الأخبار
أخبار إقليمية
"حقوق الإنسان" يبقي على السودان تحت البند العاشر
"حقوق الإنسان" يبقي على السودان تحت البند العاشر



10-02-2015 11:58 PM
أبقى مجلس حقوق الإنسان في جنييف التابع للأمم المتحدة على السودان تحت البند العاشر، وذلك دون أي تصويت تحت بند "الإشراف"، وقرر المجلس تجديد ولاية الخبير المستقل المعني بحالة حقوق الإنسان في السودان لمدة سنة واحدة.

والبند العاشر متعلق بتقديم الدعم الفني وتطوير القدرات، على عكس مطالبات الولايات المتحدة بالإبقاء على السودان تحت البند الرابع أو الثاني.

وقال مسؤول ملف حقوق الإنسان بالبعثة السودانية الدائمة بجنييف خالد موسى ، إن السودان استطاع أن يقدم بيانه باسم المجموعة الأفريقية وحظي بإجماع خلال اجتماعات المجلس، وأشار إلى أن الدبلوماسية السودانية بذلت جهوداً كبيرة لإبعاد المساعي الرامية لإعادة السودان للبند الرابع.

وقال إن البيان الذي صدر من المجلس لا يمس السيادة الوطنية أو الخطوط الحمراء، موضحاً أن السودان استطاع أن يخفف من لغة البيان بفضل الدعم الذي وجده من المجموعة الأفريقية.

وفي السياق، طلب المجلس من الخبير المستقل أن يقدم تقريراً إليه في دورته الثالثة والثلاثين، ودعا حكومة السودان لمواصلة تعاونها الكامل مع الخبير.

وأبدى مجلس حقوق الإنسان قلقه إزاء ما ورد في التقارير بشأن إغلاق بعض المنظمات غير الحكومية، والقيود المفروضة على وسائط الإعلام، والرقابة على المنشورات قبل صدورها وبعده، ومصادرة الصحف، وفرض الحظر على بعض الصحفيين، وانتهاك الحق في حرية التعبير وفي حرية تكوين الجمعيات والتجمع السلمي.


شبكة الشروق


تعليقات 13 | إهداء 0 | زيارات 7409

التعليقات
#1348670 [عادل السناري]
0.00/5 (0 صوت)

10-03-2015 08:54 PM
انها فضيحة بكل المقاييس للاسلام السياسي بكل تفريعاته و مشتقاته في عجزه ان يقدم الاسلام كدين للعدالة و رحمة و مودة و تسامح و كرامة انسانية ---- و عليه كان لزاما علي المجتمع الدولي و العالم الحر و المتحضر ان يضع مراقب لسلوك حكومة السودان في مضمار حقوق الانسان و يرشدها و يعلمها كيفية التعامل مع شعبها وفق المعايير المتبعة للوصول للكرامة الانسانية و حياة تليق بالبشر ---- و لذا يشهد العالم اليوم موجات من الهروب الكبير من الشعوب الاسلامية نحو اروبا المسيحية العلمانية بحثا عن السلام و الطعام بعد ان تعذر وجودهما في ديار الاسلام --- من اهم شعارات الاسلام السياسي ( فلترق كل الدماء ) و لذا صرح و أوضح علي عثمان محمد طه بقوله : ( اننا لم تأتي لتوفير قفة الملاح ) و هذا يعني ان هدفه كان اشعال الحروب و اراقة الدماء ---
فعلا تكشف للشعب السوداني خداع و زيف شعارات الاسلام السياسي و من واقع التجربة المريرة كانوا جميعهم و بالا استثناء حرامية و كضابيين ---
عليهم اللعنة --

[عادل السناري]

#1348634 [مواطن]
5.00/5 (1 صوت)

10-03-2015 07:31 PM
على العموم البند العاشر أو الرابع قد لا يقدم أو يؤخر في وضع النظام, طالما هنالك دول فاسدة تساعد النظام على تفادى أي عواقب لجرائمه, ولكن مشكلة النظام الكبرى تبقى مع المحكمة الجنائية التي فشل حتى الآن في في تقويض قرارها الصادر بألقاء القبض على رأس النظام متهما في جرائم حرب خطيرة وهنا لن تستطيع الدول الداعمة للنظام من تغيير أو تعديل في هذا القرار الذى سيظل خازوقا يكبل النظام بقيود لن يستطيع أبدا الفكاك منها مهما حاول بمختلف الحيل, وهذا ما سيظل يؤرق النظام ورأسه المطارد.

[مواطن]

#1348556 [ابو نايل]
0.00/5 (0 صوت)

10-03-2015 02:46 PM
كلام زي المنقة...........طالما الكيزن في السلطة لن ينصلح حالنا ابدا

[ابو نايل]

#1348541 [husseinmusa]
0.00/5 (0 صوت)

10-03-2015 01:34 PM
يحزنني جدا حالة العجز والانكسار والانبطاح الي وصلنا اليها وأصبح كل أمانينا أن تاتي معجزة من السماء أو أن يقوم المجتمع الدولي برفع الكرب عننا ويخلصنا من نظام البشير وجماعته...ماشاهدتوا كيف فعل المجتمع الدولي بقطبيه الكبيريين روسيا وأمريكا وهم يستمتعون ويشاركون بتدمير سوريا وقتل اطفال ونساء الشعب السوري بدم بارد؟؟؟عندما قمنا باعظم ثورتين اكتوبر وإنتفاضة أبريل هل إستشرنا أو طالبنا المجتع الدولي أو الجيران أو أحد أن يدافع عنا أو يساعدنا في إسقاط النظام..ماذا أصابك يا معلم الشعوب؟؟فلنقم الي ثورتنا من بلدنا ما برة البلد يرحمكم الله...

[husseinmusa]

#1348511 [فدائى]
0.00/5 (0 صوت)

10-03-2015 12:16 PM
ليس شرا فاذا الوضع تحت البند الرابع يجعلهم فى مراقبه من ارتكاب جرائمهم فان الوضع الحالى يجعلهم يرتكبونها وهم كما تعرفون لا يتعظو ابدا ولن تتوقف جرائمهم ولكن الدور علينا نحنا نخليهم اندمو انهم ما وضعو تحت البند الرابع فهل فعلنا ؟ دون تاخير

[فدائى]

#1348508 [الناهه]
5.00/5 (1 صوت)

10-03-2015 12:12 PM
مابين سندان الفصل الرابع ومطرقة البند العاشر من حقوق الانسان اخشى ان تعتبر الحكومة السودانيه نفسها قد انتصرت ببقائها في البند العاشر وقد يخرج احد نافذي النظام ليخاطبنا بان هذا فتح مبين وان الملائكه كانت حاضره بلجنه حقوق الانسان لنصرة الاخوان المسلمين وابفائهم في البند العاشر
مما لاشك فيه ان احداث سبتمبر ستظل هي اصعب ما سيواجهه النظام الحاكم خصوصا وان الاتحاد الاوربي وبعض الدول النافذه في اروبا بدات رحلة استقصاء الحقائق بمعزل عن الحكومه السودانيه سعيا وراء احكام القبضه على عنق النظام السوداني حيث انها يتسع بالها لقتل النظام خنقا وتستمع بموته موتا بطيئا وليس مفاجئا لحسابات اقليمية دقيقه ولكنها تمسك بطرف الحبل متى شاءت ستجذبه

[الناهه]

ردود على الناهه
European Union [سمسم] 10-03-2015 12:43 PM
ردا على الناهة الذي يقول:
(اروبا بدات رحلة استقصاء الحقائق بمعزل عن الحكومه السودانيه سعيا وراء احكام القبضه على عنق النظام السوداني حيث انها يتسع بالها لقتل النظام خنقا وتستمتع بموته موتا بطيئا ) هذا كلام لا أريد أن أصنفه ولكن:
هل تعتقد أن أوروبا وأمريكا جادين في مسائل حقوق الإنسان ليحلوا لنا مشاكلنا؟
هل تعتقد أن سياسة الخنق التي اتبعوها مع العراق ومع سوريا ومع ليبيا آدت لتدمير الشعوب أم تدمير الأنظمة وهل "لاستمتاع" بالموت البطئ يكون موت الشعب البطئ وإفقاره وإذلاله أم هو موت للنظام..
مشكلتنا الكبرى أننا جهلة بطريقة مقززة.. ولذلك سلط الله علينا هذه الحكومة الجاهلة لأنها من نفس ثوبنا.. وأنا متأكد أن طريقة تفكبر الحكومة لا تختلف أيضا عن طريقة تفكير الأخ كاتب هذا التعليق .. حيث المهم قتل الخصم حتى ولو تم ذلك عن طريق قتل الشعب كله!
حسبنا الله ونعم الوكيل.


#1348493 [kakan]
5.00/5 (2 صوت)

10-03-2015 11:40 AM
معني القرار هو ان مجلس الامن مبسوط جدا من حكومة السودان ولهذا وضعها في البند العاشر ولغويا يعني البند العاشر انتهاكات طفيغةة الا ان العارضة السودانية النايمة في فنادق لندن وباريس تريد الكراسي دون جهد وتحلم بالسلطة و تعود اليها بجهد الامريكان وهي مستلقية علي فراشها متناسبين ان هذه الحكومة هي افضل حكومه في العاىم خدمت المصالح الامريكية وسيتم رفع العقوبات قريبا مشكالتنا نحن مع اىمجتمع الدواي ومش نع
مع الحكومة لان فرق مرينز قوامها عشرة جنود تسيع الاطاحة بالحكومة

[kakan]

#1348470 [مدحت عروة]
5.00/5 (3 صوت)

10-03-2015 10:50 AM
الشعب السودانى اكان راجى امريكا او الامم المتحدة لنيل حريته وكرامته ليله ح يطول وما حك جلدك مثل ضفرك بلا اممم متحدة بلا امريكا بلا دول اجنبية بلا عهر ودعارة الدول الاجنبية جارية ورا مصالحها وما شغالة بالشعب السودانى لهذا يجب ان ياخذ الشعب حقه بيده واظافره عشان تحترمنا الدول والشعوب !!!
ومن هنا ارفع القبعة زى ما بيقولوا للجبهة الثورية التى تقاتل نظام اتى بقوة السلاح لفرض اجندة حزب او حركة واطية سافلة قذرة عاهرة داعرة هى الحركة الاسلاموية السودانية التى فى سبيل تمكنها من السلطة والثروة لا تراعى وحدة وسلامة وكرامة الوطن والمواطن الف مليون تفوووووووووووووووووووووووووووووو عليها وعلى الاسسوها فى بلاد اولاد الرقاصات وفى السودان!!!!!!!!!!

[مدحت عروة]

#1348425 [غصن الشوك]
5.00/5 (1 صوت)

10-03-2015 09:42 AM
كل من ينتظر الحلول الخارجية لإسقاط النظام و الضغط على الحكومة فابشر بطول الانتظار و خيبة الأمل ،،، ماذا فعل التدخل الأجنبي في العراق و في سوريا و ليبيا و لو مصر و تونس و حدث فيها تدخل اجنبي و تبني الحلول من الغرب لكانت الان غارقة في الفوضى ،،،، مهما بلغت درجة الكراهية للنظام لا نقبل بأن تأتي تدخلات خارجية تدمر البلد و تحي معارك تأكل الأخضر و اليابس ،،،،

[غصن الشوك]

#1348404 [damar]
3.00/5 (3 صوت)

10-03-2015 08:52 AM
الامل في شعبنا وقواة الحية في اسفاط النظام المجرم

[damar]

#1348359 [المشروع]
3.00/5 (2 صوت)

10-03-2015 05:34 AM
قرار مؤسف ومن غير المتوقع ان يكأفي الظالمين على فعلتهم .. ولكن المؤسف حقاً ان لاتعتبر حكومة المؤتمر الوطني بأن يكون السودان في كل عام في ورطة امام لجنة حقوق الانسان وهو يستجدى عطف الدول الافريقية او قطر او غيرها من الدول لتدافع عنه.

ومن المؤسف ان يقع السودان حكومة وشعبا تحت رحمة الناس وعلى الحكومة ان تخجل من نفسها بالقرار الذي تم وهي تعرف تماماًان من المفترض ان تكون تحت البند الثاني او الرابع من جراء ما ترتكتبه من انتهاكات صارخة لحقوق الإنسان حتى وان صدر القرار في صالحها حتى وان احتمت الحكومة بالمجموعة الافريقية لتقدم مرافعتها..

كنا نود من الحكومة ان تمتلك الشجاعة الكافية والجرأة بأن تقدم تقريرها بنفسها بكل ثقة وكنا نأمل ان لا تتوقع الحكومة وتنظر الى كلمات الآخرين للدفاع عنها زورا وبهتانا وهي تعلم تماما ما تقوم به في زنازين الامن او اطراف العاصة او انعدام الصحة والماء..

نأمل ان تكون هذه الورطة والزنقة التي وجدت الحكومة نفسها امامها بأفعالعها في اجتماعات مجلس حقوق الانسان هذا العامة فرصة كافية لتراجع الحكومة نفسها وحرايتها وحقوق الانسان واولها التعامل الصادق في الوثبة وعدم استخدامها لغطاء لخداع الشعب والاحزاب

[المشروع]

#1348357 [الجقود ود بري]
3.00/5 (5 صوت)

10-03-2015 05:31 AM
يعني خالد موسى دا فرحان ؟ علي شنو؟ انو لقي الدعم من الدول الأفريقية ؟
مفروض يفرح لو فعلا البلد حصل فيها انفراج في حقوق الإنسان
لكن مبسوط علي الشعب حا يظل تحت رحمة المليشيات الأمنية ولا يوجد حق للتعبير ولا التنظيم ؟
دا حاجة لا يتحملها العقل ولا الأعصاب اللهم ارينا فيهم يوم اسود

[الجقود ود بري]

#1348338 [truth]
5.00/5 (4 صوت)

10-03-2015 02:44 AM
ليس فى اى بند سوف يوضع السودان و لكن ماهو دور الشعب السودانى فى هذا النظام و ما هى خطواته المرتقبة و لا تنتظروا معارضة انكسرت لحوار مفروض و عالم خارجى يعرف مصالحه ولا يعرف ما هى ادنى رفاهيات الشعب فلن يرى شروق الشمس شخص ماذال نائم ..

[truth]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة