الأخبار
منوعات سودانية
محلية أم درمان.. بدعة مشاركة الأغنام في نظافة الأحياء!! براءة اختراع
محلية أم درمان.. بدعة مشاركة الأغنام في نظافة الأحياء!! براءة اختراع
محلية أم درمان.. بدعة مشاركة الأغنام في نظافة الأحياء!! براءة اختراع


12-26-2015 07:58 PM
الخرطوم – محمد عبدالباقي
كأنها أرادت أن تضع أولى خطوتها على عتبة العام الجديد، وهي في أبشع صورة لها.. ودون القطع بأنها تتعمد تجاهل نظافة البيئة والتجميل برمته، لكن الذي لا شك فيه أن النظافة وترقية البيئة في الوقت الحالي ليست من أولويات محلية أم درمان التي تشهد هذه الأيام تردياً غير مسبوق في خدمات صحة البيئة والنظافة عموماً كما تبين الصور المرفقة.
# وصمة
ظل السوق الشعبي بأم درمان يمثل وصمة في جبين العاصمة الوطنية لسنوات طويلة جراء ضعف خدمات النظافة والتنظيم فيه.. وتجنباً للكدر اليومي كان مواطنو المحلية يتجنبونه في فصل الخريف وفي مواسم الأعياد والاحتفالات القومية المخلتفة.. ولازال السوق الشعبي على حاله بعد أن فشلت عدة محاولات سابقاً للارتقاء به لمستوى يحفظ ماء وجه مدينة بعراقة أم درمان. أما اليوم تساوت الأكتاف- كما يقال- في كل مناطق محلية أم درمان في سوء نظافة البيئة وصار الناس لا ينظرون للشعبي بمعزل عن مواقع أخرى أشد حاجة للنظافة والتنظيم منه..يعني أن أم درمان رغم عراقتها أمست سوقاً شعبياً كبيراً بحسب "محمد طه" أحد سكان حي المربعات الذي ألمح إلى أن النظافة أصبحت شيئاً ثانوياً في المحلية.. وبمعني أدق أنها احتلت ذيل الأولويات في الأشهر الستة الماضية ـ على حد وصفه، وتراجعت بصورة لافتة.
# المصائب فوائد
شكوى السكان من التردي المريع للبيئة وانتشار (كوش) ومكبات الأوساخ وسط الأحياء لا يهز شعر في رأس (س،ع) الذي يمتلك قطيعاً من الماعز.. فهو لا ينظر لأكوام النفايات في الميادين وأمام المنازل بأنها شر يجب التخلص منه، إنما يعمل على الاستفادة منها بتمزيق أكياسها وإفراغ جوالاتها لأغنامه لتأكل بقايا الطعام والخضروات وحتى أوراق الكراسات والصحف الموجودة داخلها ويعتبرها مفيدة للماعز وهو يردد (مصائب قوم عند قوم فوائد).. وألمح(س،ع) وابتسامة ساخرة تغطي جانباً من فمه أن الولاية حولت المراعي والأراضي الزراعية لأراضٍ سكنية قامت عليها الغابات الأسمنتية ولا سبيل أمام من يملك حيوانات غير أن يرعى بها في وسط الأحياء مهما كان الأمر مرفوضاً بالنسبة للسكان.. وأضاف: "الرعى وسط الأحياء مفيد للأغنام لأنها تجد ما تأكله في أكياس النفايات المتراكمة لأيام وللعلم أن وجودها وسط الأحياء بالنسبة لي ليس مضراً بل مفيداً قليلاً لأن أغنامي كما ذكرت تأكل منها".
# رتابة التنظيم
وعودة ظهور الأغنام في الخرطوم برمتها وفى أم ردمان على وجه الخصوص لا ينفك من ضعف ضوابط وقوانينها المنظمة لحياتها في جوانب البيئة والصحة العامة كما يصفها مبارك من الفتيحاب.. هكذا فضل أن يكتب تسمه فقط دون اسم والده، حيث أشار لعدة مخاطر معروفة للجميع تتسبب فيها النفايات المتراكمة لأيام وسط الحى المعني، وأن السكان أصبحوا لا يضعونها أمام منازلهم بل يذهبون بها للميادين العامة مباشرة لأنهم تأكدوا أن محلية أم درمان قضت الطرف عن النظافة بالكامل وكأنها استعاضة عنها بالأغنام لتلتقط النفايات المتناثرة في كل حي وهذا ما جعل السكان يشاهدون وبعد سنوات طويلة عودة الأغنام والرعاة لوسط الأحياء مما فتح كوة للدهشة والاستغراب لدى البعض، إلا أنه عاد وأكد أن جهد الأغنام في نظافة المدينة يجب أن يسجل كبراعة إختراع لمحلية أم درمان

اليوم التالي


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1701

التعليقات
#1391816 [كربشن احمد بوده]
0.00/5 (0 صوت)

12-27-2015 10:55 PM
فالحين يلقطو قروش النفايات اخر الشهر من دون ما يلقطو النفايات .وبعدين انتو ناس امدرمان با الزات كان في محل النفايات ورا التر توار لكن هس شايف محل النفايات عملو اسكان شعبي وسكنو فيهو ناس اها تاني كمان جايبو ناس الفتح 1 و2 عشان كدا ماف محل للنفايات .لذا ي ناس المحليه اشرحو لناس دي عشان ما يعملو جوطه قول ليهم نحن شقالين نقل الريف الي المدينه وهذا هو مشروعنا الجديد .

[كربشن احمد بوده]

#1391537 [حزين جداً]
0.00/5 (0 صوت)

12-27-2015 01:04 PM
طالما الحكاية فيها أغنام أسمحوا لي بهذه الحكاية التي تضحك الغنماية ....

قالوا في مره (إمرأة ) صعبة جدأ جداً ... تهيج في زوجها وتخليهو أقل من سمسمة

المهم حكي لأصحابوا .... أصحابوا قال ليهو ياخي أنفخ المره وأديها العين

الحمرة .......

وصاحبك إنفخ ومشي البيت ودق الباب بقوة .. كو ...كو .. المره قال تـــك !!!

قال أنا جريت والغنماية جرت .......!!!؟؟؟

لازم ندق الباب بقوة عشان الغنم ( يشتتوا ) ... بلغة أهلنا الحلوين ...

أين الحضارة ؟؟؟ أين التقدم ؟؟؟

لم نري في حياتنا جباية نفايات إلا أخيراً ... أسأل الله أن نري عاصمة حلوة نظيفة

ومزروعة بالورود الجميلة ...وكل الطرق والأحياء مسفلته لا تراب ولا غبااار ...

يا ربي متي يتحقق هذا الحلم !!؟؟؟

[حزين جداً]

ردود على حزين جداً
[جمال علي] 12-27-2015 08:29 PM
يا حليل زمن الغنم.
كانت توجد كوشة لجمع القمامة في كل حي.و كانت الغنم ترعي و تأكل من الكوشة ما شاء الله لها ثم ترقد جنب الكوشة. و في آخر اليوم تدخل البيت لتجود بلبنها لأهل البيت.لم يكن هناك خوف من سرقة الغنم,فالبلد كانت أمان و كان من العيب سرقة الغنم لأنها تدر اللبن للصغار.
ليس هناك مانع في أن تأكل غنم اليوم من الفضلات في وسط الأحياء و تساهم في نظافتها ما دام أن ناس الحكومة فشلوا في هذه النظافة.
ألاحظ أن الكدايس في السعودية لها دور مقدر في نظافة البيئة.هي تأكل من البراميل القمامة و تجدها سميييينة و تريانة بفضل أكل اللحوم و الطيبات.يعني مكافحة بيولوجية ما بطال. و بعدين يا أخي وينها المدينة التي نتحدث عنها في بلادنا.عاصمتنا عبارة عن تجمع قروي ليس إلا و لنكن واضحين.


#1391263 [المتجهجه بسبب الانفصال]
5.00/5 (1 صوت)

12-27-2015 08:07 AM
لو آخر مفتش انجليزي مر بهذه المناظر حا يزعل زعل شديد لكن الوالي ما بزعل ولا بهموا،، لذلك قال المتفيقهين ان الحكمة من تحريم لحم الخنزير هو تسببه في البرود وسوء المشاعر الانسانية ومع ذلك المفتش الانجليزي كان مهتم ولا ما كدة يا سوداني يا مغتم،،،،

[المتجهجه بسبب الانفصال]

#1391225 [مواطن]
5.00/5 (1 صوت)

12-27-2015 05:50 AM
قد تكون العاصمة المثلثة العاصمة الوحيدة في العالم التي تشارك فيها الأغنام السكان حياتهم اليومية كرفقاء في المنازل وفى الشوارع حتى كادوا أن يكونوا جزءا من الحياة الاجتماعية بكل أريحية, أن يكون وجود الأغنام في العاصمة أمر غير مقبول لنواحى كثيرة مسألة لم تلفت انتباه المسؤلين حتى الآن رغم الاخطار التي قد تتسبب فيها هذه الغنام المطلقة السارحة في كل مكان, فهى خطر على حركة المرور وخطر على صحة الناس الذين يشربون البانها لانها تغتات فقط من النفايات التي في الغالب ما تكون ملوثة بمواد سامة وخطر على الأغنام نفسها التي لا تجد ما تأكل غير النفايات والورق وأكياس النايلون ويتسبب ذلك في معاناتها من الامراض والموت البطئ المؤلم, ما يجب على السلطات والمسؤولين عمله هو اتخاذ قرار حازم بمنع كل من يسكن في العاصمة الاحتفاظ بأغنام في منزله وأن يفهم الجميع أن الأغنام مكانها الطبيعى هي الأرياف والمزارع حيث يوجد الكلا والمساحات الواسعة لاطعامها واسعادها, وليس المدن والعاصمة التي تعانى فيها, فرفقا بألحيوان.

[مواطن]

#1391219 [انس الحاج]
0.00/5 (0 صوت)

12-27-2015 05:11 AM
انا ياساده من مربع 18 ابو سعد المسمى حى النخيل فى هذا الجى لا توجد خدمات النفايات منذ 5 سنين واصبح سكان مربعات 15 و16 و17 و19 المحيطه يكبون النفايات على الطرق الفاصله بين المربعات واصبحت مرتع للاغنام والكلاب والجقور والحمير العابره للمربعات ناقله اللبن والمياه وكارو النقل

[انس الحاج]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة