الأخبار
أخبار إقليمية
السودان يتفوق عالمياً !!!
السودان يتفوق عالمياً !!!
السودان يتفوق عالمياً !!!


07-20-2015 11:43 AM
مهدي زين

كنّا نعتقد أنَّ الرقم الذي ذكره وزير المالية في برنامج مؤتمر إذاعي كان رقماً خرافياً لعدد رسوم الخدمات التي قال إنها قد وصلت الي ٣٦ ألف رسم ، ولكن قبل أن نفيق من هول الصدمة الوزارية إذا بمدير ديوان الحسابات بالمالية السيد هاشم آدم مهدي يقر ويعترف باستحالة تطبيق نظام التحصيل الإلكتروني بعد اكتشاف الوزارة أنَّ عدد الرسوم هو ١٧٣ ألف رسم !!!

أنا شخصياً لا أستبعد أن يصل الرقم يوماً ما الي مليون أو أكثر في هذه الجبَّانة الهائصة !!!
إستحالة التطبيق تأتي من أنَّ أجهزة التحصيل الإلكتروني تحتاج الي ترميز بحيث يُعْطى كل رسم رمزاً معيناً يميزه ، ونسبة للعدد الهائل للرسوم البالغ أكثر من ١٧٣ ألف رسم فقد عجزت هذه الأجهزة عن ترميز هذا الكم الهائل ، وذلك يعني ببساطة أنَّ عدد الرسوم المفروضة في السودان لم يخطر ببال أي شركة مصنعة لمثل هذه الأجهزة أن تضعه في تصوُّرها وحساباتها ، وعليه يصبح السودان متفوقاً على كل دول العالم في عدد رسوم الخدمات المفروضة على المواطن ، ومتفوقاً كذلك في كمية أموال الخدمات المحصلة عن طريق هذه الرسوم !!!

واستناداً الي ما قاله مدير ديوان الحسابات بالمالية فإنَّ جهوداً مضنية قد بُذلت من قبل الوزارة وشركة النيل منفذ المشروع والهيئة القومية للمعلومات لتقليص هذه الرسوم الي ٣٩ ألف رسم ، ولم يحدثنا سيادته عن الفرق بين العددين والبالغ ١٣٤ ألف رسم هل سيتم إخطار الشركات المصنعة لأجهزة التحصيل الإلكتروني لتقوم بتصنيع أجهزة جديدة خصيصاً للسودان ، كما كانت تفعل شركة سجائر البينسون البريطانية ، لتستوعب هذه الزيادة الخرافية ، أم أنَّ هذه ال ١٣٤ ألف رسم سيتم تحصيلها ورقياً كما كان سابقاً لتصب في جيوب أؤلئك المجرمين الذين ابتدعوها ، أم سيتم الغاؤها وإزاحتها عن كاهل الشعب الذي ظل يدفعها على مدى ربع قرن دون أن تُقَدَّم له مقابلها أي خدمات تُذكر ؟!!!

مجلس الوزراء ورئيسه أيضاً لا يعلمون عدد هذه الرسوم لذلك حددوا لوزارة المالية ترميز عدد ٢٠٠٠ رسم بواسطة أجهزة التحصيل الإلكتروني ، وإذا أخذنا بالعدد الذي حدده مجلس الوزراء نجد أن عدد الرسوم غير المرمزة هو ١٧١ ألف رسم مما يعني أنَّ ما تقوم به وزارة المالية هو نوع من العبث يترك الجمل بما حمل لأنصار التجنيب ويمكِّنهم من استخدام إيصالات تحصيل مضروبة ليس لوزارة المالية ولاية عليها بعد أن قامت الوزارة بإعدام أورنيك ١٥ الورقي .

وزارة المالية عينها على هذه الرسوم الكثيرة وتريد أن تضع يدها على هذا الكنز الذي لا ينفد ولكن فشل التحصيل الإلكتروني في إستيعاب وترميز هذا الرسوم هو الذي يحول دون ذلك ، وستفضل الوزارة أن تترك لهؤلاء المتلاعبين فرصة تحصيل الرسوم بأساليبهم الملتوية بدل أن تقوم بإلغائها ، حتى يتيسر لها لاحقاً إيجاد طريقة الكترونية تمكنها من السيطرة عليها .
هل كان يخطر ببال أحد قبل الكشف عن هذه الأرقام الخرافية أنَّ السودان هو الدولة الأولى في العالم في عدد رسوم الخدمات المحصلة من المواطنين ؟!!!

لماذا لا يكون في المقابل أنَّ السودان هو الدولة الأولى في العالم من حيث ترقية وازدهار الخدمات التي تقدمها الدولة للمواطنين مقابل ما يدفعون ؟
أهل السودان يدفعون ١٧٣ ألف رسم ، وهذا ما لا يفعله أي شعب آخر في العالم ، منها رسم سرج الحمار ، ورسم لجام الحصان ، ورسم حفرة الدخان ، ورسم تعويذة الشيطان ، ورسم إضطهاد الإنسان ، ورسم عبوة البمبان ، ثم تتردى الخدمات كل يوم تشرق فيه شمس السودان ، وتشهق عمارات أؤلئك المجرمين وتزدان !!!
لو إفترضنا أنَّ حصيلة رسم سرج الحمار هي أقل عائدات الرسوم وتُدرُّ سنوياً مليون جنيه وضربنا هذه الحصيلة في عدد الرسوم البالغ ١٧٣ ألف لحصلنا على ١٧٣ مليار جنيه تكفي لترقية خدمات التعليم والصحة والمياه والصرف الصحي بدرجة تفوق اليابان وسنغافورة والدول الإسكندنافية !!!

ما معنى أن يتم فرض رسوم لا يعلمها مجلس الوزراء ولا وزارة المالية ، وتثقل كاهل المواطن ولا تعود له في شكل خدمات ؟!!!
من الذي يفرض هذه الرسوم ولماذا لا يُحاسب على مدى ربع قرن من الزمان ويُسأل عن المال الذي جمعه وفيما أنفقه ؟
كيف يُلقى باللوم في هذا الكم الهائل من الرسوم على التوسع في الحكم المحلي ولا تُسأل الحكومات المحلية عن هذه الفوضى العارمة التي لا يمكن أن تحدث في دولة محترمة ؟

كيف استطاع هذا الأخطبوط الإنقاذي أن يستغل الدولة ويسخرها ويستثمرها لصالحه كدكان ؟!!!
الوطن كله الآن يعيش أزمة في المياه والكهرباء وسوء المعيشة ، ولا يمكن لعاقل أن يصدق أنَّ هذا هو الوطن الذي يُجبى فيه ١٧٣ ألف رسم للخدمات !!! تنظر الي العمارات حولك تراها مترفة وباذخة تسُدُّ الأفق ، وتنظر خلالها الي الشوارع تراها مهترئة وغارقة في عفن السايفونات التي تطفح على أكياس النفايات المبعثرة في كل مكان ، وتزكم أنوف المارة روائح مجاري مصارف الأمطار الممتلئة بكل قاذورات الدنيا ، ثم ترفع رأسك الي الأشجار فتراها مغلفة بأكياس البلاستيك الطائرة والمتناثرة في كل حدب وصوب ، وتنظر الي سماء الخرطوم فيرتد إليك بصرك متعباً من سحب عوادم السيارات والركشات وكُتَل الغبار التي تجعل هواءها فاسداً وغير صالح للإستخدام البشري !!!

إنَّ الذين أكلوا هذه الأموال وتركوا الوطن كله بلا خدمات ، هم أؤلئك الذين يتخبطهم الشيطان من المس في قلب الخرطوم وهم لا يعلمون ، وهم أؤلئك الذين يأكلون في بطونهم ناراً وفي السَّعير سيسجرون !!!
[email protected]


تعليقات 12 | إهداء 0 | زيارات 6826

التعليقات
#1442362 [أبو العايلة]
0.00/5 (0 صوت)

04-10-2016 06:08 PM
أنا والراكوبة
صحيفتي المحبوبة
أحبها كحبي
لزوجتي زينوبا
أصحبها مع الغروب
بجانبي محبوبي
زينوبتي راكوبتي
سيان في القليبي

[أبو العايلة]

#1442361 [أبو العايلة]
0.00/5 (0 صوت)

04-10-2016 06:04 PM
لاحولة ولا قوة إلا بالله ده كلام شنو يا جماعة لا معارضة نافعة ولا نظام نافع والله نبكي أنا شخصيا فقدت الأمل ويم نموت نموت إذا كان المعارضون هم أجهل البشر والنظاميون أسوء البشر من يا ترى يحكمنا وايييييييييييييييييييييييييييييييييي منكم

[أبو العايلة]

#1306216 [ود الكفتة]
0.00/5 (0 صوت)

07-21-2015 07:00 AM
امس الاثنين فى تفتيش قريةالنابتي بطريق الشرق مع مدخل الخرطوم اورنيك 15 شغال وفى امان الله
يا حبذا لو وزارة المالية عملت تلفون عشان يبلغ من خلاله لاية مخالفات فى تحصيل الرسوم

[ود الكفتة]

#1306169 [المعز ابراهيم]
5.00/5 (1 صوت)

07-21-2015 02:51 AM
ياجماعة الخير لكي نفوت علي المجنبين الفرصة في افشال المشروع لماذا لا تلجا المالية الي تكويد القيم وليس الاسماء بمعني يكون السداد بالقيمة مثل السحب من الصراف عايز مثلا لو عايز اسدد رسم بمبلغ مائة جنية امشي الصراف واسدد باختيار مبلغ مائة جنية تخصم لصالح وزارة المالية ويرفق الايصال مع المعاملة بدون تسمية الرسم مثل ماكان معمول بة في نظام الدمغة مطلوب منك مبلغ تمشي تشتري دمغة او اتنين او حتي ثلاثة حتي تستوفي القيمة الان ممكن تعمل فئات قيمية للخدمات ااحكومية وتمشي تسددها في البنك في حساب موحد للمالية او تفتح حسابات باسم وزارة المالية تختص بالرسم المطلوب وتصنف وترتب علي حسب طالبي الخدمة فكل مواطن يهتم بمعرفة الارقام التي تهمة في تعامل لو كان جمارك او رسوم دراسية او اي رسم خاص بمجالة وتتعمل تحويلات لاحساب المعني وبرفق سند البنك مع المعاملات زي ما كان معمول باورنيك 15 بس اكون التحصيل عن طريق النظام المصرفي وليس نقدا ودمتم

[المعز ابراهيم]

#1306113 [ابودياب]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2015 10:20 PM
البلد دي لا رئيس فيها نافع ولا نافع فيها نافع .. مافيا تغلغلت في مسام الشعب .. ودا نفسو المسار الخطأ بالنسبة ليهم . لا تفرحوا كثير ف راح تبكي وتبكي زيارتكم. . ان شاء الله يجيكم واحد زي بتاع كوريا الشمالية .. ما دام الناس عجزت عن الحراك

[ابودياب]

#1305988 [عبدالمجيد حسنين]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2015 04:27 PM
المعروف للجميع ان انقلاب 89 سرق و نهب ثروات السودان و الكثيرين قولون احسن يستمرو لانهم شبعو و سياتى من بعدهم جعانين ياكلو من جديد لكن الحقيقه المؤسفه ان الكيزان ياكلون ولا يشبعون

[عبدالمجيد حسنين]

#1305983 [karkaba]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2015 03:37 PM
لاننا هنا فازلوتاالكيزان المجرمين

[karkaba]

#1305965 [ود الكوتش]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2015 02:59 PM
السودان impossible

[ود الكوتش]

#1305929 [أسامة عبدالرحيم]
5.00/5 (1 صوت)

07-20-2015 01:33 PM
لو حاولنا تخيل وتسمية هذه الـ 173 ألف رسم فلن نستطيع أبداً لأنها في رأئي المتواضع هي رقم خيالي غير واقعي. يمكن أن تكون الرسوم في حدود الألف أو الألفي رسم.. أو حتي قل 5 ألف رسم في كل ولايات السودان.. لكن أن يقول مدير ديوان الحسابات بوزارة المالية أن عدد الرسوم هو 173 ألف رسم ثم يردد بإستحالة تطبيق نظام التحصيل الالكتروني عبر أورنيك 15 الجديد فهذا يعني شئ واحد فقط من وجهة نظري، وهو أن المافيا التي تريد إفشال المشروع والتي تحدث عنها وزير المالية شخصياً قد نجحت في مسعاها في ضرب وإفشال المشروع من داخل أروقة وزارة المالية ورغم أنف الوزير نفسه.

الرقم غير صحيح يا سادة حتي لو حاولوا خداع العامة بتسمية رسم "سرج حمار".
جبابرة التجنيب لا يريدون للمشروع أن ينجح لشئ في نفوسهم.
وعلي وزير المالية كشف وتعرية هؤلاء أمام الرأي العام.
كل من يصرح تصريحات مزعجة أو كسولة أو محبطة يجب أن يكون موضع إتهام.
كل جهة تتكاسل في تطبيق المشروع يجب أن تكون موضع إتهام.
وعلي رئيس الجمهورية أن يعمل سلطاته ويعلق البعض علي المشانق في كوبر.
ولتبدأ الحكومة أولاً بمدير ديوان الحسابات نفسه وتطرح عليه الأسئلة الحرجة وهي:

1) أعطنا قائمة بأسماء هذه الـ 173 ألف رسم؟ (ولن يستطيع حتي لو شطح خياله).
2) كيف تتفاجأ بعدد الرسوم أصلاً وأنت مدير ديوان حسابات البلد؟
3) كيف كنت تدير حسابات جمهورية السودان في ظل أورنيك 15 الورقي السابق؟
4) لماذا صرحت بفشل المشروع في وسائل الإعلام وكأنك الناطق الرسمي بإسم الوزارة؟

في البدء علقوا الفشل علي شماعة شركات الإتصالات وشبكة الإنترنت مما إستدعي وزيرة الإتصالات للقيام بجولات مكوكية للضغط علي شركات زين وأريبا وسوداني. والآن يريدون تعليق الفشل علي شماعة عدد الرسوم المكوكية.

والله الذي لا إله غيره إنه لعار لا يعلو عليه عار أن تتجرأ وزارة المالية بالقول أنها تفأجات بعدد الرسوم وتفأجات بضعف شبكة الإنترنت. ماهذه الوزارة التي تتفاجأة بالأشياء مثل عوام الناس؟ مشروع أورنيك 15 الإلكتروني هو مشروع قومي ذو أهداف تتعلق بالإقتصاد الوطني والبرنامج الخماسي للدولة، وبالتالي هذه المفاجات يجب أن لا تكون مقنعة أبداً للمسؤولين.

هذه (المفاجات) في نظري هي مبررات الفشل وشماعة الكسل لا أكثر ولا أقل.

[أسامة عبدالرحيم]

ردود على أسامة عبدالرحيم
[المغبون] 07-20-2015 06:49 PM
البلد بقوا اولاد الحرام فيها اكثر من اولاد الحلال لذلك يصعب اصلاحها وبعض المسؤولين صار اكل الحرام عندهم شئ ساهل ضمائرهم لاتؤنبهم ابدا وإلا لتوقفوا عن اكل الحرام ولكن الضمائر ماتت والجنة والنار صارت ليست فى حساباتهم ابدا والحلال عندهم ما حل فى اليد والحرام ما حرم منها . ناس قلوبه ماتت حدثهم عن الدنيا فقط ولكن الاخرة لاتذكرها لااحد يحب ان يسمع عنها شئ لذلك ربنا يعين الغلابه عليهم سوف يعيشون فى هذا العذاب الى امد طويل طول ماظل امثال هاؤلاء المجرمين فى السلطة .


#1305905 [انقاذي سادرفي فساده]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2015 12:15 PM
علينا الرجوع الى الرسوم التي كانت مفروضة في زمن الاستعمار أي قبل الاستغلال
exploitationفهذه يسهل ترميزها والعمل بها
كل الحكومات الوطنية والانقلابية لم تفعل شيئا الا اثقال كاهل المواطن بالضرائب وخصوصا فترتي مايو وفترة عصابات اخوان الشيطان

[انقاذي سادرفي فساده]

#1305902 [abushihab]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2015 11:58 AM
يا جماعة الخير هذا تراجع تكتيكي عن التحصيل الالكتروني يبدو ان ضغط اللوبي(المافيا) اكبر من قدرة وزارة المالية لان هذا الرقم يستحيل ان يكون حقيقيا انها من فبركات اهل الانقاذ. والايام بيننا(المية تكدب الغطاس)

[abushihab]

#1305900 [البدرابى]
0.00/5 (0 صوت)

07-20-2015 11:53 AM
الله يرحمه سمعين حسن قالها( السودان بلدى وبلدك بلد العجايب بلد العقارب والهبايب والدبايب )!!!

[البدرابى]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة