الأخبار
منوعات سودانية
(100) جلدة لـ «محامي» أدين في جريمة أخلاقية



11-01-2015 04:05 PM
الخرطوم: مسرة شبيلي :
عاقبت محكمة جنايات أم درمان جنوب برئاسة القاضي محمد أحمد حمد، محامي بالجلد (100) جلدة لادنته في جريمة أخلاقية مخالفاً لنص المادة ( 164) من القانون الجنائي المتعلقة بإرتكاب «الزنا» ونفذت ذات العقوبة على أجنبية اشتركت معه في الجريمة،

وأنجبت منه سفاحاً. وكشفت التحقيقات الجنائية بأن المتهم حضر إلى إدارة الوثائق والمعلومات بالسجل المدني بغرض استخراج شهادة ميلاد لأبنه.. وعند إدارج بيناته في جهاز الحاسوب تبين بأنه غير متزوج، وعندها تم التحقيق معه وتدوين بلاغ ضدهما وأحيل إلى المحكمة للفصل القضائي.

اخر لحظة


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 4968

التعليقات
#1364225 [Mondokoro]
0.00/5 (0 صوت)

11-02-2015 02:19 PM
The Laws invented and created to protect the "Social Norm" however, by this behaviour of just merely punishing the people.The Laws became a tool of punishment only instead, of raising the family's values and the priciples of living in peace. Where the family is the core of the society that the Laws in this way destroy/jeopordise the whole idea of the "Social Norm". Thus, in the future, no one will approach the authority to register the "result" under his/her name or rectify the marriage relation.

[Mondokoro]

ردود على Mondokoro
[Salim] 11-02-2015 05:16 PM
Which Social Norm are you talking about ya Mondokoro?
The values you are talking about do not apply here.
keep your social norms and family values to yourself and apply them where you belong and then come and tell us after a generation about how successful they had worked for you. That is if you and where you come from from are still there after a generation!!!!


#1364121 [عطوى]
5.00/5 (1 صوت)

11-02-2015 11:33 AM
.. السؤوال هو هل تناسب قوانيين ممارسة الجنس (حسب التعاليم القرانية) هذا الزمن ؟؟؟

وهل قوانيين الجلد مية جلده او حتى 1000 جاده عقابا لمن قامو بممارسة الجنس هل تناسب عصر الرقن الواحد والعشريين وهل فى شريعة فقهاء السلفيين والاسلامويين عقوبة للمغتصب او المتحرش او او الجنس الثالث او الاغتصاب بالاكراه او الاغتصاب بالخدعة او السحاق او التحرش اللفظى او المعنوى او الاغواء؟؟؟

ونحن نعلم علم اليقين بان تعاليم القران الكريم فى غاية الدقة والانصاف ولن نشك فى ذلك ولكن من الذى يجعل التعاليم القرانية (متناقضة وتكيل بمكياليين ) ؟؟؟ هل هذا مايعنية الله مثلا ان يتم جلد من مارسو الجنس من الخارج مثلا جنس سطحى ومن مارسو الجنس بصورة كاملة ولم يتعرف عليهم احد ومن مارسو الجنس ونتج عنة طفل ؟؟ ويتم جلدهم وانتهى الفلم ؟؟؟ هل يعتبر هذا عقلا ؟ وعدلا ؟؟؟

هذا هو التعلاعب من قبل فقهاء الجن الارقط بتعاليم الدين بصورة عامة ...

.. قوانيين بما يسمى بالشريعة (هذا المصطلح الذى رسخة الاسلامويين وفقهاء اسلاطيين وفقهاء العادات والتقاليد) هم من اتو بهذا المصطلح الذى هو سبب كل بلاوى ومببررات الظلم الذى استشرى وهذا بسبب هذة الشريعة (الارضية) او شريعة رجال الدين ولا نقول شريعة الله تجعل هناك تساوى بيين من مارس جنس ونتج طفلا ومن مارس الجنس السطحى بل هذة الشرييعة تتساهل مع الشذووذ وتتعقد امام ممارسة جنسية انتجت طفلا ؟؟؟؟

لانة ببساطة تم احتكار مفاهيم الدين الاسلامى من قبل فقهاء الظلم والعادات والتقاليد ..............
ان الله لا يرضى الظلم فكيف جعل فقهاء الدين الاسلامى بان عملية الذنا (جريمة اصلا) هى معصية فقط لو تحدثنا بلغة القران شريعة فقهاء نجد والاسلامويين هى التى جعلت من الذنا هو مسؤولية حصرية للنساء فقط دون الرجال رغم علم الاعمى والمكسر بان عملية الجنس 90% يقوم بها الرجل فهو من يقوم ياغواء البنت واستدراجها واغرائها بل تهديدها هذا ما يفعلة الذكور ومع ذلك نجد فى شريعتهم من يجرم الانثى المسكينه حتى لو حبلت من خدعها وايترزها او هددها او (وعدها) ونعرف قيمة الوعد فى القران الكريم ايا كان ومع ذلك تطالب شريعة الاسلامويين وفقهاء الظلام الرجل بان يعترف فان لم يعترف فيقيمون الحد على المسكينة تجلد ويتم تدمير مستقبلها وقد تكون قاصرا وهى تحمل طفل ومن خدعها او وعدها او هددها او ابتزها يتمتع بكل حققوق التحلل كلها وهى بان (الشريعة علهيها بالظاهر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ طيب لو عليها بالظاهر خلاص فكوونا من شرطة وقانون وتحريات وقضاء وخلوونا على شريعتكم دى ...


لا نقوول شريعة الله مهما كذببو على الله وعلى النبى ...

بل نقول بانها شريعة الاسلامويين وفقهاء العادات والتقاليد وفقة الذكوور .. لان شرع الله اساسة الحق والانصاف والضمير والانسانية والمساواه بين الذكر والانثى اما شريعة تحميل كل اوزار وسؤات الرجال للنساء فهى بلا شك هى شريعة السلفيين والاسلامويين ..... فشريعة الله هل العدل المطلق ولا غير ..........

[عطوى]

#1364050 [Saeed Saeed]
0.00/5 (0 صوت)

11-02-2015 09:56 AM
كلامك فيهو فهم عميق يا أستاذ محي الدين

[Saeed Saeed]

#1363802 [luai bakhiet]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2015 08:43 PM
ههههههههمحامى شنوده مفروض يتسجن

[luai bakhiet]

#1363772 [محي الدين الفكي]
3.00/5 (3 صوت)

11-01-2015 07:16 PM
بغض النظر عن العقوبة وفقدان المحامي لرخصته بعد اصدار قرار من لجنة تاديب المحامين , المعادلة المهمة والتي نص عليها القران والسنة ان المولود يجب ان تكون هناك اجراءات في السجلات لتسجيل المولود باسم المحامي والده واصلاح الحال بالزام المحامي والشريكة بالزواج حيث ان المولود له اب اعترف به وله ام , لذا يجب جمعهما في بيت الزوجية لقوله تعالى "ادعوهم لابائهم" وهذه هي مقاصد شرع الله في الاسلام والمسيحية واليهودية .

وفي دول العالم الحر والولايات المتحدة في قانون الاسرة يتم اصلاح هذه العلاقة بطرق اجرائية لحماية الطفل بان يعتبر الطفل مولود باثر رجعي في قفص الزوجية الصحيحة وهي سبل الحيلة الشرعية التي تتراخى في موضع المنع حيث امرنا الله سبحانه بحماية الاطفال والنساء وهذه المرأة يجب منحها الجنسية وادخالها كمواطنة سودانية والتمتع بجنسيتها الاصلية , منها درأ العقوبات لدرأ مفسده اكبر .

ان قانون الأحوال الشخصية والاسرة في السودان يريد اصلاح كامل عندما يكون في نظام دستوري يمكن اصلاح جميع القوانين بما فيه مصلحة المواطنين .

محي الدين الفكي
محامي ومستشار قانون

[محي الدين الفكي]

ردود على محي الدين الفكي
[جبل الليري] 11-03-2015 02:46 PM
الله عليك استاذنا والله قمة التحليل اوفيت وكفيت

[ابو الهادي] 11-02-2015 09:24 AM
بارك الله فيك يا مولانا وهذا هو الدين الذي نعرفه كان بإمكان هذاالمحامي ان يرمي الطفل في اقرب مكب نفايات أو جامع أو إستخراج ورقة عرفية بتاريخ سابق لكنه تعامل بإنسانية أفقدته حتى شهاداته فهل يكون هذا جزاء الصدق والرجوع إلى الله والخوف منه في مستقبل نفس برئية ، حسبي الله ونعم والوكيل

[Lila Farah] 11-02-2015 07:06 AM
مولانا محي الدين الفكي المحترم
كلامك أكثر من رائع لكن تقول شنو في الساديه .؟!!!!!

[منير سعد] 11-01-2015 09:27 PM
أحسنت يا أستاذ......
تشريح وتشريع.......

لله درك.........



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة