الأخبار
أخبار إقليمية
المهدي : هذا أول نظام منذ استقلال البلاد يضع السودان تحت الوصاية الدولية بوجود «30» ألف جندي أجنبي لحماية السودانيين المدنيين.
المهدي : هذا أول نظام منذ استقلال البلاد يضع السودان تحت الوصاية الدولية بوجود «30» ألف جندي أجنبي لحماية السودانيين المدنيين.
المهدي : هذا أول نظام منذ استقلال البلاد يضع السودان تحت الوصاية الدولية بوجود «30» ألف جندي أجنبي لحماية السودانيين المدنيين.


يجب مكافأتي على ما واجهت من سجن وتعذيب وحكم بالإعدام لأجل حزب الأمة
09-16-2015 10:11 PM
أجرته : فاطمة أحمدون
من إمكانه أن يتجاهل رجلاً بتاريخه السياسي وأدواره في الحركة السياسية السودانية، إمام أنصار المهدي «الشايلين حرابا».. الشاب الثلاثيني الذي ترأس السودان في حقب الحزبية الثانية والثالثة .. اعتاد أن يعارض بشراسة ويهادن ثم يصالح.. يقال إنه يتغنى بالديمقراطية ويمارس الديكتاتورية بحراسته لبوابة حزب الأمة طوال هذه السنوات.. المفكر الصادق الصديق المهدي رئيس حزب الأمة القومي في هذا الحوار بدا شفافاً للغاية.. لم نسأل الرجل الذي غادر إلى أسمرا بعملية تهتدون عن موعد عودته إلى البلاد ولا نتوقع إجابة على هذا السؤال.. فخضنا معه عميقاً وأجلسناه على كرسي الاتهامات فجاءت إجاباته مشفوعة أحياناً بأمثاله التي تميز حديثه السياسي عن الآخرين.. من هم الإخوة الذين شتموا بعضهم ثم عاودهم الحنين لأحضان الأم مرة أخرى.. هكذا سخر منهم الإمام وهو يصف حزبه بالدوحة المزهرة وحزبهم بالفرع اليابس، وكاد يقسم على أن النظام سيقبل قراراً من الخارج ويمرره فوق رأسه.. كأنه يقول الله أكبر لا ليصلي بالأنصار في ميدان الخليفة ولكنها في وجه النظام.. فماذا يملك الإمام وما هي مستندات ووثائق الفساد التي تحدث عنها ومن أتى له بها ومن هم القطط السمان التي وقعت بمصيدة المهدي.. كل هذه الأسئلة يجيب عليها داخل هذا الحوار الذي تم إجراءه عبر الإنترنت.. فإلى مضابطه:٭ أوصد الرئيس البشير الباب تماماً أمام أي تدخل خارجي في الحوار الوطني؟
- النظام السوداني ليس بمقدوره أن يوصد الباب أمام الاهتمام الإقليمي والدولي بالحوار السوداني.. بل عزل نظامه عن أي حوار ذي جدوى ولن يستطيع أن يتخلى عن التدخل الخارجي.
٭ كيف ولماذا؟
- لأنه يستضيف اليوناميد وهي قوة أفريقية دولية تتكون من «5» آلاف جندي أثيوبي بقرار دولي في أبيي وهناك «62» قراراً دولياً في أمر السودان أهمها 1159 و1593 و2046 وكلها مفروضة على السودان وليس بإمكانه التخلي عنها.
٭ ولكن النظام جهر برفضه لتدخل مجلس السلم والأمن الأفريقي لخارطة طريق الحوار الوطني؟
- النظام سيقبل خارطة مجلس الأمن والسلم الأفريقي للحوار الوطني كعادته يرفض ثم يقبل وهذا ما سيحدث.. فالسودان عضو بمنظمة الوحدة الأفريقية وفي الجلسة رقم 539قرر المجلس خارطة طريق وسوف يقبلها النظام.
٭ رد عليك المؤتمر الوطني بأنه سيظل على رأس الحوار الوطني.. ماذا أنت فاعل؟
- ليس هناك عاقل سيقبل بحوار يترأسه النظام نفسه فيكون الحكم والخصم في ذات الوقت.. خاصة وأن إدارة «7+7» للحوار الأجوف تؤكد بأنه حوار بين السدنة في ظل العصا.
٭ كأنك تطمع في رئاسة الحوار الوطني؟
- ما ننادي به نحن هو رئاسة محايدة لحوار وطني كما هو الحال في كوديسا جنوب أفريقيا 1992 مع توافر الحريات للمتحاورين.
٭ لكن النظام يرفض الوصاية الدولية على حوار سوداني؟
- هذا النظام أول نظام منذ استقلال البلاد يضع السودان تحت الوصاية الدولية، وهل هناك وصاية أكبر من نظام محاصر دولياً ووجود «30» ألف جندي أجنبي لحماية السودانيين المدنيين.. أضف إلى ذلك أن كل الاتفاقيات من أبوجا 2006 نيفاشا كلها تمت بوساطة أجنبية.. فما الذي استجد على النظام الآن.
٭ حزب الأمة رهن مشاركته في الحوار على موقف حلفائه في الجبهة الثورية الأمر الذي يفسر على أنكم تستقوون بالجبهة الثورية على طاولة الحوار مع النظام؟
- نحن لا نستقوي بهذا الكيان للتفاوض مع أحد وهدفنا إنهاء الحرب بين الهامش والمركز والمصالحات بين المكونات الأثنية والثقافية وهذا توازن جديد نحرص عليه.
٭ ولكن سيد الصادق ربما يصبح التقوي بآخرين مشروعاً إذا ما شعرتم باصطفاف إسلامي في هذا الحوار؟
- الاصطفاف الإخواني وارد ولكنه سيكون خصماً على طرفيه خاصة وأنهم قالوا عن بعضهم البعض ما لم يقله خصومهم عنهم.. أمر آخر هذا الاصطفاف سيعيد للذاكرة العشر سنوات الأولى لهذا النظام وهي أكثر ظلامية من ما تلاها
٭ هناك محاولات لتحسين ذلك الماضي في حياة الإنقاذ الآن؟
- لا شيء يمكن أن يسعف تجربة هذا الانقلاب من اسوأ عبارات الإدانة التاريخية تمزيقاً للوطن وتشويهاً للإسلام.
٭ المعارضة ترى أن مبادرات الإمام الصادق لا تكتب لها الحياة؟
- مبادراتنا هي التي تشكل الموقف السياسي الحالي للسودان، أولاً راهن النظام على نيفاشا وقلنا إنها لن تحقق السلام ولا الوحدة ولا التحول الديمقراطي ولا أحد يشكك في صحة ما قلنا.. كذلك قلنا إن أبوجا لن تحقق سلاماً في دارفور ما لم تستجب لظروف معينة وكنا قد قدمنا مقترح برنامج قومي ورئاسة وفاقية 2011ولم يستجب له فوقع في المحظور.. طرحنا حواراً وطنياً شاملاً مع كل الأطراف فتبناه النظام في 2014ولم يشأ بعدها الالتزام بمستحقات الحوار.. الآن حددنا مستحقات موضوعية للحوار فتبنتها الأسرة الدولية.. مبادراتنا تمثل الرأي العام السوداني الإقليمي والدولي لمن يرى ولكن «من ليس يفتح للضياء عيونه.. هيهات يوماً واحداً أن يبصرا»
٭ اتهام آخر من المعارضة للإمام بمحاولة فرض وصايته عليها؟
- ليس صحيحاً أننا نفرض وصايتنا عليها ولكننا عرضنا عليها فكرة ورشة عمل وهيكلة وخريطة طريق للاتفاق على ميثاق.. وعلى أية حال فحزب الأمة وحلفاؤه يشكلون 90%من الرأي الآخر بما فيهم الأطراف داخل قوى الإجماع الوطني وخارجه والجبهة الثورية.
٭ واجهت مبادرتا الهيكلة والحوار مقاومة شرسة ورفضاً؟
- هناك من يرفض الحوار والهيكلة ولكن هؤلاء لا ندينهم.. بل نسعى لإقناعهم بأن هناك تكاملاً لا تناقضاً بين الحوار بمستحقاته والاستعداد للانتفاضة.. وسنقنعهم أيضاً بأن الهيكلة ستكون جماعية وديمقراطية.
٭ لكن التحالف مع الجبهة الثورية يشير إلى تجاوزكم للمعارضة الداخلية لماذا؟
- حزب الأمة بمؤسساته المنتخبة هو المعارضة الداخلية.
٭ إذن لماذا رفض إعلان باريس من أحزاب معارضة كما الحكومة؟
- الذين تحفظوا عليه من المعارضة لحقوا به عبر نداء السودان وقد فتح الطريق لتوازن قوى جديدة.. ولو لا أن النظام غاطس في الفساد والاستبداد لأقبل عليه بالأذرع المفتوحة ولكن بعض الناس مساقون لما يضرهم و«أما من بخل واستغنى وكذب بالحسنى فسنيسره للعسرا».
٭ لنتحدث عن المحور الاقتصادي.. السودان الآن يتجه إلى الشرق.. محللون يرون أن الخطوة تجعل الحصار الأمريكي بلا قيمة.. ما رأيك؟
- الاتجاه إلى الصين لن يكون له الأثر في تحقيق المنافع التي فقدها السودان بسبب الحصار.. هذه العقبات الأمريكية تكلف الاقتصاد الوطني سنوياً 745 مليون دولار ووقف الدعم الأروبي عن السودان يساوي 350مليون دولار يستحق السودان شطبها ضمن الدول الفقيرة عالية المديونية.. ولذلك فإن الاقتصاد السوداني يواصل التدني.
٭ سلعة دقيق الخبز وفتح الاستيراد لشركات أخرى أيضاً شغلت الرأي العام خلال الفترة الماضية.. كيف تقرأ ما حدث وأثره على المواطن؟
- سلعة الدقيق ارتبطت بتعاون بين أسامة داؤود والحكومة.. وذلك لضمان عدم انقطاعها في ظل ندرة في الدولار.. وقد استفاد الطرفان من المعادلة.
٭ في رأيك ما الذي عكر صفو العلاقة بين الحكومة وأسامة داؤود؟
- هذا النظام يربط الانتفاع المالي بالولاء السياسي.. فمن تأكد أنه ينتفع مالياً ولا يوالي سياسياً.. يحرم من الانتفاع.
٭ ولكن الحكومة تتحدث عن تحرير لسلعة الدقيق ينعكس إيجاباً على أسعار الخبز؟
- ظروف ندرة الدولار لا تسمح بتحرير حقيقي لاستيراد الدقيق.. والمستوردون الجدد ليسوا الأكثر كفاءة استيرادية ولن يحدث هبوط في أسعار الخبز وكلها مؤشرات تدل على ارتفاع أسعاره.
٭ قضايا فساد غادرت الأدراج المغلقة إلى الصحف آخرها الصمغ العربي الذي اتهم فيها وزير.. ما هو تعليقك؟
- ملف الصمغ العربي وقبله الأقطان ومصنع سكر النيل الأبيض وكنانة وخزان مروي وإيرادات البترول لعشر سنوات وغيرها.. كلها ملفات فساد يمارسه المنتفعون ويحميها النظام.
٭ السلطة أفسدت الإسلاميين أبناء الترابي؟
- قديماً قال المرحوم الزبير محمد صالح «نحن أبناء أسر فقيرة فإذا امتلكنا العمارات والسيارات فاعلموا أننا فسدنا».. وهذا المشهد الآن لا يخفى على أحد.. ونحن كلفنا من يجمع لنا وثائق ومستندات لفساد سننشرها في كتاب حصيلة 26 عاماً من الوطن المهان و«القطط السمان».
٭ الفساد موجود في كل مكان حتى العالم الأول؟
- الفساد موجود بدرجة ما وفي مجتمعات كثيرة ولكنه يسيطر في البلاد غير الديمقراطية التي تحتكر السلطة ويغيب فيها القانون ويصبح الدستور أداة في يد الحاكم لا كافل لمساءلته بموجب السلطات.
٭ لماذا ظل المعسكر الأمريكي غير راضٍ عن السودان رغم التعاون في كثير من الملفات والسعي لتطبيع؟
- أمريكا تحكمها مؤسسات حرة نسبياً وما دامت القيادة السودانية محاصرة دولياً فلن يجرؤ أي مسؤول أمريكي للتطبيع مع السودان.. ولذلك فإن التطبيع مع أمريكا يشبه قصة «أبو الدرداق مع القمرة».
٭ هل تعتقد أن الأمريكان يئسوا من أن يلعب السودان دوراً محورياً في الصراع الجنوبي؟
- لا يرجى من السودان أن يلعب دوراً محورياً في الصراع الجنوبي.. لأنه متهم بالمحاباة.
٭ لمن؟
- لمشار.
٭ لماذا.. أقصد ما الفائدة؟
- ملف البترول الذي يضع مشار عينه عليه.
٭ زيارة الرئيس اليوغندي يوري موسفيني أليست مؤشراً لرضى أمريكي؟
- زيارة الرئيس اليوغندي تأتي في إطار وساطة الإيقاد لإخراج الأطراف الإقليمية من المشاركة في الصراع الجنوبي.. وهذا النهج يحظى برضا دولي وبالتالي أمريكي.
٭ تاريخ الإمام مع الأنظمة العسكرية يبدأ بالمعارضة الشرسة ثم ينتهي بالمصالحة؟
- عارضنا نميري بشدة بعد أن أكتشف عدم جدوى قهرنا في يوليو 76 امتثل للمصالحة.. ورغم عدم التزامه بما اتفقنا عليه فإن المصالحة في 1977نعت المناخ الذي أثمر في انتفاضة رجب أبريل 1985.
٭ صالحتم النميري رغم أحداث أبا وود نوباوي؟
- وقتها كنا نفضل شبر الحرية بأرض الوطن عن ميل خارجه.
٭ والآن؟
- أغلقت فرص العمل علينا بالضبة والمفتاح عبر التعديلات الدستورية مطلع هذا العام.
٭ عاد الحديث عن خلافة حزب الأمة طرحت كريمتكم مريم ونقد الله وهامسون يتحدثون عن نجلكم عبدالرحمن وهناك من يرى أن ديكتاتورية الصادق المهدي تضمن بقاء الإمامة له؟
- ما يصدر من تصريحات حول مستقبل القيادة في حزب الأمة وارد كآراء شخصية ولكن هذه المسألة تحكمها مؤسسات وهي صاحبة القرار في الأمر.
٭ تنتقد بقاء النظام في السلطة طوال هذه السنوات بينما ظللت على رأس حزبك إماماً للأنصار سنوات طويلة؟
- أنا منتخب انتخاباً حراً ومساءل بأجهزة حرة ويجب مكافأتي على ما واجهت من سجن وتعذيب وحكم بالإعدام لأجل حزب الأمة.. فقد كانت سنوات غرم وليست غنم.. وقد كان حزب الأمة محلولاً بلا مؤسسات خلال حكم طغيان مايو والإنقاذ تكبدت خلالها العذاب وكان موقفي الصمود ليبقى ما قدمته للحزب والسودان من موقع قيادتي.. وهذا لا يقارن بأعوام النظام الـ 26عاماً والتهام الأخضر واليابس «وهؤلاء جحدوا بها واستيقنتها أنفسهم ظلماً وغلواً».. هداهم الله.

اخر لحظة


تعليقات 15 | إهداء 0 | زيارات 2663

التعليقات
#1341701 [صوت السودان]
0.00/5 (0 صوت)

09-17-2015 04:56 PM
الله أكبر ولله .... أنك سيد العارفين ببواطن الأمور .... اللهم جنب بلادنا الفتن ما ظهر منها وما بطن .... نغن وألف نعم لوقف الحرب وإراقة الدماء الطاهرة وفي سبيل ذلك عليك ان تتحمل البغاث ولا تنظر اليهم من أجل أهداف سامية بسمو ورفعةالوطن

[صوت السودان]

#1341693 [عبدالله احمد محمد]
0.00/5 (0 صوت)

09-17-2015 04:39 PM
صحيح الزول دا النميرى استلم منه الحكم والبشير استلم منو الحكم دا داير بعد دا كلوا يسوى فينا شنو الثالثة هتكون قاصمة الظهر يسلمها لمن لا يرحم بعد كدا يا الصادق شوف ليك صلاة واستغفر ربك لانو العملتو فينا ما شوية

[عبدالله احمد محمد]

#1341633 [علي الله جابو]
0.00/5 (0 صوت)

09-17-2015 02:52 PM
أنت خرفت و لا تصلح لأخذ رايك والله شكلك ما مقبول كرئيس دوله شوف ليك صلاه و إتحضر للآخرة المستنياك

[علي الله جابو]

#1341583 [بابكر عباس]
5.00/5 (2 صوت)

09-17-2015 01:03 PM
الصادق المهدى قال نفس هذا الكلام خلال الحقبة المايوية و على أعتاب الأنتفاضة..و أنتقد الفساد و عقد المؤتمرات الكتيرة بلا جدوى.. و تعهد بالديموقراطية الداخلية و .. و.. و.. و عندما تولى الحكم كان أول شىء عمله عقد مؤتمر حول الزكاة..و تعويض آل بيته بمبلغ يساوى الأن 24 مليون دولار.. عماذا؟؟؟ و كانت خاتمة الأثافى إلتفلفه و مراوغته حول إتفاق السلام السودانى الذى أنهى الحرب الأهلية عام 1988..و أخذ يماطل و يطلب"توضيحات" و "حواشى" الأتفاقية..ممهلا" الجبهة "الأسلامية" وقتا ثمينا" إستغلوه فى التخطيط للأنقلاب..الطائفية هى أس بلاء و شقاء الأمة السودانية..لا بد من التشريع لمحو قيادة الطائفية الدينية للأحزاب السياسية..أدعو الجميع لتدارس مقترح الحزبين السياسيين لأستدامة الديموقراطية فى السودان..الديموقراطية غير المنجزة و التى تتبناها الطائفية دوما" أسوأ من الديكتاتورية..خلال الديموقراطية الطائفية و المؤسسة على الأئتلاف الممجموج ببين حزبى السيدين يكره الناس الديموقراطية و يسأمون عدم فاعليتها و تعطل الأعمال خلالها..خلال الديكتاتورية يرنو الجميع لفجر الديموقراطية..إذا كان البديل للأنقاذ حكومة على رأسها السيدان..فليتمدد ليل الظلم..حتى تصحو الأمة و تنعتق من هيمنة السادة..

[بابكر عباس]

#1341553 [Nasehj]
0.00/5 (0 صوت)

09-17-2015 12:06 PM
الوصاية الدولية وبس يا زعيم ده باع ثلث السودان بلا ثمن. ز الكاذب قال نحن بنتحمل تبعات الإنفصال وما تحمل أي شيء. و يكفي الكيزان وقادتهم غباء أنهم كانوا يحاربون الجنوب 20 سنة و ليس فيه شيء و عندما تم استخراج البنرول منه قالوا له أذهب أنت وبترولك مع العلم أن بترول الجنوب تم استخراجه بحر مال السودان الشمالي وخاصة ما نهبوه من المغتربين

[Nasehj]

#1341502 [55555]
1.00/5 (1 صوت)

09-17-2015 10:47 AM
راي شخصي اعتقد ان السيد الصادق المهدي هو الشخص المهتم بالشان السوداني و مهموم بة ليس طمعا في السلطة لان الذي يفعلة كثير من دون ولا ازي . والا كان قد انزوي مثل الاخرين الذين صنعنتهم الانظمة الاستبدادية و خدمتهم الظروف ليتسلقو علي جدار الوطن وينهبون ممتكلاتة وثرواتة .

[55555]

#1341451 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

09-17-2015 09:31 AM
يا جماعة الخير الله يهديكم هذا النظام الانقاذى الاسلاموى عمل انقلاب ليوقف مشروع اهل السودان الممثل له حكومة الوحدة الوطنية التى كونها ميرغنى النصرى فى وقف اطلاق النار او العدائيات فى 4/7/1989 وعقد مؤتمر قومى دستورى لكيف يحكم السودان فى 18/9/1989 واقام نظام آحادى لتطبيق برنامج الجبهة الاسلامية القومية وبصورة شرسة وعنيفة ولما فشلوا واتشاكلوا واتخاصموا زى الدلاليات وانتشر الفساد بينهم ما السلطة المطلقة مفسدة مطلقة وهم ليسوا بانبياء او رسل او ملائكة لمن ما يكون هناك حريات وصحافة حرة وسيادة قانون يبرطعوا زى ما عايزين والاسطوانة جاهزة تنفيذ المشروع الحضارى ومحاربة اعداء شرع الله والشيوعيين والعلمانيين ولا باس من اللغف والارصدة الدولارية والسودانية وبناء الفلل والقصور والعمارات والمزارع والزواج مثنى وثلاث ورباع واخذ المناصب والاكثار من السفر الدولارى الخ الخ اها ولمن فشل مشروعهم وتمزقت البلد بالحروب والانفصال العدائى(راجياكم ابييى ونقاط حدودية متنازع عليها) واصدرت فى حقها وحق مسؤوليها قرارات من مجلس الامن ودخلها الجنود الاجانب وتدهور الاقتصاد بفقد بترول الجنوب وعدم الاهتمام بالزراعة والصادر الغير بترولى الخ الخ لقوا ان الموضوع وصل الى طريق مسدود واحتقان شديد اها بقوا فى الطريقة التخارجهم من هذا الوضع وتنقذهم من المحاسبة والمساءلة وانتو قايلنهم بيماطلوا كده ليه ولجان ومراوغات ولف ودوران ما عشان عايزين يضمنوا عدم المساءلة والمحاسبة والا بالله عليكم قولوا لى ما الذى يمنعهم من اقامة حكومة قومية واطلاق الحريات ووقف العدائيات والجيش والشرطة واجهزة الامن تحفظ النظام والقانون خلال الحوار حتى يصل الناس لحل لمعضلة الحكم الخ الخ
كسرة:ناس هم سبب المشكلة بانقلابهم الذى عطل السلام والحوار فى ظل حرية سياسية واعلامية كيف يكونوا هم البيحلوا المشكلة بتصرهم ونرؤسهم للحوار الوطنى الحكاية كلها ياروح ويا سلطة ويا ثروة ما بعدكم روح والكديس المزنوق فى ركن بيخربش وبيعضى!!!!

[مدحت عروة]

#1341447 [مسافر]
5.00/5 (3 صوت)

09-17-2015 09:27 AM
الطائقية حيثما كانت وبأي لون جاءت لا خير فيها أبدا لشعب السودان .. الإنقاذ مرض عابر ولكن الطائفية هي الداء العضال .. يوم يتحرر شعب السودان من معادلة (السيد والأتباع) هو يوم حريته الحقيقية... قال " مؤسسات الحزب: وكل من في الحزب وخارجه وحوله يعلمون أنه هو الحزب .. المؤسسات المزعومة هي للأشياء الجانبية والتسيير اليومي فقط .. القرار في يده ونفس الحال وأنكي في حزب الطائفة الأخرى .. يا شعب السودان لا تنخدع بمعسول القول .. هذه أسر أدمنت العطالة على حساب الأمة .. الآن هذا هو الجيل الثالث أو الرابع من هؤلاء العطالي .. لا يعملون أي عمل منظور ومع ذلك يعيشون أرفع مستويات العيش ويقضون اجازاتهم في لندن وغيرها.. مصدر ثرواتهم هو استغلال البسطاء .. شبر من الآرض المزروعة مقابل شبر في الجنة .. وكانوا يتلقون الزكاة من المساكين .. زكاة الفقير تدفع إلى الغني .. لا يغالط مغالط .. هذا مدون في وثائق... والآن ابناؤهم في قلب سلطة الانقاذ وقد قبضوا منها ما صرح به كثير من أهل الإنقاذ غير مرة ولم يستطيعوا إلا أن يقولوا في معرض التبرير هذا جزء من تعويضاتنا .. فأين هو الحكم القضائي الذي أخذتم بموجبه التعويض؟ وأين تعويضات البؤساء من أهل السودان وهم كثر عن فقد الأرواح والممتلكات مما حدث آلاف المرات في عهد الإنقاذ.. حذار أن تنطلي عليكم الخدع وتأكلوا السم في الدسم وتنخدعوا بسحر الكلام الذي برعوا فيه مهنة لهم لا مهنة لهم غيرها.... حذار يا شعب السودان .. حذار .. واعلموا تكرارا أن يوم حريتكم الحقيقية هو يوم انعتاقكم من أسر الطائفية المستغلة ... وسلامي

[مسافر]

ردود على مسافر
[مسافر] 09-17-2015 06:15 PM
أب أحمد .. سلام .. بعد الحاصل دا كله بتسأل زعلان ليه؟ الغريب فعلا أن يكون الواحد فرحان.. ممكن تورينا كيف انت فرحان وينوبك ثواب.. محتاجين والله نفرح..

[أب أحمد2] 09-17-2015 12:37 PM
وما لك زعلان كدة شديد؟؟؟؟؟


#1341397 [عبدالحفيظ ابراهيم]
0.00/5 (0 صوت)

09-17-2015 08:26 AM
البلد تحت وصايه الكهنوت وطائفتى الانصار والخلفا وتبعهم مقلدين صوفيه وانتهازيين اداره اهليه وقاده مجتمع مزيفون
والله الاخوان افضل منكم بمليون مره على الاقل وزعوا الفرص للشرائح الضعيفه المتعطشه للسؤدد والرفعه
ورغم انهم اساءؤا المهمه وعرضوها للاهانه لكنهم كشفوا جشع الطائفيه وبخلها وجبن قادتها واستغلالهم للدين والناس
الاخوان ارتكبوا خطاء فظيع لانهم لمعوكم بزواج كوادرهم من نسوان الطائفيه وكان مفروض يدرشوكم ويبرمجو خطه لمسح الطائفيه لدعم المساواة التى تبناها الاسلام ..

[عبدالحفيظ ابراهيم]

#1341357 [جنو منو]
0.00/5 (0 صوت)

09-17-2015 07:27 AM
وعليه ينبغى أن .....!!

[جنو منو]

#1341314 [سند]
5.00/5 (2 صوت)

09-17-2015 04:50 AM
وهل يعدم من كان ابنه مساعد رئيس الجمهورية

[سند]

#1341300 [Khalid Omer]
5.00/5 (1 صوت)

09-17-2015 03:02 AM
الكبير كبير..............

وولله ياالامام انا بعيد تماما عن فكر حزب الامه ولكني اكن له وتحديدا لك كل الاحترام ..ولم نذل نراهن علي تحالفاتك بنداء السودن

[Khalid Omer]

#1341247 [موفق محمد عباس]
0.00/5 (0 صوت)

09-16-2015 11:58 PM
كل المنافز تم اغلاغها علي الحكومة ومافي سبيل غير الرضوخ للحوار برعاية المجتمع الدولي والاقليمي وبرئاسية محايدة يرتضيها كل الاطراف المعارضة مدنية واحزاب وحركات مسلحة وهذا هو المخرج اذا ارادت الحكومة حوارا حقيقيا يخرج السودان من المحن والمصائب التي المت به لاكثر من ربع قرن من الزمان والحلول الدولية لمشاكل السودان ليس جديدا علينا فهناك نيفاشا وابوجا والدوحة كل هذه المفاوضات اتت لنا باتفاقيات فرضت علينا من المجتمع الدولي وليس لنا اي دور في صياغة اجندة الحلول فما هو الغريب ألا توافق الحكومة التدخل الدولي في رعاية الحوار .

[موفق محمد عباس]

#1341243 [أبكرونا]
5.00/5 (1 صوت)

09-16-2015 11:47 PM
( أنا منتخب انتخاباً حراً ومساءل بأجهزة حرة ويجب مكافأتي على ما واجهت من سجن وتعذيب وحكم بالإعدام لأجل حزب الأمة.. فقد كانت سنوات غرم وليست غنم.. وقد كان حزب الأمة محلولاً بلا مؤسسات خلال حكم طغيان مايو والإنقاذ تكبدت خلالها العذاب وكان موقفي الصمود ليبقى ما قدمته للحزب والسودان من موقع قيادتي.. وهذا لا يقارن بأعوام النظام الـ 26عاماً والتهام الأخضر واليابس «وهؤلاء جحدوا بها واستيقنتها أنفسهم ظلماً وغلواً».. هداهم الله )


أفهم من كلامك هذا انك الوحيد فى حزب الامه الذى دخل السجن ولاقى ما لاقى من صنوف العذاب .. وان الشرط الوحيد لكل من يريد ان يتبوأ رئاسة الحزب عليه ان يبرز صحيفته التى تقول انه اُعتقل وعذب ابان حقبة نميرى او غيره .. يا حليلكم يا ناس محمد نور سعد ..

[أبكرونا]

#1341233 [Amir mohd]
5.00/5 (3 صوت)

09-16-2015 10:55 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
لقد اضفت تعليقاً بسيطا عن الرئس الاسبق المهدي قبل ثلاثة ايام ولم يدم عرض تعليقي؟؟؟؟
للمرة الثانية لم أقرأ هذا الحوار لسببين
الاول الصادق المهدي سلم الحكم لإنقلاب مايو 1969
ثانياً سلم الحكومة لعمر البشير 1989
لذلك أقول للإمام الحبيب
الحال الدي وصل له سودان اليوم انت السبب الاول فيه وأسالك بالله ماذا فعلت لشعب السودان؟ لا انتظر إجابة منك لان الجواب واضح ابن في القصر وآخر في تدريب من يْعذبون شعب السودان.
كفى تنظير آن وقت العمل وأرنا ماذا انت فاعل
وماذا فعلت عندما تم اخطارك بساعة الصفر لانقلاب البشير قبيل حدوثه بأيام ورغم إحاطتك بقائمة من يخططون للإنقلاب المشؤم؟؟

شخصياً لا ارى أيي منفعة من الحوار معك.
وشكراً

[Amir mohd]

ردود على Amir mohd
[أب أحمد2] 09-17-2015 12:48 PM
الرجاء الاجابة على سؤال [أمين النحناح]!!!!
كما ارجو ان توضح لنا كيف سلم الامام الصادق المهدى الحكم الى لعمر البشير وهو المنتخب ديمقراطيا؟؟؟؟؟؟؟

[Amir mohd] 09-17-2015 07:30 AM
رد لامين النحناح
كان الامام الحبيب يافعا في عام 1967 والا اسألك انت ماذا حل للمججوب ليكون الامام رئيس وزراء لمدة 8 أشهر تقرياً.
كم كان عمر المهدي عام 1967 وكيف تم تعيين المهدي رئيساً لوزراء السودان ذلك العام رغم صغر سنه ؟وماذا حل بالدستور حتى يتعين للمهدي ان يكون رئيس وزراء؟
وأخيرا من هو محمد احمد المحجوب وما قيمته لحزب الامة والسودان انذك؟
الهم ارحم المحجوب
وأنا آسف واعتذر للنحناح
انا فقط اتحدث عن تاريخ ووقائع حقيقية وبالنهاية لم اكون اريد تشعب أي موضوع عن فساد هذا النظام الجاثم فوق صدور الشعب السوداني.
احسب ان منبر الراكوبة يكف حرية التعبير وثانيا فقط اعبر عن رأيي في المهدي واذا كنت ديموقراطيا يجب قبول النقد ولا كبير الا الله.

[أمين النحناح] 09-17-2015 02:51 AM
السيد / أمير محمد ، صحح معلوماتك قبل ان تقدم تغليقاتك المضروبة .
أين كان الصادق المهدي وقت إنقلاب جعفر النميري ( إنقلاب مايو ) وماذا كان موقعه في الحكم ؟ ولا انت فاقد تربوي نتاج سلم تعليمي فاسد .



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة