الأخبار
منوعات سودانية
الاتحاد السوداني ينحني بذكاء لأزمة الموسم الكروي
الاتحاد السوداني ينحني بذكاء لأزمة الموسم الكروي
الاتحاد السوداني ينحني بذكاء لأزمة الموسم الكروي


11-18-2015 11:29 PM
كووورة- بدر الدين بخيت

نجح إتحاد كرة القدم السوداني، وبذكاء شديد، في تجنيب مجلس إدارته ولجانه المسساعددة حالة الصدام المباشر والمساءلة من قبل مؤسسات الدولة السودانية وحمى نفسه برمي الكرة في ملعب الجمعية "برلمان كرة القدم".

وذلك فيما يتعلق بجزئية محدودة في أزمة الموسم الكروي بالسودان والمتمثلة بإنسحاب الهلال والأمل من بطولة الدووري الممتاز ومنافسات رسمية أخرى ينظمها إتحادد الكرة السوداني.

ولم يستغرق إجتماع مجلس إدارة إتحاد الكرة السوداني الذي إنعقد نهار الأربعاء بمقر الإتحاد سوي أقل من ساعة، خرج بقرارات يفهم منها ثقته بنفسه في مواجهة الأزمة، حيث قرر مجلس الإدارة أولا قيام جمعية عمومية طارئة للنظر في بند واحد فقط هو "طلب المفوضية الرياضية للإتحاد بعقد جمعية عمومية طارئة للنظر في قانونية وصحة تكوين لجنة الإستئنافات".

ثانيا إستمرار النشاط الكروي بمعنى إكمال ما تبقى من مباريات الموسم والتي تتضمن مباراة الملحق بين الأمل النيل شندي، ومباراة ختام الممتاز بين المريخ والهلال"المنسحب مقدما" يوم 20 نوفمبر الحالي.

تمسك إتحاد الكرة بالقرارات التي صدرت من قبل عن طريق للجانه المتحصصة بإعتبارها لجان تملك السلطة واللوائح التي تمنحها حق إصدار القرار ورفض مجلس إتحاد الكرة السوداني بالتالي المساس بقرارات لجانه، كما أشاد مجلس وبدهاء شديد بتدخل جهات حكومية في الأزمة مثل وزارة الشباب الرياضة والبرلمان السوداني وإعتبر تدخلها إهتماما، لأن كرة اقم لعبة إجتماعية في المقام الأول.

وكشفت قرارات مجلس إتحاد الكرة السوداني عن خسارة الهلال لمعركته مبدئيا وكذلك الأمل لأن إتحاد الكرة يسيطر على الجمعية العمومية وسينجح في حسم الأمر لمصلحته في دقائق معدودة خاصة فيما يتعلق بنوعية التداول والنقاش.


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 3389

التعليقات
#1372246 [sasa]
0.00/5 (0 صوت)

11-19-2015 01:39 PM
ههه مهازل في مجال في السودان، هولاء مثل أخوانهم السياسيين ارقية جثموا على صدر الكرة السودانية لمدة 30 سنة بنتيجة محصلة نهائية هي الفشل الذريع ولا شئ غيره، ذاق خلالها المنتخب السوداني الهوان والهزائم داخلياً وخارجياً وكل همهم لاسفر والمخصصات واللجان والبرستيج ويأتون بهنابيل اسمهم أعضاء الاتحادات المحلية التي لانشاط لها ولا تطور ولا رغبة أصلاً كأصوات انتخابية ينزلوهم في الفنادق ويمنحوهم النثريات ويحتفوا بهم ثم يغيبوهم ليظهروا بعد 3 سنوات لإعادة انتخاب نفس الكوارث الذين مرمطوا الكرة السودانية ، ففي الموضوع الحالي الغلط راكبهم من رأسهم لكرعيهم لعملهم بسياسة الالعب على المتناقضات كالعادة ورضيني وارضيك منذ البداية والمشكلة الحقيقة أنه لا خطط ولا قدرة على تطوير وانتشال الكورة السودانية من المستنقع الآسن الذي أغرقوها فيها ، والغريبة أن الجميع مجمع على فشلهم هلال ومريخ وبقية الأندية والاتحادات الممحلية الهزيلة والسياسية والوزارة وعيييك، ولكن سياسة شيلني أشيلك ولعبة المصالح التي أضاعت البلد في مجال تجعلهم مكنكشين وقد اغتنوا بفضل العلاقات والتسهيلات والمخصصات والنثريات والسفريات التي يستمتعون بها خلفاً لسلفهم كمال شداد الذي كان يقضي 300 يوم في السنة خارج البلاد وهو رئيس الاتحاد ،، قوموا بلا لمة ،،،

[sasa]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة