الأخبار
منوعات سودانية
الخيانة بين الأزواج.. صراعات تفضي للتفكك الأسري.. الإناء المثقوب
الخيانة بين الأزواج.. صراعات تفضي للتفكك الأسري.. الإناء المثقوب
الخيانة بين الأزواج.. صراعات تفضي للتفكك الأسري.. الإناء المثقوب


08-23-2015 02:03 PM
الخرطوم - آيات مبارك طلبت (أ) من الحنانة أن تحننها بقدر (الخمسين جنيها) التي معها بحجة أن زوجها رفض أن يعطيها زيادة.. فتناولت منها الحديث تلك الفتاة المقابلة لها، قائلة: "إنتي من زمن الرجال البدوا قروش!!". فتعذرت إلى صديقتها بحجة أنها محننة، وعليها الذهاب لاستلام النقود بديلاً عنها.. لتتفاجأ (أ) بأن (حبيب) (م) ماهو إلا زوجها. فوقعت مغشياً عليها من هول الصدمة. مرارة الخيانة في أحد مراكز التجميل الشهيرة تعرفت زوجة بمحض الصدفة على شابة يتم تجهيزها استعداداً لزفافها، ودار بينهما حديث طويل، حيث لفتت الشابة نظر الزوجة بجمالها الأخاذ، لكنها لم تعرف أن القدر يخبئ لها مفاجأة من العيار الثقيل.. ومضمار الونسة بأريحية يكشف لها عن مباحثات زوجها الخفية، فما كان منها إلا أن تأكدت من يوم الزواج، فعقدت العزم على إنهاء هذه المهزلة بحبوب منومة لم يصحو منها الزوج. إلا وفيوض صبح اليوم التالي ترسل نسماتها، مع مئات المكالمات والزوجة تمد لسانها بمحاذاة نظرات الشماتة والانتصار. بالصدفة كدا وحكت لنا (م) عن الصدفة التي جمعتها بأبناء زوجها، فقالت لنا: أثناء مروري بالشارع أنا وأختي التي نبهتني فجأةً إلى أن البنت التي تلعب برفقة أخيها تشابه بناتي.. وذهلت أنا للشبه الغريب وعندما عدت إلى المنزل فكرت في أمر هؤلاء الأطفال، وبعد فترة عدت لأجدها هي وأمها في السوبر ماركت، فدردشت معهم على جنب، فتأكدت من خيانة زوجي التي كنت كثيراً ما أستبعدها. وفوراً طلبت الطلاق.. وأضافت (م) أن الطلاق ليس بدافع الغيرة لكن شعرت بمرارة الخيانة طيلة السبع سنوات الماضية، فأبناء المرأة الأخرى يماثلون أبنائي في العمر. محاولات للإخفاء وبعد تقصٍّ وبحث طويل وجدنا (حسن) وهو متزوج من ثلاث، فحكى لنا عن الزيجة الثانية التي حاول إخفاءها بشتى السبل، وفعلاً استمرت في الخفاء لمدة 10 سنوات، لكن الصدفة قادت زوجتيْ إلى المستشفى وعند استدعاء أبنائي من قبل الطبيب ظهر تطابق الأسماء، الشيء الذي جعل الثلاث يدخلن في تعارف محفوف بالشكوك.. لكن يبدو أن التمهيد كان سبباً في حفاظ كل واحدة على وضعها، وهذا ما شجعني في الزواج من الثالثة.. بعدها تداخل معنا صديقه (آدم) قائلاً: كنت أعمل سائق ترحيل، وفي أول يوم لي بالعمل مع ذاك المدير طلب مني إعادة الأبناء من المدرسة إلى البيت، فوضعت على بالي أنه نفس المنزل الذي أخذته منه.. لكن وبعد دخول الأولاد لهذا المنزل اتضح لي أن هذا المنزل هو خاص بالزوجة الأولى، وهؤلاء الأطفال هم أبناء الزوجة الثانية.. مما جعل تلك المرأة في حالة ارتباك جعلتها تقابل هؤلاء الأطفال بالزعيق والصراخ. صدمة قوية بينما تحدثت (ر) بكل غبن عن عزاء جيرانهم الذي سافرت إليه في إحدى الولايات لتجد صورة زفاف زوجها معلقة على إحدى غرف منزلهم.. فأصيبت بصدمة جعلتها مثار حديث أهل المنطقة وتعاطف ضرتها.. ثم طلاقهما الاثنتين معاً. أما (أمل) فقالت لي: سمعت كثيراً عن خيانات الأزواج خصوصاً عبر وسائل التواصل الاجتماعي، فساورتني الشكوك.. فما كان مني إلا أن قمت بعمل حساب إلكتروني باسم وهمي لأدخل في دور فتاة يافعة، وقام زوجي العزيز باستضافتي وطلب لقائي مرات عديدة.. لم أقابله طبعاً.. ولكن فهمت حاجة!! مشاهد عجيبة هذه بعض مشاهد تبرع أصحابها بالحكي.. تعبر عن الحياة السرية لأزواج آثروا الزواج تحت طي الصمت بدعاوى الخوف على مشاعر الزوجة أو حفاظا على كيان الأسرة وتشتت الأبناء أو حرصاً على المظهر الاجتماعي، وتم تقنينها وتسميتها عدة مسميات (الزوجة النهارية) أو (زواج المسيار)، لتظل جالسة تحت الستار المظلل تتناوشها الظروف.. متحملة الحياة السرية.. تحت دعوى أن الزواج شهرة وجميع من في الحي يعلمون. آخر من يعلم لكن تقف العقبات عندما يكون أهل الزوج لا يعلمون أو زملاء عمله.. ويتقلب الرجل بين كفتي الراحة المحدودة والخوف من القادم، والزوجة تحت دقات الطمأنينة الزائفة.. هذا ماجعل (اليوم التالي) تقف مع الباحثة الاجتماعية (وداد خير الله)، التي قالت الخيانة يمكن أن توظف بالزواج والعلم به، وحتى لو كان خائفاً على مشاعر الزوجة.. فعليه التريث والتمهيد وذلك بديلاً عن الصدمات والأزمات النفسية التي قد تترتب من ذلك.. ولكن قبل ذلك الحياة الزوجية تحكمها التزامات الوقت ومعرفة طبائع الطرف الآخر التي من خلالها يمكن أن نتفادى مثل هذه المواقف والمرأة الناضجة تستطيع معرفة مدى تغير زوجها بل حتى إحساس المرأة البسيطة، إذا انتبهت لا يخيب، ولكن قبل ذلك لماذا كل هذه البوليسية والمشاق التي يمكن تفاديها بكل بساطة بالصراحة والتي تعد الحل الناجح

اليوم التالي


تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 4741

التعليقات
#1326696 [Egypt]
2.00/5 (1 صوت)

08-24-2015 11:47 AM
العنوان مختلف تماما عن الموضوع هذه ليست خيانة والتعدد مباح في الاسلام

[Egypt]

#1326689 [his]
4.00/5 (1 صوت)

08-24-2015 11:35 AM
ياكاتب او كاتبه الموضوع شوف شغله تانيه

[his]

#1326681 [الوطن العزيز]
5.00/5 (2 صوت)

08-24-2015 11:25 AM
الكاتبة دي كاتبة تحت التمرين....ذكرتني العربات المكتوب عليها ( سواق تحت التمرين)..ز

[الوطن العزيز]

#1326667 [علوب]
1.00/5 (1 صوت)

08-24-2015 11:10 AM
لاحول ولاقوة إلا بالله ...بالله دا أسلوب أنا الخمسة أسطر الأولي قرأتها ثلاثة مرات ولم أفهم أي حاجة....!!!!!
ديل بجيبوهم من وين ...مرض الراكوبة ومرض صحفيها...
الله يمرضكم

[علوب]

#1326624 [الغول]
0.00/5 (0 صوت)

08-24-2015 10:21 AM
كلام ركيك وغير مرتب زي كلام الطير فى الباقير

[الغول]

#1326511 [nadus]
5.00/5 (1 صوت)

08-24-2015 08:18 AM
كدى اكتبوا لينا عن خيانة الزوجات ...وم تفعله بنات حواء فى هذا المجال .. والله ابليس يتحير... م تمثلوا دور المظلوم ... من مرقة الرجال للشغل وتعال شوف الهملة من سيد كارو لى دكان ولى زريبة حطب .. وغير الشغالات مع رجال ايييييييك الله يسترنا من بلاويكم

[nadus]

#1326388 [م ع]
5.00/5 (2 صوت)

08-23-2015 11:09 PM
كتابة سيئة للغاية، وخلط في المفاهيم!!!

[م ع]

#1326276 [ودالقرض]
5.00/5 (3 صوت)

08-23-2015 06:31 PM
الموضوع عن الخيانة الزوجية ام عن تعدد الزوجات

[ودالقرض]

ردود على ودالقرض
[د. هشام] 08-24-2015 09:10 AM
صدقت! استغربت جداً للموضوع!! يتحدث الموضوع عن التعدد و يسميه خيانة زوجية!!!


#1326106 [ليدو]
5.00/5 (2 صوت)

08-23-2015 02:42 PM
سرد ركيك جداً و ضعيف وممل !!
غلبني والله أتم الموضوع للآخر ..
غايتو أحسن شي أرجع لتعليقات القراء بعد تنزل ..

[ليدو]

ردود على ليدو
[الكردفانى] 08-24-2015 09:55 AM
صدقت وان قفزت الى التعليقات مباشرةخخخخخخخخخخ

[أسمر جميل فتان] 08-24-2015 09:05 AM
نفس الاحساس والشعور

Russian Federation [ادروب] 08-23-2015 06:51 PM
نفش الشعور هههه



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة