الأخبار
أخبار إقليمية
مسؤولون بالقصر .. شكاوي من قلة المهام
مسؤولون بالقصر .. شكاوي من قلة المهام
 مسؤولون بالقصر .. شكاوي من قلة المهام


12-03-2015 03:14 PM
تقرير : عمار عبد الرحمن :

في لقاء مفتوح بجنينة السيد علي الميرغني دخل مساعد أول رئيس الجمهورية محمد الحسن الميرغني من باب (الشكوى) عدم وجود مهام له في القصر الجمهوري، الذي دخل إليه قبل ستة أشهر ضمن حصة الاتحادي «الأصل «في الحكومة .. وقال الميرغني بصريح العبارة إن الرئيس لم يكلفني بأي ملف، قبل أن يطلق تساؤلا ًمشروعاً فكيف وماذا أعمل؟ .. ماقاله نجل الميرغني يعيد إلى الأذهان حديث كبير مساعدي رئيس الجمهورية السابق مني أركو مناوي الذي ظل يشكو كونه ضيفاً داخل القصر، حتى أطلق مقولته الشهيرة آنذاك « أنا مساعد حلة»


٭ أمنيات لم تتحقق
نجل الميرغني يرى أنه بحكم منصبه يفترض أن يكلفه رئيس الجمهورية بملفات محددة، وهذا ما لم يحدث بالرغم من وجود ملفات كثيرة (ماليها أول أو آخر) بحسب قوله - قطع أنه بإستطاعته المساهمة بها في حل مشاكل البلاد، على رأسها ملف العلاقات السودانية الأمريكية. الميرغني الصغير الذي كان يمني نفسه بالإمساك بملف رئاسي إضطر للانشغال بالعمل العام في مجالات أخرى
٭ مساعد حلة
مني أركو مناوي، والذي دخل القصر بموجب اتفاقية أبوجا مع الحكومة في العام 2006م، ظل يشكو التهميش، وكان يقول دائما إنه «بلا صلاحيات». وفي ذات مرة وصف نفسه بأنه»مساعد حلة» وظل مناوي يبث شكواه في كل منبر داخلي أو خارجي يتاح له حتى وصل به الأمر أن يحتمي بقواته في دارفور قبل أن يسافر إلى جوبا، والتي قضى بها مدة قبل أن يعلن تمرده مجدداً.
٭ صلاحيات محدودة
موسى محمد أحمد مساعد رئيس الجمهورية الذي ظل محتفظاً بهذا المنصب منذ توقيع اتفاف الشرق في عام 2006 م، شرب من ذات الكأس وشكا من عدم إشراك حزبه «مؤتمر البجا» فى اتخاذ القرارات، وقال موسى في كلمة ألقاها في مؤتمر لحزب البجا قبل نحو ثلاثة أعوام، وقال إن مشاركة حزبه في الحكومة «منقوصة»، وكشف عن عدم إشراكه في دائرة صنع القرار، ووصف صلاحياته بالمحدودة على المستوى المركزي والولائي .. وطالب بضرورة إشراكهم في الأجهزة التنفيذية وتفويضهم بكامل الصلاحيات
٭ مثار للجدل
من بين رجال القصر من أوحى بأنه دون مهام من خلال إنقطاعه عن مؤسسة الرئاسة وهو جعفر الصادق الميرغني الذي تولي منصب مساعد الرئيس، والذي لم يشغل نفسه كثيرا بالشأن السياسي وملفات القصر الكثيرة، فكان كثير الأسفار يعشق الصيد، له تصريح مشهور عندما قال عقب أدائه القسم، سنعمل علي ايقاف الحرب في النيل الأبيض، وكان هذا الحديث مثار جدال لكافة الأوساط.
٭ لا أشكو التهميش
وعندما كثرت شكاوي التهميش من قبل مساعدي ومستشاري رئيس الجمهورية من عدم اشراكهم في صنع القرار راجت مقولة ان «المستشارين لايستشارون « وسئل د. غازي صلاح الدين العتباني الذين كان يشغل وقتها مستشاراً للرئيس سئل في إحدى المقابلات حول عدم وجود مهام للمستشارين في القصر فاجاب بثقة « أنا لا أشكو من ضعف المهام «
٭ الصامتون
وبالمقابل ظل مساعد الرئيس د. جلال الدقير صامتاً علي عكس رصفائه في القصر، إذ ظل يعمل بعيداً عن الأضواء، ولم يسمع له صوت شكوى رغم عدم وجود ملف واضح يتأبطه، أما نظيره العميد عبد الرحمن الصادق المهدي فقد شغل نفسه بأنشطة الشباب والفروسية، لاسيما وأنه يهوي ويمتلك خيولاً ويمارس الفروسية
٭ مستشارون لايستشارون
وبالمقابل هنالك من المستشارين من دخل وخرج من القصر ولم يسمع به أحد أمثال هارون رون لوال، على النقيض من الفريق صلاح عبد الله قوش الذي عين مستشاراً للرئيس للشؤون الأمنية، والذي أحدث حراكاً واسعاً في فترة وجيزة، وأجرى اتصالات واسعة مع الأحزاب قبل الإطاحة به، ومن أبرز الذين تولوا منصب مستشار الرئيس في عهد الإنقاذ، وكان لهم نشاط غازي صلاح الدين ومصطفى عثمان إسماعيل ورجاء حسن خليفة ودكتور أحمد بلال عثمان.

اخر لحظة


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 2408

التعليقات
#1379963 [Mat too]
0.00/5 (0 صوت)

12-04-2015 03:36 AM
وظيفة فاقد تربوي ، أحسن منه معتمد ولايه ووظيفة من لا وظيفة له ،اكل عيش بدون كرامه سوف يحضرون يوم القيامه ووجههم من عظام لا يكسوها اللحم والعياز بالله...........مساعدين الحله

[Mat too]

#1379902 [عودة ديجانقو]
3.00/5 (1 صوت)

12-03-2015 09:48 PM
يا تبشه كان انت او أبوك ما فيكم واحد اشتغل فى البلد دى لأنه لحمكم حلو... مالكم ومال قومة النفس...والله بشه خايف عليك يحصل ليك هبوط عشان كده قصد ما يكلفك ويتعب حالك.

[عودة ديجانقو]

#1379876 [Hussein Hamid]
3.00/5 (2 صوت)

12-03-2015 08:44 PM
احلام الديك ظلوط النايم في القصر و ليس حبل الغسيل

[Hussein Hamid]

#1379832 [احمد محى الدين]
3.00/5 (3 صوت)

12-03-2015 07:35 PM
إنها العطالة المُقنعة صاحبة الأجر الكبير و المخصصات و الإمتيازات ..
كلهم عايشين عالة على المواطن المغلوب على أمره الذى لا يجد قوت يومه و لا دواء أطفاله . و حسبنا الله و نعم الوكيل .

[احمد محى الدين]

#1379780 [جركان فاضى]
3.00/5 (2 صوت)

12-03-2015 05:57 PM
سيدى محمد الحسن الميرغنى قاعد يقضى الخدمة الالزامية فى القصر الجمهورى...فالطبيب يقضى الخدمة الالزامية فى المستشفى...المدرس يقضيها فى المدرسة...اما السياسى فأين يقضى الخدمة الالزامية؟ فى القصر الجمهورى عدييييييل

[جركان فاضى]

#1379746 [الشاكوش]
3.00/5 (2 صوت)

12-03-2015 04:32 PM
الحكاية وما فيها أن ال 181 يوم انقضت ...وحسب وعده ذاك فى حل مشاكل السودان فى ال 181 يوم ... لم يفعل شيئاً ولم يحل حتى كفر سيارته لتبديل الكفر ...وبالتالي وجب البحث عن مخارجة لما قاله ..بمعني لم يكلفني الرئيس بأي ملف وبالتالي لم استطع حل اي مشكلة . قديمة يا مولانا

[الشاكوش]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة