حرب القمح 2
حرب القمح 2


08-23-2015 01:55 PM
مزمل أبو القاسم

* معلومات بالغة الحساسية، أوردها السيد أسامة داود في حديثه الأخير، نعتقد أنها تستحق وقفة تقصٍّ وتدقيق، بل تحقيقاً رسمياً، لتحديد مدى صحتها، لخطورة ما ورد حولها.
* المعلومة الأولى تتعلق بأن كمية مقدرة من الدقيق المستورد من تركيا مؤخراً، تعرضت إلى التلف قبل وصولها إلى المستهلك.
* أسامة داود حدد الكمية بمائة واثنين وخمسين طناً، من جملة سبعمائة ألف طن.
* بحسب السيد أسامة، فإن أكثر من (خُمس) الكمية المستوردة (راحت في حق الله)!
* إذا قدرنا قيمة طن الدقيق بأربعمائة وثمانين دولاراً، يصبح المال المهدر في استيراد (التالف) قرابة ثلاثة وسبعين مليون دولار.
* المعلومة الثانية تتعلق بإقدام هيئة المواصفات والمقاييس على رفض التصديق بتخليص حمولة باخرة دقيق، بسبب عدم مطابقتها للمواصفات.
* أسامة داود أوجز سبب الرفض في أن الباخرة المذكورة تم شحنها من خمسة موانئ، وحملت خمسة أنواع مختلفة من الدقيق!!
* المعلومة الثالثة مفادها أن جوال الدقيق المستورد مؤخراً أنتج من (600) إلى (700) قطعة خبز فقط، مقابل أكثر من ألف قطعة خبز لجوال الدقيق المستورد من كندا وأستراليا، بسبب فارق الجودة بين هذا وذاك.
* فساد (خُمس) الكمية المستوردة من القمح التركي يستوجب (إن صح) وقفة محاسبة لتحديد المسؤولين عنه، ونظرة تدقيق، لتوضيح مسبباته، سعياً إلى تلافيها مستقبلاً.
* الحديث نفسه ينطبق على المعلومة المتعلقة بتعبئة إحدى بواخر القمح من خمسة موانئ مختلفة، لأن تلك الممارسة تحوي تجاوزاً خطيراً، في سلعة لا تتحمل (الفهلوة).
* أما المعلومة المتعلقة بقلة الخبز المنتج من الدقيق التركي، فستنتج عنها (إن صحت) خسائر فادحة للمخابز، وسيتحمل المواطن نتائج تلك (البلوة) في خاتمة المطاف.
* نعيد ونكرر.. القمح سلعة إستراتيجية بالغة الحساسية، يتطلب التعامل معها خبرات نوعية، وإمكانات تقنية ولوجستية على درجة عالية من الكفاءة.
* تفريغ بواخر القمح لا يتم بذات الآلية التي يتم بها تفريغ بواخر مواد البناء وغيرها، لأنها تتطلب تجهيزات محددة، والحديث نفسه ينطبق على التخزين والنقل والتعبئة.
* شئنا أم أبينا فإن الشركات الثلاث الرائدة في مجال استيراد القمح وطحنه (سيقا وسين وويتا) امتلكت خبرات تراكمية نوعية في مجالها، لأنها عملت فيه سنوات طويلة، ووفرت له معينات كبيرة، واستثمرت فيه أموالاً ضخمة، وبالتالي فإن الاستفادة من تلك الخبرات تبدو أمراً طبيعياً، يفرضه المنطق بغض النظر عن كل ما يدور في ساحة السلعة المهمة حالياً.
* القضية حساسة بما يكفي لإبعاد التعامل المزاجي معها، لأن كل من يتحدثون عن أن الشركات الثلاث المستوردة للقمح والدقيق كانت تستفيد من الدولار المدعوم لتحقيق أرباح فاحشة، يعرضون خارج الزفة، ولا يدركون شيئاً عن الآلية المعتمدة لاستيراد القمح والدقيق.
* الدولار المدعوم يتبعه جوال دقيق مدعوم، حددت الحكومة سعره بنفسها، وفرضته على الشركات الثلاث.
نواصل

اليوم التالي


تعليقات 23 | إهداء 0 | زيارات 7652

التعليقات
#1326833 [[email protected]]
0.00/5 (0 صوت)

08-24-2015 02:21 PM
ياخى ماتخليك فى ناس بدر الدين قلق وكاكوم وحبنى مالك ومال الكلام فى السياسة والاقتصاد ولا عايز اجيك العلامة الهندى عز الدين اختك فى مكانك الطبيعى
خسيت المجتمع الرياض بسمومك التى تبثها فى صديدالحقيقة ام احسست ان البلف لاامل فى فتحة مرة اخرى عد الى صديدك وامتدح ولى نعمتك جمال الجمال افيد لك فى تكسبك ايها الذميم

[[email protected]]

ردود على [email protected]
European Union [دردوق] 08-24-2015 09:16 PM
اسمها الصدي يا وهم ! لسان حال كل المريخ اكان عجبك ! و المريخ

سيدك و مزمل سيد اسياااااااادك .


#1326659 [عمر]
5.00/5 (1 صوت)

08-24-2015 11:04 AM
تصديق لجزء من حديث الكاتب فى وقت اشتداد هذه الازمه ابديت ملاحظتى على شكل الخبز (صغر حجم ولون متغير كانما هو مخلوط )لصاحب احد الافران التى تعودت الشراء منها فى طريقى للمنزل وافادنى بالاتى:
- الدقيق تركى منتهى الصلاحية قبل يومين وقال لى يمكنك رؤية الجوال الفارغ ولكننا مامورين بالخبز
- الدقيق عندما يكون بالخلاط ينتفخ الى درجة كبيرة وعند تفطيعه اعدادا للخبز يقل حجمه كثيرا ومن ثم يقل الانتاج للجوال الواحد
وجهه نظرى الشخصية هى الاتى :
- الحكومة اخطاءت ابتداءا بتقنين الاحتكار ومنح هذا الامتياز الدولارى والاحتكارى لعدد محدود من المطاحن سيقا - ويتا - سين - وسين هذه شبه حكومية
- استفاد اصحاب المطاحن من هذه الميزة الدولارية بالاضافة الى الفوائد المالية الضخمة التى جنوها من المنتجات الاخرى (الدقيق المعبأ بالكيلو- الشعيرية والمكرونة وخلافه - الردة ....الخ) وكلها تباع بسعر الدولار الجارى
- محاربة المستفيدين من اصحاب المطاحن بمعاونة اذرعهم داخل الحكومة توطين وانتاج القمح وتنفير المزارع من الانتاج ( التقاوى- الرسوم والجبايات - الرى ... وخلافة )
اعتقد ان الحل ليس بهذه الطريقة التى تبنتها وزارة المالية الان بل ب :
- للدولة من الاليات والادارات المتخصصه بوزارة المالية وببنك السودان ووزارة التجارة ما يمكنها من معرفة ومتابعة اسعار القمح العالمية ساعة بساعة بل لحظة بلحظة
- القمح سلعة متوفرة فى العالم تجوب البواخر اعالى البحار بحثا عن مشترين
- استثمر اصحاب المطاحن فى انشاء بنية تحتية لصناعة الدقيق هى بحق مفخرة للسودان ( مطاحن حديثة - معامل حديثة - قاطرات وعربات سكك حديدية بواخر ...الخ ) وحقا علينا ان نفاخر بهولاء المستثمرين ونشجعهم فهم يستحقون الاوسمة مقارنة باصحاب رؤوس الاموال الذين يستثمرون ما يحصلون عليه من الوطن خارج الوطن
عليه ... لااعتقد ان المراكز المالية بوزارة المالية ودوائر الضبط والرقابة بها عاجزة عن تحديد التكلفة الحقيقية لانتاج جوال الدقيق ،وما ينتج من هذا القمح من منتجات اخرى مقابل انتاج جوال الدقيق من ردة ومنتجات اخرى ،ومن ثم احتساب سعر دولار مجز للدولة ولاصحاب المطاحن ولصاحب المصلحة الحقيقية وهو المواطن . وانا متاكد ان الجميع سيكون رابح متى ما صدقت نوايا الحكومة لانه وببساطه القمح متوفر فى السوق العالمية وبكثرة وبسعر مجز لكل هذه الاطراف الا ان اردنا غير ذلك

[عمر]

#1326637 [انس قسم الله]
0.00/5 (0 صوت)

08-24-2015 10:37 AM
طيب هذه المعلومات والمتطلبات وتجيزات الشحن والنقل ماهي نفس المواعين التي كنت تستخدمها ولم تتحدث عنها الان ظهرت عيوبها

[انس قسم الله]

#1326551 [عمر]
0.00/5 (0 صوت)

08-24-2015 09:06 AM
ممكن واحد يوضح لنا تاريخ اسامة داود التجارى بدا امتى

[عمر]

#1326493 [ود الشيخ]
0.00/5 (0 صوت)

08-24-2015 07:57 AM
يادردوق .... يا بتاع القمح ...

من متين أنت وصحفى الغفلة بتاعك ده بتفهموا فى الحاجات الكبيرة دى ... قال مريخ قال ... المريخ ما بتاع أبوك عشان تقول لراجل زيك (أسكت ساكت) ...

تسكت أنت وصحفى الغفلة بتاعك تربية حسين خوجلى ... جبهجى متنطع..الكيزان جابوك من الخلا وعلموك تكتب وترد على الرجال لازم تدافع عنهم لأنهم سياد نعمتك ...

الإختشوا ماتوا ...

[ود الشيخ]

ردود على ود الشيخ
European Union [دردوق] 08-24-2015 09:08 PM
شوف انت واحد من اتنين ! يا اهبل يا تعلمتا الهبل و انت كبير !!

تاني ما عندي حاجه ليك !


#1326491 [أبو عكـــــاز]
0.00/5 (0 صوت)

08-24-2015 07:54 AM
كسّــــير تلج تستاهل عليه جوال دقيق .

[أبو عكـــــاز]

#1326308 [شعب جاهل]
5.00/5 (6 صوت)

08-23-2015 07:55 PM
ما كنت اعرف انو استثمارات اسامه داؤد فقط في مجال الدقيق اكثر من مليارين دولار ده غير الشركات الاخري اللهم لا حسد... عليك الله يا اسامه ابني ليك مركز غسيل كليه واحد بس

[شعب جاهل]

#1326304 [hafiz]
5.00/5 (1 صوت)

08-23-2015 07:47 PM
انتو ياجماعة الخير لاحظتوا انه أسامة دعا لاجتماعه دا صحفيين معينين وهم معروفين لديكم مافي داعي للتفصيل. .....!!! $$$$$ .

[hafiz]

#1326278 [التاج محمد احمد]
0.00/5 (0 صوت)

08-23-2015 06:45 PM
يعني هو صاحبك دا لازم يشتغل تحت حماية الدوله والبوليس زي المحليات في الجبايه يا تريمي يا اكسر قرينك مافي طريقه يشتغل في مناخ تنافسي

[التاج محمد احمد]

#1326273 [أسامة عبدالرحيم]
4.38/5 (4 صوت)

08-23-2015 06:20 PM
المعلومة الأولى: كمية مقدرة من الدقيق المستورد من تركيا مؤخراً تعرضت إلى التلف قبل وصولها إلى المستهلك.
المعلومة الثانية: إقدام هيئة المواصفات والمقاييس على رفض التصديق بتخليص حمولة باخرة دقيق.
المعلومة الثالثة: جوال الدقيق المستورد مؤخراً أنتج من (600) إلى (700) قطعة خبز فقط، مقابل أكثر من ألف قطعة خبز لجوال الدقيق المستورد من كندا وأستراليا.

هذه المعلومات الثلاثة التي أوردها أسامة داؤود تؤكد بجلاء اللف والدوران الذي يمارسه الرجل. لو حدثت هذه (المشكلات) الثلاث لجاع الناس ولشاهدنا صفوف الخبز حول المخابز لكن هذا لم يحدث.

كلام أسامة بالمختصر المفيد هو: (الحكومة أتلفت وبوظت جزء من الدقيق.. وحظرت جزء آخر من الدخول للبلد.. وسمحت بدخول جزء آخر تعبان بيعمل 600 عيشة)!!

وبرغم كل البلاوي الثلاثة دي حسب زعم إبن داؤود فلم تحدث أزمة خبز.
ده كلام ده!!

[أسامة عبدالرحيم]

ردود على أسامة عبدالرحيم
[محمد] 08-24-2015 12:04 PM
الزول ده شغلووو واضح وفي النور من زمان زيووو وزي الشيخ مصطفي الامين وابو العلاء ديل الدخلو الصناعه ف السودان و كانو شغالين ف النور واسامة داؤود مصانعووو ماسكه اسر وجيوش من الاسر وعاملين وموظفين حتي الدوله مابتملك موظفين ماهرين زيووو وريني رجل اعمال تاني حاليا خادم البلد زيووو واستثمارو واضح وظاهر للناس اللهم بسيطين والحكومه دايرة تدمرو زي مادمرت ابو العلا والشيخ مصطفي الامين وغيرم وغيرم والزول ده ماعندو علاقه بالسياسه بزنز وبس شغال ف صمت من قبل 25سنه واكثر


#1326195 [Mohammed]
5.00/5 (6 صوت)

08-23-2015 04:10 PM
يا أمة المشكلة كلها في ام الدعم المزعوم ارفعو الدعم و ريحونا وخلو كل حاجة بسعرها العالمي بس بالسعر المعرف مش يعر الحكومة الخلي سعر جالون البنزين أغلي من سعرة في امريكا المافيها دعم اصلا !! لان موضوع الدعم ده كذب ساااي!! و الحكومة بدل ما تقضيها جبايات يشغلو مخهم ده و يوفروا الدولار ،، هو خلاص اعتمدوا ع البترول كم سنه و هسي بيبكو عليه هو القروش بتجي بالبترول بس ،، يلعن ابو مخهم ،، بهائم قاعدين في كراسي

[Mohammed]

#1326190 [سجم الرماد]
5.00/5 (5 صوت)

08-23-2015 04:03 PM
مزمل النفعى الوجه الصحفى القبيح اكلت من سحت جمال الوالى الله لايبارك فيك

[سجم الرماد]

ردود على سجم الرماد
[keemo] 08-24-2015 07:30 AM
قل هاتو برهانكم ان كنتم صادقين....وخلى بالك من رقيب وعتيد يكونوا كتبوا كلام
كثير وماعندك ليهو دليل.


#1326184 [ALMAHI]
5.00/5 (4 صوت)

08-23-2015 03:58 PM
بدون احتكار ما بيقدروا يشتقلوا ليه طالما عندهم الخبره والقدرة والمعينات فليتنافسوا مع الاخرين والاجود والارخص هو من سيبقى

[ALMAHI]

#1326183 [Adolf]
5.00/5 (1 صوت)

08-23-2015 03:58 PM
يا رويبضة انت ما تشوف غارزيتو قال شنو و الا اتكلم عن المواسير.

[Adolf]

#1326157 [ودالبله]
3.50/5 (2 صوت)

08-23-2015 03:26 PM
الدقيق ولا الخليج

[ودالبله]

#1326131 [Elsara]
4.82/5 (5 صوت)

08-23-2015 03:05 PM
شرح سلس ومرتب للوضع جملة وتفصيلا..

[Elsara]

#1326129 [ود الشيخ]
5.00/5 (5 صوت)

08-23-2015 03:04 PM
يازول ما تحشر نفسك فى حاجات أكبر من فهمك ...

خليك فى رمضان عجب وموسى الزومة و بله جابر والناس القدر فهمك ..

صحيح تربية حسين خوجلى ...

الإختشوا ماتوا...

[ود الشيخ]

ردود على ود الشيخ
European Union [دردوق] 08-23-2015 04:27 PM
عندك وجهة نظر في الموضوع قولا ! ما عندك تسكت ساكت !!

بس ماتدخل المريخ في الموضوع !!! المقال بتكلم عن القمح !


#1326128 [ابو سكسك]
4.31/5 (9 صوت)

08-23-2015 03:04 PM
الاستاذ مزمل أبو القاسم تحية طيبة

1-اقتباس:
" أسامة داود حدد الكمية بمائة واثنين وخمسين طناً، من جملة سبعمائة ألف طن.
* بحسب السيد أسامة، فإن أكثر من (خُمس) الكمية المستوردة (راحت في حق الله)!
* إذا قدرنا قيمة طن الدقيق بأربعمائة وثمانين دولاراً، يصبح المال المهدر في استيراد (التالف) قرابة ثلاثة وسبعين مليون دولار." انتهى

مائة واثنين وخمسين طن قمح قيمتها 72,960 دولار فقط وليس 73,000,000

2- اقتباس:
"شئنا أم أبينا فإن الشركات الثلاث الرائدة في مجال استيراد القمح وطحنه (سيقا وسين وويتا) امتلكت خبرات تراكمية نوعية في مجالها، لأنها عملت فيه سنوات طويلة، ووفرت له معينات كبيرة، واستثمرت فيه أموالاً ضخمة، وبالتالي فإن الاستفادة من تلك الخبرات تبدو أمراً طبيعياً، يفرضه المنطق بغض النظر عن كل ما يدور في ساحة السلعة المهمة حالياً"

سمح وكت زولك ده عندو امكانات وخبرات تراكمية ومواعين ومعينات ما يستورد قمح زيو وزي بقية خلق الله، المانعو شنو؟!!. هل الحكومة قالت ليهو "منعناك تشتغل".انت زولك ما بقدر يشتغل الا لما يكون محتكر السلعة وللا شنو؟ حكاية عجيبة والله!!!!

3- اقتباس3:
" الدولار المدعوم يتبعه جوال دقيق مدعوم، حددت الحكومة سعره بنفسها، وفرضته على الشركات الثلاث."
زولك ده محتكر 60% من جملة القمح المستورد في السنة. يعني بستورد مليون وثمنمائة طن من جملة 3 مليون جنيه. بالحساب، زولك ده بربح في الجوال 7 جنيه وفي الطن 140 جنيه. يعني بربح في المليون وثمنمائة طن قمح بربح 252 مليون جنيه = 42 مليون دولار في السنة. اضف الي هذا المبلغ ارباح ردة القمح. وايضا ما تنسى ان كميات كبيرة من الدقيق تذهب للسوق الاسود. بالميت كده زولك ده بربح 50 مليون دولار سنويا بسبب احتكار استيراد القمح.

[ابو سكسك]

ردود على ابو سكسك
[ابو سكسك] 08-23-2015 10:48 PM
الاخ سند
شكرا على المرور وابداء وجهة نظرك

[سند] 08-23-2015 04:05 PM
الحكومة عايزه تستورد دقيق وليس قمح و بأعلى من السعر المحلي وبجودة اقل بكثير من المنتج المحلي وتدمر الانتاج الحيواني من لحوم والبان وهي الصناعة التي تعتمد على ردة القمح المنتجة من المطاحن المحلية وتدمير ابحاث وزراعة القمح في السودان وذلك غير تدمير وتشريد ثمانية الاف عامل وهي كفاءات مدربة وتعتبر ثروة وطنية.

ثانيا: ( مائة واثنين وخمسين طن قمح ) الحمار يفهم من السياق بأن كلمة (الف ) سقطت سهواً ( مائة واثنين وخمسين الف طن قمح ) هذا يعني يا سو نية منك يا فهمك اقل من ......


#1326123 [الهميم]
5.00/5 (6 صوت)

08-23-2015 02:57 PM
إني اشتم في هذه السلسلة من المقالات لمزمل رائحة التطبيل وربنا يستر
كما تعودنا ان هولا الكتاب امثال مزمل لا يكتبون إلا بثمن ومقابل فماهو الثمن والمقابل ياتري

[الهميم]

ردود على الهميم
[رنقو] 08-24-2015 07:31 AM
قل هاتو برهانكم ان كنتم صادقين....وخلى بالك من رقيب وعتيد يكونوا كتبوا كلام
كثير وماعندك ليهو دليل.

[خليفة احمد] 08-23-2015 05:55 PM
مقتيس من ابوسكسك (مائة واثنين وخمسين طن قمح قيمتها 72,960 دولار فقط وليس 73,000,000)،،،، ابوسكسك زولك مزمل أكيد قادي رياضيات وتلقا عندو الفلسفة واللولوه وبالغة الحساسية القادبنا بيها !!!!!! مع الحلفاوي ما عتدك طريقة ارجع للصراف الآلي أحسن !!!!!!!!!!خصوصا المريخ حقق إنجاز كما قال الصراف !!!!!!


#1326119 [moly]
5.00/5 (2 صوت)

08-23-2015 02:52 PM
والله البلد دي بقت كلها شلليات وجماعات يعني الصحفي تربطه مصلحة مع راسمالي او علاقة قبيلة ينبري في نشري سلسلة من المقالات يلمع ويملس ويظهر بطولات غير موجودة علي ارض الواقع ولو تحدث اسامة داوود سنسناً عددا عن انه خدم البلد وسخر رؤوس امواله لهذا الغرض ما صدقناه حيث لم نتعود من الراسماليات ان تنتهج منهج الخصارة من اجل الوطن لكن الربح هو غايتها باي الوسائل
فاقبض ثمن كتاباتك ايها المزمل وتدثر فالقاري حصيف يعرف نواياكم المشبوهه التي تمتطي في الخفاء خيل القبلية والعصبة

[moly]

#1326110 [علاء سيداحمد]
4.72/5 (6 صوت)

08-23-2015 02:44 PM
اقتباس { الشركات الثلاث المستوردة للقمح والدقيق ( سيقا وسين وويتا )
كانت تستفيد من الدولار المدعوم لتحقيق أرباح فاحشة } انتهى

هذا هو لب الموضوع والتباكى على تلك الارباح التى ستذهب منهم نظراً لفك احـتـكـار
استيراد القمح والدقيق .. عالم تبكى على مصالحها ولا بواكى على مصالح الشعب !!

[علاء سيداحمد]

#1326098 [المنصور جعفر]
4.50/5 (2 صوت)

08-23-2015 02:31 PM
هذه ملحوظات مهمة لمعرفة الصورة الكبيرة للموضوع، خاصة ان الحالة تبدو كتصريحات صحافية متضادة بين فريق في الدولة وفريق محدد من المستوردين، تغوص لغمز ولمز دقيق لذا فملحوظات المقال توضح بعض بواطن حرب الدقيق، لكن من الضرورة لايضاح الصورة بالارقام ان نحاول الاجابة على أربعة اسئلة؛ الاول؛ كم فرق الدعم بين "الدولار المدعوم" و"الشوال المدعوم"؟ لنجيب على سؤال عن كسب أو خسارة الدولة من خصخصة إستيراد القمح؟ ومدى التناسب بين حجم الضرائب والرسوم المتحققة للدولة وحجم الارباح المتحققة لأصحاب الشركات الثلاثة من هذه التجارة؟ ومدى ما فيها من غنم وغرم للمجتمع السوداني؟

[المنصور جعفر]

#1326078 [سيف الله عمر فرح]
4.69/5 (5 صوت)

08-23-2015 02:10 PM
أسامة داؤد ، هو خير العارفين ، أن السلطةهى التى تكسب دائمآ ، والآخرون يخسرون ! .
لا يكفى أن يكون الحق لوحده بجانبك ، تحتاج الى القانون ، والقانون عند .... ! .

[سيف الله عمر فرح]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة