الأخبار
منوعات سودانية
من هواية إلى تجارة تربية العصافـير والحمــام
من هواية إلى تجارة تربية العصافـير والحمــام
 من هواية إلى تجارة تربية العصافـير والحمــام


11-18-2015 04:34 PM
الخرطوم : إقبال :
تربية الحمام والعصافير تحولت عند كثيرين من هواية إلى مصدر دخل ومهنة يعيشون، بعد أن أصبح اقتنائها بأشكالها المختلفة عند البعض نوعاً من أنواع زينة المنزل، بينما تمثل عند البعض مصدراً للراحة النفسية بأشكالها وألوانها الجميلة...
الشاب إسحق آدم محمد من أبناء مدينة الجنينة ويقيم حالياً بالعشرة بالخرطوم، تخصص في تربية وبيع الحمام والعصافير، ويقضى معظم وقته بينها.
ويصف اسحق تربية تلك الطيور بالمهنة الممتعة والصعبة، لأن الطيور تحتاج إلى المراقبة والعناية وهو يقوم بإطعامها في فترات متباعدة من اليوم ويعتني بها جيداً.
ويقول إسحق : بدأت رحلتي مع الطيور منذ العام 1986م، عندما كنت تلميذاً في المدرسة، وواصلت بعد ذلك في هوايتي التي أصبحت مع مرور الأيام تجارة.
ويذكر إسحق أنواع العصافير التي يربيها وهي: الباندل، الكوكتين- وهو كبير الحجم ومتعدد الألوان-
الماربيل، وهو أخضر اللون بالإضافة للعصفور البلدي.. مبيناً أن أغلى أنواع الطيور على الاطلاق هو (الكوكتين)، الذي يصل سعره لـ ( 400) جنيه، ويمتاز بكبر جحمه وألوانه المتعددة الجميلة، وإصداره للنغمات الرائعة، وهناك طيور يصل سعرها إلى (70) جنيه.
ويتابع إسحق : إن الطيور تعتمد في غذائها على الدخن وخاصة الدخن الأحمر.. وعند سؤاله عن مدى نجاح مشروع تجارة العصافير، أجاب إسحق بأنها مصدر للرزق، ولكنها مغامرة غير مأمونة الجوانب، فهي يمكن أن تدر أموالاً ويمكن أن يصبح صاحبها في يوم وليلة معدماً لا يملك حتى رأس المال في حال طارت العصافير من القفص.. وأردف بقوله: «خلوها مستورة».
وعن الحمام يقول: للحمام أنواع نادرة هي التي يشتريها الناس مثل الحمام (الكنج) والحمام (الروماني)، والكنج لا يطير في مسافات بعيدة وسعر (الجوز) منه يتراوح بين (800) إلى (1000) جنيه، ويعتمد الحمام في غذائه على العيش الريفي والدخن، وأضاف أن الحمام الروماني أصله من اسمه رومانيا، وهو يتمتع بألوان مثل الأبيض والأسود والأحمر، والحمام الكنج يأتي به من أمريكا.
إسحق قال إن معظم زبائنه من العاصمة وأكثرهم من الأجانب الذين يعشقون طيور الزينة، وعن أفضل المواسم للبيع قال: هو في فصل الشتاء حيث تتكاثر هذه العصافير والطيور، على عكس الصيف الذي تقل فيه نسبة التكاثر.

اخر لحظة


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1440

التعليقات
#1372209 [سعيد دنقس]
0.00/5 (0 صوت)

11-19-2015 12:13 PM
ارجوا ارسال العنوان و رقم الهاتف
و شكرا

[سعيد دنقس]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة