننا يقدس حقوق المرأة ويكن لها كامل الاحترام والتقدير واعاد لها حقوقها المنهوبة ووقف في صفها ضد تسلط الرجال ولكن ورد في صحيح مسلم عن النبي صلى الله عليه وسلم حديث " يقطع صلاة المسلم الحمار والكلب والمرأة " فكيف يمكن أن توافق بين هذا الحديث و تكريم الاسلام للمرأة ؟
- عندما ننظر إلى السنة النبوية المشرفة يجب ألا نجتزء بل يجب أن ننظر إلى السنة بكلياتها ومن جميع جوانبها، فالصلاة لا تقطعها المرأة فقط بل يقطعها أي مار بين يدي المصلين بغض النظر عن جنسه، ولكن بخصوص المرأة فيها من الفتنة للرجل ولفت انتباهه ذلك بسبب الرغبة التي خلقها الله في نفوس البشر.
• ولماذا لم يذكر الرجل في نفس الموضع من الحديث فالرجل يمتلك شهوة والمرأة ايضاً تمتلك شهوة؟
- نتكلم عن قطع الصلاة بالنسبة للجماعة فصلاة الجماعة يؤمها الرجال والمرأة صلاتها في بيتها.
• قال تعالى " فعظوهن واهجروهن في المضاجع واضربوهن " هذه الشبهة لا يجد كثير من المسلمين مفرا او مخرجا منها وهي شبهة ضرب الرجل للمرأة للتقويم، ولكن السؤال يتجلى هنا المرأة كما تحتاج لتقويم الرجل ايضاً يخطئ ويحتاج هو الاخر لتقويم فلماذا يضرب الرجل المرأة ولا تضرب المرأة الرجل لنفس السبب "التقويم"؟
- أولاً فهم الضرب لابد ان يفهم في سياق الاية والقرآن والاسلام لا يناقض بعضه بعضا ويخبرنا الرسول صلَّى الله عليه وسلم في اخر كلماته استوصوا بالنساء خيراً وفي حديث اخر رفقاً بالقوارير فوصف المرأة بالقارورة التي اذا تعاملت معها بقوة انكسرت ليستحيل عودتها كما كانت فإذا أحب الرجل زوجته يستحيل أن يرفع يده عليها ليضربها، ومما يجدر الاشارة اليه أنه هناك فرق كبير بين الضرب والعنف.. والعنف منفي كلية وبشكل قاطع في الفقه فالرفق ماكان في شئ ٍإلا زانه وما انتزع من شئٍ إلا شانه.
المقصود بالضرب
• إذاً ما المقصود بالضرب في القرآن؟
- " لقد كان لكم في رسول الله أسوة حسنة " والرسول لم يرفع يده يوماً على زوجاته أو مارس عليهم العنف يوماً بل العكس تماماً كان حليم إلى ابعد الحدود ولكم في قصة كسر السيدة عائشة للإناء بحضور اصحاب رسول الله صلَّى الله عليه وسلم العبرة والمثل فلو كان أحداً غيره مكانه لكان فعل ما فعل ولم يهدأ له بال إلا بعد تحطيم رأس زوجته ولكن بالرغم من كل هذا كان الرسول حليم ويحتضن زوجاته بكل حب ولين.
وهناك انواع من الضرب على سبيل المثال ضرب الممازحة وضرب الزجر أي الوكز وضرب المصالح وغيره.

• وما المقصود بضرب المصالح؟
- أي المنع عن مصلحة أو منحة كمنع الطفل عن الحلوى أو منع الابن عن استخدام الهاتف لإساءة استخدامه فهذا هو ضرب المصالح ولكن العنف الذي تسأل عنه لا وجود له في كتاب الله ولا في نواميس العلاقات الانسانية والمرأة ايضاً تستطيع أن تقوم زوجها بعدة طرق كفلها الاسلام لها.
• كثير من النساء يتسائلن ويشعرن بالظلم لماذا يمتلك الرجل في الجنة عدد ما شاء من حور العين والمرأة لا تمتلك حور العين من الرجال، فلماذا يكافئ الله الرجل بتلك المتعة الجنسية ولا يكافئ بها المرأة ولماذا اختزلت الشهوة للرجال دون النساء؟

- هذا غير صحيح !!
• ولكن ذكر ذلك في القرآن وبالتحديد في سورة الواقعة أن الحوريات جزاء للمؤمنين قال تعالى " وحور عين كأمثال اللؤلؤ المكنون جزاء بما كانوا يعملون " ؟
- للنساء ايضاً حور العين فيأتيها الرجل أجمل مما كانت تشتهي فالعطاء للجميع " وما كان عطاء ربك محظورا " فالفهم القاصر للايات على ان الحور العين عطاء للرجال من دون النساء وثقافة التهميش هذا لقصور في عقول البشر وليس نقصاً في القرآن أو ظلماً.
• ولكن كثير من الثقات وعلماء الامة يقتصرون الحور العين على الرجال فقط؟
- القرآن الكريم يحتاج إلى فقهاء موسوعي الفكر منفتحي الافاق يعلمون خبايا الامور وينظرون للايات من جميع الجوانب يأتوا للناس بما كان يخفى عليهم فيفكوا مشاكل وتعقدات الواقع، ولكم في ابن عباس السابق لعصره المثل فهو من خالف الجميع بفتوى قبول توبة القاتل فقال ان القاتل الذي قتل بعمد اذا تاب توبة خالصة لله يقبلها ومع ذلك جائه رجل يستفتيه وهو يقول هل للقاتل توبة فرد ابن عباس لا ليست له توبة خالد مخلد في جهنم وتلا " فمن قتل مؤمناً متعمداً فجزاؤه جهنم خالداً فيها ".
فاستعجب الصحابة وسألوه لما خالفت رأيك هذه المرة فما كنت بهذا تفتينا فقال ابن عباس " إني لأحسبه مغضباً وسوف يذهب لقتل مؤمناً " أي أنه يسأل السؤال والشر والغضب يشعان من عينيه فأراد أن يغلق أمامه كل الابواب حتى لايرتكب جريمة فهذا هو الفقه ومجاراة الواقع لاخراج الناس من غيابة جب الجهل إلى افاق النور والعلم.
• قضية اخرى تشغل بال الشباب، نحن كمسلمين ننظر إلى قصة رؤية سيدنا ابراهيم أنه يذبح ولده اسماعيل انها قمة الاستسلام لأمر الله ولكن الفيلسوف الدنماركي سورين كيركجارد لا يرى الوضع مثل ما نراه فهو ينظر إلى قصة سيدنا ابراهيم أنها قضية شروع في قتل مع سبق الإصرار والترصد وهذا ما يجده الكثيرون ممن ينتابهم الشك ويربطون قصة سيدنا ابراهيم بحادثة "ابن سام" سفاح ولاية بروكلين الامريكية الذي سألته المحكمة لماذا قتلت هؤلاء قال الرب أمرني بالتخلص من أولئك الأشرار، فكيف ترد على تلك الشبهة؟

• أولاً يستحيل أن نجد تفكير عقلاني ينتهي باستنتاج باطل لأن العقل من أجل النعم التي تدفع الإنسان دفعاً إلى الرشد والطريق المستقيم، والقول بأن الرسول معرض لوسوسة الشياطين هذا قول ساذج لأن النبي حالة استثنائية يستطيع التفريق بين وساوس الشياطين والوحي الإلهي وإلا كنا وجدنا في القرآن الكريم وسوسة شياطين ولفسدت الارض، فالانبياء معصومين ومحصنين من الشياطين والدليل ايضاً ان الرسول صلَّ الله عليه وسلم شق صدره وتم تنقيته وتحصينه وإلا لما كان الله تعالى يخبرنا في كتابه " ما اتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فانتهوا ".

إعمال العقل

• ولكن يجوز التفكير في ما قاله الرسول صلَّ الله عليه وسلم ولا أحد بمقدوره ان يمنع شخص من التفكير واعمال عقله؟

- نحن مأمورون بالتفكر واعمال العقل " لعلهم يتفكرون " ولكن هناك فرق شاسع بين التفكير والتفكر في علم الادراك...فالتفكر يوصل إلى زيادة الايمان والاقتناع ولكن التفكير هي حالة للبحث عن الهفوات والشبهات وابرازها وادخال الحيل حتى يلبسوا على الناس دينهم والحمدلله ديننا لا شك فيه واهلاً وسهلاً بالحوار العقلي مع كل من شكك في الاسلام.

• هناك حديث يحتج به قاطعي رؤوس البشر من الارهابيين والمتطرفين ويستحلوا دماء الناس بهذا الحديث الصحيح الذي اخرجه البخاري ومسلم " أ مرت أن أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله ، وأن محمدا رسول الله ، ويقيموا الصلاة ، ويؤتوا الزكاة ، فإذا فعلوا ذلك ، عصموا مني دماءهم وأموالهم ، إلا بحق الإسلام ، وحسابهم على الله تعالى" فما قولك في هذا؟
- هذا لنقص قدرة الفهم ونقص في عقول هؤلاء الارهابين، ذلك لان المقاتلة ليست بحد السيف والتفجير والتمزيق كما يظن أولئك الشراذم ولكن المقاتلة تكون بالفكر والدليل " وإن طائفتان من المؤمنين اقتتلوا فاصلحوا بينهما فإن بغت إحداهما على الاخرى فقاتلوا التي تبغي حتي تفئ إلى أمر الله " فالمقاتلة هنا بالفكر وليست ذبح وقتل كما نفهم من كلمة القتال لأننا إذا ذبحناهم لن يفيؤا إلى أمر الله لأنهم قطعت رؤوسهم وماتوا وانتهى امرهم فكيف سيهتدون!!.
حوار فكري
• ولكن لعل أحدهم يتساءل فيقول انه في نهاية الحديث ذكر " عصموا مني دماءهم " أي أن الأمر به دماء فكيف تقول أن القتال بالفكر وكلمة الدماء واضحة كوضوح الشمس في متن الحديث؟
- عصموا مني دماءهم أي عصموا أنفسهم من الدخول في حربٍ معي فالحوار الفكري يقود إلى الترقي والصعود إلى مراتب الإيمان والدليل حوار سيدنا إبراهيم مع النمرود الذي كان ينكر وجود الله يقول له ابراهيم ربي يحيي ويميت قال أنا أحيي وأميت قال فان الله يأتي بالشمس من المشرق فأت بها من المغرب فبهت الذي كفر، فأرتقى الحوار إلى العقلانية فازدادوا ايماناً وبهت الذي كفر فلم يستطع الرد، والشاهد أن الحوار بالفكر هو الاساس في نشر الدعوة أما القتل والذبح لا مكان له في دين " وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين " فالقتال بالسلاح هو لرد عدوان خارجي قال تعالى " ولا تعتدوا إنه لا يحب المعتدين " فلا تستطيع أن تجبر أحد باعتناق الدين بحد السيف لا يصلح ولن يصلح لا في زماننا ولا في زمان غيرنا قال تعالى " لا إكراه في الدين".

• إذاً أنت تؤمن بأن الاختلاف والتنوع العقدي سنة كونية وأمر واقع حتمي بين الناس؟
- الايمان بالتنوع الفكري اساس في الفقه قال تعالى " كان الناس أمة واحدة فبعث الله النبيين مبشرين ومنذرين " فعندما خلق الله الكون كان الناس عددهم قليل جداً ولكن بعد ذلك بدأوا ينتشروا في البقاع الجغرافية وبما أن العقل البشري المعجز قادر دائماً على الابداع والتكيف بدأت كل فئة في تكوين ثقافة محددة وعقيدة وتراث مناسب لهم فأنزل الله على كل قوم رسول ليبشرهم وينذرهم ويوجههم بدلالة " وما أرسلنا من رسول إلا بلسان قومه " بمعنى أن الله يراعي الفروق البشرية والتنوع الكبير الذي كان وما زال وسيبقى بين الناس إلى قيام الساعة، فالتنوع بين البشر أمر واقع ولا بد منه قال تعالى " ولو شاء ربك لجعل الناس أمة واحدة ولا يزالون مختلفين إلا من رحم ربك ولذلك خلقهم" أي للإختلاف خلق الله البشر فيجب احترام مشيئة الله باحترام تنوع البشر.
والهداية الى الاسلام وغيره لا تكون ابداً بحد السيف وإلا كان امر الله نبيه بذلك ولكنه قال له " إنما عليك البلاغ وعلينا الحساب " وقال" لست عليهم بمصيطر " و "لست عليهم بجبار" و اية " أفأنت تكره الناس حتى يكونوا مؤمنين" وغيرها من عشرات الايات التي تنهى الرسول صلَّ الله عليه وسلم أن يكره الناس على الدين فالاسلام أول من كفل حرية الاعتقاد والتدين والهداية بيد الله وحده عز وجل فقال " إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء ".

الشرق


تعليقات 14 | إهداء 0 | زيارات 5346

التعليقات
#1301855 [ناصر دين الله]
0.00/5 (0 صوت)

07-11-2015 05:16 PM
نزلوا ردي على المدعوا كامل النجار هذا الملحد لو بتؤمنوا بحق التعبير، وإلا ما تتكلموا لنا مرة أخرى عن حرية التعبير و تنتقدوا غيركم من حكومة وغيرها أنها تكتم الأفواه.

[ناصر دين الله]

#1301763 [كبير الحلاقين]
5.00/5 (1 صوت)

07-11-2015 02:31 PM
اهيب أنا كبير الحلاقين بسوق الحمير بكل الحلاقين في البلاد بأن لا يتعاملوا مع المعتوه في الصورة أعلاه

[كبير الحلاقين]

#1301731 [الطيب]
5.00/5 (1 صوت)

07-11-2015 01:24 PM
حديث المرأة والكلب والحمار كان عليكم أن تخفوه حتى تجدوا عالم حقيقي ليحوره. تعتقدون أنكم تستطيعون أن تردوا على الأسئلة المتداولة حاليا؟ لقد أحضرتم الشخص الخطأ. يفسر بأهوائه ضاربا بكتب التفسير والمنطق عرض الحائط. هل تدعوننا إلي رفض الطبري والقرطبي وابن كثير؟ لا إكراه في الدين؟ ولماذا تحاكمون القساوسة؟ ولماذا تقومون بتعرية المسيحيات؟ ثوبوا إلى رشدكم ودعونا وشأننا. هذا العمل الساذج جعلني أحتقر العلماء السودانيين والمسلمين خاصة لأنهم غير أمناء.

[الطيب]

#1301725 [الاستاذ]
5.00/5 (1 صوت)

07-11-2015 01:13 PM
مطلوب من احد المعلقين التأكد من صحة ادعاء هذا المأفون حول علاقته بهذه الجامعه العريقه ربما يكون صراف او مكوجى فى داخليات الجامعه

[الاستاذ]

#1301687 [كامل النجار]
5.00/5 (1 صوت)

07-11-2015 11:48 AM
من المؤسف حقاً أن يكون هذا الرجل أستاذاً بجامعة أكسفورد الشهيرة وفي نفس الوقت عضواً بهيئة فقهاء السلطان بالسودان. الأسئلة لا تسير غور الموضوع والإجابات إكليشيهات مجفوظة تنكر ضرب المرأة رغم أن صريح القرآن يقول واضربوهن، وكل صحابة محمد كانوا مشهورين بضرب نسائهم ضرباً مبرحاً لدرجة أن الزبير بن العوام كان يربط شعر نسائه ببعض ويضربهن بالعصا حتى تتورم اجسادهن لأتفه الأسياب. في مرة أعطت أسماء بنت أبي بكر زوجة الزبير تفاحةً كانت قد قضمت منها إلى عبدها فضربها الزبير بالعصا لأنه أعتبر أن ذلك كان قُبلة غير مباشرة
الأستاذ يستشهد بالأحاديث التي تعارض صريح القرآن، وهذه الأحاديث جُمعن بعد أكثر من مائتي عام بعد وفاة قائلها المزعوم. لو لم أكن ملحداً لألحدت بسبب هذه الإجابات

[كامل النجار]

ردود على كامل النجار
[المشتهى السخينه] 07-11-2015 03:03 PM
التحية للدكتورالقامه كامل النجارالكاتب الكبير والمفكر ... وبتعليقك هذا طمأنتنا عليك . فقد افتقدناك كثيرا فى منبر الحوار المتمدن ولعل المانع خير ..ونأمل الا يطول انقطاعك ...اوعدنا ..
ما كنا نرغب ان ترد على هذا المشعوذ فقد قال ان القتال مقصود به الحوار ..اى ان اللغة اصبحت بلا قيمه وبلا مدلول .. وحوار الطرشان بالاشارة اكثر وضوحا منها ..

United States [الطيب] 07-11-2015 01:26 PM
الرجاء مدنا بمصدر قصة التفاحة هذه ولك الشكر.

European Union [المندهش] 07-11-2015 12:58 PM
كفيت ووفيت ايها المفكر الحقيقى مش تايوانى .ولكن بهذه المناسبه نرجو الافاده ممن لديه علم عن كثير من السودانيين الذين يدعون درجات ومناصب علميه رفيعه فى اكبر الجامعات مثل هذا الجاهل المعتوه استاذ علم الادراك بجامعة اوكسفورد والشيوعى السلفى الاخوانى دكتور عبدالله ابراهيم والاخرق عبدالوهاب الافندى وغيرهم كثر هل حقيقة هؤلاء الجهله اساتذه فى جامعات غربيه ام انهم مثل طبيب عطبره المزيف


#1301657 [Konda Saeed Koudi]
0.00/5 (0 صوت)

07-11-2015 10:48 AM
يونس 64 وإن كنت في شك مما أنزلنا إليك فسأل الذين يقرأون الكتاب من قبلك ولا تكونن من الممترين. صدق الله العظيم

[Konda Saeed Koudi]

ردود على Konda Saeed Koudi
United States [موسى] 07-11-2015 01:07 PM
{فَإِن كُنتَ فِي شَكٍّ مِّمَّا أَنزَلْنَا إِلَيْكَ فَاسْأَلِ الَّذِينَ يَقْرَؤُونَ الْكِتَابَ مِن قَبْلِكَ لَقَدْ جَاءكَ الْحَقُّ مِن رَّبِّكَ فَلاَ تَكُونَنَّ مِنَ الْمُمْتَرِينَ }يونس94

يجزيك الله خير يا كوندا راجع الأيات وتأكد من صحتها قبل نشرها ......


#1301650 [ميمان]
0.00/5 (0 صوت)

07-11-2015 10:30 AM
اكان امثال هذا الرجل يدرسون في اكسفورد فهذه بداية انحطاط التعليم الجامعي في الغرب. اكسفورد ام الجامعات

[ميمان]

#1301631 [إندستين]
0.00/5 (0 صوت)

07-11-2015 09:49 AM
كلمنجى ...لكلك...من غير جديد او مفيد

[إندستين]

#1301628 [بابكر موسي ابراهيم]
0.00/5 (0 صوت)

07-11-2015 09:46 AM
....لو كان ...دا الزول العايزنوا...يوقف الالحاد...الحدوا الحادكم...و الله كلامه دا ...ما يقنع ارنب....

[بابكر موسي ابراهيم]

#1301610 [خايوت بعانخى]
0.00/5 (0 صوت)

07-11-2015 08:49 AM
لم يستفد من علمه لم يدرك..وكمان قال فى جامعة اكسفورد..

[خايوت بعانخى]

#1301586 [almamgoos]
5.00/5 (1 صوت)

07-11-2015 06:14 AM
الزول العمل اللقاء دا
يحتسب الزمن الذي اضاعو
كان احسن ليهو ينوم او يعمل حاجه مفيده

[almamgoos]

#1301583 [yahya]
5.00/5 (1 صوت)

07-11-2015 05:53 AM
ههههه .. دا مفكر ؟!.. لا تختلف بعض اجاباته عن اجابات اي سلفي مع شوية لولوه اخوانيه تكشفت في التطبيق العملي

[yahya]

#1301550 [ابن كوش]
5.00/5 (1 صوت)

07-11-2015 02:54 AM
دا مستهبل يلف و يدور بدون اجابات لاي سوال

[ابن كوش]

#1301479 [الحائر]
5.00/5 (2 صوت)

07-10-2015 11:39 PM
مع احترامى للبروفيسور مالك الا أنه لم يتمكن من اعطاء اجابات واضحة وشافية للاسئلة التى طرحت عليه.

[الحائر]

ردود على الحائر
[A. Rahman] 07-11-2015 06:23 AM
"والبروفيسور مالك هو عضو الجمعية الملكية لاختصاص علم النفس وأمين الشؤون العلمية والبحوث بهيئة علماء السودان وهو واحد من الفلاسفة والمفكرين الذين يحملون افكارا قد لاتروق بعضها للبعض لكنها تطرح اسئلة تدور في اذهان الشباب ولا تجد اجابة شافية"
يكفي انتماؤه للكيان المنحط المسمى "هيئة علماء السودان" ليوفر على القارئ عدم الالتفات للكثير مما يثيره أمثال هؤلاء النصابين .

[ابن كوش] 07-11-2015 02:53 AM
دا مستهبل يلف و يدور بدون اجابات لاي سوال



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة