الأخبار
أخبار إقليمية
آخر تداعيات قضية المذيعة السودانية (ريم المك) بالدوحة..الداخلية القطرية تحقق في ملابسات الاحتجاز والإبعاد
آخر تداعيات قضية المذيعة السودانية (ريم المك) بالدوحة..الداخلية القطرية تحقق في ملابسات الاحتجاز والإبعاد
آخر تداعيات قضية المذيعة السودانية (ريم المك) بالدوحة..الداخلية القطرية تحقق في ملابسات الاحتجاز والإبعاد


12-18-2015 09:26 PM
الخرطوم ـ الدوحة: التاج عثمان
علمت (الرأي العام) ان وزير الداخلية القطري وجه بفتح تحقيق في ملابسات احتجاز وإبعاد المذيعة السودانية (ريم المك) من قطر. وصرح وكيل المذيعة المقيم بدولة قطر (أحمد المصطفى صالح الجيلاني البشير)، وهو شخص موثوق يعمل كمدرب فروسية لدى الشيخ (علي بن حمد آل ثاني)، انه ثبت بعد التحريات ان ما تعرضت له المذيعة السودانية (ريم) أخطاء فردية بواسطة طليقها وبعض الأفراد من البحث والمتابعة التابع للجوازات القطرية.
من جانبها قالت المذيعة (ريم المك): «استخرجت توكيلاً من السلطة القضائية السودانية أوكلت بموجبه (أحمد المصطفى صالح الجيلاني البشير)، المقيم بدولة قطر والذي يعمل لدى الشيخ (علي بن حمد آل ثاني)، ليقوم مقامي وينوب عني في المثول أمام كل الجهات الحكومية الرسمية والمؤسسات المدنية ومقابلة المسؤولين داخل دولة قطر، والذي أكد على لسان المقربين من وزير الداخلية القطري ان تصريح القسم الإعلامي بوزارة الداخلية القطرية للصحيفة بأن إبعادي كان بسبب ممارسة الدجل والشعوذة متسرع وعار من الصحة ومبني على معلومات خاطئة وبعد سماع طرف واحد فقط وقد يكون أخطاء فردية ، وأنه بلاغ كيدي من طليقي وغير صحيح وتم شطبه إدارياً والمستندات التي تثبت ذلك موجودة، وان وزير الداخلية لم يقل إنك مجرمة دولية، وأن ما حدث لي من سوء معاملة تجاوزات فردية بواسطة طليقي وبعض أفراد البحث والمتابعة التابع للجوازات القطرية، ولا يد لدولة قطر فيه، ويجرى التحقيق فيه حسب توجيه وزير الداخلية القطري، وإنني أعلم علم اليقين أن قطر، كدولة، دولة عدل لا تظلم أحداً ويصدق عليها القول أنها: «كعبة المظلوم»، فأنا لم أظلم منها بل من طليقي وبعض أفراد البحث والمتابعة التابع للجوازات القطرية، وأنني لا أرغب في شيء سوى عودة طفلتي (رهف) البالغة من العمر (13) عاما لحضانتي، فحسب القضاء القطري، منطوق الأمير (تميم)، يجب ان تكون في حضانتي لأنها قاصر. كما ذكر القنصل السوداني بالدوحة (مجاهد) ان رئاسة الجمهورية السودانية طلبت إفادة وتفسير لما تعرضت له من سوء معاملة من بعض أفراد البحث والمتابعة التابعة لإدارة الجوازات القطرية.
الراي العام


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 7439

التعليقات
#1460003 [مجدالدين ابراهيم]
0.00/5 (0 صوت)

05-12-2016 05:51 PM
الصبر علي البلاء والفتن من عزم الأمور .... قيام الليل يفيدك بإذن الله وفقك الله في استرداد ابنتك من جديد ...الدنيا دار ابتلاءات ومحن

[مجدالدين ابراهيم]

#1392773 [احمدالبشير]
0.00/5 (0 صوت)

12-29-2015 04:23 PM
اانتبه ياغشيم ريم على مصطفي خوجلي بيت المك ماهاطاسه
نحنا للعدل والعدالة راسها
وللفراسه ساسها
فعلةمن بعض فى البحث والمتابعةكانت تياسه
لوماعندك ليها حل والله نحن ناسها
وللي بهينها بنحطو تحت مداسها

[احمدالبشير]

#1392713 [احمدالبشير]
0.00/5 (0 صوت)

12-29-2015 02:41 PM
انتبه ياقشيم ريم المك وماها طاسه
ونحنالعدل والعداله والحق يانه راسه
ولي الفراسه ساسه
وفعلة البحث والمتابعةكانت تياسه
لوماعندك ليهاحل والله ثم الله نحنا ناسه
البيهينه بنخلي تحت مداسه

[احمدالبشير]

#1387635 [abu mandela]
0.00/5 (0 صوت)

12-19-2015 08:27 PM
لماذ سودانيون يفضلون أجانب في حياه زوجية قبل سبع أو أشهر قتل طبيبه سودانيه في مصر من زوجه مصري جنسية هيه طبيبه ولكن تزوجت واحد حتى يتعرف اسمه يأتي ألا مي من ممكن هذه مذيعه أو يتزوجن في سودان من وزير أو من أكبر رجل أعمال .انا لا اعرف الزوجة مذيعه ولكن شكل أجنبي

[abu mandela]

#1387580 [ابوكوج]
0.00/5 (0 صوت)

12-19-2015 06:22 PM
;ابنتي ريم كم من مرة حزرتك بان تنتقي زوجك من الجموع من اصحابي اللحى الذين يرمون حبالهم للجميلا قلت لك هؤلاء كلاب ينهشون لحوم الفتيات ثم يلقون بهن لكي اكمال مراسيم مثني وثلاث ورباع الذي يتشدقون بها وانهم كاذبون لقد كان يوم ان حاولت فتح حساب في احد بنوك بؤر المنافقين واكملت كل الاجراءات في لحظة وخبرتك يومها بانني احاول فتح الحساب منذ زمن دون جدوى يومها علمت بان هؤلاء ليس من ورائهم الا الخزي والعار لعنت الزمن الذي اتى بهم ليسوسوا انر مرافق وعصب البلاد الله سينصرك ابنتي لنك مظلومة وقد عهتك نقية رغم هول المصائب والاغراءات لا تجزعي ابنتي سترد اليك ابنتك آجلا او عاجلا وسوف تنعمين بالسعادة باذن الله كوني مع الله والله معك

[ابوكوج]

#1387458 [الخال]
0.00/5 (0 صوت)

12-19-2015 12:12 PM
ياجماعة الحاصل علينا الاحبار لأتسور عدو شنو مكسورة جناح رحمة الله اوسع وعدلوه

[الخال]

#1387434 [ابو شوك]
0.00/5 (0 صوت)

12-19-2015 11:37 AM
ما اكرمهن الا كريم و ما اهانهن الا لئيم

[ابو شوك]

#1387432 [ولد سيدنتو]
0.00/5 (0 صوت)

12-19-2015 11:30 AM
من المعروف لدولة مثل قطر أن يحصل فيه خلل قانوني مثلما حصل لهذه الأنسانة الضعيفة الأعلامية المحضرمة الأستاذه ريم المك .. وأين السلطات القطرية والعدالة القطرية من كل هذه الأنتهاكات الغير إنسانية لمرأة ليست لها ذنب في كل ما حصل
بل علاقة طليقها مع ضعفاء النفوس من أفراد الجوازات القطرية السبب في كل الأجراءات الجاحفة التي جرت لهذه الأنسانة البريئة وطفلتها ..
أين الحق وأين القانون في دولة القانون دولة قطــــــــــــــــــــــــــر !!!
نعم أنه بلاغ كيدي من زوج الأستاذة ريم ... هذا الزوج الجبان الحاقد الجاهل .. يا أخي إن كنت رجلا بمعنى الكلمة كنت شوفتلك زوجه ثانية وتترك ريم في حالها ست ماتبقاك خليها في حالها ... وتصرفك هذا تصرف جبان مش من شيمة رجل مالي هدوومو .. إنك طلعت راجل هلفوت ... إن كنت راجل فعلا ورينه صورتك ذيما شفنا صورة الست ريم .. وهذا تحدي مني لك ... ورينا صورتك ... وفي النهاية الحق هو المنتصر يا جبان وريم موجودة في وطنها السودان .. وإن كنت ما خايف روح السودان علناً وورينا رجولتك هناك .. يا جبـــــــــــــــــــــــــــــــــان يا حاقــــــد .
ولأختنا ريم كلنا معك .. ونتابع قضيتك من داخل قطر وخارجها .. وقطر الحق لن يترك لظالم مكان في قطر والله الموفق ...
...

[ولد سيدنتو]

#1387285 [محي الدين الفكي]
1.00/5 (1 صوت)

12-18-2015 10:40 PM
الله يكون في عونك يابت

[محي الدين الفكي]

#1387270 [السيد الامام]
1.00/5 (1 صوت)

12-18-2015 09:41 PM
أسال الله ان ينصرك انه سميع مجيب الدعاء

[السيد الامام]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية



الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة