الأخبار
أخبار إقليمية
آلية وثبة البشير : لقاء المتمردين بالخارج ليس مؤتمراً تحضيرياً
آلية وثبة البشير : لقاء المتمردين بالخارج ليس مؤتمراً تحضيرياً
آلية وثبة البشير : لقاء المتمردين بالخارج ليس مؤتمراً تحضيرياً


09-09-2015 11:36 PM

أكد حزب المؤتمر الوطني الحاكم بالسودان، تمسّكه بسودانية الحوار الوطني وشموله للجميع، بينما أوضحت آلية الحوار "7+7" أن لقاءاتها بالمسلحين في الخارج لا تعتبر مؤتمراً تحضيرياً للحوار، وإنما ستأتي في إطار المشاورات والضمانات لعقد الحوار بالداخل.

والتقى نائب رئيس المؤتمر الوطني للشؤون الحزبية، إبراهيم محمود، مساعد الرئيس، يوم الأربعاء بالمركز العام للحزب، وفداً يمثل الحكومة الألمانية وعدداً من المؤسسات الألمانية بحضور رئيس القطاع السياسي بالحزب، مصطفى عثمان إسماعيل.


واستعرض اللقاء –بحسب إسماعيل- ما يمكن أن تسهم به ألمانيا في دعم الحوار الوطني خاصة على مستوى التدريب والتأهيل وبناء الثقة بين الأطراف المختلفة، التي ستشارك في عملية الحوار الوطني الشامل.


وأشار إلى أن محمود أطلع الوفد الألماني على رؤية الحزب حول الحوار الوطني، مؤكداً أنه سيكون حواراً شفافاً وشاملاً لا يستثني أحداً وأنه سيكون حواراً "سودانياً خالصاً" تتاح فيه الفرصة لكل السودانيين للمشاركة والإدلاء بآرائهم، بما يؤسس لمستقبل قائم على رؤية سودانية خالصة.


مشاورات وضمانات

في السياق أوضحت آلية "7+7" أن لقاءاتها بالحركات المسلحة في الخارج لا تعتبر مؤتمراً تحضيرياً للحوار، وإنما ستأتي في إطار المشاورات والتفاهمات وتوضيح الضمانات توطئة لعقد الحوار الوطني داخل البلاد.


وأكد عضو الآلية، بشارة جمعة أرور، وجود توافق داخل آلية الحوار حول إجراءاته وإجماع على ضرورة عقد لقاءات مع القوى الممانعة والحركات.


وقال إن هناك تضارباً في الألفاظ والكلمات حول اللقاء مع الحركات المسلحة، مبيناً أنه لا يمكن أن يكون هناك مؤتمران داخل وخارج البلاد في وقت واحد.


وأشار أرور، في تصريح نقله المركز السوداني للخدمات الصحفية، إلى أن التحضيرات والإعداد للحوار بدأت مبكرة مع الحركات منذ إعلان المبادئ الذي تم توقيعه بحضور الوسيط الأفريقي بأديس أبابا، وتم اعتماده من قبل الجمعية العمومية السابقة.


وشدّد على أن لقاء الآلية بالحركات بالخارج لا يشمل الأحزاب المعارضة بالداخل، مقراً بوجود تباينات في الآراء حول اللقاء، نافياً توصيفها بأنها خلافات.


شبكة الشروق


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1148

التعليقات
#1337326 [المشروع]
0.00/5 (0 صوت)

09-10-2015 08:01 AM
قال تعالى:
(وما وجدنا لأكثرهم من عهد وإن وجدنا أكثرهم لفاسقين) صدق الله العظيم سورة الاعراف

[المشروع]

ردود على المشروع
[مدحت عروة] 09-10-2015 11:35 AM
حقا صدق الله العظيم هذه الآية وغيرها من الكتاب الكريم الذى لا ياتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد تنطبق على الانقاذ او الحركة الاسلاموية عليها لعنة الله والناس والملائكة اجمعين والله ياخذهم اخذ عزيز مقتدر انه قدير على ذلك!!!



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة