الأخبار
أخبار إقليمية
لجنة الحريات بالحوار تعلن مشاركة خبراء مختصين في الإجتماعات المقبلة
لجنة الحريات بالحوار تعلن مشاركة خبراء مختصين في الإجتماعات المقبلة
لجنة الحريات بالحوار تعلن مشاركة خبراء مختصين في الإجتماعات المقبلة


حزب الميرغني يقدم ورقة تشمل رؤيته ومطالبه
11-01-2015 09:55 AM
الخرطوم: الجريدة
أعلنت لجنة الحريات والحقوق الأساسية، مشاركة عدد من الخبراء المختصين في الاجتماعات المقبلة للجنة، في وقت كشفت عن اتفاق عدد من الأحزاب والقوى السياسية في بعض الآراء التي طرحت من المشاركين.
وقال رئيس اللجنة بروفيسور علي شمو لـ (المركز السوداني للخدمات الصحفية) امس، إن اللجنة استمعت إلى ورقة الحزب الإتحادي الديمقراطي الأصل التي اشتملت على عدد من الآراء طالب فيها الحزب بحرية التعبير والتنقل وحرية التمتع بالجنسية واختيار محل الإقامة وألا يتعرض أي شخص للتعذيب أو العقوبات إلا بالقانون.
واوضح شمو أن رؤية الحزب ركزت على أن يكون لكل شخص حرية الرأي في التعبير والتفكير وله الحق في المستوى المعيشي له ولأسرته، ولكل فرد الحق في منح أجر متساوٍ للعمل دون تمييز، الى جانب حرية الأشخاص في الانضمام إلى أية تنظيمات أو نقابات وفقاً للقانون.

الجريدة


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 710

التعليقات
#1363548 [الناهه]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2015 12:27 PM
على الحزب الاتحادي ان يرعوي وان لايخوض بعمق في مسالة الحريات والا عرض نفسه لما لاتحمد عقباه اذا غضب منه المؤتمر الوطني .. ماذا يريد الحزب الاتحادي بالحريه وهو قد شارك المؤتمر الوطني من غير حريه فماهو المستجد في الامر ان يصحو فجاة الحزب الاتحادي وينادي بالحريه
يلاحظ ان المؤتمر الوطني اعطى مؤشرات للحريه بالسماح لبعض الاحزاب بعقد ندوات مفتوحه واتاح لهم الاحتفال بذكرى اكتوبر فقط لاخراج الهواء الساخن ونفثه خارج صدورهم ولكن عاد احد اعيان المؤتمر الوطني وصرح بان مايقال في حق المؤتمر الوطني سيعيد الحريات مره اخرى الى مكامنها وهذه مؤشرات تقييد الحريات وقد تشهد مرحلة بعد انفضاض حوار الوثبه بعض الاعتقالات والملاحقات للكثيرين بعد ان يخرجوا ما بصدورهم ليكون دليل ادانه ضدهم
الحوار لا يجدي داخل السودان في الوقت الحالي لانعدام التام للثقه
على الحزب الاتحادي ان لا يتجاوز حدوده

[الناهه]

#1363477 [عادل الامين]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2015 10:54 AM
10- المنصة العاشرة وااخيرة قبل السقوط بعد 1/11/2015
العودة للشعب يقرر-الانتخابات المبكرةعبر تفعيل الدستور و-The Three Steps Election 1-
المؤسسات الدستورية واعادة هيكلة السودان هي المخرج الوحيد الامن للسلطة الحالية..بعد موت المشروع الاسلامي في بلد المنشا مصر يجب ان نعود الى نيفاشا2005 ودولة الجنوب والدستور الانتقالي والتصالح مع النفس والشعب ..الحلول الفوقية وتغيير الاشخاص لن يجدي ولكن تغيير الاوضاع يجب ان يتم كالاتي
1-تفعيل المحكمة الدستورية العليا وقوميتها لاهميتها القصوى في فض النزاعات القائمة الان في السودان بين المركز والمركز وبين المركز والهامش-وهي ازمات سياسية محضة..
2-تفعيل الملف الامني لاتفاقية نيفاشا ودمج كافة حاملي السلاح في الجيش السوداني وفتح ملف المفصولين للصالح العام
3- تفعيل المفوضية العليا للانتخابات وقوميتها وتجيهزها للانتخابات المبكرة
4-استعادة الحكم الاقليمي اللامركزي القديم -خمسة اقاليم- باسس جديدة
5-اجراء انتخابات اقليمية باسرع وقت والغاء المستوى الولائي للحكم لاحقا لعدم جدواه
6-اجراء انتخابات برلمانية لاحقة
7-انتخابات رآسية مسك ختام لتجربة ان لها ان تترجل...
8- مراجعة النفس والمصالحة والشفافية والعدالة الانتقالية.....
................

[عادل الامين]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة