الأخبار
منوعات
بالصور.. تعرف على الـ 10 جرائم الكبرى التي هزت أميركا ؟!
بالصور.. تعرف على الـ 10 جرائم الكبرى التي هزت أميركا ؟!
بالصور.. تعرف على الـ 10 جرائم الكبرى التي هزت أميركا ؟!


08-12-2015 06:35 AM
القتل هو تصرف خارج عن الفطرة أي بعبارة أوضح هو فعل لا تقبله النفس السوية وفق علماء النفس ولكن مع ذلك هناك أشخاص يقترفون الجرائم لدوافع مختلفة، وقد يتقبل الإنسان بعض هذه الدوافع لكنه قد يرفض أخرى حيث أن هناك جرائم بشعة لا يمكن أن نجد لمقترفها عذراً.

وعلى مر العصور هناك جرائم يمكن القول أنها دخلت التاريخ من أوسع أبوابه ليس فقط بسبب بشاعتها ولكن لأنها ظلت غامضة وعجزت الشرطة عن حلها وفيما يلي نتعرف على 10 من أشهر الجرائم التي هزت أمريكا بحسب موقع سينار:

جريمة فتاة زهرة الداليا السوداء :

زهرة الداليا السوداء هو اللقب الذي أطلق على ممثلة شابة تدعى إليزابيث شورت وكان يطلق عليها أيضاً اسم بيتي، التي لم يكن التمثيل في عدد قليل من الأفلام هو سبب شهرتها، بل نهايتها المأساوية التي اشغلت المحققين والرأي العام عدة أعوام في أمريكا وما تزال حاضرة إلى اليوم في الروايات والأفلام، فقد قتلت ثم قطعت إلى نصفين ورميت في حديقة عامة، وقد ظهر أن قاتلها قام بتعذيبها بقسوة قبل قتلها, وقد زاد من سخط الناس على قاتلها لإعتقادهم أنه تم حمايته من قبل جهات متنفذة في السياسة ومن رجال شرطة فاسدين, فقد كانت لوس أنجلوس في تلك الفترة مدينة الجريمة المنظمة والفساد الذي يضرب كل جذور السلطة والرذيلة المنتشرة في الشوارع، ولا تزال القضية بدون حل، فبعد التحقيق مع نحو 200 من المشتبه بهم تم الإفراج عنهم، مما يجعلها واحدة من أكثر الأساطير الرهيبة في هوليوود.

الفتاة التي هشمت رأس والدها بفأس:

جريمة بشعة حدثت قبل أكثر من مئة عام وتحولت إلى لغز وأحجية أشبه بألغاز روايات أجاثا كريستي البوليسية, المشتبه بها هي أقرب الناس إلى الضحية وهي الإبنة ليزي بوردن حيث يبدو أنها هشمت رأس والدها وزوجته، ورغم أن هناك تكهنات بأن الفتاة قتلتهما بدافع الطمع إلا أن الجريمة ظلت بدون حل لعقود طويلة حتى أصبحت جزءاً من الفلكلور الأمريكي.

الأم التي قتلت أطفالها الخمسة:

قضية هزت أمريكا اتهمت فيها أم تدعى أندريا ييتس بقتل أطفالها الخمسة، حيث يبدو أن المرأة التي لها عدد قليل من الأصدقاء والجيران كانت تعاني من اكتئاب ما بعد الولادة بعد ولادة طفلها الخامس.

ففي 20 من يونيو 2001 قتلت أندريا أطفالها الخمسة الواحد تلو الآخر في مغطس الحمام واعترفت بجريمتها, وقد أدينت في 2002 بالقتل العمد وتقضي عقوبة السجن مدى الحياة مع إمكانية الإفراج المشروط، واعتباراً من يوليو 2006 وجدت هيئة المحلفين في تكساس أنها غير مذنبة بسبب الجنون.

المراهقة التي قتلت باسم الحب “لونغ آيلاند لوليتا”:

هذه القضية بطلتها مراهقة في عمر 16 عاما دخلت في علاقة غرامية مع رجل في 35 عاماً متزوج ولديه طفلان يدعى جوي Buttafuoco، ويبدو أن الرجل استغل حب المراهقة لدفعها لقتل زوجته، وقد حظيت هذه القضية بتغطية إعلامية كبيرة وانتهت بقبول فيشر صفقة تضمنت السجن 15 عاما مقابل الشهادة ضد جوي الذي واجه تهمة الإغتصاب والتحريض على القتل، وقد أمضت فيتشر سبع سنوات من عمرها في السجن، بتهمة إطلاق النار على ماري جو بوتافيوكو، زوجة عشيقها جوي بوتافيوكو، وأصابتها في وجهها، كما أمضى بوتافيوكو، الذي كان عمره ضعف عمر فيشر، فترة في السجن هو الآخر، بعد إدانته بإغواء فتاة مراهقة وممارسة الجنس مع قاصر.

مقتل جون بنيت رامسي:

شهدت حياة ملكة جمال الأطفال، جون بنيت رامسي، التي لم يتعد عمرها السنوات الست نهاية غير متوقعة، ولا يوجد تفسير لها أيضا، فالأب جون رامسي اكتشف مقتل ابنته في قبو المنزل بولاية كولورادو الأمريكية، قبل 14 عاماً، وقبل هذه اللحظة بثمان ساعات، تلقي وزوجته طلباً من مجهول بدفع فدية 118 ألف دولار، من أجل وصول طفلتهما إليهما سليمة.

اشتبهت الشرطة في أسرة الطفلة بالكامل، بعد أن سمحوا لعدد من الأشخاص من بينهم أصدقاء بالدخول إلى المنزل، مسرح الحادث، بينما كانت الشرطة تنتظر تلقي مكالمة ممن يطالبون بالفدية، لكن تمت تبرئة الأسرة من الاتهامات وإلى الآن لم يتم التوصل إلى الجاني.

“FBI “تحقق في ذبح 8 ممرضات”:

عُرف السفاح “ريتشارد شبيك” بتاريخه الطويل من العنف والسرقة وإدمان الكحول والإعتداء على زوجته، لكن الحادثة التي جعلته معروفاً للجميع كانت في عام 1966 عندما كان يسير في عنبر يحمل سكينًا وقام بذبح 8 ممرضات، وتمت إدانته بتهمة القتل وتوفي بنوبة قلبية في السجن، وتعتبر هذه الجريمة من أكثر الجرائم التي تناولتها الصحافة في ذلك الوقت كما استخدمت أحداثها في إحدى حلقات المسلسل التليفزيوني “ماد مين”.

مقتل “شارون تيت”:

“تشارلز مانسون” ارتكب جرائمه بمساعدة أفراد مجموعته، وأغلب ضحاياه من نجوم هوليوود وكانت أشهر جرائمه عام 1969 عندما قتل الممثلة الأمريكية “شارون تيت” وثلاثة آخرون في منزلها حيث طعنها 16 طعنة وماتت هي وجنينها وثلاثة آخرون كانوا بالمنزل ورسمت بدمائهم شعارات على الجدران.

ولم يحاكم تشارلز مانسون بسبب جريمة قتل مباشرة بل حُكم بدلائل ظرفية ومادية مختلفة أدت إلى إدانته وتم رفض الإفراج المشروط للمرة 12 في أبريل عام 2012.

خطف طفل تشارلز ليندبيرج مقابل فدية:

عام 1932 تم اختطاف نجل الطيار المشهور تشارلز ليندبيرغ البالغ من العمر 20 شهراً فقط وطالب الخاطفون بفدية مالية قدرها 50 ألف دولار أمريكي، وعلى الرغم من دفعهم للفدية إلا أن الطفل قتل وعثر على جثته مدفونة في مكان بالقرب من منزله، ووجهت الاتهامات إلى جارهم برونو هاوبتمان بعد أن عثرت الشرطة على بعض الأدلة التي تدينه وقد تناولت الكاتبة الشهيرة أجاثا كريستي هذه الحادثة في روايتها البوليسية “جريمة في قطار الشرق السريع”.

براءة كيسي أنتوني:

بعد سلسلة من الأكاذيب والتضليل والتلاعب من قبل كيسي آنتوني المتهمة بقتل ابنتها ذات العامين التي عُثر على جثتها في أحد مقالب القمامة ملفوفة في أكياس بلاستيك وشريط لاصق على فمها، وجدت هيئة المحلفين كيسي غير مذنبة بتهمة القتل حيث لم تتوصل التحقيقات إلى أدلة مباشرة تربط الأم بأفعال قتل محددة.

محاكمة القرن:

عرفت محاكمة لاعب كرة القدم السابق والممثل المعروف “أو جي سيمبسون” بمحاكمة القرن فهي تعتبر أكبر محاكمة في البلاد حيث تابعها أكثر من 100 مليون شخص من جميع أنحاء العالم.

لو قد وُجهت إلى اللاعب الشهير تهمة طعن زوجته نيكول براون وصديقها رون جولدمان وعلى الرغم من وجود أدلة الحمض النووي وتاريخ طويل من سوء المعاملة بين الزوجين إلى جانب تلاعب محامي سيمبسون بدليل رئيسي في القضية وجدت هيئة المحلفين سيمبسون غير مذنب.
image
جريمة فتاة زهرة الداليا السوداء

image
الفتاة التي هشمت رأس والدها بفأس

image
الأم التي قتلت أطفالها الخمسة
image
لمراهقة التي قتلت باسم الحب “لونغ آيلاند لوليتا”
image
مقتل جون بنيت رامسي
image
FBI “تحقق في ذبح 8 ممرضات”
image
مقتل “شارون تيت”

image
خطف طفل تشارلز ليندبيرج مقابل فدية

image
براءة كيسي أنتوني
image
محاكمة القرن

الأنباء


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1314


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة