الأخبار
اقتصاد وأعمال
مصر تخفض الحد الأقصى لضريبة الدخل وتجمد ضريبة البورصة لجذب المستثمرين
مصر تخفض الحد الأقصى لضريبة الدخل وتجمد ضريبة البورصة لجذب المستثمرين
مصر تخفض الحد الأقصى لضريبة الدخل وتجمد ضريبة البورصة لجذب المستثمرين


08-24-2015 02:20 AM

القاهرة (رويترز) - أقرت مصر يوم الأحد تعديلات ضريبية طال انتظارها تخفض بموجبها الضرائب على أصحاب الدخول المرتفعة وتجمد العمل بضريبة الأرباح الرأسمالية في البورصة بهدف جذب المستثمرين وتحفيز الاقتصاد.

وأصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي مرسوما نشر في الجريدة الرسمية يوم الاحد بتاريخ 20 أغسطس آب وينص على خفض الحد الأقصى لضريبة الدخل على الأفراد والشركات إلى 22.5 بالمئة من 25 بالمئة وتجميد العمل بضريبة تبلغ 10 بالمئة على الأرباح الرأسمالية في البورصة لمدة عامين اعتبارا من 17 مايو أيار الماضي.

وكانت الحكومة أعلنت في مارس أذار توحيد ضريبة الدخل بحد أقصى 22.5 بالمئة على الأفراد والشركات بهدف تشجيع الاستثمار وتحقيق العدالة في الضرائب. لكن الإقرار النهائي لم يصدر سوى يوم الاحد في الجريدة الرسمية

ويبلغ الحد الأقصى لضريبة الدخل في مصر قبل نشر تعديلات الضريبة يوم الاحد 25 بالمئة في حين فرضت الحكومة العام الماضي ضريبة اضافية استثنائية بنسبة خمسة بالمئة لمدة ثلاث سنوات فقط على من يزيد دخلهم السنوي عن مليون جنيه من الأفراد والشركات.

ونص القرار الصادر يوم الاحد على تطبيق الضريبة الاستثنائية لمدة سنة واحدة فقط هي 2014-2015 مما يعني انتهاء العمل بها فعليا.

وكان وزير المالية هاني قدري دميان قال لرويترز الاسبوع الماضي إن بلاده ستصدر تعديلات خفض الحد الأقصى لضريبة الدخل خلال أيام.

وأوضح القرار الذي نشر في الجريدة الرسمية أن مصر حددت شرائح الضريبة على الدخل عند خمس شرائح مع إعفاء الأولى التي يصل الدخل السنوي فيها إلى 6500 جنيه بعد أن كانت خمسة آلاف جنيه سنويا.

وفرضت الحكومة ضريبة عشرة بالمئة على الشريحة الثانية التي تبدأ من أكثر من 6500 جنيه وحتى 30 ألف جنيه سنويا.

ما فرضت ضريبة 15 بالمئة على الشريحة الثالثة التي تبدأ من أكثر من 30 ألف جنيه وحتى 45 ألف جنيه سنويا ونحو 20 بالمئة على الدخل الذي يزيد عن 45 ألف جنيه وحتى 200 ألف جنيه سنويا.

ونص تعديل القانون على فرض ضريبة 22.5 بالمئة على من يزيد دخلهم عن 200 ألف جنيه سنويا.

وكانت الحكومة أقرت في مايو أيار تجميد العمل بضريبة الأرباح الرأسمالية في البورصة لمدة عامين بداية من السابع عشر من ذلك الشهر مع استمرار العمل بضريبة التوزيعات النقدية حفاظا على تنافسية سوق المال والاستثمارات به.

وجاء قرار تجميد العمل بضريبة الأرباح الرأسمالية بعد احتجاجات قوية من المتعاملين في السوق عقب إقرار حكومة ابراهيم محلب في يوليو تموز 2014 فرض ضريبة عشرة بالمئة على التوزيعات النقدية بجانب ضريبة أخرى بنسبة عشرة بالمئة أيضا على الأرباح الرأسمالية المحققة من الاستثمار في البورصة.

ومن شأن تعديلات ضريبة الدخل التي تم إقرارها رسميا يوم الاحد تسهيل العمل أمام المستثمرين المصريين والأجانب في البلاد


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 812


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة