الأخبار
أخبار إقليمية
السودان ومصر.. (فتات) الدبلوماسية..!
السودان ومصر.. (فتات) الدبلوماسية..!
السودان ومصر.. (فتات) الدبلوماسية..!


11-23-2015 12:09 PM
عثمان شبونة

* رغم أن البرلمان السوداني لا يسُر ولا يُعتد به؛ لكن الإشارة واجبة لنواب الشرق وقد لخصوا القضية في هذا الموجز: (احتلال حلايب أغرى المصريين لإهانة السودان).
* قول واضح وهو خلاصة أي عاقل..! فليَعِ ــ بعض العقلاء ــ أن إهانة السودانيين المرفوضة جملة وتفصيلاً ــ في مصر ــ ذات شقين.. أحدهما يتعلق باستغلالها من قبل فصيل لا علاقة له بالوطن أو(الوطنية) وهُم (الكيانات المتأسلمة) التي تلعب على حبال السياسة دون مؤهلات (عدا النفاق!) والتخريب للحياة عامة.. وقد فصّل بعضنا في هذا الشأن ذي الصلة بالدولة المصرية وصراعها مع الجماعات الإرهابية.. وأبرز هذه الجماعات (الإخوان) الذين أضاعوا وفتتوا دولاً كثيرة منها السودان؛ وعانت الشعوب من هوسِهم وطغيانهم وخرابهم.. فلنحرص على عدم خدمة (هؤلاء الأعداء) بما يشتهون؛ ولتكن إدانتنا للمصريين ــ الرسميين خصوصاً ــ محصورة في الحدث.. يمكن أن نقابل أفعالهم بما شئنا.. هذا حقنا.. بل لدينا أكثر من هذا الحق؛ فشواهد التاريخ تخبرنا أن مصر (متعودة دايماً) على التعدي تجاه السودانيين.. وليس العكس.. أما الذي حدث لرئيسهم السابق حسني مبارك من محاولة اغتيال فليس للشعب السوداني علاقة بأمرها؛ بل يُسأل عنها (التنظيم الشيطاني الاخواني)..!
* ومن اللافت (للعامة) معاداة نظام مصر للإرهابيين (الإخوان) في مصر؛ وذات اللحظة يبني علاقات مع بعض (الخلايا الإخوانية!) خارج مصر..!!
* تكرر الكلام كثيراً وملأ الفضاء حول الحملة التي تشنها السلطات المصرية ضد السودانيين؛ ولابد أن يستمر الكلام والسهام؛ فالانحناء مرفوض منّا.. ومقابل كل ما يجري علينا التعزز بتاريخنا وتقاليدنا وإرثنا..! هذا بالمختصر (للأذكياء)..! أما الصفع الذي يخص سلطاتنا فلن نلتفت له؛ إذ أنها اختارت مواضع الذل فتكاثر عليها..! النظام (أبو دقن) صار (تخين الجلد) بسبب توالي الإهانات و(المرمطة!).. فمن أين للذليل الشعور الحق بمواطنيه؟!! إن كل هذه الغيرة الرسمية المصوبة ناحية السودانيين وما جرى لهم في مصر؛ مجرد طلاء دبلوماسي كذوب..! من يغير على بلاده لن يصمت إزاء (المحتل).. فما هو السر الذي حرّك الدبلوماسية بالتصريحات والإهتمام بشأن السودانيين في مصر وقد أهينوا مراراً على مدى الأزمنة؟ ما هو السر الذي حركها في هذا التوقيت دون أن تؤمي ــ مجرد ايماءة ــ للقضية الأم (احتلال حلايب وشلاتين)؟!
* بعيداً عن مصر الآن.. ما هو الموقف المشرف للدبلوماسية السودانية حيال إهانات تعرض لها سودانيون و(سودانيات!!) في بلدان معلومة؟!
* معظم الكتاب الذين تابعناهم أصابوا في تفسير هذا الإهتمام الحكومي بالذين اعتدت عليهم السلطات المصرية، ولن أزيد على هؤلاء الكتاب إلاّ تأكيداً وبساطة في القول (إن أية حركة تمارسها حكومة الخرطوم محسوبة لصالح جماعتها الضيقة ولا علاقة لها بمصلحة المجاميع الغفيرة للشعب).. لا أحد يمثل الآخر في الواقع (شعب ــ حكومة)..!!
* نعم.. احتلال حلايب أوصل السودانيين إلى المربع الراهن مع المصريين؛ وسيغريهم بالمزيد من التطاول كلما تمدد الصمت وطالت مواقيت الاغتصاب لأرضنا..!
* لا يمكن للسلطات التي نقلت (أهل الداخل) إلى هذه الحالة من (الغربة) والتمزق؛ لا يمكن لها أن تكون شفوقة على أهلنا في الخارج؛ أو حريصة على صيانة حقوقهم ورد الاعتبار لهم.. فمن لا يصون الأرض لا يصون الإنسان.. بل الأرض هي الباقية؛ وسنصير هشيماً (نحن)..!
* أي خائب سِجلّه محفوظ... وحلايب التي يحاول بعض خونة الإعلام والمتأسلمين إضاعتها بالارتخاء لمصر؛ هي أرض لا تخص قبيلة؛ إنما مملوكة لأهل السودان قاطبة، شرقاً وغرباً؛ جنوباً وشمالاً.. حين تحررونها ــ أيها الخائبون ــ تعالوا وتحدثوا عن عزة المواطن السوداني..!
* السودانيون كرماء (مكرمين) مهما تعسف البوليس المصري وانتقم منهم.. والدم الغالي لن يضيع هنا أو هناك.. فعليكم باسترداد كرامتكم أولاً(يا.. جماعة الخرطوم)..!
أعوذ بالله
ــــــــــ
التغيير



تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 4815

التعليقات
#1374509 [الناهه]
4.00/5 (3 صوت)

11-24-2015 11:01 AM
كما هو متوقع ان الربيع سيهب على السودان من الشمال حيث دول الربيع العربي بما ان بالسودان ثلاثه فصول فقط وهي الصيف والشتاء والخريف ليس بينها ربيع ..
على ايتها كان متوفعا جدا ان سياسة التكتيكات لا تجدي طويلا خصوصا وان الطرف الاخر متمثلا في مصر والسعوديه ودول الخليج فضلا عن المجتمع الدولي تدرك حقيقة النظام الحاكم في السودان وانتماؤه لتنظيم الاخوان المسلمين بإقرار بعض اقطاب النظام الحاكم نفسه ولم يتم استنتاجه او هو مجرد شك او ريب ورغما عن انكار بعض اقطاب النظام الحاكم لحقيقة انتمائهم للإخوان المسلمين وتخليهم عن حليفتهم ايران مؤقتا والمشاركه في عاصفة الحزم باليمن ولكن تبقى حقيقة ان مصر والسعوديه ودول الخليج على يقين من ذلك الانتماء ولكنها تجاري النظام الحاكم مدا لجذور علاقتها مع الشعب السوداني حتى انها لا تمانع من تبادل المنافع والقروض والودائع حتى تحسبه مستقبلا في اطار انقاذ الشعب السوداني من إنقاذه وهم يعلمون كل شيء واي شيء ..
الان على النظام الحاكم إيجاد مخرج آمن له فقد بدات الحرب الحقيقية وهي تختلف من قمع المعارضين في الداخل وتشتيتهم وتفريقهم من اجل حكمهم الان الامر يختلف تماما وكليا وبيدي لا بيد عمر ..

[الناهه]

ردود على الناهه
[ابوعديلة المندهش] 11-24-2015 07:58 PM
تحليل رائع .


#1374424 [galal]
3.00/5 (2 صوت)

11-24-2015 09:41 AM
الي الاخوه كل هذه الصور المنشور كانت عام 2004 احداث مصطفي محمود كانت من الاخوه في جنوب السودان وهم متجمهرين وعراه في الميدان وعملوا وقالو انهم مطهدين دينينا ويرغبون الهجره عن طريق مصر هناك اكثرمن 3مليون سوداني يعيشون في مصر احسن من المصرين انفسهم تحرو الاخبار اولا اما هناك بعضهم الان يحاولو الهروب الي اسرائيل عن طريق مصر والبعض يبيع اعضائه يجب ان يكون الارء يفهم ما يدور

[galal]

#1374228 [سودان العزة والكرامة]
5.00/5 (5 صوت)

11-23-2015 11:39 PM
الحملة السودانية لمقاطعة المنتجات المصرية بدأت تأتي اكلها بالافراج عن بعض المعتقلين والجرسة الحاصلة من الحكومة المصرية حاليا والنتائج ستكون مذهلة في القريب العاجل

ولايخفي علي احد الصدمة المصرية والذهول لدي المصريين لانهم لم يحسبوا حسابا لما حدث. نعم فهم لم يتوقعوا ان تكون ردة الفعل السودانية قوية لهذه الدرجة بحيث هم اصبحوا في موضع الدفاع (ذرة كلب في طاحونة) وليس بالضرورة ان يكون الكلب في المثل هو كلب مصري لكن بلا شك سيكون النباح عاليا اذا كان مصريا

هذه الخلعة اللتي نراها اليوم السبب الرئيسي فيها هو ان المصريين عايشين علي نفمة قديمة اسمها اخت بلادي يكيلون لنا السباب في اعلامهم الرسمي والشعبي وبعدها معليش نحن اخوات وابن النيل ووادي النيل

سبب الخلعة ان الشعب السوداني لم يكن يملك قنوات اعلامية حرة غير الحكومية ليعبر عن غضبه ويهدد ويتوعد المصريين حتي يرجعوا الي جحورهم
وفات علي المصراوة اننا في زمن مواقع التواصل الاجتماعي لها ثقلها وكلمتها فمواقع التواصل الاجتماعي جعلت السودانيين يتوحدون في رد الصاع صاعين لهؤلاء المصراوة وتقليم اظافرهم وتكسير اسانانهم واعاطاءهم حجمهم الطبيعي

بما ان الرحلات الي مصر عن طريق مص للطيران تصل مابين 3 الي 5 رحلات يوميا ومن اجل المقاطعة بشكل صحيح وواعي جدا اقترح علي الجاليات السودانية في كافة دول العالم تمليك اهلهم السودانيين بعض الحقائق والمميزات في دول الاغتراب من حيث امكانيات تلك الدول في الاستثمار والتجارة والعلاج والتعليم والسياحة وغيرها

ينبغي ان يتم علي سبيل المثال توضيح التكاليف في تلك الدول

علي سبيل المثال بعض الدول

الهند , تايللاند, ماليزيا , الصين , تركيا, الاردن و سنغافورة وبقية الدول

1-تقوم الجاليات السودانية بتوضيح اسماء المستشفيات مواقعها وتكاليف علاجها في تلك الدول
2- التعريف بامكانيات تلك الدول من حيث الاستثمار والتجارة والاجراءات
3- اسماء الجامعات وتصنيفها وتكاليف الدراسة
4- المعالم السياحية وتكاليف العقارات والفنادق ومواقعها
وهكذا
بهذه الطريقة نكون طبقنا المقاطعة بطريقة عملية و ذكية وتجاوزناها الي بدائل ذات جودة عالية من حيث العلاج والساحة والتجارة والاستثمار والتعليم مع الاحترام المتبادل من تلك الشعوب بالاضافة الي الابتسامة والبشاشة والتعامل الراقي والاحترام

انشروها

[سودان العزة والكرامة]

#1374216 [أبو هريرة]
5.00/5 (1 صوت)

11-23-2015 10:57 PM
يا كاتب المقال نحن أمام قضية مهينة ونحتاج لحلول ناجعة لقضية العلاقات السودانية المصرية، وعنجهية المصريين المستمرة منذ الأزل تجاه السودانيين
نحتاج إلى فكر ووضع أسس تعامل سياسي وإقتصادي مع مصر مثل ما نفعل مع بقية الدول جيران السودان ولا خصوصية مع مصر مطلقا
لا شيء يسمى أزلية وتاريخية فكل علاقتنا مع جيراننا أزلية وتاريخية ونحن في عالم لغة المصالح
مبدأ المعاملة بالمثل معروف ومعمول به دوليا حتى بين أكبر الدول لذا يجب أن ينطبق على علاقاتنا مع مصر السيسي أو الأخوان أو الشيطان

أنت تهاجم النظام من خلال هذه القضية وقضيتنا مع مصر أكبر من النظام الحالي إنها قضية شعب ودولة ماضيا وحاضرا ومستقبلا والنظام الحالي ليس مخلدا

عيبنا دائما نفش غبينتنا ونخرب مدينتا
أرتقوا لمستوى الحدث

[أبو هريرة]

#1374053 [ابوكدوك]
4.00/5 (4 صوت)

11-23-2015 04:16 PM
من اكثر الاشياء التى تؤلم فى النفس فى مسئولى حكومة بنى كوز !!

انك عندما يتحدثون عن خطا من دولة جاره سواءا مصر او اثيوبيا ، تراهم يستخدمون

اسلوب " المهادنه " فتراهم يتفحصون مخرجات الفاظهم بعنايه ، مثلا يقول احدهم

فى مسالة شيلاتين وحلايب والفشقه ، نحن ننظر الى الامر بعقلانيه ،ومايجمعنا بالاشقاء

المصريين والاثيوبيين اكثر مما يفرقنا هذه العقلانيه نراها نحن انبراش ، وهى كذلك ،

اما عندما يتحدثون عن بنى وطنهم من المعارضه ، فتراهم يتحدثون من مؤخراتهم وليس

بالسنتهم ، فتراهم يخرجون اسوا الالفاظ ، واسوا الاوصاف ، مع ان الواجب يحتم عليهم

ان يخاطبون من هو من ظفرهم وجلدهم بافضل من ذلك بكثير ، لذلك ترى الهوة شاسعة بينهم

وبين معارضيهم من غالبية الشعب ، لاننا ماعودونا ان نسمع لهم كلمة طيبة ،

لم يشملونا يوما بحنانهم ، ولم يشعرونا بانا شركاء معهم فى هذا الوطن ،

انانيين فى كل شيئ سامحهم الله ، وعافانا مما ابتلاهم به !!

[ابوكدوك]

ردود على ابوكدوك
[همت] 11-23-2015 07:58 PM
كان الرد التالي على أبوكدوك لكنه ذهب بالغلط إلى الحق أبلج: العدو بالنسبة لنظام البشير هو المعارضة التي تسعى إلى تخليص الوطن من البشير وعصابته وتريح الوطن من رجسهم وعمالتهم وفشلهم وفسادهم... بالنسبة للبشير وعصابته هذا هو العدو وليس إسرائيل التي تأتي من آخر الدنيا لتقصف مصنع اليرموك أو أثيوبيا التي تحتل الفشقة أو المصريين الذين يحتلون حلايب وشلاتين!


#1374040 [الحق ابلج]
5.00/5 (2 صوت)

11-23-2015 03:57 PM
هذه هى سياسة المصريين تجاه السودان منذ اكثر من سبعين قرنا دائما يأخذون لا يعطون ودائما يعتبرون السودان هو حديقتهم الخلفيه لكل شئ .
مصر الرسمية اﻵن تحمل كل فشلها فى الحكم على السودان ولا تفرق بين حكومة ومواطن .
انها تفش غلها فى عدم الاستقرار والارهاب الذى يضربها فى مقتل وانهيار انتخاباتها الهزيله وضرب السياحه وكل شئ على السودانيين ..... ؟؟؟ لماذا
ﻷننا نحن الشماعة والحلقة الاضعف والسبب المباشر فى كل خيباتها .....
لكننا نقول لحكام مصر قد أسأتم السلوك هذه المره وتأكدوا انه قد آن الاوان لرجوع الحق كل الحق لاصحابه بعز عزيز او بذل ذليل .

[الحق ابلج]

ردود على الحق ابلج
[abusami] 11-23-2015 10:49 PM
حتى عندما انهزموا من الجزائر شتمونا وصورونا أننا سبب الهزيمة

[همت] 11-23-2015 04:54 PM
العدو بالنسبة لنظام البشير هو المعارضة التي تسعى إلى تخليص الوطن من البشير وعصابته وتريح الوطن من رجسهم وعمالتهم وفشلهم وفسادهم... بالنسبة للبشير وعصابته هذا هو العدو وليس إسرائيل التي تأتي من آخر الدنيا لتقصف مصنع اليرموك أو أثيوبيا التي تحتل الفشقة أو المصريين الذين يحتلون حلايب وشلاتين!


#1374024 [هيثم علي]
5.00/5 (2 صوت)

11-23-2015 03:28 PM
جميعا مع حملة المقاطعة لاللسفر لا للتجارة لا للسياحة فى مصر وهذه مسؤلية امام كل سودانى ليست كرهآ فى مصر وشعب مصر ولكن من اجل استرداد الكرامة لكل سودانى تعرض لهذا الزل والهوان وخاصة ان ما حدث وقع من جهات رسمية ويقومون بشتي انواع التعزيب والاهانة المعتقلين بدون زنب.واضافة لزلك يجب اعتقال جميع المصرييين الموجودين في السودان اليوم قبل الغد حتي يتم اطلاق جميع السودانيين المعتقلين في السجون المصرية وهم بالآلاف يتعرضون للتعذيب.

[هيثم علي]

#1374001 [الشبــــــح كاسبر]
5.00/5 (1 صوت)

11-23-2015 02:49 PM
أي خائب سِجلّه محفوظ.

وما اكثرهم

[الشبــــــح كاسبر]

#1373965 [زول]
3.00/5 (2 صوت)

11-23-2015 01:44 PM
أحلى حاجه وبتعجبني ي شبونه السجلات المحفوظه دي ....
وبالذات للخيااااب
الله يكرم الجميع ...

[زول]

ردود على زول
[شنيبو] 11-24-2015 07:40 PM
سجلات شنو يازول انت موهوم وشبونه مسطول ومافى زول بقدر احاكم الكيزان لانهم برضو عندهم سجلات للكل من مذبحه القصر الجمهورى وانقلاب نميرى المدعوم من الشيوعيين وحادثه عنبر جوده .


#1373964 [همام]
5.00/5 (1 صوت)

11-23-2015 01:37 PM
يا لموسيقى مقال شبونة في ذم هذه الشرذمة التي ابتلانا الله! موسيقى بيانية ساحرة... وإن من البيان لسحرا! أذل الحرص أعناق الرجال ... هذا إذاافترضنا أن هناك رجالاً في عصابة البشير. حرص البشير وأفراد عصابته على ما انتزعوه وسرقوه من عرق ودم الغلابى جعلهم من الأذلاء الذين يرضون بأي شكل من الذل مقابل أن يستمر لهم ما هم فيه من نعيم مسروق!

[همام]

#1373962 [سودانية]
4.00/5 (5 صوت)

11-23-2015 01:30 PM
تاريخنا بقول ياود شبونة مصر متعودة دايما علي كرم السودانيين من ايام حلفا والسد العالي ومؤتمر اللات الثلاث وانبطاح النميري ..وانبطاح بشة بارسال قطعان البقر مرحات مرحات للمصريين وانبطاح الختمية كل الكرم ده المصريين بفسرو غباء وهبل وقلة حيلة وهو في الاصل كده وماعندو تفسير غير كده
اذا المصريين بعضمة لسانهم بقولوا عن نفسهم احنا عندنا كترة الشاي وقلة الاصل
الحكومات المصرية حقارة ودي حقارة ووضاعة منهم
وحركاتهم الندلة دي في الاخر بتجيب خيطهم
والله ياهو اخرتها ح ننبرش وننبطح (لبلاص المش ابو دود)
مستفيدين شنو نحنا منهم غير الاذي وطولة اللسان ...لازم نفطهم والفطامة قاسية
ديل عايزين شغل بعد الضهر ..

[سودانية]

ردود على سودانية
[abusami] 11-23-2015 10:56 PM
ما يحيرني أن البشير تبرع لهم بآلاف الرؤوس من البقر في وقت كان السودانيون يقاطعون اللحم نسبة لغلاء الأسعار.
وما يحيرني أن البشير يكرم لاعبيهم بالسيارات في وقت توقفت فيه مراكز غسيل الكلى لإنعدام المعينات.
وما يحيرني منح البشير لهم ملايين الأفدنة في وقت يحتلون فيه أراضي سودانية أصيلة.



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة