الأخبار
منوعات
جهاز لكشف الكذب يتكئ على الذكاء الاصطناعي
جهاز لكشف الكذب يتكئ على الذكاء الاصطناعي


12-25-2015 11:38 PM


الجهاز الصيني يكشف الكذب بالاعتماد على تكنولوجيا التعرف على الوجه والذكاء الاصطناعي، وبامكانه تحليل الافكار والمزاج.


ميدل ايست أونلاين

أكثر دقة من أجهزة كشف الكذب التقليدية

بكين - طوّر علماء صينيون جهازاً جديداً لكشف الكذب يعتمد بالاساس على تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي، كما انه بامكانه تحليل أفكار الناس ومزاجهم بناء على المعلومات التي يتم جمعها من خلال تقنية التعرف على الوجه.

ويتميز الجهاز الجديد بارتفاع سعره بالمقارنة مع أجهزة كشف الكذب التقليدية، كما ان بإمكانه العمل في النهار والبيئة المظلمة وتقديمه لنتائج اختبار أكثر دقة.

وعمل على تطوير الجهاز المبتكر بشكل مشترك علماء من شركة كلاودووك التابعة لمعهد تشونغتشينغ في الأكاديمية الصينية للعلوم، وجامعة جياو تونغ بشانغهاي.

وقال تشوه شي المدير التنفيذي لشركة كلاودووك، رئيس مشروع التعرف على الوجه: "إن بإمكان جهاز كشف الكذب الجديد تحديد جنس الشخص وأدق تعابير الوجه ولون البشرة ودرجة الحرارة ومعدل نبضات القلب وخصائص الصوت، من خلال الكاميرا المزودة بها، ليقوم بعد ذلك بتحليل أفكار الناس.

وأضاف تشوه: إن التقنية الأساسية في جهاز كشف الكذب الجديد تُسمى "إيه آي برين" تتضمن ستة أنواع للتعرف على الوجه والصوت ودلالات الألفاظ والحركات.

وقال:" إن أجهزة كشف الكذب التقليدية لا تعمل في بعض الأحيان مع الأشخاص الذين تلقوا تدريبات احترافية".

ويعتمد الجهاز الجديد على تقنية الذكاء الاصطناعي المعتمدة في عالم الروبوت والابتكارات الحديثة والمنافسة بقوة للذكاء البشري.

وتوصل علماء الى تصميم جهاز يحاكي الطريقة التي يعمل بها دماغ الانسان في اكتساب المعارف، في خطوة كبيرة في مجال الذكاء الاصطناعي، على ما اعلنوا في دراسة نشرت في مجلة "ساينس" الاميركية.

ويمكن للبرامج المعلوماتية الحالية المعروفة باسم "الشبكات العصبية" المستوحاة من طريقة عمل الخلايا العصبية البيولوجية ان تتعرف على الصوت البشري وعلى الاشياء بعد تعريفها على عدد كبير من النماذج المشابهة بما يتيح لها ان تربط المعلومات وتستخلص النتائج.

والتقنية الجديدة التي اطلق عليها اسم "بي بي ال"، والتي صممها باحثون في معهد ماساتشوستس وجامعتي نيويورك وتورنتو، فهي تحاكي آلية عمل الدماغ البشري في اكتساب مفاهيم جديدة واستيعابها.

ويستطيع هذا الجهاز ان يفهم سريعا ملامح اللغات الجديدة التي يتعرف عليها وان يستخلص نتائج عامة لما يتعلمه، وايضا ان يفهم حروف المخطوطات بعد الاطلاع على واحدة منها او اكثر، مثل الدماغ البشري.

ويسعى عدد من المسؤولين الفاعلين في منطقة سيليكون فالي الاميركية لشركات التكنولوجيا بينهم مؤسس شركتي تيسلا وسبايس اكس الملياردير ايلون ماسك إلى تفادي الأخطاء المتصلة ببرامج الذكاء الاصطناعي "الشرير" عبر اطلاقهم الجمعة شركة ستركز انشطتها على ايجاد "اثر بشري ايجابي".

وجاء في الرسالة الافتتاحية المنشورة على الموقع الالكتروني لهذه الشركة غير الربحية التي اطلق عليها اسم "اوبن ايه آي" أنه "من الصعب التخيل الى اي مدى يمكن لذكاء اصطناعي يضاهي ذلك الموجود لدى البشر أن يفيد المجتمع لكن من الصعب ايضا تخيل الى اي مدى قد يكون ذلك ضارا بالمجتمع اذا ما كانت طريقة التطوير او الاستخدام خاطئة".

وأضافت الشركة في هذه الرسالة: "هدفنا يقوم على تطوير الذكاء الرقمي بطريقة تمكنه من ان يفيد البشرية برمتها من دون الخضوع لقيود متعلقة بالحاجة الى المردود المالي".

وتعهد مؤسسو شركة "اوبن ايه آي" تقديم تمويل قدره مليار دولار غير أن "جزءا صغيرا" من هذه الأموال سيتم انفاقه خلال السنوات الأولى.

وحذر ستيفن هوكينغ عالم الفيزياء البريطاني المرموق من الخطر الذي يشكله الاستمرار في تطوير قدرة تفكير الالات، على الوجود البشري.

ونبه البروفيسور هوكينغ الى إن "النجاح في تطوير ذكاء اصطناعي كامل قد يؤدي الى فناء الجنس البشري".


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 646


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة