الأخبار
أخبار إقليمية
متأسفين.. يا حكومة!؟!
متأسفين.. يا حكومة!؟!


10-30-2015 12:08 PM
صلاح أحمد عبدالله

* اللهم لا نسألك رد القضاء.. ولكن نسألك اللطف فيه.. (نوامنا) الكرام في البرلمان الكبير جنب البحر.. أبو نسمات رقيقة.. وحفاظاً على مشاعر الحكومة وعدم زعلها.. (منهم).. خاصة وأن العربات (دبل كاب) دخلت الحوش.. وتوزعت.. وهناك حاجات تانية لبقية (النوام) في الطريق.. قالوا.. إن الشعب مسؤول عن الفقر وتدهور الاقتصاد..!؟!.. واعترفوا بعظمة لسانهم بأن اقتصاد البلاد من أقوى الاقتصادات في أفريقيا.. وأقول لهم إن أرضنا (ثالث) أخصب أراضي العالم.. أوكرانيا.. السهول وبراري كندا.. السودان.. السهول الوسطى الأمريكية.. سهول اللانوس والبمباس في الأرجنتين..!!
* تقولون أيها (النوام).. صوركم وأنتم (نوام) تتناقلها الأسافير.. إن شاء الله نوم العافية.. فقط لا تحملونا جلطات الحكومة.. ولا تصفقوا وتهللوا لكل قراراتها مثلما حصل في قرارات سبتمبر.. ورفع الدعم والغلاء الطاحن..!
* أحدهم قال.. إن المعاناة نسبة لتراخي الشعب.. وعدم جديته.. وآخر قال إن البلد أفقرها الشعب بسياساته..؟!!
* ولكن هل الشعب.. هو من يضع ويصنع السياسات العامة.. أم الأنظمة التي تعاقبت على رأسه.. أحزاب كهنوتية يقودها تجار وسماسرة.. أو أنظمة شمولية تبحث لنفسها ومنسوبيها عن ثروة باسطة.. وسلطة قابضة؟!!
* أحدهم.. من (النوام).. دمه خفيف بعد أن استيقظ.. قال مناشداً بقية (النوام) النزول الى قواعدهم لتحريك الشارع العام من أجل الإسهام في تنفيذ سياسات الحكومة المطروحة..!!
* الأمراض ابتلاء من الله.. ولكن بعض السياسات.. والأقوال.. من الحكومة أو النوام.. قد تسبب أمراضاً أقلها (نفسيات) تجعل الإنسان.. المواطن.. يتكلم لوحده مناجياً نفسه.. وراجياً الخلاص.. أياً كان نوعه.. ويسأل نفسه دائماً في كل مكان هل هؤلاء يمثلونه..؟.. أم يمثلون عليه؟.. وبعدها يشعر برغبة في التبول إن استطاع.. ولم يحبسه.. (حابس)؟!!
* ونسأل السادة (النوام) الكرام.. هل هذا (وقت) عربات جديدة.. وموبايلات وسلفيات.. وتصديقات.. وطلب امتيازات.. وهل الشعب إن قدر له انتخابكم كما (يظنون) في شارع المطار.. ينتخبكم من أجل هذا؟!!
* هل سياسات (الشعب).. أفشلت مشروع الجزيرة.. وتسببت في انهيار السكة الحديد.. وسودانير.. وضياع خط هيثرو.. والنقل الميكانيكي.. والنقل النهري.. والمخازن والمهمات.. وانفصال الجنوب.. وضياع عائدات البترول.. وعائدات الذهب.. وهل الشعب مسؤول عما حدث في صبيحة ذلك اليوم من ذلك الشهر من تلك السنة..؟!.. وهل هو مسؤول عن القتل بدعوى الدولار.. والإعدام بدعوى الانقلاب.. والكبت والقبضة الخانقة التي قتلت الدكتور علي فضل.. والرصاص الذي حصر بعض أهالي بورتسودان.. وكجبار.. واخترق رؤوس الشباب في سبتمبر..؟!!
* هل سياسات (الشعب).. رفعت الدعم.. وطحن الشعب نفسه من حدة الغلاء.. وطلب من خيرة شبابه الهجرة الى خارج البلاد.. ولم يوظفهم أو يعطهم حقوقهم التي كفلها لهم الدستور.. وهل هو من أوحى للمراجع العام بتلك التقارير التي تتكلم عن الفساد ونهب المال العام.. وهو المتسبب في فضيحة مكتب والي الخرطوم السابق.. وضجة الجمارك الحالية.. وأن الشعب هو من (باع) كل (الحتات) في ولاية الخرطوم كما يقول الوالي الحالي.. ووزع أراضيها على الخاصة.. مزارع وعمارات.. وأبراج تكاد تكون ناطحات سحاب..؟!!
* وهل الشعب هو من وزع الأراضي.. وبنى للبعض في كل مكان.. وجنوب مدينة الطفل.. وذلك الهيكل الأسمنتي جوار وزارة التعليم.. والمبنى الأحمر الجميل خلف نادي الشرطة.. والعمارات في بداية شارع الستين.. وتلك المباني في بداية شارع أوماك.. وهل هو من سمسر في أراضي شرق الخرطوم.. ولم يعطِ السمسار الكبير (حقوقه)..؟!
* وهل الشعب من أتى بشركة (دهب) كثر الحديث عنها.. ولم تستخرج لنا (دبلة) من تحت الأرض..؟!!
* وهل.. وهل.. وهل..؟!.. وهل لي هلالو؟!.. كرهتونا الفول ذاتو..!!
* أيها (النوام).. ابحثوا عن شماعة غيرنا.. تعلقوا عليها فشلكم.. وحكومتكم..
* خلونا في حالنا.. بس.. الله كريم..!!
الجريدة


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 7551

التعليقات
#1364092 [جديد لنج]
0.00/5 (0 صوت)

11-02-2015 10:52 AM
كما يقول المثل: (رمتني بدائها وانسلت)
فعلا نحن كشعب نستاهل الذي يجري لنا!!! لأننا تهاونا مع هؤلاء البشر كثيرا،، نزعوا منا ديمقراطيتنا ،،سكتنا،،!! أفقدونا ثلث الوطن سكتنا!! خربوا أحزابنا وقسموها أشلاء،، سكتنا!! فقدنا تنظيماتنا النقابية عمالية وطلابية وغيرها ،، سكتنا،،!! نزعوا منا الأراضي واستثمروها لصالحهم ،،، فسكتنا!!،، استولوا على الخدمة المدنية،، والجهاز التشريعي والأمن والبوليس والجيش الخ،، صمتنا!!،،، استولوا على اقتصادنا صادرا او واردا،، سكتنا فسكتنا!! وحتي هذه القفاف التي تجلس على البرلمان أتو بها باسم الشعب والشعب منها برئ ،،، سكتنا!! وحين نضم البعض منا قُتل من قُتل وسُجن من سُجن وشُرد من شٌرد،،، فسكت أغلبنا!!
- لكن الناظر بين السطور يقرأ الخبر بأن البرلمانيون يخافون ويرتعبون من صمت هذا الشعب الذي أوصلوه حد الفقر ،،، ولسان حالهم يقول: ماذا تخبؤن لنا من مفاجأت؟
- وفعلا ستكون يوم يفر الانتهزيون من بني كوز والكوز من أخيه.

[جديد لنج]

#1363223 [الكلس]
0.00/5 (0 صوت)

10-31-2015 08:39 PM
كلكم راع وكلكم مسؤول عن رعيته - الامانة ستسالون عنها والرفاهية والنعيم كلو بي حسابه وخنق كلمة الحق وحشرها بالحناجر اعظم وانكا

[الكلس]

#1363178 [Amir mohd]
0.00/5 (0 صوت)

10-31-2015 05:41 PM
يا نواب السجم حسابكم قادم

[Amir mohd]

#1363165 [جاااااهل بدرجة امممممى]
0.00/5 (0 صوت)

10-31-2015 04:45 PM
قال نواب قال....راس مالكم cruse missile زى بتاع دار الشفاء...يا اخوان ما نعمل تبرعات نجيب لينا دستة

[جاااااهل بدرجة امممممى]

#1363109 [الناهه]
0.00/5 (0 صوت)

10-31-2015 12:36 PM
لا شك ان ما يسمى بالبرلمان السوداني هو ضمن منظومة المؤتمر الوطني وقد جلب اليه من جندهم للتسبيح بحمده ليل ونهار ولا ينظرون للامر الا من زاوية التمكين ولا يهمهم الشعب السوداني من قريب او بعيد لانه في الاصل لم يأت بهم ولم يشارك في الانتخابات التي اتت بهم وهذا امر مؤتمر وطني هو من طبخه وهو من صنعه ولا بد ان ياكل ما طبخه لان طباخ السم لا بد من ان يتذوقه وسياتي اليوم الذي يندم فيه المؤتمر الوطني على ذلك ويكتشف بانه هو ما فعل ذلك في نفسه بنفسه
حالة البرلمان السوداني لا تخلو من كوميديا وكنت اتمنى ان يكون بلسودان فنان ممثل بهامة عادل امام لانه سيجد ماده يمكن ان توحي اليه بكوميديا تضحك منها الحجاره الصماء
مع التحيه لنوابنا الكرام
اول مره ارى نواب في العالم يرفعون لافتات تطبيل داخل قبة البرلمان ياترى من المقصود بالتملق او (تكسير الثلج) بالسوداني
عجبي

[الناهه]

#1363045 [جركان فاضى]
0.00/5 (0 صوت)

10-31-2015 10:06 AM
حكومة رشيدة لقاعدة مريضة( بدل عريضة)....فعلا نحن قاعدة عريضة لكنها مريضة... امة تنظر للفساد ينخر فى جسمها كل دقيقة ولاتحرك ساكنا...امة تدنو من الموت ولاحيلة لها

[جركان فاضى]

#1362975 [المشروع]
1.00/5 (1 صوت)

10-31-2015 07:41 AM
هؤلاء هم تنابلة السلطان تم اختيارهم من منازلهم وتم توزيعهم على دوائرهم وهم لا يعلمون بل ان احدهم لم يعلم انه فاز بالدائرة...

واخر كان يتحدث عن فوزه ويمارس دوره كنائب للدائرة مع المسئولين في المجلس والمحلية قبل االانتخابات.

هؤلاء مثل احزاب الفكة واحزاب الديكور والزينة وورق الجدار جاءت بهم حكومة الكيزان لتجميل صورتها ووضع صور ادمية لتقول نعم وعينت على رأس التنابلة بروفسير بدرجة نائب رئيس الجمهورية.

لو كنت مكان البروفسير وهو يخاف الله ويرجوا اليوم الآخر فعلاً لقلت للنواب انتم صور لنواب وان هذا البرلمان صورة لبرلمان ولكن ليس حقيقة برلمان ولو كان هناك نائب واحد فقط يخاف الله ورسوله ويرجو اليوم الاخر لوقف فيهم خطيبا وقال لهم نحن صور فقط نحن تنابلة تستخدمنا الحكومة لما تريد والحكومة تحكم وتقرر من دار المؤتمر الوطني ومن تحت الارض وليس من مجلس الوزراء..

ولكن سعادة البروف ورفاقه التنابلة مستفيدين من هذه الصورة فقط ولا يريد احدهم ان يواجه الحقيقة لأنهم لم يتعبوا ولماذا التعب.. وافضل شئ لأرضاء الحكومة ان يلعنوا الشعب السوداني وان يطعنوا ظل الفيل ....

[المشروع]

#1362951 [Mohammed]
5.00/5 (1 صوت)

10-31-2015 05:10 AM
الصبر ، الصبر ، الصبر
بتتصلح وبتظبط بس الصبر

[Mohammed]

#1362856 [المشتهى السخينه]
3.00/5 (2 صوت)

10-30-2015 07:53 PM
برلمان الدولة الترابى الاسلاميه هو تكية اعاشه لتكملة شكل الدولة (العصريه) ..وكلنا نعلم ان امير المؤمنين الرئيس المزمن لو اراد بيع مبنى البرلمان لحسابه الخاص وتوزيعه اكشاك لبيع الرصيدوستات الشاى ..لوافق هؤلاء المرتزقه بالاجماع ..

[المشتهى السخينه]

#1362827 [سارة عبدالله]
3.00/5 (2 صوت)

10-30-2015 05:25 PM
النواب فى البلاد التى نهجها ديمقراطى عمل النائب البرلمانى فى دائرته التى انتخب
فيها له مكتب يحدد فى أيام الأسبوع لمشاكل المواطنين ورفعها إلى جهات الاختصاص لمعالجتها. أقامت النائب البرلمانى فى دائرته وتكون له اكثر من ثلاث مكاتب
جلسات البرلمان تحدد بتاريخ على الجدول المنوط بالعمل به . ولوحصل أي جريمة حصلت فى دائرته يستدعى ويكون ملم ويعمل مع الشرطه والأطباء وغيرها من منظمات المجتمع المدنى ويطلب الناخب شهادته فى المحكمة يذهب للدلاء وغيرها من المشاكل الحياتيه
نرى ما يعمل نائب ونائبة السودان ولا شيء بعضهم فى الجلسات تعسيله نوم وتسائب
وثياب مذركشه وحنه منقوشه وعطور كأنهن فى بيت عرس فى الاستراحة وضحك ياصوات عاليه
يعنى خلاصة القول القروش التى تصرف على هؤلاء الذين جاءوا بانتخابات مذعورة وجودهم
لا وجود له
مؤهلات النائب العلمي الحقيقي من أوليات الترشيح

[سارة عبدالله]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة