الأخبار
أخبار إقليمية
د. الترابي : درجة درجة والف أف!!
د. الترابي : درجة درجة والف أف!!
د. الترابي : درجة درجة والف أف!!


10-12-2015 09:47 AM
حيدر احمد خيرالله

*نأمل أن يكون قد وضح جليّاً بأن المفترى عليه (الحوار ) كمحتوى وكقيمة لايمت لمايجري فى قاعة الصداقة بصلة، فليس غريباً أن لايعبأ به السواد الأعظم من شعبنا ، بل وتعامل معه بطريقة (ماخصانا) ، فهل هذا الموقف الشعبي اليائس من هذا الحوار أيعني رغبة فى استمرار التناحر ؟ أم ان ما يجري هو شأن يخص جماعة الاسلام السياسي ولايخص أهل السودان ؟! وأن الحوار المطلوب منه مواجهة أزمة بلادنا المستعصية ليست هذه مواصفاته ولاتتوفر فيما يحدث مطلوباته ، والشاهد ان الأمر كله فى هذا الحشد هو تحرك إسلاميون يبحثون عن واجهة جديدة لدورة جديدة ، ممايمكن ان نسميه عودة الفرقاء الى جمع الصف بحضور الحلفاء والمتوالين من المنشقين من احزابهم ، عمدتهم مطامحهم ومطامعهم ..

*وسونا تنقل : اقر د. حسن عبد الله الترابي الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي بان الحوار يتقدم درجة بعد درجة رغم طول مداه ، وبعد توترات وقطيعة وابتلاءات سبقت عملية الحوار. وقال الترابي لدي مخاطبته اليوم بقاعة الصداقة الجلسة الافتتاحية الثانية لمؤتمر الحوار الوطني إن النظام بدأ يبسط درجة من الحريات من أول جلسة للحوار ، مشيرا إلى أن الاتصالات المكثفة والمتواصلة شملت القوى السياسية وتلك التي تحمل السلاح.
وأضاف الترابي " ان هناك لجان بالمجالس التشريعية بدأت في مناقشة قضايا السلام واقتسام الثروة والسلطة ونظام الحكم والهوية وان ما يخرج من اجتماعاتها سيأتي في شكل مسودات يكون بعضها سياسات نلتزم بها أخلاقيا وبعضها قوانين يترتب عليها قوانين وبعضها دستوريات يترتب عليها دستوريات" .

*ويعود ثانية الذى خداع شعبنا فى السنوات الأولى عندما ذهب للسجن حبيسا ، ويبشرنا اليوم بالحوار الذى يقطع الدرجات ، والحديث عن بسط الدرجة من الحريات يقتضي بالضرورة السؤال عن من الذى جعل النظام منذ مجيئه يصادر كل الحريات ؟ حتى احتجنا للحفاوة بالدرجات ؟ اما ان المجالس التشريعية تناقش قضايا اقتسام السلطة ونظام الحكم والهوية وقضايا السلام ، فاننا قد عهدنا ان المجالس التشريعية تسن اللوائح التى تجبي الايرادات من بائعات الشاي واطفال الدرداقات وكلما من شأنه ييسر اكل اموال الشعب بالباطل ياحضرة الشيخ ، وتحدثنا عن المسودات والقوانين والالتزام الاخلاقي، ماهذا ياشيخنا ؟ نحن لسنا بحاجة لقوانين بقدر حاجتنا لخروج هذه المنظومة التى تاجرت بالاسلام وشوهته ، وافقرت السودان وأخرته ، واذلت الانسان واقعدته ، ان تخرج من حياتنا السياسية فربع قرن من الدمار لن يعيد بنائه رجال يوهموننا بحوار الدرجات .. وسلام يااااااوطن..

سلام يا

رحم الله الحاجة / حفصة عباس سيداحمد والدة الاستاذ الكبير/ عبدالوهاب همت ، وشقيقة الاستاذ الصحفي/ جعفر عباس وجعلها الله مع ومن المتقين والتعزية موصولة لكل ابنائها واشقائها وشقيقاتها وكل ابناء وبنات المرحوم الحاج عباس ، والهمهم الله جميعا الصبر وحسن العزاء.. وسلام يا..

الجريدة الإثنين 12/10/2015


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 4329

التعليقات
#1353466 [yousif]
0.00/5 (0 صوت)

10-13-2015 12:54 AM
ياجماعه الاإمام فى الصوره اعلاه إنتو متأكدين إنو هو دا حسن خيشه؟ والنسوان اللى وراهو ديل انا شفت معظمهن شغالات فى الضرائب.و الشجيرات ديل مش يهن شجرات الزقوم طعام الا ثيم...الجماعه ديل صلاتهم باطله

[yousif]

#1353250 [أبو حسن]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2015 03:22 PM
بخن بخن بخن هل ظهر من جديد لا اعتراف ولا مصالحة ولاى مسامحة لشيخ نسف السودان وشتت أهله- قتل خيرة شباب السودان فى الجنوب المغلوب على أمره باسم الدين وماذا القتل والتشريد فى دارفور والنيل الازرق ومناطق مجهولةياكل أطراف السودان.ثروة السودان نهبت بالمليارات والكيزان عملوا القصور والخزن داخل قصورهم تخلوا عن البنوك وافلسوهم سمسروا على ممتلكات أو أصول السودان فى الخارج مذا بعد سوف يصنعون بعد 26 سنة نهب وكزب وقتل ماذا بقى فى السودان للاجيال القادمة وهم يعانون هموم اليوم مع اسرهم لا فطور لا كراس ولاقلم وسيرأ على الاقدام , تماسيح العجول بنهبون أطنان من الذهب ويدمرون أهالى القرى يالزئب والسيانيد---- من أين اتوا
هل أتوا من بطن السودان أم ولدوا خارج السودان وظهروامثل جوج وماجوج-

[أبو حسن]

#1353246 [قساس فادي]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2015 03:13 PM
الموتمر الوطني يعلم علم اليقين ان الحوار بالنسبة له يعني الانتحار ويظهرا هذا جليا في شكل الحوار الحالي الذي خلا حتى من كلمة عتاب للموتمرالوطني رغم ما ارتكبه من جرائم في حق الوطن والمواطن .. فهم لايدرون كم قتلوا من المواطنين في سبيل مصالحهم الدنيوية اما في حالة الحوار الجاد فهم اول الشهذاء ولذلك لا يمكن للموتمرالوطني الموافقة الى حوار جاد يكون اول ضحاياه

[قساس فادي]

#1353098 [باكاش]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2015 11:58 AM
اسمع يا شعب السودان..
حسن عبدالله دفع الله النحلان
يتكلم عن الاخلاق!!!!!!!

[باكاش]

#1353075 [ابو سحر]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2015 11:26 AM
د الترابي هذا مفروض يحاكم لانه هو المسئول عن الانقاذ
ومعاه علي الحاج وعلي عثمان وبقية الطاقم كله والحرس القديم والجديد
لانهم هم المسئولين عن تدمير السودان وليس انقاذه كما ادعوا
بعدين رجعونا للحته الكان فيها السودان قبل ما تنقذونا
في العهود السابقة عبود ونميري
كانت هنالك احزاب محظورة لكنها كانت لها نشاط ملحوظ منشورات وكتابة علي الحيطان الان عندنا بتصدر مئات الجرائد اليومية لكن ما عندها اي طعم لانها لا تعارض الحكومة
ولا تنشر اي اخبار مفيدة بل كلها كثير ثلج للحكومة
والان الاحزاب عندنا زي الجرائد كالبطيخ
لكن احزاب كرتونية ما عندها اي عضوية نشطة
احزاب يافطات و اوراق فقط ليس بها اعضاء
وحزب الهلال وحزب المريخ اكبر عضوية من هذه الاحزاب الكرتونية والتي وصلت ال 93
ولقد تم تفتييت الاحزاب الكبيرة كحزب الامة والاتحادي الديمقراطي الي عدة احزاب ولا عضوية لها وكلها الاحزاب دي عضوية لا تتعدي الالاف

[ابو سحر]

#1353050 [هاشم علي الجزولي]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2015 11:02 AM
الظهور بوجه جديد ولكن هل يصلح العطار ماافسدته التجربه

[هاشم علي الجزولي]

#1353031 [مسكين]
0.00/5 (0 صوت)

10-12-2015 10:45 AM
و كفى ب..لا يلدغ المؤمن من جحر مرتين

[مسكين]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة