الأخبار
أخبار إقليمية
والي ولاية النيل الأزرق : الحوار سيجهض اي احلام للمعارضة
والي ولاية النيل الأزرق : الحوار سيجهض اي احلام للمعارضة
والي ولاية النيل الأزرق : الحوار سيجهض اي احلام للمعارضة


07-18-2015 09:16 PM
( سونا ) قال الأستاذ حسين يس حمد والي ولاية النيل الأزرق إن انعقاد آلية الحوار الوطني عقب عطلة عيد الفطر المبارك من شأنها أن تجهض أي أحلام للمعارضة التي ستجد نفسها معزولة وستبحث لها عن منافذ تعيدها للإجماع الوطني .
وأضاف الوالي ان الأحزاب والقوى السياسية وبعض القوى التي تحمل السلاح تجنح للحوار داعيا القوى الأخرى الى استغلال مبادرة السيد رئيس الجمهورية وإلقاء السلاح والإحتكام لصوت العقل والإنخراط في مسيرة الحوار الوطني تحقيقا لسلام عادل يرضي الجميع خاصة أن الحرب لن تحقق اي مطالب بل تزيد معاناة أهل الولاية وتشرَد أسرهم وتقعد بالولاية عن ركب التنمية قائلاإن على الإعلام لعب دورمقدر في توجيه الرأي العام واستنفاره لدعم مسيرة السلام والتنمية .


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1389

التعليقات
#1305538 [صالح عام]
5.00/5 (1 صوت)

07-19-2015 09:43 AM
ابو سروال بدون تكه وناصل يا دوب كملت شهر فى السلطه وربيت كرش يعنى بعد سته تكون بدون سروال

[صالح عام]

#1305537 [كوز موية فاضى]
5.00/5 (1 صوت)

07-19-2015 09:40 AM
بل انتم الذين يجب عليكم الاحتكام الى اصوات عقولكم وتردوا المظالم الى اهلهابذهابكم دون رجعة والى الابد الى مزبلة التاريخ كما يقال حينها لن نرى اى بندقية محمولة خارج نطاق القوات المسلحة- يا قرد الانقاذ-

[كوز موية فاضى]

#1305524 [ابراهيم مصطفى عثمان]
0.00/5 (0 صوت)

07-19-2015 08:49 AM
والي ولاية النيل الازرق لا يعرف اي شئ بل هو مزنوق (زنقة) كلب في الطاحونة فبالامس القريب جدا (18 يوليو ) تقدم وزير المالية ووزير الصحة ومعتمد التضامن استقالاتهم علاوة علي اخرين قدموا استقالتهم قبل العيد . الوالي الذي (يتبجح) بالحوار والعودة الي العقلانية شخصية ضعيفة مكروهة علي مستوي الولاية وتم اختياره بواسطة الامن لانه سكت علي التهجير القسري لمجموعة سكان الانقسنا خلال مايو ويونيو الماضيين وسيادته لا يستطيع ان يزور المرضي في مستشفي الدمازين (علي بعد 200 متر من مقره) الا تحت حماية (دوشكا الامن) .والي لا يستطيع الذهاب لعمله الا تحت الحماية لا يدري اي شئ حتي ما (كتب) له ليصرح به للاعلام . والي ولاية النيل الازرق محاصر بكمية هائلة من المشاكل واحداث متسارعة اولها الهجرة الطوعية لمجموعة الفلاتة من القري 9 و10 و11 الي شمال الولاية وكانت هذه المجموعة قد حاولت الاستيلاء علي (بلدات وجبراكات) الانقسنا الزراعية مستفيدين من تهجير هذه المجموعة بالقوة الجبرية من مناطقهم الوالي يعلم علم اليقين ان الموسم الزراعي في الجزء الغربي والجنوبي اصبح الان في كف عفريت فمزارعي تلك الجهات لم يخرجوا حتي اليوم(19 يوليو)الي مشاريعهم بعد ان تواترت الانباء عن حشود وتحركات مقاتلي الحركة الشعبية في تلك الجهات . يستغرب سكان الدمازين والروصيرص من نوعية هذا الوالي الذي لا يستطيع ان يفعل اي شئ لانه لا يعرف اي شئ .

[ابراهيم مصطفى عثمان]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة