الأخبار
أخبار إقليمية
القضائية.. الحكم بالإعدام على «الأورنيك الورقي»
القضائية.. الحكم بالإعدام على «الأورنيك الورقي»
 القضائية.. الحكم بالإعدام على «الأورنيك الورقي»


08-11-2015 01:57 PM
الخرطوم : دعاء محمد محمود :

زخم كبير وضجة شديدة صاحبت تطبيق التحصيل الإلكتروني منذ صدور قرار إلزام كافة مؤسسات الدولة للعمل به في كل المعاملات المالية حفاظاً على حق المواطن وحق الدولة، وبالرغم من تجاهل الكثيرين للقرار وعدم الالتزام بتطبيقه عبر حجج وُصفت بـ«الواهية»، إلا أن السلطة القضائية كانت في مقدمة المؤسسات التي طبقت القرار.
حيث وجه رئيس القضاء مولانا حيدر أحمد دفع الله ومنذ صدور القرار بتكوين لجنة لمتابعة تطبيقه في كافة الجهات التابعة للقضائية. نهار أمس رافقنا ومجموعة من الزملاء قاضي المحكمة العليا مولانا عبد العزيز مصطفى، والذي كان بمعيته عدد من القضاة ومسؤول العلاقات العامة مولانا حافظ الطيب في جولة شملت إدارة التوثيقات بالقضائية والمحكمة العليا ومجمع محاكم بحري وسط بغرض الوقوف، على سير الأداء والمعاملات من خلال الإيصال الإلكتروني.
البداية كانت من داخل إدارة التوثيقات الاتحادية وبسؤالنا للموظفين إذا ماكانت هناك أي عقبات تواجه سير العمل بعد التحصيل إلكترونياً أكدوا وبلسان واحد أن الأداء أصبح أسهل وأسرع، إلا أنهم استدركوا أن الكهرباء والشبكة يمكن أن تلعبا دوراً في التأخير.. تركناهم وتوجهنا مباشرة صوب المحكمة العليا التي تبعد أمتاراً عن مبنى القضائية، وقمنا بزيارة صالة تتم فيها إجراءات النظر في القضايا الجنائية والمدنية و التجارية، وأيضاً المراجعة، وتحدث إلينا قاضي المحكمة العليا الذي أكد تحول العمل للنظام الإلكتروني في كافة مراحل القضية، وأشار إلى أن الأمر ساعد في حفظ القضايا بأرقام بدلاً عن الملفات المعرضه للتلف والفقدان، مشيراً إلى أن المحكمة العليا لا تقبل قضايا أقل من خمسين مليون وقال إن تحصيل الرسوم إلكترونياً ساهم في سرعة الأداء وانسياب العمل عكس ما كان عليه في السابق حيث يتم استخراج الإيصال خلال ثلاثين ثانية، مؤكداً أن الأجهزة التي منحت لهم من المالية غطت المحاكم الكبرى بالعاصمة الخرطوم، ولكن نسبة لمشكلة الشبكة فالمحاكم الطرفية تحتاج للأجهزة الخلوية.
ووصف مدير إدارة السياسات والنظم والمحاسبة بديوان الحسابات بوزارة المالية سراج الدين الجاك المالية عملية التحصيل الإلكتروني في القضائية بالسهلة ولا توجد صفوف، وهناك مراقبة على الأداء.
ومن جهة أخرى ذكر مدير إدارة المحكمة العليا طه زيادة أن الربط الشبكي داخل صالة المحكمة العليا سهّل العمل بصورة كبيرة، حيث باتت تحوّل القضية للقاضي مباشرة ولا يستغرق النظر فيها وقتاً طويلاً.
وفي مجمع محاكم بحري وسط الذي تم فيه تدشين التحصيل إلكترونياً أمس قمنا بجولة بدائرة إبرام العقود، و تعرفنا من خلال المحاسبة هبة محمد عوض التي كانت قد أنهت معاملة عدد 12 عريضة.. إن النظام بسيط وسهل وأسهل من التحصيل الورقي، مؤكدة أن كل الإيرادات تذهب إلى وزارة المالية.
وعلى ذات الصعيد ذكر المدير المالي للجهاز القضائي «بحري وشرق النيل» كامل صالح أنه يوجد لديه مشرفون ماليون، إذا لم يجيزوا المعاملة لا يتم التوريد، وأن كل الإيرادات تذهب إلى المالية مباشرة. موضحاً أن هذه الطريقة أسهل وأن الاستيعاب لها سريع جداً.
وختمنا الجولة بلقاء قاضي المحكمة العليا ورئيس الجهاز القضائي ببحري وشرق النيل مولانا الأمين البشير الطيب، الذي رافقنا في جولتنا داخل المجمع، وقال البشير دشنا العمل وفقاً لما صدر من السلطة المالية صاحبة الولاية على المال العام والمحافظة عليه ونحن في السلطة القضائية لسنا معزولين عن هذا التطبيق ونخضع للوائح واستلمنا الأجهزة وبدأنا العمل منذ أمس «أمس الأول»، والمحاسبون استوعبوا، والعمل يسير بصورة سلسة، وهي نقلة من النظام الكلاسيكي إلى النظام الحديث، وقال إنهم ينفذون سياسة الدولة، ولا أحد فوق القانون، وأضاف قائلاً إننا يجري علينا ما يجري على مؤسسات الدولة. وطالب وزارة المالية بمراجعة القضائية، وطالب الإعلام بتحري الدقة في نقل الأخبار والمجئ إلى القضائية والتحري من الأخبار، وقال «ما بنقفل أبوابنا عنكم»، وأوضح أن العمل في القضائية يتم بشفافية كاملة ولا يوجد ما يتم بين يوم وليلة، وكل شئ يتم بالتدريج.
اخر لحظة


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2930

التعليقات
#1319455 [omer]
1.00/5 (2 صوت)

08-12-2015 12:37 AM
هذه خطوه جباره نرجو من وزير المالية ان يتبعها بخطوة شجاعة اخري وهي ايقاف استيراد جميع الكماليات التي لا حاجة لنا بها ( العنب التفاح البرتقال فاخر العطور والثباب والاثاثات وغيرها وغيرها هو ادرى بها ..ولن تخرج مظاهرة واحدة تطالب بذلك ..

[omer]

ردود على omer
Russian Federation [عادل حمد] 08-12-2015 12:30 PM
هذه الخطوة ليست جبارة و لا تقترب من العظمة بشئ , فهى تصحيح لخطأ طال بقاؤه بسبب أركان الفساد في الدولة , فأصبح التحصيل المنضبط ـ و هو أمر عادي ـ إنجازاً تسير به الركبان ..


#1319381 [دنقلاوي]
1.00/5 (1 صوت)

08-11-2015 09:37 PM
هذا شئي عادي إذ يشهد العالم كله تحولآ من النظام اليدوي إلي النظام الآلي و بالتالي لا أري داعيآ لإثارة كل هذا الغبار حول تجربة سبقنا إليها آخرين.
في السعودية علي سبيل المثال و حيث أعمل محاسبآ منذ أيام الدفاتر و إلي الوقت الحالي حيث حلت برامج المحاسبة محل الدفاتر و إختصرت الوقت و الجهد في إعداد قيود اليومية و الترحيل إلي الدفاتر المساعدة و الأستاذ العام.ثم إعداد ميزان المراجعةثم التقارير. تم إختصار كل هذا العمل في خطوتين, اي إدخال الحركة أو القيد ثم الحفظ و الترحيل و طباعة القيد.كما أصبح التعامل بالشيكات في حدود ضيقة و أصبحت تتم المعاملات عن طريق التحويل البنكي.أحول المصاريق لأهلي في دنقلا فتصلهم في اليوم التالي. بينما كانت الحوالة تأخذ أكثر من إسبوعين في الماضي. كان يعمل شقيقي في الفاشر في عقد الستينات و يحول خمسة جنيه لوالده في دنقلا في كل شهر كان يستلمها من البوستة.
ذاك زمان مضي و لن يكون بمقدور أحد أن يقف أمام التطور التكنولوجي المتسارع الخطي.
أما الذين يعارضون هذا الإتجاه فهم أصحاب غرض ليس إلا.

[دنقلاوي]

#1319351 [ود احمد]
1.00/5 (1 صوت)

08-11-2015 08:40 PM
اعمل حسابك من تماسيح الانقاذ يا وزير المالية لازم تشيك على سيارتك قبل ان تركبها ما تكون كفرات او صواميل محلوجة لانك نشفتها على الجماعة الطيبين(. )

[ود احمد]

#1319282 [المغبون]
2.75/5 (3 صوت)

08-11-2015 05:44 PM
كل الشكر لوزير المالية نسأل الله له التوفيق وان يكفيه ربنا شر التماسيح الكبار ولكن باذن الله النظام ماشى وماشى غصبا عن عين أى حرامى وسخ لايريد لهذا البلاد خير ونسأل الله لبلد نا التقدم ومثل مابقول المثل ان تأتى متاخرا خيرا من ان لا تاتى .

[المغبون]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة