الأخبار
أخبار إقليمية
البشير : الدعوة ستظل قائمة لحاملي السلاح للانضمام للمفاوضات
البشير : الدعوة ستظل قائمة لحاملي السلاح للانضمام للمفاوضات
البشير : الدعوة ستظل قائمة لحاملي السلاح للانضمام للمفاوضات


10-28-2015 09:44 AM
الخرطوم: أكد رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة المشير عمر البشير، أن الدعوة ستظل قائمة لكل حاملي السلاح للانضمام إلى طاولة المفاوضات، وتوفير كل السبل لطرح قضاياهم بالحسنى.
وقال البشير لدى مخاطبته الحفل الذي نظمته الأكاديمية العسكرية العليا لتخريج دورتي الدفاع الوطني رقم (27) والحرب العليا رقم (15) من ضباط القوات المسلحة والشرطة وقادة الخدمة المدنية وقادة الصحافة والإعلام، بالإضافة لضباط من الدول الشقيقة والصديقة، قال: نحن في أجواء الحوار الوطني الذي مهدنا له بوقف إطلاق النار إلى أجل، وأعلنا فيه جملة من الضمانات لحملة السلاح للانضمام إلى طاولة المفاوضات.
وأضاف طبقاً لـ(سونا) أن الدعوة ستظل قائمة للاستجابة لصوت العقل ونداء السلام، وأشار إلى أن ذلك لا يمنع القوات المسلحة من تنفيذ برامجها التدريبية وخططها الاستراتيجية وتدابيرها الاحترازية وإكمال جاهزيتها للقيام بواجبها تجاه الوطن والمواطن، وأوضح أن القوات المسلحة ما زالت تؤدي واجبها المقدس في الدفاع عن الوطن وحماية التراب والسهر على أمن المواطن.
وأبان البشير أن القوات المسلحة أوفت بالتزاماتها الوطنية وظلت تراعي المواثيق والعهود التي قطعتها الحكومة لأطراف النزاع المختلفة، وأنها لم تبادر بالعداء لأي أحد، واعتبر أنها تخطو بخطوات واسعة في تنفيذ خططها التي تضمنت الاهتمام بالفرد وتوفير المعدات وتهيئة بيئة العمل وتطوير الصناعات العسكرية.
وأشار رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة الى أن السودان لم يقف موقفاً سلبياً تجاه أمتيه العربية والإسلامية، بل كان حاضراً بالمواقف القوية والشجاعة والمشاركة الفاعلة بتقديم جهده وفكره وماله في عاصفة الحزم مع التحالف العربي من أجل استرداد الشرعية واستعادة الاستقرار والأمن في اليمن.
ولفت البشير الى أن ذلك حدث وفاءً بالتزام السودان الأخلاقي والسياسي وواجب الإخوة وأواصر الدين والقربى، وأشار إلى مشاركة السودان في السابق في كثير من قضايا الأمة العربية والأفريقية وقال: (سيظل هذا ديدننا).
ونوه رئيس الجمهورية للدور الذي وصفه بالكبير الذي ظلت تقدمه الأكاديمية العسكرية العليا لضباط القوات المسلحة والشرطة وقادة الخدمة المدنية، وكذلك الضباط من الدول الشقيقة والصديقة في مجال العلم والمعرفة والعلوم العسكرية والتخطيط الاستراتيجي. وأعرب البشير عن فخره واعتزازه لما ناله الخريجون خلال عام كامل قضوه في الأكاديمية خاصة الضباط من الدول العربية والأفريقية ومن لبنان والذي شارك لأول مرة، وموريتانيا، اليمن، الأردن، مصر، تشاد وقطر.
ونبه رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة الى أهمية أن تحقق الأكاديمية العسكرية العليا أهدافها ومقاصدها السامية في تقديم كل ضروب العلوم العسكرية وغيرها للسودان والدول الشقيقة والصديقة، خاصة أنها رائدة ومتميزة في ذلك المجال.

الجريدة


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 766

التعليقات
#1362016 [ابو جاكومه]
0.00/5 (0 صوت)

10-28-2015 05:17 PM
ونحن الغلابه الداخل البلد عملتوا لينا شنو يا ريس أم خلاص نسيتونا وكمان اخرتها بتتهمونا أننا سبب تدهور الإقتصاد وتدحرج السودان للهاويه أنت يا ريس ومن معك من كوتة المساعديه وكورجة النواب وجوقة الوزراء ومطبلاتية البرلمان ووسخ الولاء ماذا قدمت لنا نحن الشعب بدون لف ودوران منذ قدومك الميمون الذي طال حتى وصل لستة وعشرون عاما جزافا .يا أيها الاسلاميون ومدعي المشروع الحضاري لماذا نسيتم تطبيق الشريعه الاسلاميه ولم تذكروها في وثبتكم الاخيره .

[ابو جاكومه]

#1361998 [وطن الجدود]
0.00/5 (0 صوت)

10-28-2015 04:50 PM
وأشار رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة الى أن السودان لم يقف موقفاً سلبياً تجاه أمتيه العربية والإسلامية،

الم اقل لكم ان العقل الباطني للعناصر المستعربية في السودان ما زالت تعتقد اعتقاداً جازماً انهم بمقدورهم عربنة واسلمة القارة الافريقية من خلال ابادة وتهجير الفارقة من قارتهم تعويضاًلاندلوسيتهم المفقودة!!!


قال العربية والاسلامية قال؟!

ومال شلاليفك العاملات زي شلاليف الجمل الماكل الكتر البري, العرب ديل حيقبلوا بيك كيف؟؟؟!!!!!

[وطن الجدود]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة