الأخبار
منوعات سودانية
الشاب «عبقرينو» .. الرسم بأدوات بسيطة والنتائج مذهلة
الشاب «عبقرينو» .. الرسم بأدوات بسيطة والنتائج مذهلة
الشاب «عبقرينو» .. الرسم بأدوات بسيطة والنتائج مذهلة


10-25-2015 02:31 PM
الخرطوم : مصعب محمد علي :
ما أن قر الفنان التشكيلي الشاب أحمد عبد القادر في العام 2012 تجميل حي كوريا- بورتسودان- من خلال الرسم الثلاثي الأبعاد، والذي برع فيه براعة تفوق الخيال حتى وجد نفسه محط اهتمام كل المدينة، والتي قررت أن تستعين به في تجميل زوايا وأركان وشوارع الأسفلت الخاصة بها، لأن الرسومات التي خطها أحمد حاكت الواقع لدرجة التطابق -
أحمد عبد القادر الشهير بعبقرينو والمولود في العام 1988 حكى لآخر لحظة قصته مع الرسم ثلاثي الأبعاد حين قال: دراستي في كلية العلوم التطبيقية - جامعة البحر الأحمر- فتحت أمامي مساحات للتخيل، ووجدتني محباً للرسم الثلاثي الأبعاد لأنه يترك أثراً أقوى عند رؤيته، لذلك بدأت أبحث عن ماهية هذا الفن، لأن له خصائص وأبعاد وزوايا وخطوط (مائلة ومستقيمة) أحمد قال إنه يستطيع الرسم في كل سطح (الأرض-الحائط- الورق وغيرها)، فليست هناك موانع أو حدود، لكن مشكلته الأساسية مثله ككثير من المبدعين السودانيين الامكانات، لأنه يرسم بمواد بسيطة، وأحياناً تجده في حيرة من أمره عندما يريد تنفيذ اي مشروع خاص به، لأن الأدوات التي يعمل من خلالها هي (البوهية فقط) وفي حال توفرت له المواد والامكانيات بمقدروه ان يتفرغ لهذا الفن، والذي أصبح شغله الشاغل، لدرجة أن كثيراً من الاوربيين الذين تابعوا أعماله أكدوا بأنه عبقري، لذلك سارع أهله وأطلقوا عليه لقب عبقرينو، الاوربيون الذي شاهدوا أعماله قدموا له دعوات لزيارتهم, لكن أحمد كمال قال: يحب أن يجمل مدن السودان أولاً، رغم عدم اهتمام السلطات بهذا الفن الذي بامكانه اختصار الوقت والجهد في حال أرادت تجميل المدن السودانية.
وعند سؤالنا له عن احتياجته في حال أراد تنفيذ مشاريعه قال: أنا الآن طالب في كلية العلوم التطبيقية جامعة البحر الأحمر، وفي كل لحظة أجدني أطور في تجربتي، وحتماً ستتطور في حال امتلكت حاسباً آلياً بمواصفات تقنية عالية، من خلاله أضع التصورات، وبعد ذلك انفذها على أرض الواقع، كما أرغب في امتلاك الألوان التي تعطي الرسم طعمه ونكهته، لأنني الآن أرسم بألوان بدائية ولا تواكب هذا النوع من الفنون.

اخر لحظة


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 2679


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية



الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة