الأخبار
أخبار إقليمية
رئيس اتحاد عمال السودان، : وزير المالية أكد لنا عدم وجود أي اتجاه جديد لرفع الدعم عن السلع الأساسية،
رئيس اتحاد عمال السودان، : وزير المالية أكد لنا عدم وجود أي اتجاه جديد لرفع الدعم عن السلع الأساسية،
رئيس اتحاد عمال السودان،  : وزير المالية أكد لنا عدم وجود أي اتجاه جديد لرفع الدعم عن السلع الأساسية،


12-09-2015 11:59 PM
قال رئيس اتحاد عمال السودان، إن وزير المالية أكد لهم عدم وجود أي اتجاه جديد لرفع الدعم عن السلع الأساسية، وأن الموازنة الجديدة لا تتضمن رفع الدعم عن السلع الأساسية والمحروقات، وأن الاتحاد تلقى وعوداً من المالية بتحسين الأجور.


وكان وزير المالية السوداني، بدر الدين محمود، قد حث نواب البرلمان، يوم الإثنين، على تمرير رفع الدعم الحكومي عن الدقيق والقمح والمحروقات والكهرباء في الموازنة القادمة، بغية تجنب انهيار اقتصاد البلاد.


وسقط عشرات القتلى خلال احتجاجات في سبتمبر 2013 على رفع الدعم الحكومي عن الوقود، في محاولة للسيطرة على تدهور الاقتصاد، عقب استئثار جنوب السودان بانفصاله على 75% من إنتاج البلاد من النفط.


وأعلن رئيس الاتحاد، يوسف علي عبدالكريم، عن تلقيه وعوداً من وزارة المالية بتحسين أجور العاملين خلال الفترة المقبلة، وأن وزير المالية بدر الدين محمود وعد بمتابعة الأمر مع القيادات العليا لتحسين الأجور.


نتائج إيجابية

وقال عبدالكريم، إن الاتحاد عقد اجتماعاً يوم الأربعاء مع وزير المالية وصفه بالمثمر، وإنه بحث أهم القضايا التي تهم شرائح العمال ومستحقاتهم، مشيراً إلى أن الاجتماع حقق عدداً من النتائج الإيجابية التي ستظهر قريباً.


وأضاف أن الاجتماع يأتي في إطار تواصل الاتحاد المستمر مع وزارة المالية والجهات المعنية بتحسين أوضاع العمال، مبيناً أن هذا الاجتماع يُعقد بصورة دورية سنوية في إطار النقاش حول الموازنة العامة للدولة، مشيراً أن وزير المالية استعرض خلال الاجتماع أهم ملامح الموازنة والمؤشرات الأساسية.


ونقلت وكالة أنباء السودان الرسمية، عن عبدالكريم قوله، "إن وزير المالية أكد عدم وجود أي اتجاه جديد لرفع الدعم عن السلع الأساسية، وأن الموازنة الجديدة لا تتضمن أي رفع للدعم عن السلع الأساسية والمحروقات".


وأوضح أن الاجتماع استمع إلى رؤية الاتحاد في القضايا الكلية التي تهم البلاد، خاصة الحكومة الإلكترونية والتحصيل الإلكتروني، فضلاً عن القضايا التي تخص العمال المتمثلة في الأجور وطبيعة العمل ومنحة العيدين وبدل اللبس، الذي قال إنه مطبّق في مواقع وغير مطبّق في مواقع أخرى داعياً إلى تعميم تطبيقه في جميع المرافق.


شبكة الشروق


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 2107

التعليقات
#1383132 [ابوبشير]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2015 01:11 PM
الوزير بيقصد الدعم السريع

[ابوبشير]

#1383070 [حسن النور]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2015 11:37 AM
رئيس شنو.............؟

[حسن النور]

#1383036 [الحازمي]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2015 10:55 AM
الهدف من تضارب التصريحات هو التشويش على الشعب حتى اعلان الزيادات و ربما فرضهادون اعلان!!!!
"يفوقون سوء الظن العريض" كما قالهاالاستاذ الشهيد محمود محمد طه

[الحازمي]

#1382918 [sami]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2015 07:53 AM
والله رئيس الاتحاد
ووزير المالية الاثنين
بنفخوا في قربة.....
1\لمن البترول يزيد
تلقائيا
مافي شي بثبت
الكل يهتز ويزلزل
كل الدول التي ينتشر فيها الامن والسلام سببها الاساسي
البترول
يعني التاجر
لمن يرحل من بورتسودان ولمن يرحل من الابيض
بسعر منخفض حايبيع بانخفاض ولكن مجرد تركب برنامج
من ايفون
لسامسونغ ماحايركب والعكس
كيف تقول
في استقرار حسب قرار وزير المالية الجاهل تمام الجهالة
لما يحدث
من غمارحروب الزيادات
التي ستؤدي لامحالة بفيضان من
الخونة والمتربصين
من ابناء
هذا
الوطن
الذين تنقصهم
الضمائر
لان يدفنوا فقراءوضعفاء هذا
البلد
الي مذابل
التاريخ
من رزيلة
ونهب
وقتل وتشرد
وتفكك وانحلال؟
وماذا
سيكون تعليقك يوم الحساب
عن
قولة
ابن الخطاب المشهورة؟
ولا
حاتقول
حسب ماقال وزير المالية؟
ويكون رمي العتب.
ومن اين تتخذ قراراتك
من هواك فقط وبنفسك.
ام هنالك
صفوة من الكادحين والغلابة تتخذ معك القرار
اوهنالك
دفاتر لك
للاملاء المنظورة كما
لغيرك
تاتيكم نافذة امرا؟
اعلم اخي رئيس هذا الاتحادالمنحل
اذا هذا
قراركم؟
ان هذه الوظيفة تكليفا وليست تشريفا
فاعمل بالتكليف
وانظر لنفسك مقعدا من
رب العباد
واختار
احدهما فانكمكلف
وان لم تستحي فافعل ماتشاء.

[sami]

#1382887 [rashid]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2015 06:44 AM
نصدق منو كلكم شبكة اجرامية واحدة .

[rashid]

#1382880 [سيزر]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2015 04:44 AM
ونقلت وكالة أنباء السودان الرسمية، عن عبدالكريم قوله، "إن وزير المالية أكد عدم وجود أي اتجاه جديد لرفع الدعم عن السلع الأساسية، وأن الموازنة الجديدة لا تتضمن أي رفع للدعم عن السلع الأساسية والمحروقات".


ولو ما اوفى بوعده ورفع الدعم حا تقدروا تعملو اإضراب ؟؟؟

[سيزر]

ردود على سيزر
[sami] 12-10-2015 08:04 AM
محمد وادعة

لاتزال الحكومة تقوم بابتزاز المواطنين بتكرار زعمها انها تقوم بدعم الوقود والكهرباء والدقيق و الدواء ، وقد قلنا من قبل ، ونقول الأن ان تصريحات المسئولين عن الدعم ماهي الا دعاية سياسية لا سند لها ، مرات عديدة تحدينا وزير الكهرباء والأن نتحدى أي مسئول يتحدث عن اي دعم فى اى قطاع بأن الأرقام تكذبه وتدحض مزاعمه ، الحقيقة ان الحكومة هي التي تستثمر وتتربح من المواطنين ، وكل سياساتها قائمة على افقار المواطنين بطريقة منظمة وممنهجة ، فكل السلع والخدمات التي تحتكرها أو تسيطر على بيعها الحكومة تحقق أرباحاً طائلة على حساب المواطن، اموال ضخمة يضيع بعضها ويتخطف الفاسدين والجشعيين ماتبقى ، الحكومة تخفى عامدة حقيقة الصرف والايرادات بهدف إظهار دعمها المزعوم للمواطنين ، وهذا إفتراء لادليل عليه ، بل كل الشواهد والادلة تثبت أن الحكومة تقوم بالمتاجرة مثلها مثل أي ( رجل أعمال ) ، وتبقى أن تعلن البلاد اقطاعية ونحن رعاياها (سخرة ) ، ماعدا قلة من اهل الحكم ومن جاورهم ، واليكم مانقول ، الموازنة حققت ايرادات فعلية (53.6) مليار جنيه ، بزيادة (7.4 )مليار جنيه من الربط البالغ (46.2 ) مليار جنيه ،بزيادة 16% ، بلغت المصروفات (50.5) مليار جنيه من الصرف المصدق البالغ (45.6) مليار جنيه، بزيادة (10%) ، أظهرت الموازنة وفراً فعلياً بلغ ( 3.044 ) مليار جنيه ، الحساب الختامي لم يعكس الصورة الحقيقية للايرادات باقفال تسويات عائدات البترول البالغة ( 1.214 ) مليارجنيه ، ( 213 ) مليون تحصيل في الجمارك لاسند قانوني لها ، احتساب مصروفات تشغيلية وراسمالية بلغت 960 مليون دولار منها مبلغ 626 مليون دولار لم تحتسب ، الانتاج المعلن للبترول بلغ (42.7) مليون برميل ، ومع ذلك الحساب الختامي يتجاهل ادراج ربط العديد من الهيئات والشركات ، ولم تظهر عائدات التصرف في مرافق القطاع العام ، ولم تظهراغلب المصروفات بصورتها الحقيقية ، لم تتضح بعض القروض وأوجه إستغلالها ، العائدات البترولية علي قرض الكوميسا ،

(1) البترول
تناقصت اسعار البترول عالمياً وانخفضت من ( 120 ) دولار للبرميل الى ( 43 ) دولار ، ولا تزال الحكومة تتحدث عن الدعم ، وعلي الاقل فان البترول سجل اسعار تتراوح مابين ( 30 – 43 ) دولار خلال العام المنصرم ، هذا يعني وبالاسعار الحالية للوقود ان الحكومة تبيع لمواطنيها المشتقات البترولية بواقع ( 70 ) دولار للبرميل ، وهي عملية حسابية بسيطة تكشف عن تحقيق الحكومة ارباح تبلغ ( 27 ) دولار على كل برميل بترول تسلمه للمصافي ، بلغ انتاج البلاد للعام الماضي حوالي ( 43 ) مليون برميل ، بهذا تكون الحكومة مدينة (مديونة ) للشعب السوداني بمبلغ ( 1,296 ) مليار دولار ، أهم جانب فى تضليل الناس يتمثل في اخفاء الحقائق عن الشعب السوداني تتركز في حجم الانتاج ، تتحدث الحكومة عن انتاج ( 118 ) الف برميل يومياً وكانت حقيقة الانتاج ( 137,000 ) برميل يومياً ، الحكومة تريد من الشعب السوداني تحمل تكلفة اخفاقها الاداري وفشلها وفسادها واهدارها للمال العام ، لماذا زيادة الاعباء على المواطن والموازنة السابقة حققت فائض بلغ حوالي ( 3 ) مليار جنيه ، لماذا لم يتحدث اى مسؤول عن فائض الميزانية ، نتحدى السيد وزير المالية فى ان يثبت ما يقول،،
نواصل عن الكهرباء و الدقيق و الدواء،،
[email protected]

تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1510


#1382857 [orootod]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2015 01:14 AM
اي دعم ؟؟؟؟؟؟؟

[orootod]

ردود على orootod
United States [Lila Farah] 12-11-2015 01:33 PM
وصدقته ياكوز ياارهابي ياحمار ؟



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة