الأخبار
أخبار إقليمية
بيان من د.الصادق الهادي المهدي - حزب الامة (القيادة الجماعية)
بيان من د.الصادق الهادي المهدي - حزب الامة (القيادة الجماعية)
بيان من د.الصادق الهادي المهدي - حزب الامة  (القيادة الجماعية)


10-24-2015 11:35 AM

بسم الله الرحمن الرحيم
الله اكبر -ولله الحمد
{ وَأَطِيعُوا اللَّه وَرَسُوله وَلَا تَنَازَعُوا فَتَفْشَلُوا وَتَذْهَب رِيحكُمْ وَاصْبِرُوا إِنَّ اللَّه مَعَ الصَّابِرِينَ }صدق الله العظيم
الاخوة والاخوات
تمر الذكري 51 لأكتوبر , تلك الهبة التي كانت تحمل في احشائها بذرة الدولة السودانية الموحدة , هبة سلمية لم تستهدف اسقاط اشخاص بل كانت تسعي لبناء سودان السلام والمحبة والاخاء . واذ نحيي تلك الذكرى علينا اعادة النظر فيما حدث ويحدث في بلادنا من تغيرات لأخذ العبر من تلك التجارب ونهتدي بنجوم رموز الوطنية السودانية دون ان نبخس الناس اشيائها .وفي هذه الذكرى نحيي شهداء اكتوبر وكل شهداء السودان الذين تتوق ارواحهم الطاهرة الى سودان واعد .
تمر الذكري 51 وقد فقدنا جزءا عزيزا من بلادنا والذي نبكيه بدمع حراق , ونخشى ان يمتد هذا الفقد الى جزء اخر من البلاد . الحرب افقدتنا فلذات اكبادنا واورثتنا التشظي والبغضاء والفقر . ومن هنا نوكد موقفنا الثابت من العنف , ونعتبر ان حمل السلاح والعنف لن يؤدي الى التغيير وندعو شعبنا الكريم ومؤسساته واحزابه الى نزع فتيل العنف حتى لا يصير السودان الى زوال . وندعو الحكومة والمعارضة لغرس شجرة الاتفاق في قلب السودان لتثمر سلاما ونهضة ونستظل بها ونباهي بها بين الشعوب , شجرة خضراء تسر الناظرين .ومن هنا نقدم اليكم رؤيتنا , ولا ندعي اننا نملك الحقيقة , ولكن نسترشد بان نصف رايك عند اخيك .
اولا : نرى ان حالة التفكك والتشتت التي اصابة الاحزاب السودانية نتاج لهشاشة المؤسسية ولعدم ترسيخ ورسوخ مفهوم احترام الرأي والرأي الاخر , ونحن نعلنها بشجاعة باننا لسنا براءة من ذلك . ولذلك ندعو كل الاحزاب السياسية السودانية الى تجميع شتاتها ورتق الفتق وذلك من اجل قيام احزاب سياسية موحدة تضع برنامجها ( بناء السودان ) والخروج من حالة التوتر والنزاع المحيط ببلادنا , ففي سلامة جسد الاحزاب السودانية حماية للوطن من حمى التفرقة.
ثانيا : نبدأ بأنفسنا , ونمد ايادينا بيضاء من غير سوء ,الى اخوتنا في حزب الأمة بمسمياته المختلفة لنرفع سويا راية الامام المهدي الساعية الى الوحدة ولنكون اسرة واحدة ومؤسسة موحدة لا تفرقها الانواء وهوج الرياح . ولتكون دعوتنا ذات خطوات ايجابية ندعو اخوتنا في حزب الامة بمسمياته المختلفة الى كلمة سواء بيننا ونقترح انشاء لجنة مشتركة تناقش اسباب الخلاف وتداعياته وتضع الحلول الكفيلة لإعادة الجميع الى نسيج الوحدة المتماسك العرى. كما نمد ايدينا لكل القوى السياسية للحوار من اجل السودان.
ثالثا : ندعو الى حوار سوداني – سوداني دون ان استنكاف لدور اخوتنا من الدول الشقيقة والصديقة , ونعلن اننا سنسعى الى الوصول الى اخوتنا من حاملي السلاح والجلوس اليهم من اجل الوصول الى السلام والاستقرار .ونحن على يقين ان مساعينا لتحقيق الاستقرار والسلام درب محفوف بالتعرجات ولكن الهدف نبيل يستحق ان نعاني من اجله وندعوك كل قادر ان يسهم ويدلو بدلوه لخلق الاستقرار وبناء دعائم الوحدة والاتفاق .
رابعا : منذ الاستقلال وحتى الان فشلنا في خلق الاستقرار مما انعكس على البلاد سحابة سوداء نجني ثمارها حلقة شيطانية ( انقلاب- ديمقراطية). التجارب علمتنا ان السلم هو اقصر الطرق للاستقرار وان الحرب هي الطريق الى محرقة البلاد . ندعو الجميع الى نبذ العنف والاحتكام الى لغة الحوار وابتداع آليات جديدة لتحقيق النهضة ونحن نثق ان المساعي ستصب في بحر النهضة السودانية.
دكتور الصادق الهادي المهدي
حزب الامة (القيادة الجماعية)


تعليقات 17 | إهداء 0 | زيارات 3752

التعليقات
#1360343 [abo aziz]
0.00/5 (0 صوت)

10-26-2015 06:39 AM
No comment ya Doctor

[abo aziz]

#1359979 [وحيد]
0.00/5 (0 صوت)

10-25-2015 11:29 AM
حزب اللمة القيادة الجماعية فرع المؤتمر الوطني ... هؤلاء المؤلفة جيوبهم

[وحيد]

#1359824 [المشروع]
0.00/5 (0 صوت)

10-25-2015 07:52 AM
انت جزء من مؤسسة الظلم الحالية المسمى حكومة الانقاذ وجزء من الاحزاب المصنوعة صنعا والمؤلفة قلوبهم حتى وإن كنت دكتور.

وكان الافضل ان تصدر بيان في احداث سبتمبر ومطالبة الحكومة باحقاق الحق والعدل .

أين بيانكم في ضرورة محاسبة المتفلتين الذين قتلوا المتظاهرين وتركوا جروحاً عميقة لدى الاسرى المكلومة.

كان عليك ان تصدر بيان للنهب المسلح والمصلح للمال العام وهجوم المتنفذين الكيزان على الاراضي وتأسيس الشركات والتغول على الحياة الاقتصادية والحياة الإجتماعية في السودان.

اما هشاشةالاحزاب السوادنية لم تكن لغياب المؤسسية فقط كما قلتم الآن في بيانكم (أن حالة التفكك والتشتت التي اصابة الاحزاب السودانية نتاج لهشاشة المؤسسية ولعدم ترسيخ ورسوخ مفهوم احترام الرأي والرأي الاخر)

انت تعلم ان آلة المؤتمر الوطني ولجنة افشال الاحزاب وتزيق الاحزاب السودانية التابعةللمؤتمر الوطني استخدمت اموال الشعب في تفكيك الاحزاب السودانية وافشال الوحدة بين الاحزاب بل افشال الوحدة داخل الحزب الواحدة وتمزيقها ارباً ارباً حتى تكون للمؤتمر الوطني والحركة الاسلامية الكبرياء عليها

بل لعلك لم تسمع قول نائب الرئيس حسبو الذي ينادي بأن يسjخدم مال المتحللين والذين اصلا عبارة عن المال العام المنهوب من قبل متنفذي المؤتمر الوطني والحركة الاسلامية ليتم استخدامه في تعيين الغواصات بكل الاحزاب وتفتيت الاحزاب وإفشال الوحدة بين الاحزاب

اخيرا شكرا لك على بيانك ولا حاجة لنا به

[المشروع]

#1359718 [ابكجه]
0.00/5 (0 صوت)

10-24-2015 10:36 PM
تلك الاحزاب الكرتونية المصنوعه بواسطة المؤتمر الوثني ومنها حزبكم الكسيح لدرجة ان المؤتمر الوطني خصص لكم دائره واحده هي دائرة ودنوباوي ولك انت فقط هل هذه ديموقراطيه وانتخابات يتفضل فيها المؤتمر الوثني بتخصيص دوائر مخصصه ومحدده لكل حزب كرتوني حسب مزاجه ومدي قربه منه وعليه عند ذهاب وكنس المؤتمر الوثني وما يدور في فلكه من احزاب الفكه ومحاسبتهم علي ما ارتكبوه من جرائم واسترداد الاموال التي نهبوها بواسطة الثوره الشعبيه والتي بدأت ارهاصاتها وبعد استرداد الديموقراطيه سوف يتم وضع قانون لتنظيم الاحزاب الديموقراطيه والتي لها شعبيه وقواعد حقيقيه وذالك بوضع المعايير المطلوبه لتحقيق ذالك ومنها العدديه (مش كل مائة شخص يعملوا حزب) سوف يكون اقل شئ مليون ولوائح ونظم ومؤسسات وبذالك كل احزاب الفكه والرقشه سوف تروح شمار في مرقه.....

[ابكجه]

#1359660 [سارة عبدالله]
0.00/5 (0 صوت)

10-24-2015 06:23 PM
نحن ابناء النيل الأبيض انصار والانصاريه تجرى فى دمنا نحن ولاءنا للذين صلوا على جنازة القرشى وكتبوا الميثاق نحن مع من كتب والف ويسرد التاريخ صحيح وليس مغلوط
فى ذاك الوقت كنت فى رعاية الدادة نحن مع التاريخ
الحكومة لم تحتفل باكتوبر وتجاهلت هذا الحدث العظيم وانت جزء من هذا النظام
وزير بدرجة امتياز بيت وعربات وكله انت بعيد عن النضال لم نسمع كنت فى سجن منعم يا سيد الناس وقعت

الله يرعى تاريخ الامام المهدى

[سارة عبدالله]

ردود على سارة عبدالله
[محي الدين الفكي] 10-24-2015 11:37 PM
يحفظك الله لينا يااختنا العزيرة البرة .


#1359656 [ود الجزيرة أبا]
0.00/5 (0 صوت)

10-24-2015 06:12 PM
يا دكتور أحسن خليك في اللهط بتاعك وساكت ، أصلا أنت عبئ على الشعب السوداني. ثم حزب الأمة جربنا حكومته ، قمة الجهل والغباء والمسخرة والجهوية .

[ود الجزيرة أبا]

#1359655 [عوض الله جابر]
5.00/5 (3 صوت)

10-24-2015 06:08 PM
أها يا صدوقي..معذره د.صدوقي..شايفهم لبسوك وقيفوك..وأنقوك كمان صورووووك..

ما زمان فلته لينا مافي عوده للوراء. لا عوده للصادق...نحنا خسرنا الدارين..

قلنا ليك ناس الإتخاس ديل باعو شيخهم..أنحنا معا شنو...

غايتو صورتك شرط بس ما تكون بعثرت القريشات اللي أدونا ليها زمن البترول ..الناس ديل الأيام دي ما عندهم شئ يقيضونا ليهو ..مصاريفهم كترت وقريب ال 120 حزب /جماعات فاتحين خشومهم..

غايتو إلا أكان نمشي الدهب أكان ناس كارروري والروس خلونا...
يا ربي د.فانوس مع القياده الجماعيه وألا مع الصادق الأصلي..
منك لله..!!

[عوض الله جابر]

#1359619 [الجـــــــــزيرة ابــا]
4.00/5 (1 صوت)

10-24-2015 03:36 PM
شكرا دكتور الصادق الهادى
السودان دة فيهو ناس حالفين بقبائلهم انه ﻻزم يلحق امات طه .. مافى حل غير حكومة ديمقراطية تحفظه .. وعشان الديمقراطية دى تجى ﻻزم احزابها تبقى قوية .. وعشان احزابها تبقى قوية ﻻبد من اعادة صياغة مفهوم الحزب وارتباطه بجماهيره واﻻعتراف بالرأى اﻻخر هو اس التداول وكويس انك اتراجعت وقبلت بلم شمل الحزب الذى حلف اخوك الصادق اﻻ يبقى زى الترابى والجيل الحاقد كله .. شوف بتاع كندا الجديد دة عمره ربع عمر رؤساء احزاب السودان .. والحال كافو طالع يعنى كافر ولكنه يؤمن بالتداول الذى حثانا به ربنا فى الشورى بيننا ولكننا شغالين بنظرية اخنف فطّس .

[الجـــــــــزيرة ابــا]

#1359600 [محي الدين الفكي]
0.00/5 (0 صوت)

10-24-2015 02:46 PM
قرأنا ماكتبت ولكن ارجوك الأجابة على السؤال هل يوجد غير حزب الامة القومي برئاسة السيد الصادق واذا كانت الاجابة نعم وضح لنا ماهية هذه الاحزاب الوهمية؟

السؤال الثاني لماذا شاركت انت والافراد في هذا النظام؟

ان حزب الامة يا سيد الصادق لن يقبلكم مرة اخرى وفقا لدستوره وعليكم الأستمرار في مسمياتكم وعندما تاتي الحرية مرة اخرى وتجرى الانتخابات سيقرر شعب السودان من يريده من خلال صناديق الاقتراع ؟

[محي الدين الفكي]

#1359573 [بابكر موسى ابراهيم]
5.00/5 (1 صوت)

10-24-2015 01:45 PM
لى كم يوم داير اْضحك ومالاقى طريقة. الليلةالبيان ده ضحكنى.شكرن جزيلن لرئيس الحزب ده الطلع البيان ده. شكرن.

[بابكر موسى ابراهيم]

#1359560 [توفيق عمر]
0.00/5 (0 صوت)

10-24-2015 01:18 PM
يا حضرة الصادق الهادي
صدقني ولو انني مقتنع بانك مقتنع بان الكلام الذي سوف اقوله لك حق اريد به حق
صدقني ان الامريكان بالذات قبل اي دولة من دول الغرب الاخري التي تسمع وتري كل الذي يحدث في السودان ولكنها
اضان الحامل طرشها فالذي فيها مكفيها كما يقال
صدقني ان الامريكان بالتحديد هم اكثر من يسمع ويري ويعلم بما يحدث في السودان ومش كدا وبس
بل يفرحون ويضحكون ويفرغون الهواء الساخن الملئ بالاحقاد من من بطونهم الفريقة وفشافيشهم الكبيرو بما يجري ويحدث لنا ولبلادنا وهم ينتظرون بفارغ الصبر اليوم الذي يرونه قريبا ونراه بعيدا الفركشة الابدية التي سوف تحدث لهذه البلد والتي بعدها لن تقوم له قائمة والامثلة علي ان ما ينتظرونه ليس ببعيد وهم علي ثقة كاملة انه سوف يحدث هو ذاك الذي حدث للجنوب السوداني بموافقة هذه الحكومة وليس الذي قاله ربيع عبد العاطي ببعيد
يا سلالالالالالالام
وبعدها سوف تكون الصومال الذي يضرب البعض بها الامثال في الفركشة بالنسبة لحالنا كحال جنة الله في ارض الله
ولن يؤثر ذلك الذي سوف يحدث للبلد من فركشة يفرح بها الامريكان ويشاركون في حدوثها
في عقول او جيوب اهل المؤتمر الوطني او الشعبي لانهم يعرفون ويخططون من زمان لهذا اليوم الاسود وعارفين حا يمشوا علي وين والقروش سبقتهم لي قدام وفي انتظارهم هنااااك وصدقني عندما يحدث ذلك لا جامعة دول عربية ولا اتحاد افريقي حا ينفعوا كلو مشارك بطريقة او اخري
قال ايه شجرة اتفاق وشجرة خضراء تسر لناظرين يا سلالالالام

[توفيق عمر]

#1359559 [adrob2]
0.00/5 (0 صوت)

10-24-2015 01:16 PM
شكرآ لمقالك الرائع دكتور ، لكن ولكن ولكن هل الكيزان جاديين في الحوار ؟؟؟؟؟؟ ، توجد شكوك كثيرة عند كل الشعب السوداني مع فقدان الثقة ، والوطن أصبح طارد والعيشة صعبة في كل مناحي الحياة الطبيعية ، حسبنا الله ونعم الوكيل . وشكرآ

[adrob2]

#1359553 [dakeen]
0.00/5 (0 صوت)

10-24-2015 12:57 PM
دعوة جميلة و نرجو أن يتأملها كل الفرقاء و كافة الاحزاب السياسية بما فيها الحكومة الحالية حتى يجتمع الجميع الى كلمة سواء للنهوض بهذا البلد الذي حباه الله بكل ما يحتاجه الانسان في حياته فقط ينقصنا التفكير و التدبير حتى نستفيد من خيرات هذا البلد. نرجو أن تجد هذه الدعوة اذنا صاغية من جميع الساسة و الاحزاب و بالله التوفيق

[dakeen]

#1359539 [الزولة..]
5.00/5 (1 صوت)

10-24-2015 12:35 PM
هذا كلام هلامي ماسخ يا دكتور الصادق وهو من قبيل رفع العتب .وإذ لم تشر فيه ولو بأحرف خجولة الى ما يتحمله هذا النظام العسكري الكيزاني من ثلاثة أرباع ما ذكرت من تفكك بنيوي للسودان الذي كان قويا ومن تحطيم لعضد الأحزاب على علاتها.. أنت الآ جزء من هذا الحكم البائس مسترزقا بحفنة من شذاذ الافاق أسميتهم حزبا .. قطعته من جسد حزب المهدية التي تنادي بإحيائها وأنت تعلم أن من تتحالف معهم الآن يسعون لطمس كل ما هو متفوق عليهم في الآلق الوطني .. ولو لا خوفهم من هبة الشعب .. لكانوا قالوا أن استقلال السودان بدأ بهم وسينتهي معهم و لجعلوا الثلاثين من يوليو المشئؤم هو يوم رفع العلم الذي نكسوه بأفعالهم التي تشارك فيها يا سليل المهدي .. فتبا للنفاق ..!

[الزولة..]

#1359536 [الراجل]
5.00/5 (2 صوت)

10-24-2015 12:30 PM
بيان خالى من اى مضمون عبارة عن دعوة عاطفية لجمع الصف اذا كان هذا مستوى فهم زعماء احزابنا فعلى السودان السلام

[الراجل]

#1359533 [abukhalid]
5.00/5 (1 صوت)

10-24-2015 12:23 PM
مرحب بالوحدة والحوار البناء من أجل وحدة حزب الامه الكيان السوداني الأصيل والمنوط به بناء ونهضة الوطن لأنه الكيان السوداني الأصيل وتقع على عاتقه مسئولية كبيرة لوحدة السودان المليون ميل مربع نرحب بكل جهد يصب في مصلحة البلاد الله أكبر ولله الحمد عاش الأنصار سندا وعضدا وعاش حزب الامه حزبا للسودان

[abukhalid]

#1359523 [محمد الدول]
0.00/5 (0 صوت)

10-24-2015 11:56 AM
تشكر الامام ابن الامام ابن الامام ابن الامام د- الصادق بن الهادى بن عبدالرحمن بن المهدى عليه السلام وربنا يحقق امانيك فى الاحزاب وفى السودان كلنا نتطلع الى تحقيق رؤياكم وهدفكم هو هدفنا كما ذكرت فى بيانك ان نصف رايك عند اخيك

[محمد الدول]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة