الأخبار
أخبار إقليمية
«5» مليارات برميل احتياطي البلاد من النفط
«5» مليارات برميل احتياطي البلاد من النفط
 «5» مليارات برميل احتياطي البلاد من النفط


11-21-2015 08:59 PM
الخرطوم: المقداد
كشف نائب رئيس اللجنة التحضيرية لمؤتمر التجارة والتنمية الخاص بالنفط والغاز والتعدين في إفريقيا «الانتكاد»، المهندس أزهري عبدالقادر أن احتياطي النفط بالبلاد يبلغ حوالي «5» مليار برميل إضافة الى «2» ترليون متر مكعب من الغاز موجودة تحت الأرض. ونبه في ذات الأثناء أن صناعة النفط واستخراجه تحتاج الى رؤوس أموال ضخمة غير متاحة حالياً في ظل الحصار الاقتصادي على البلاد. موضحاً لدى حديثه في برنامج مؤتمر إذاعي الذي بثته الإذاعة القومية أمس، أن البلاد ستجني فوائد عدة من المؤتمر حول تبادل الخبرات في المشاكل الخاصة باستحداث الوظائف والمتطلبات لشركات النفط والغاز وجذب المستثمرين للاسثمار في الصناعة النفطية بالبلاد، مضيفاً أن المؤتمر مدخل لتوفير رؤوس الأموال وإعطاء البلاد فرصة لإبراز إمكاناتها وثرواتها. وقال إن جلساته سوف تكون مفتوحة لأساتذة الجامعات والطلاب، وسيشارك فيه مختصون من الشركات العاملة في مجال النفط والغاز.مؤكداً مشاركة كل من «النرويج، وأمريكا، والصين، وماليزيا، والسويد» في المؤتمر بأوراق وشدد على أن المؤتمر فرصة للانفتاح رغم الحصار المفروض على البلاد، مبيناً أن «53» ورقة من جهات مختلفة منها «23» ورقة سودانية ستقدم في المؤتمر وستعكس هذه الأوراق صورة مشرقة للسودان في الأمم المتحدة فيما يلي الصناعات الاستخراجية الخاصة بالنفط والغاز، فيما شدد مندوب السودان لدى الأمم المتحدة في جنيف بالإنابة وممثل السودان في المؤتمر السفير كمال جبارة على أن للمؤتمر أهمية سياسية كبيرة، خاصة وأن البلاد خاضعة لعقوبات اقتصادية والمؤتمر فرصة لعكس ما يدور في السودان بصدق للخارج حيث أن البلاد تتعرض لتشويش. ودلل على أن الوفود التي وصلت للمشاركة في المؤتمر، أشادت بقدرات البلاد، مبيناً أن كل من منظمة العمل الدولية والاتحاد الدولي للاتصالات ستشارك فيه ومنظمة التنمية الصناعية الدولية، ونوه الى أن المؤتمر لن يناقش العقوبات على البلاد، لكنه سيسهم في عكس إمكانات البلاد وإزالة العقوبات وإبراز صورة حقيقية للبلاد عكس التي عند من يفرضون العقوبات. يشار الى أن المؤتمر سيعقد بالخرطوم الاثنين القادم.

الانتباهة


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 5441

التعليقات
#1373610 [عصمتووف]
0.00/5 (0 صوت)

11-22-2015 08:16 PM
ظهر كاروري اخر ك الذهب يقصد شكرا نحن ف الانتظار والسباحة والغطس ف بحيرات النفط وح تكون العمه 20 متر

[عصمتووف]

#1373529 [iswho]
0.00/5 (0 صوت)

11-22-2015 04:32 PM
البترول الطلع دا وينوا حقوا اول اكلوه وسرقتوه و القصص معروفة و الان تبحثوا عن الامل عيش ياحمار لحدي مايقوم القش و الله مسخرة وقلة ادب
المرة دي لو طلع كتير ورونا حاتسوى بيه شنوا نسوان عرستوا عمارت بتيتوا شرمطة اشرمطوا

[iswho]

#1373527 [عبدالله]
0.00/5 (0 صوت)

11-22-2015 04:19 PM
بالله فضونا من سيرة البترول والدهب دى انتو ناس حالكم انشال وفشلتو فى كل الامتحانات .
اسأل الله ما يطلع ليكم منو ولا جالون .

[عبدالله]

#1373390 [الناهه]
0.00/5 (0 صوت)

11-22-2015 12:21 PM
رجاءا
اتركوا للشعب السوداني ما تبقى من نفط وذهب في ارضه حتى لا يضيع كما ضاع الذي قبله
رجاءا خاصا جدا اتركوا كل شئ مكانه ولا تتصرفوا فيه ابدا

[الناهه]

#1373272 [اابو الخير]
3.00/5 (4 صوت)

11-22-2015 09:09 AM
بترول شنو وغاز شنو
الناس ديل اصبحوا في اللفة
احسن يمشو بالهبرو ويروحو ماليزيا بلد الحرامي الكبير مهاتير محمد
لعن الله مهاتير وكيزانيه واللصوص بتاعين غسيل الاموال

[اابو الخير]

#1373251 [السودان الوطن الواحد]
0.00/5 (0 صوت)

11-22-2015 08:43 AM
ويتميز النفط الخام السوداني بقلة نسبة المواد الكبريتية، وهو من أفضل الخامات في منطقة الشرق الأوسط فيما يتعلق بهذه الخاصية نسبة لقلة آثار الكبريت الجانبية الضارة بالبيئة والمحركات. كما يتميز البترول السوداني بوجود مواصفات مشتق الديزل لارتفاع الرقم الستيني الذي يزيد من كفاءة الاحتراق


ويبلغ احتياطي السودان من النفط المؤكد 6.8 مليار برميل (2010) م، وهو بهذا يحتل الرقم 20 في العالم، بينما يبلغ احتياطيه المؤكد من الغاز الطبيعي (2010) مليار متر مكعب.[3]

نفط السودان ويكيبيديا .
ـــــــ
بدأت عمليات التنقيب عن النفط فعليًا بعد توقيع اتفاقية مع شركة شيفرون الأمريكية عام 1975 م، وبناءً على النتائج الجيدة لأعمال التنقيب في أواسط السودان تم التوقيع على اتفاقية أخرى ثنائية مع شركة شيفرون نفسها عام1979 م. أعقبها ابرام اتفاقيات مع شركتي توتال الفرنسية، وشركة صن أويل الأمريكية عامي 1981 و1982 م، وبعد إجراء المسوحات الجيولوجية والجيوفيزيائية في مناطق مختلفة من البلاد الفترة تم حفر 95 بئرا استكشافية منها 46 بئر منتجة مثل حقول سواكن، أبوجابرة، شارف، الوحدة، طلح، هجليج الأكبر ،عدارييل وحقل كايكانق، و49 بئر جافة، غير أن هذه الاستكشافات لم يتبعها أي نشاط إنتاجي.
وقعت الحكومة السودانية خلال الفترة من عام 1989 و1999 م، اتفاقيات مع شركات نفطية مختلفة شملت الشركتين الكنديتين IPC وSPC عامي 1991 م، و1993 م، وشركة الخليج GPL عام 1995م، والشركة الوطنية الصينية للبترول CNPC عام 1995 م، وشركة الكونستريوم في فبراير/ شباط عام 1997 م، وتكونت شركة النيل الكبرى لعمليات البترول GNPOC في 1997 م. ونتج من هذه المحصلة تشكيل عدد من شركات التنقيب في مناطق مختلفة من البلاد [1].
الإنتاج الفعلي للنفط[عدل]
بدأ الإنتاج النفطي في السودان في حقول أبي جابرة وشارف، ثم لحق بذلك الإنتاج من حقول عدارييل وهجليج. وكان مجمل إنتاج النفط في السودان حتى يوليو/ تموز 1998 م في حدود الثلاثة ملايين برميل بواقع 471629 برميل من حقلي أبوجابرة وشارف و196347 من حقل عدارييل و 2517705 برميل من حقل هجليج. ووصل حجم الإنتاج الفعلي بنهاية يونيو / حزيران 1999 إلى 150 الف برميل من حقلي هجليج والوحدة. وتتوقع الحكومة ارتفاعاً في الإنتاج من حقول جديدة تكتشف في المربعات الممنوحة للشركات المختلفة مما سيزيد من احتياطي النفط السوداني. ويبلغ الإنتاج الفعلي الآن حوالي 600 ألف برميل يومياً. تعود هذه البيانات إلى فترة ما قبل أنفصال جنوب السودان الذي أصبح دولة قائمة بذاتها, مع العلم بأن 85% من إنتاج النفط السوداني في السابق كان يأتي من الجنوب [1].
وقد تراجع نصيب السودان من الإنتاج النفطي بعد انفصال الجنوب إلى 120 الف برميل يومياً نصيب الدولة منها 55 الف برميل يومياً. ومن المتوقع أن يرتفع الإنتاج بعد تشغيل الحقول التي كانت معطلة بسبب التوترات في المنطقة وزيادة الاستثمار في التنقيب إلى 180 الف برميل بنهاية عام2012 م، وإلى 320 الف برميل يومياً في عام 2030 م،[2]
ويبلغ احتياطي السودان من النفط المؤكد 6.8 مليار برميل (2010) م، وهو بهذا يحتل الرقم 20 في العالم، بينما يبلغ احتياطيه المؤكد من الغاز الطبيعي (2010) مليار متر مكعب.[3]
خصائص النفط السوداني[عدل]
تختلف خصائص النفط الخام السوداني باختلاف حقول إنتاجه، ولكن بصفه عامة يمكن تلخيص أهم سماته فيما يلي:-
الخام السوداني متوسط الكثافة ويقارب الخامات الخفيفة.
ويقع تحت تصنيف الخامات البرافينية الشمع الذي هو مكون طبيعي من مكونات النفط الكيميائية، أي أنه أعلى نسبيا من المكونات الأخرى. وهي مادة جيدة الاحتراق وعالية الإنتاج في ظروف تكرير معقدة. وتتمثل نقاط ضعف المواد البرافينية في خصائص الانسكاب والنقل فقط.
ويتميز النفط الخام السوداني بقلة نسبة المواد الكبريتية، وهو من أفضل الخامات في منطقة الشرق الأوسط فيما يتعلق بهذه الخاصية نسبة لقلة آثار الكبريت الجانبية الضارة بالبيئة والمحركات. كما يتميز البترول السوداني بوجود مواصفات مشتق الديزل لارتفاع الرقم الستيني الذي يزيد من كفاءة الاحتراق.
يبلغ طول خط انابيب الصادر انطلاقاً من حقول الإنتاج في هجليج ومروراً بـ مصفاتي الخرطوم والأبيض وحتي ميناء بشائر على البحر الأحمر جنوب مدينة بورتسودان 1610 كيلو متر. وبلغت سعة الخط 150 الف برميل في المرحلة الأولى لتصل إلى 250 الف برميل يوميا عام 2000 م. أما تكلفة المشروع فقد بلغت أكثر من مليار دولار وقامت بتنفيذه عدة شركات أجنبية متخصصة، تعمل جميعها تحت إشراف شركة النيل الكبرى لعمليات البترول " GNPOC".وتم الانتهاء من تركيب الخط وافتتاحه في 30 يونيو / حزيران 1999 م، ويعمل الآن بشكل جيد.
مصفاة الخرطوم للبترول[عدل]
الموقع:- تقع شمال العاصمة الخرطوم بمسافة 70 كيلومتر على الجانب الشرقي لطريق التحدي، عطبرة-الخرطوم. وتبعد عن نهر النيل بحوالي 12,5 كيلو متر، ويمر غربها خط انابيب الصادر الخام الذي يبعد عنها بحوالي 500 متر فقط.
المساحة:- تبلغ مساحة المصفاة حوالي نصف كيلومتر مربع، وتم حجز 8 كيلو متر مربع للمصفاة وامتداداتها، كما تم حجز مساحة مماثلة لاستخدامات شركات التسويق والمشروعات المرتبطة بالمصفاة.
الشركات المساهمة:- مصفاة الخرطوم عبارة عن شراكة بين جمهورية السودان ممثلة في وزارة الطاقة والتعدين " شركة سودابت"، والشركة الوطنية الصينية للبترول GNPC، حيث يمتلك كلٌ من الشريكين نسبة 50 % من المشروع، بتعاقد لفترة زمنية معينة وبتكلفة عامة 640 مليون دولار.

[السودان الوطن الواحد]

#1373146 [samer]
4.97/5 (6 صوت)

11-21-2015 10:59 PM
انتو لما تذهبوا و تقطعوا وجهمكم مننا البلد بتكون على خير , فقط يا حراميه ما عاوزين نطلع اى نفط فى الوقت الحالى و كفايه النفط الذى استخرج و سرقتوا غلوسه و بلى يخمكم يت تافهين نفط قال تحت الارض بالمليارات قال

[samer]

#1373128 [ahamazole]
4.75/5 (3 صوت)

11-21-2015 10:11 PM
سنة يا ابو الزهور يا زول خليت الغنا و بقييت كوز دي شغلتك براك
مشيت امريكا و بقيت امريكي بجواز امريكي برضها شغلتك براك
و تجي راجع بجوازك الامريكي و يشغلوك مدير ادارة مهمة بوزارة
النفط و تعوس عواستك العستها دي كلها في الوزارة دا يبقى واحد
من ادلة فساد الكيزان و بعد ما بعدوك من الوزارة و ختوك في الرف
لسا ما داير تعقل و هسا كلامك دا اقل ما يوصف به انه كضب
كضب كضب و اتحداك تثبت منو كلمة واحدة انتو اشتغلتو لغاية ما فصلتو
الجنوب تاني مليارات و ترليونات دي ورينا ليها من وين
ولا داير تنافس كضاب المعادن في الترليونات و هسا هو ما عارف
يودي وشو وين بعد ما بدا الكضب يتكشف ولا تكون دي
من واجبات و فروض الاعادة للخدمة خلاص يا بوالزهور فضيتوها
شيل جوازك و ارجع بلدك و كفاك الهبرتو

[ahamazole]

#1373127 [الخرطومي]
4.94/5 (5 صوت)

11-21-2015 10:09 PM
كذب في كذب عشان اطال عمر الموتمر الوطني قديمة شوف كذبه تانية

[الخرطومي]

#1373117 [Truth]
4.75/5 (3 صوت)

11-21-2015 09:45 PM
و الله بقت فينا قولة حاج احمد عندو مرتين و ..........يعنى لا عايزين تمشوا وتخلو البلد للناس البتعرف ولا عايزين تتعاملو مع العالم حسب السياسات العالمية

[Truth]

#1373111 [عودة ديجانقو]
4.94/5 (5 صوت)

11-21-2015 09:21 PM
أن احتياطي النفط بالبلاد يبلغ حوالي «5» مليار برميل إضافة الى «2» ترليون متر مكعب من الغاز موجودة تحت الأرض.
**************************************************************************

بسيطه يا أبوالزهور أسقيهم مويه وبعد شهر حيكون عندنا غابه من الزيت والغاز.

كلام عجيب طبعا موجوده تحت الارض يعنى حتكون فى المريخ..بعدين إنتوا مش قلتوا باطن الأرض خير لنا من ظاهرها؟؟؟؟

[عودة ديجانقو]

ردود على عودة ديجانقو
[اابو الخير] 11-22-2015 09:09 AM
عسل يا دي جانقو



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة