الأخبار
أخبار إقليمية
الحِوار الغَلَب شيخهم !!
الحِوار الغَلَب شيخهم !!
الحِوار الغَلَب شيخهم !!


07-28-2015 10:48 AM
حسن وراق

@ وأخيرا لجأت الحكومة الي تأجيل الحوار الذي سعت اليه ودفعت مقابله كثير من المال والوقت لاستمالة بعض القوي السياسية والتي منها من يلهث وراء الحوار أكثر من الحكومة نفسها . الصراع داخل الحكومة أدي الي تأجيل الحوار بعد أن تم الاتفاق علي عقده خارج السودان بينما يري صقور الإنقاذ غير ذلك لإضعاف المشاركة والحيلولة دون مشاركة الحركات المسلحة وبقية القوي الوطنية في الخارج التي لا يمكنها المشاركة في الداخل .

@ الشروط المسبقة التي وضعتها بعض الاحزاب بشكل مبدئي للمشاركة في الحوار عمق من الصراع داخل الحكومة لجهة الترويج بأنه بداية لخلق ثغرة في النظام بغية تفكيكه . علي الرغم من أن النظام يمتلك القوة العسكرية والأمنية والاقتصادية والإعلامية إلا أنه يخاف القوي المعارضة لأنهم يدركون مدي الضعف الداخلي وما يتسبب فيه الاختراق من إحداث مزيد من الصراعات تعجل بنهاية النظام . حدة الصراع الداخلي بين أقطاب النظام هي الأكثر خطورة من صراعهم مع المعارضة .

@ أطراف الصراع داخل الحكومة بدأوا في استجماع القوي و الإستقطاب للمواجهة المحتملة والتي أصبحت وشيكة خاصة بعد ما حدث عقب مشاركة الرئيس في قمة جوهانسبرج الذي أصبح علامة فارقة لشروع بعض أطراف الصراع في الاعداد للبديل وانتقال الصراع الي وسط طرفيه ليجيء تشكيل الحكومة الاخير في المركز والولايات معبرا عن ظهور فرز كبير تم بموجبه إقصاء الصف الثاني من القيادات التي كانت جزء من الصراع والاستعاضة عنهم بعناصر(مثالية ) من الصف الثالث وسط كوادر الشباب و الطلاب .

@ المؤتمر الشعبي (حزب الترابي) يري أنه الوريث الشرعي لنظام الانقاذ و مسبار لتوحيد قبيلتهم المتفرقة وهو أكثر الأحزاب والقوي السياسية التي تروج لعقد الحوار وفي سبيل ذلك بدأ الحزب يغازل في وحدة الحركة الإسلامية والإسلاميين ويستغل كل مناسبة لتجمع الشباب والطلاب لشحنهم باساليبه المختلفة مستغلا شوق هؤلاء (الطيبون ) لوحدة الإسلاميين لتحقيق مشروع يوتوبيا الاسلام السياسي متناسين أن ما حدث من مفاصلة ليس بسبب صراع فكري بقدر ما هو صراع حول السلطة والثروة ما يزال مسلسله في تواصل .

@ وحدة الحركة الإسلامية خدعة كبري تستهدف أهل بيت الاسلام السياسي مثلها مثل الذهاب الي القصر رئيسا والي السجن حبيسا وهي وسيلة للعودة الي الحكم و تصفية حسابات قديمة ادت للمفاصلة لن تكن ذات نفع لهذا الشعب المخدوع بمشروع حضاري كان هو الآخر أكذوبة كبري . السودان ليس ضيعة خاصة بجماعة اللإسلام السياسي يفشلوا لربع قرن في حكم متواصل مطلق ويريدون إعادة الفشل مرة أخري عبر دعوتهم للحوار دون محاسبة لأسباب عقد الحوار.

@ ربع قرن من عمر السودان أضاعه هؤلاء الإنقاذيون ، لم يحققوا لهذا الشعب غير مزيد من الرهق و المعاناة والدمار والفساد والظلم والإنفصال و الحروب ، إنهارت الدولة في عهدهم و ما تزال تحاصرها المشاكل المركبة و المعقدة لم يحققوا ما يرضي الشعب الذي يتوقع كل يوم مزيد من الشظف و العناء والفقر والفرقة والغلاء ولم يعد هنالك كاهل يقوي

[email protected]


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2837

التعليقات
#1310980 [ود الشبارقة]
0.00/5 (0 صوت)

07-29-2015 11:09 AM
من يظن ان المؤتمر الوطني يريد حوارا فهو واهم وووووواهم وغارق في الوهم الموتمر يريد ان يخرج من مشكلاته مؤقتا... ثم بعد ان تاتيه بركات يتوهمها او تنفرج الامور قليلا ينقض على الحوار ويعرقله وبالف حيلة من الحيل المرسومة اصلا ... مساكين اهل المعارضة من شدة فقدهم للسلطة يتمسكون ولو بخيط عنكبوت .. هؤلاء اما مصلحيون او مغفلون من ينتظر حوارا اعرج

[ود الشبارقة]

#1310426 [كاره الكيزان محب السودان]
0.00/5 (0 صوت)

07-28-2015 02:44 PM
دعوة الحوار ما هي إلا تسويف ومحاولة لتمييع الموافق وتشتيت افكار الشعب ولهية عما يحدث من إنهيار كامل للدولة بسبب السياسات الرعناء لافراد النظام قصار النظر ومحدودي الافق.

[كاره الكيزان محب السودان]

#1310282 [علي سيف]
0.00/5 (0 صوت)

07-28-2015 11:36 AM
سري ومهم


تحليل الشهر

ليس هناك حوار وطني في السودان
الدعوة للحوار من المؤتمر الوطني ماهي الا حيلة للاستمرار في الحكم
وتفويت الفرصة على المعارضة من الظهور بموقف القوي واظهار محنة النظام
وضيق الافق وكل هذا بمساعدة المؤتمر الشعبي الذي ادرك بقرب نهاية الاسلاميين
وتفويت الفرصة علي المعارضة من تلقي دعومات مليارية من دول الخليج
التي اسقطت مرسي واخوانه واسلاميي تونس ودعمت الحملة الفرنسية على مالي
ودعمت المسيحيين في افريقيا الوسطى ضد المسلمين ودعمت جيش لبنان المسيحي ضد المكونات الاخرى وتنازع بشار في حكمه بدعمها للمعارضة

سيسأل احدكم لماذا تدعم السعودية كل من يقف ضد الاسلاميين
فسأرد بان السعودية تسوق نفسها في العالم انها مسؤولة عن العالم الاسلامي وقيادته لمهادنة الغرب فمن الطبيعي انها لن ترغب في وجود من ينازعها على هذه القيادة فمن البديهي ان تطالب حركات الاسلام السياسي ان تمكنت في الحكم السعودية بمواقف اكثر حزما هذا ان لم تطالبها بالحرمين الشريفين مكة والمدينة فتذهب السعودية ومن خلفها باقي دول الخليج التي تقودها السعودية

فهل ادركت قوافل الاغبياء من السياسيين. انه ليس هناك حوار ولن يكون هناك حوار
وانهم اضاعو فرصة ذهبية واموالا تقدر باضعاف السعر الذي يحاول المؤتمر الوطني شراءهم بها...متى تنتهي جينات البلاهة من سياسيي السودان.

نصيحة الى من يحاورون حسن الترابي وهو سبب ماانتم فيه من دعارة مجانية
هل سمعتم بفأر محبوس في قفص يحاور قطا ينتظر خروجه من القفص ليلتهمه

هذا هو وضعكم فاستمرو في غيبوبتكم فاستيقاظكم منها اصبح مستحيلا.

[علي سيف]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة