الأخبار
منوعات
صور مذهلة للحدود الفاصلة بين الدول من جميع أنحاء العالم
صور مذهلة للحدود الفاصلة بين الدول من جميع أنحاء العالم
صور مذهلة للحدود الفاصلة بين الدول من جميع أنحاء العالم
ترسم شلالات "إجوازو" الحدود بين الولاية البرازيلية بارانا والمحافظة الأرجنتينية مشينز.


07-26-2015 12:33 AM
ساهم التاريخ والسياسة والعوامل الديموغرافية في رسم الحدود التي تفصل بين الدول، وفي حين لا تتكون الحدود الفاصلة بين بعض الدول سوى من علامات على الطريق، توجد حدود أخرى في مناطق بها اضطرابات سياسية تتكون من أسوار عالية وبوابات تخضع لحراسة مشددة.

وقد نشر موقع "بيزنس إنسايدر" الأمريكي تقريرًا تناول فيه أبرز الحدود التي تفصل بين الدول، من خلال صور التقطتها الأقمار الصناعية، وذلك على النحو التالي:

غرفة القراءة في مكتبة هاكسل، والتي شُيدت عمدًا على طول الحدود الفاصلة بين الولايات المتحدة الأمريكية وكندا، وقد رُسمت الحدود على أرضية الغرفة، وتأتي كندا على يمين الصورة، بينما تأتي الولايات المتحدة في اليسار.
image
يفصل جسر من حارة واحدة على نهر "Sixaola " بين كوستاريكا وبنما، وتعبر السيارات والشاحنات والمارة فوق هذا الجسر بانتظام.
image
الحدود الفاصلة بين بلدية "بارل نوسو" في مقاطعة شمال برابنت جنوب هولندا، وبلدية "بارل هيرتوج" في بلجيكا.
image
مركز "Eurode" التجاري، وقد رُسمت الحدود بين ألمانيا وهولندا على أرضية هذا المركز، وعلى الرغم من وجود صندوق بريد هولندي في أحد جوانب المركز، وصندوق ألماني في الجانب الآخر، إلا أن الرسالة البريدية المُرسلة من بريد ألمانيا في هذا المبنى، تحتاج إلى أسبوع قبل أن تصل إلى بريد هولندا في نفس المبنى.
image
جسر " Svinesund" الذي يفصل بين بلدية "سترومستاد" السويدية وبلدية "هالدن" النرويجية، وقد رُسم خط على أرضية الجسر ليفصل بين السويد على اليسار، والنرويج على اليمين.
image

أخبار24


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 3464

التعليقات
#1309401 [سوداني]
0.00/5 (0 صوت)

07-26-2015 09:15 PM
كيف نعيش في كوكب غير الارض و ربناسبحانه و تعالى قال بسم الله الرحمن الرحيم/ مِنْهَا خَلَقْنَاكُمْ وَفِيهَا نُعِيدُكُمْ وَمِنْهَا نُخْرِجُكُمْ تَارَةً أُخْرَىٰ / صدق الله العظيم

[سوداني]

#1309257 [ابن الوطن]
0.00/5 (0 صوت)

07-26-2015 02:42 PM
انا خايف يا ابو احمد تحصل الكيزان وصلوا قدامك

[ابن الوطن]

#1309186 [Shafo]
0.00/5 (0 صوت)

07-26-2015 12:38 PM
عليكم يسهل وعلينا يمهل

[Shafo]

#1309070 [iswho]
0.00/5 (0 صوت)

07-26-2015 10:02 AM
وين الشجرة الفاصلة بين السودان وتشاد

[iswho]

#1309022 [ابو احمد]
0.00/5 (0 صوت)

07-26-2015 09:11 AM
اعانت وكالة ناسا يوم الخمسس فى موتمر صحفى عن اكتشاف خطير الا هو وجود كوكب يعتبر ابن عم الارض ومشابه له فى صفات كبيرهالا انه اكبر حجم منه وامكانية العيش فيه.....دعوة للشعوب للتغيير وبناء دول على اسس جديده على ان نبدا الرحيل ممنوع اصطحاب الاخوان المسلمون او ما يسمى بالكيزان حتى نضمن سلامة مواطنينا ودولتنا الجديده
مفاجأة.. ناسا تكتشف "أرضا ثانية" أقدم وأكبر حجما من كوكبنا

تاريخ النشر:24.07.2015 | 11:02 GMT |

آخر تحديث:24.07.2015 | 20:56 GMT | الفضاء
27450030.1K
انسخ الرابط

أكد فريق تلسكوب كيبلر التابع لوكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" اكتشاف أول كوكب قريب الحجم من الأرض في "المنطقة القابلة للحياه" حول نجم يشبه الشمس، وأطلق عليه العلماء لقب "الأرض 2.0".

اكتشاف كوكب جديد شبيه بكوكبنا
اكتشاف 5 كواكب في حجم الأرض تدور حول نجم شبيه بالشمس

إن اكتشاف مثل هذا الكوكب يجعل البشرية تخطو خطوة تاريخية جديدة نحو العثور على "أرض ثانية"، وهو الحلم الذي يسعى إليه علماء الفلك منذ عقود طويلة من الدراسة والبحث العلمي.

الكوكب المكتشف حديثا سمي Kepler-452b، وهو يدور في المنطقة القابلة للحياة (المنطقة التي يكون فيها الكوكب على مسافة من النجم بحيث يتكون الماء السائل على سطحه، وذلك يمكن أن يُمهد لظهور حياه عليه)، حول نجم من نوع G2.

وقال "جون جرونسفيلد"، المدير المساعد لإدارة العلوم في مقر وكالة ناسا في واشنطن: "هذه النتيجة المثيرة تنقلنا خطوة جديدة لإيجاد (الأرض 2.0)، المدهش أيضا أن العثور على هذا الكوكب يأتي متزامنا مع الذكرى السنوية الـ 20 لاكتشاف حقيقة أن هناك نجوما تدور حولها كواكب، مثلما يحدث في المجموعة الشمسية للأرض".

قطر الكوكب Kepler-452b أكبر بنسبة 60% من قطر كوكب الأرض، ولم يحدد العلماء طبيعة تكوينه بعد، إلا أن بحوثا سابقة كانت قد أشارت إلى أن الكواكب بشكل عام، التي تكون في حجم هذا الكوكب، لديها فرصة جيدة لأن تكون صخرية.

وفي حين أن الكوكب أكبر حجما من الأرض، فمداره حول شمسه يستغرق 385 يوما، أي أنه أطول من مدار كوكب الارض بنسبة 5% فقط، الغريب أيضا أن هذا الكوكب أبعد بنسبة 5% فقط من نجمه الأم Kepler-452 عن بُعد الأرض من الشمس، ويبلغ عُمر هذا النجم 6 مليارات سنة، أي أنه أقدم بـ 1.5 مليار سنة من الشمس، وله نفس درجة حرارة الشمس، إلا أنه أكثر إشراقا منها بنسبة 20%، وقطره أكبر من قطر الشمس بنسبة 10%.

وقال العالم "جون جينكينز"، من فريق تحليل بيانات تلسكوب كيبلر بمركز ناسا في ولاية كاليفورنيا، والذي قاد فريق البحث: "يمكن أن ننظر لهذا الكوكب باعتباره ابن عم كوكب الأرض الأكبر سنا، وهو يوفر فرصة لنا لكي نفهم مليّا تطور البيئة على كوكب الأرض، وعندما نفكر في حقيقة أن هذا الكوكب قضي مليارات السنين في المنطقة القابلة للسكن يدور حول نجمه؛ نجد أن الأمر بالفعل مذهلا، ويعطي لنا مؤشرا كبيرا على إمكانية نشوء شكل من أشكال الحياة على سطحه، ونحن نعتقد أن جميع المكونات وشروط الحياة الضرورية يمكن أن تكون فعلا متواجدة على هذا الكوكب".

الأمر غير السار في هذا الكشف المثير أن النجم كيبلر-452 يقع في كوكبة "سيغنوس" ويبعد 1400 سنة ضوئية من الأرض. وهذا يعني أنه ضمن التقنيات المتوفرة حالياً، ستستغرق رحلة فضائية إلى "الأرض 2.0" ما يقارب 26 مليون عام.

إنفوجرافيك: كيبلر 452 b.. الأرض الجديدة RT إنفوجرافيك: كيبلر 452 b.. الأرض الجديدة

الجدير بالذكر أن هذا الكوكب ليس الأول الذي تكتشف ناسا وجوده في "المنطقة القابلة للسكن" حول نجمه، بل إن اكتشاف هذا الكوكب في الحقيقة يزيد من عدد مثل هذا النوع من الكواكب، والتي عثرت عليها ناسا وأطلقت عليها اسم Exoplanets، إلى الرقم 1030، منها 521 مرشحة لوجود حياة عليها بالفعل، من هذه الكواكب 12 كوكبا قطرها مثل أو ضعف قطر كوكب الأرض، ومن هذه الكواكب 9 تدور حول نجوم أصغر حجما من شمس كوكب الأرض، وأقل منها في درجات الحرارة.

ما الذي يميز كوكب "الأرض 2.0"؟

أهم ما يميز اكتشاف هذا الكوكب الجديد، ويثير حوله هذه الضجة الإعلامية الكبرى عدة حقائق وأمور هامة بالنسبة لعلماء الفلك، منها أنه أقرب الكواكب المكتشفة من كوكب الأرض (على الرغم من بُعد المسافة الهائل 1400 سنة ضوئية، إلا أنه الأقرب للأرض)، أيضا يتميز الكوكب بأن المسافة بينه وبين نجمه أكبر من مسافة الأرض من الشمس فقط بنسبة 5%، ومداره حول نجمه يستغرق 385 يوما، بينما يستغرق مدار الأرض حول الشمس 365 يوما، ودرجة حرارة نجم هذا الكوكب مساوية لدرجة حرارة شمس الأرض، على الرغم من أنه أكثر إشراقا من شمس الأرض بنسبة 20%، وقطره أكبر من شمس الأرض بنسبة 10%.

قبل اكتشاف هذا الكوكب، كان أقرب كواكب الـ Exoplanets المرشحة لكي يحمل لقب "الأرض 2.0" يسمى Kepler-186f، والذي على الرغم من أن حجمه يكاد يكون مماثلا لحجم كوكب الأرض تماما، إلا أن الكوكب الجديد Kepler-452b سحب منه هذا اللقب، وذلك لأن نجم كوكب Kepler-186f أصغر كثيرا من شمس كوكب الأرض، الأمر الذي يزيد من احتمالية تجمد سطحه، ويقلل بشكل كبير من فرص وجود حياه عليه.

وقد تم قبول البحوث المتعلقة بهذا الاكتشاف للنشر في دورية The Astronomical Journal العلمية.

المصدر: ناسا

[ابو احمد]

#1308977 [المتجهجه بسبب الانفصال]
5.00/5 (1 صوت)

07-26-2015 08:00 AM
ونحن مشكلين في الاراضي الواسعة وما قادرين عليها

[المتجهجه بسبب الانفصال]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة