الأخبار
أخبار إقليمية
مواطنو سوبا يتمسكون بلجان «العريفين» لمعالجة ملف الأراضي
مواطنو سوبا يتمسكون بلجان «العريفين» لمعالجة ملف الأراضي
 مواطنو سوبا يتمسكون بلجان «العريفين» لمعالجة ملف الأراضي


07-15-2015 04:13 PM
محمد إسحاق-

تعرضت منطقة سوبا الاراضي بمحلية جبل الأولياء بولاية الخرطوم في الاعوام الماضية الى الكثير من المشكلات وخلفت عدداً من الضحايا بسبب الأحداث التى صاحبتها فى الفترة الماضية، وتسببت كذلك في كثير من الاشكالات والافرازات السالبة بالمنطقة، الأمر الذي دفع حكومة ولاية الخرطوم السابقة لتشكيل لجنة عليا خاصة لتنظيم ملف الخطة الاسكانية، وقد نجحت هذه اللجنة بمعاونة لجنة العريفين في حسم وتنظيم كل اجراءات الخطة الاسكانية.
«الإنتباهة» حرصت على المزيد من الحقائق حول هذا الملف، والتقت عدداً من العريفين الذين حملوا اللجان الشعبية مسؤولية كل المشكلات التي واجهت ملف الاراضي بمنطقة سوبا، وبالاخص قضية تسليم الديباجات للمستحقين منذ عام 1996م، واتضح ان هناك «1500» من الديباجات ليست لها مرجعية بمكتب الاراضي تم توزيعها عبر اللجان الشعبية فى ذلك الوقت فتم اسقاطها، مما ادى لكثير من المشكلات، وهذا ما دفع حكومة الولاية الى تكوين اللجنة العليا
برئاسة الاستاذ مختار حسن احمد ومحمد الشيخ مدني وعضوية آخرين وبعض الاعضاء من لجنة الأمن، وهذه اللجنة قامت بتنظيم وترتيب العمل فى ملف الاراضى، حيث تم وضع وثيقة مشتركة اتفقت عليها كل الجهات المسؤولة وذات الاختصاص، كما تم التأمين على عمل لجنة العريفين بمطالب من المواطنين، وبدأ العمل فى لجنة الحصر واخذ كل شخص رقماً واستمارة، وتم ترحيلهم الى مدينة الفتح بام درمان ومنطقة الرشيد، وتم تسليمهم كافة الملفات، اما اصحاب الديباجات الذين يستحقون بسوبا الاراضى فتم ترتيبها وبدأت عمليات السحب والقرعة عن طريق اللجنة العليا ولجنة العريفين، والآن العمل يسير بصورة ممتازة ومرتبة تماماً وباجراءات ميسرة للمواطنين، فيما تبذل لجنة العريفين جهوداً مكثفة لاستكمال هذه الترتيبات، والان تبقت على انتهاء عملية تخطيط سوبا الاراضى 5% فقط، وطالب المواطنون اللجنة العليا ولجنة العريفين بمباشرة عملها، وقالوا ان اي تعطيل لها سيعيق العمل، خاصة ان المنطقة اصبحت صالحة للسكن بعد ابعاد المجرمين من خلال اكمال عملية التخطيط.
اما المواطن ابراهيم عبد الله سليمان فقد اكد لـ «الإنتباهة» ان لجنة العريفين فى سوبا الاراضى تعمل الآن بامتياز، وكذلك اللجنة العليا ممثلة في الاخوين خالد المكى ومحمد عجيل وغيرهم من الذين اسهموا في تذليل كل الصعاب حتى وصل المواطنون المستحقون الى مرحلة استلام بيوتهم فى سوبا الأراضى بمربع «9» حسب المسميات الجديدة. واشاد المواطن محمد عبد الله وقد استلم منزله بمربع «9» سوبا الاراضى بدور لجنة العريفين التى مازالت تواصل عملها فى تسليم مواطنى المنطقة منازلهم من خلال سحب القرعة، كما اضاف المواطن خليفة يحيى ان عمل لجنة العريفين الآن بسوبا يسير بصورة ممتازة بعيداً عن اية مشكلات، اما المواطنة ثناء إسحاق التي مازالت فى انتظار سحب القرعة فقد اكدت ان عمل العريفين الآن افضل من عمل اللجان من ناحية التنظيم والدقة والانضباط فى الاجراءات عبر الاسس والضوابط المعروفة، وكشفت ان منطقة سوبا الاراضى «فى عام 2005م» اصبح العمل بها منظماً تماماً، خاصة بعد احالة ملف الاراضى للعريفين عكس ما كانت تقوم به اللجان الشعبية التي تسببت في الكثير من المشكلات بملف الاراضى بالمنطقة بسبب الاخطاء والتجاوزات، لكن الآن العمل يسير بصورة سلسلة بفضل التنسيق الموجود بين اللجنة العليا ولجنة العريفين، فالعريفون هم أكثر الأشخاص إلماماً بحقيقة المواطنين القاطنين بالمنطقة، وهم أيضاً يقومون بتذليل كل الصعاب. اما المواطن خاطر محمد سليمان فقد قال انه استلم منزله بمربع «9» بسوبا الاراضى نتيجة للتسهيلات من قبل اللجنة العليا ولجنة العريفين من خلال توعية المواطن ودورهم الفاعل بالعمل، خاصة مقرر اللجنة العليا محمد عجيل الذى اجتمع بهم ووعدهم بحسب القرعة وتسليمهم منازلهم لحاملى الديباجات، وقد اوفى بوعده وقال انه من الذين حالفهم الحظ كثيراً، وانه سحب القرعة واستلم منزله فى نفس اليوم وبدون اية مشكلات، وقال إنهم يأملون أن تواصل هذه اللجان الموجودة مهامها بحكم قدرتها على معالجة المشكلات التي خلفتها اللجان الشعبية السابقة.

الانتباهة


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1997

التعليقات
#1304460 [البا قرمعتصم]
0.00/5 (0 صوت)

07-16-2015 05:33 AM
استلامنا دبجات من الخيمه لما رجعنا الجنه قالو مزوره وكانو عايزين يسجنونا وطلعنا بكرمت البليه كانت تسخرج الدبجات من مكتب المتعافي الولي في زاك الزمان وحسبنا الله والمتضرين كثرون

[البا قرمعتصم]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة