الأخبار
ملحق الثقافة والفنون
من مهارات الكتابة الإبداعية .. 'علم العروض' (2 / 4)
من مهارات الكتابة الإبداعية .. 'علم العروض' (2 / 4)
من مهارات الكتابة الإبداعية .. 'علم العروض' (2 / 4)


07-13-2015 03:18 AM


الخليل استقرى الشعر العربي، فوجد أوزانه المستعملة أو بحوره خمسة عشر بحرا، ثم جاء الأخفش فزاد عليه بحرَ (المتدارك).


ميدل ايست أونلاين

بقلم: د. رشا غانم

لم سميت الطويل طويلاً؟

• أجزاء البيت الشعري:

ينقسم البيت الشعري إلى قسمين متساويين من حيث الصوت ويسمى كل قسم منهما بشطر البيت. كما يسمى أيضا بالمصراع ويسمى الشطر الأول منهما الصدر، والثاني العجز. ولمّا كانت التفعيلة الأخيرة من الصدر لها أهميتها سميت العروض كما سميت التفعيلة الأخيرة من العجز الضرب، وما عدا العروض والضرب من أجزاء البيت فيسمى الحشو.

استقرى الخليل الشعر العربي، فوجد أوزانه المستعملة أو بحوره خمسة عشر بحرا، ثم جاء الأخفش فزاد عليه بحرَ (المتدارك).

• بحور الشعر:

بحور الشعر ستة عشر بحرًا وهي: الطويل، المديد، البسيط، الوافر، الكامل، الهزج، الرجز، السريع، المنسرح، الخفيف، المضارع، المقتضب، المجتث، المتقارب، المتدارك.

سُئل الخليل بعد أن عمل كتاب العروض: لم سميت الطويل طويلاً؟ قال: لأنه طال بتمام أجزائه، قلت: فالبسيط؟ قال: لأنه انبسط عن مدى الطويل وجاء وسطه فعلن وآخره فعلن، قلت: فالمديد؟ قال: لتمدد سباعيه حول خماسيه، قلت: فالوافر؟ قال: لوفور أجزائه وتداً بوتدٍ، قلت: فالكامل؟ قال: لأن فيه ثلاثين حركة لم تجتمع في غيره من الشعر، قلت: فالهزج؟ قال: لأنه يضطرب؛ شبه بهزج الصوت، قلت: فالرجز؟ قال: لاضطرابه كاضطراب قوائم الناقة عند القيام، قلت: فالرمل؟ قال: لأنه شبه برمل الحصير لضم بعضه إلى بعض، قلت: فالسريع؟ قال: لأنه يسرع على اللسان، قلت: فالمنسرح؟ قال: لانسراحه وسهولته، قلت: فالخفيف؟ قال: لأنه أخف السباعيات، قلت: فالمقتضب؟ قال: لأنه اقتضب من السريع، قلت: فالمضارع؟ قال: لأنه ضارع المقتضب، قلت: فالمجتث؟ قال: لأنه اجتث، أي: قطع من طويل دائرته، قلت: فالمتقارب؟ قال: لتقارب أجزائه؛ لأنها خماسية كلها يشبه بعضها بعضاً.

وبصورة أخرى أكثر توضيحا نقلها د. أحمد بدوي عن البستاني في ترجمته للإلياذة يقول: ولم يدرك العرب الصلة بين عاطفة الشاعر والبحر الذي عبر به عن هذه العاطفة إلا لفتات لا تذكر.

وأول من حاول – أن يدرك الصلة بين الوزن والعاطفة – البستاني في مقدمة ترجمته للإلياذة، فقد لاحظ أن بحر الطويل يتسع لكثير من المعاني ولذلك يكثر في الفخر والحماسة، والوصف، والتاريخ، والبسيط يقرب من الطويل وإن كان لا يتسع لاستيعاب المعاني، ولا يلين لينه للتصرف مع تساوي أجزاء البحرين، ولكنه يفوقه رقة، والكامل أتم البحور السباعية، يصلح لأكثر الموضوعات وهو في الخبر أجود منه في الإنشاء، وأقرب إلى الشدة منه إلى الرقة، والوافر ألين البحور يشتد إذا شددته، ويرق إذا رققته، وأكثر ما يجود به النظم في الفخر كمعلقة عمرو بن كلثوم، وفيه يجود المراثي، والخفيف أخف البحور على الطبع وأطلاها للسمع يشبه الوافر لينا، ولكنه أكثر سهولة، وأقرب انسجاما، والرمل بحر الرقة فيجود نظمه في الأحزان والأفراح والزهريات، ولهذا لعب به الأندلسيون كل ملعب وأخرجوا منه ضروب الموشحات، والسريع بحر يتدفق سلاسة وعذوبة، يحسن فيه الوصف، وتمثيل العواطف الفياضة، والمتقارب بحر فيه رقة ونغمة مطربة، وهو أصلح للعنف والسير السريع، والمتدارك بحر يصلح لتصوير زحف جيش، أو وقع مطر أو سلاح، والرجز أسهل البحور نظمًا".

ينقسم كل بيت شعري إلى شطرين أو مصراعين.

التفعيلة التي في آخر الشطر الأول من البيت الشعري تسمى العروض والتفعيلة التي في آخر الشطر الثاني تسمى الضرب وما عدا ذلك يسمى الحشو.

مثال على ذلك:

يا فؤادي لا تسل أين الهوى

فاعلاتن فاعلاتن فاعلن

فاعلن أعلاه تسمى العروض

كان صرحا من خيال فهوى

فاعلاتن فاعلاتن فعلن

فعلن في الشطر الثاني من البيت تسمى الضرب

بقية التفعيلات (فاعلاتن) تسمى الحشو

ملحوظة: علامة الحركة (/) وعلامة السكون(0)

أجزاء التفعيلة العروضية: سبب، وتد، فاصلة.

السبب: إما سبب خفيف :إذا كان الأول متحركا والثاني ساكنا (/0)

وسبب ثقيل: إذا كان كل منهما متحركا(//)

والوتد: يكون مجموع أو مقرون الوتد المحموع حرفان متحركان بعدهما ساكن: (دعا) "//0" ومقرون:حرفان متحركان فصل بينهما ساكن : /0/" (قال)

الفاصلة وهي فاصلة صغرى حروف متحركة يليها ساكن: "///0" (سمعت) أو فاصلة كبرى أربع حركات يليها ساكن (////0) :(علِمنا)

نحاول في هذه النماذج أن نبتعد عن زحافات وعلل كل بحر حتى لا يلتبس الفهم في دراستنا لجوهر علم العروض والتعرف على زحافات وعلل كل بحر موجودة في الكتب الخاصة بعلم العروض لمن يريد التوسع.

د. رشا غانم - مدرس النقد الأدبي- الجامعة الأميركية (مصر)


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 11041


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة