الأخبار
أخبار إقليمية
لمصلحة من تتم تصفية الجامعة الأهلية !!
لمصلحة من تتم تصفية الجامعة الأهلية !!
لمصلحة من تتم تصفية الجامعة الأهلية !!


08-12-2015 01:25 PM
هنادي الصديق.

* توقف العمل وبالتالي الدراسة بجامعة أمدرمان الأهلية نتيجة لعدم إستجابة إدارة الجامعة لمطالب هيئة التدريس والموظفين والعمال بإقالة مدير الجامعة والمدير المالي وتحسين بيئة العمل.
* هذا الخبر المزعج سبق وأن تناولته المواقع الالكترونية قبل فترة دون أن تتحرك إدارة الجامعة ومجلس أمناؤها (الموقر)، ولا حتي وزارة التعليم العالي.

* جامعة أم درمان الأهلية معروف أنها أم الجامعات الأهلية ورائدة التعليم الاهلي في السودان، تلتها بقية الجامعات الخاصة بعد أن أصبح التعليم الجامعي (تجارة رابحة) في فقه الحكومة وفرعياتها.
* فقضية الجامعة الأهلية ومطالبها رغم (بساطتها) ، للأسف أصبحت هاجسا يؤرق ألطلاب وأولياء الأمور بعد أن صوبت نحوها السهام من كل الاتجاهات بغرض إشانة سمعتها التعليمية وتصويرها علي أنها مثالا للجامعة (المشاغبة) والجهات المستفيدة بالتأكيد جامعات تابعة لبعض المتنفذين بالحكومة.

* فالجامعة الأهلية كنت من المحظوظين ممن نهلوا من معينها الأكاديمي والسياسي والثقافي قبل أن تتجه نحوها أنظار الإنقاذ في منتصف التسعينات، حيث كانت أميز جامعة خاصة بالسودان، وكانت تضم أكفأ الأساتذة، وأذكر تحديدا كلية الآداب قسم اللغة الانجليزية كانت تضم عددا من الجنسيات الانجليزية والامريكية ومن دول شرق وغرب افريقيا.
* تميزت أم الجامعات الأهلية بتنوعها في مناشط لم تكن متوفرة إلا بها، من نشاط سياسي مفتوح وثقافي أبرز التنوع الثقافي والجغرافي لطلاب الجامعة الذين كانوا مثالا للتميز في كل شئ ، بجانب النشاط الاجتماعي الذي خلق بيئة دراسية مختلفة قل أن توجد في جامعة سودانية.
* النشاط الرياضي أيضا كان أحد أبرز ما يميز الجامعة الأهلية التي كانت تحصد جميع كؤوس الألعاب في دوري الجامعات السودانية وفرخت أميز لاعبي المناشط والقدم ، فضلا عن ضمها لأميز نجوم المنتخب الوطنية في الكرة الطائرة وكرة السلة وغيرها من الالعاب.
* ولكن يد القدر ضربت بيد من حديد إستقرار الجامعة العريقة وأتلفت ما تم بناؤه من قيم ومثل وثوابت صارت متجاوزة لكل المتعارف عليه.
* معاناة أساتذة وموظفين وعمال ومن بعدهم طلاب الجامعة الأهلية هي بكل المقاييس (معاناة مصطنعة) وبفعل فاعل قُصد منها تعطيل هذا الصرح الكبير الذي قدم للسودان أميز الكفاءات في مختلف المجالات شرفوا السودان داخليا وخارجيا.
* سياسة الجامعة الأهلية المتميزة والمختلفة جلبت لها غضب الحكومة التي ترفض كل ما من شأنه أن يجلب لها القلق والتوتر، باعتبار أن الجامعة الأهلية هي أول الجامعات التي روضت (الحركة الاسلامية )بمسمياتها المختلفة بعد أن إكتسح التجمع الوطني المعارض جميع إنتخابات إتحاد طلاب الجامعة لسنوات، وكانت الجامعة الأبرز التي كشفت عورة النظام من فساد وكبائر الفسق السياسي، حتي إستحقت لقب (أرض ال 30 فدان المحررة من السودان).
* وكون أن تتجاوز مأساة الجامعة الأهلية أسوارها وتبرزها المواقع وأجهزة الاعلام وسط إهمال وتهميش واضح من أجهز الدولة والحكومة( بولاتها ومعتمديها ووزراؤها)من خريجي الجامعة فهويعني و يؤكد شيئا واحد وهو (تصفية) الجامعة المثيرة للقلق، أسوة بمشروع الجزيرة وشركة الخطوط البحرية والجوية وسكك حديد السودان، وغيرها من المشاريع الكبري التي باتت من آثار الماضي

الجريدة
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1580


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة