الأخبار
أخبار إقليمية
حسن النور : المقاطعة هي أحدى وسائل المهدي للعودة للحوار.. هذه هي الأسباب التي دفعت عبد الرحمن الصادق للمشاركة في الحكومة
حسن النور : المقاطعة هي أحدى وسائل المهدي للعودة للحوار.. هذه هي الأسباب التي دفعت عبد الرحمن الصادق للمشاركة في الحكومة
حسن النور  : المقاطعة هي أحدى وسائل المهدي للعودة للحوار.. هذه هي الأسباب التي دفعت عبد الرحمن الصادق للمشاركة في الحكومة


أمين أمانة التعبئة السياسية بحزب البشير : الحديث عن أن عضوية الوطني 10 مليون غير دقيق
12-27-2015 10:18 AM
قبل ست سنوات غادر الأستاذ حسن النور حزب الأمة القومي وسكرتارية قوى الاجماع الوطني المعارضة لينضم للحزب الحاكم في خطوة جريئة وغير متوقعة، لا سيما وأن النور من الناشطين والفاعلين في صفوف المعارضة ولمع نجمه بشكل إستثنائي في مؤتمر جوبا فضلاً عن مسؤولياته في التعبئة بحزب الأمة حيث درج على تنظيم ندوة الأربعاء بدار الأمة بشكل راتب ومنتظم ما أكسبها حيوية وتفاعل منقطع النظير..
منذ انخراطه في صفوف الحزب الحاكم آثر أن يكون بعيداً عن الأنظار وحريصاً على مشاركة الجميع في مناسباتهم الإجتماعية خاصة القيادات السياسية من مختلف الأحزاب، وفي الوقت ذاته أمسك بمقاليد الأمور في أمانة التعبئة بالحزب الحاكم وواصل بذات الحميمية والنشاط.. إلتقته (الجريدة) في عجالة وكعادته كان صدره رحباً، أفاد بأن الحديث عن أن عضوية الحزب الحاكم فاقت الـ10 مليون غير صحيح، وأن المؤتمر الوطني ليس ضعيفاً، وتصريح الرئيس البشير بُتر عن سياقه، وأن وثيقة الاصلاح تواجه تحديات داخل الحزب الحاكم لإنفاذها، وأن المهدي سيعود للحوار.. فإلى مضابط الحوار:

حوار: أشرف عبدالعزيز

*بصفتك أمين التعبئة بالحزب، ما تعليقك على حديث رئيس الحزب بأنه يسير في ذات خطى الاتحاد الاشتراكي، وأنه أصبح ضعيفاً غير قادر على مجابهة التحديات؟
- حديث رئيس الجمهورية في مؤتمر الشورى أفرغ من محتواه وأخرج من سياقه، وهو حديث تحفيزي أكثر من أن يكون القصد منه الإحباط أو التخريب المعنوي للعضوية، فالرئيس أراد من حديثه تحفيز قيادات وقواعد المؤتمر الوطني للعمل بفاعلية أكبر لمجابهة التحديات، وهي تحديات في تقديره تحتاج لحزب قوي مكتمل البناء ويتكئ على مقدرات حقيقة، ولذلك نقد الرئيس لأداء الحزب جاء في الإطار الإستراتيجي وليس في إطار التخزيل واليأس من المؤتمر الوطني كما حاول البعض تصوير ذلك.
*ولكن الحديث جاء في أعقاب الإنتخابات ما يشير إلى أن الرئيس كان في غاية الاستياء من أداء الحزب؟
- الإنتخابات مرت بإمتياز، ونتيجتها مرضية للقيادة والتحدي كان في قيامها لأنها حق دستوري واجب، ولوقارنا بين الانتخابات السابقة 2010م والحالية 2015م نجد أن الأولى كان التنافس فيها حامياً لأن الحركة الشعبية كانت تخطط من خلال الإنتخابات لفصل الجنوب، أما الانتخابات الماضية فقد حاولت قوى المعارضة مقاطعتها وإظهارها بالمعزولة، ولكن تجاوزنا(حملة أرحل) الداعية للمقاطعة وحققنا نسبة بلغت 46%، وهي نسبة ممتازة مقارنة بجميع الانتخابات التي تعقد في العالم.
ولكن هذه النسبة هنالك جدل حولها والبعض يراها غير حقيقية؟
- النتيجة النهائية للانتخابات أعلنتها المفوضية وهي نتيجة معتمدة، والتنافس الانتخابي كان واضحاً بدليل أننا كمؤتمر وطني خسرنا 3 دوائر قومية.
*الواقع يقول أن المؤتمر الوطني فقد أرضيته وقل الانعطاف نحوه بشكل لافت؟
- المؤتمر الوطني حزب متجذر وقائم على مرتكزات أساسية تجعله قادر على الاستقطاب مهما كانت هناك تحديات تواجه الحكومة، وعلى الصعيد السياسي لازال يمتلك زمام المبادرة على الأصعدة كافة، واعلان رئيس الحزب لمبادرة الحوار الوطني بالرغم من إكتساح الانتخابات يؤكد حرصنا على ضرورة المشاركة، والآن هناك حراك واسع ناتج عن مبادرة الحوار وستأتي المحصلة النهائية لترسيخ قيم الوحدة الوطنية وتعزير السلام والإستقرار، أما على المستوى التنظيمي المؤتمر الوطني له قطاعات طلابية وشبابية فاعلة متواجدة في كل سوح الجامعات وعلى مستوى الأحياء والفرقان، وكذلك في بقية القطاعات الفئوية المختلفة وكل يوم هذه الروافد تمد الحزب بدماء جديدة، ومع ذلك لا ننكر بأن هنالك تحديات إقتصادية تواجه المواطن وحريصون على أن تتبنى الحكومة إصلاحات جذرية تقود لحلها.
*إذاً أنت تؤكد أن عضوية المؤتمر الوطني 10 مليون؟
هذا الرقم غير دقيق، وليس المقصود هو أن عضوية الحزب قد بلغت هذا الرقم وإنما تأثير الحزب وحركته بلغت مدى من الإحاطة تصل هذا الرقم وتزيد، وأؤكد أن المؤتمر الوطني موجود في كل القطاعات الحية وفي كل مفاصل المجتمع.
*ذكرت أن الحوار مبادرة من رئيس الحزب ولم تذكر أنها جاءت في لحظة ضعف وبعد الضغوط التي أحدثتها الهبة الجماهيرية المناهضة لقرارات رفع الدعم في العام 2013م؟
هذا مفهوم خاطئ، أن تدعو لحوار لا يعني ذلك أنك ضعيفاً، ولكن الدعوة للحوار يمكن أن تأتي وأنت في موقع القوة، فنحن برغم التحديات حسمنا المعركة السياسية بالانتخابات لصالحنا ونعمل ضمن تحالف عريض في إطار تحالف أحزاب الوحدة الوطنية، ومع ذلك رأت القيادة أن البلاد تحتاج لمزيد من الاستقرار والتوافق فدعت للحوار، ولنفترض أن الحوار نتج بفعل تلك الأحداث هل في ذلك منقصة، أزمتنا الحقيقة في أن كل منا لديه تصور ويعتقد أنه الحل ويريد ان تكون الحلول على طريقته، وإن لم يصل لتحقيق مراده يبدأ حملات التشكيك والسخرية على إجتهادات البعض وإن كانت تتفق لحد كبير مع ما يطرحه هو نفسه.
*نعود للحزب ..وثيقة الاصلاح التي يتبناها الوطني ليست ذات تأثير ولا تعدو عن كونها مجرد شعار مرحلة؟
- صحيح هناك إشكالات نفسية لدى بعض القيادات مع وثيقة الإصلاح خصوصاً الذين يفهمونها من زاوية أحادية بأنها تكرس لإقصاء وعزل القيادات التأريخية وأصحاب السبق الذين يطلقون عليهم (من سبق) بيد أن وثيقة الاصلاح تحاول أن تؤسس لنسق مؤسسي بين جميع الأجيال لإدارة العمل في الحزب أو الحكومة عبر ممثلوه في الجهاز التنفيذي بسلاسة.
*القيادات الجديدة التي تولت إدارة الحزب فشلت؟
- ماذا تقصد؟
* تجربة غندور لم تكن ناجحة والانتخابات شاهد عدل على ذلك؟
- هذه قد تكون وجهة نظرك أنت، لكن كل المؤشرات والقياسات تشير إلى أنها كانت تجربة ناجحة وأكدت أن إنتقال القيادة بين الأجيال ممكن، ويحمد للمؤتمر الوطني أنه استطاع تحقيق ذلك، وهي خطوة فشلت كثير من الأحزاب الكبرى في تحقيقها، فغندور سلم حزباً متماسكاً لإبراهيم محمود.
*الحزب لازال يحتاج لجهود علي عثمان ونافع في القيادة؟
- من قال إن علي عثمان والدكتور نافع، هم خارج حلبة القيادة، هم أعضاء في المكتب القيادي فضلاً عن أنهم يشاركون الحزب في كل مناشطه الداخلية وجولاته الخارجية وطوافاته المحلية، وكذلك الدكتور الحاج آدم، فهؤلاء لم يخرجوا من (كابينة) القيادة بهدف عزلهم أو إقصائهم وإنما القيادة هي دورات، والقصد من وجودهم في المكتب القيادي إضافة بعض الخبرات للقيادات الجديدة وهم خير معين لها.
*هناك حديث عن صراعات بينهم من أجل العودة لكابينة القيادة مرة أخرى؟
- أمانة التعبئة التي كُلفت بها تعمل في إطار القواعد والقيادات ولم ألتمس أي مؤشرات إلى أن هناك صراعات بين تيارات تهدف لاعادة هذه القيادات المذكور أنفاً لكابينة القيادة، وإن حدث ذلك قد يكون لضرورات مرحلة وليس ناتج بفعل ضغوط أو تأثير هذه الصراعات إن وجدت، وهذا لاينفي وجود صراعات في اطار التنافس الطبيعي وهو أمر صحي لكن لاعلاقة لطه أو نافع به.
*وزير الثقافة السابق السمؤال خلف الله قال أن الوطني لم يعد حاكماً؟
هذا الحديث منسوب للسمؤال ومصدره تسجيل بث على (الواتساب) ولم يؤكده الرجل، المهم الحكم والقياس يكون بما هو موجود على أرض الواقع، فالمؤتمر الوطني هو الحزب الحاكم ويحوز على عدد مقدر من مقاعد الوزارات والبرلمان، القيادة هي التي وافقت على مشاركة الآخرين في الحكم، ولم يكن ذلك بفعل التقسيم أو الخطط الأمريكية أو ماشابه ذلك.
*هل تعني أنكم مسيطرون على الحكومة؟
- سيطرة جاءت وفقاً للإنتخابات.
*تُرافع عن المؤتمر الوطني وكأنك لم تك حسن النور القيادي بحزب الأمة والذي إنخرط في صفوفه قبل ست سنوات؟
- هذه السنوات كافية جداً لمعرفة طريقة العمل داخل المؤتمر الوطني، وأنا لم أنضم إليه من فراغ فقد كنت (كادراً) وقيادياً بحزب الأمة، ونقاط التشابه على المستوى النظري والفكري كبيرة، وبالتالي كانت المواكبة (سهلة) خاصة وأن الثقة توفرت منذ البداية.
*هناك من يرى في تجربتكم أنت وحسن إسماعيل إنكسار وتماهي مع العدو بشكل غير متوقع؟
- إن كنت تقصد أنني كنت فاعلاً في تحالف قوى الاجماع المعارض وأخترت طريقاً مغايراً، فهذا ليس عيباً وأنا عندما أقدمت على هذه الخطوة قلت مبرراتي في العلن، أما حسن إسماعيل فهو الآن يتبع لحزب آخر وقد نختلف كثيراً في المنهج والرؤى وليس هناك تشابه بيني وحسن إسماعيل.
*ماذا عن مشاركة عبدالرحمن الصادق ودوافعها؟
- عبد الرحمن الصادق تشرب بالروح الوطنية من حزب الأمة، وهو أثير أيضاً للمؤسسة العسكرية وربما هذا هو سبب التقارب بينه والحكومة وقبوله المشاركة فيها.
*مقاطعة المهدي للحوار الوطني كيف تنظر إليها؟
- في تقديري أن المقاطعة نفسها هي أحد وسائل الإمام الصادق المهدي للعودة للحوار، فالمهدي ظل ومنذ العام 1989 يؤكد على أن الحل الحقيقي سيكون عبر الحوار ومهما كانت هنالك تقاطعات فلابد من ثوابت وطنية حاكمة ومتفق عليها، وخروج المهدي من الحوار الحالي ، مرحلي وخلافته كانت شكلية وإجرائية قبل سجنه وظلت هكذا بعده، وفي تقديري قد يلحق المهدي بالحوار في أي لحظة.
*هل هناك إتصالات بينكم والمهدي؟
- هنالك إتصالات مستمرة عبر اللجنة المكلفة من الحزب بذلك، ومهما كان هنالك فتور في الاستجابة من جانب المهدي ففي تقديري أن المشاركة في اللقاء التحضيري أكبر الضمانات لعودة المهدي وإن حدث ذلك فمشاركته واردة.
*ماذا عن الصفقة بينكم والحركة الشعبية شمال؟
ليست هناك صفقة هناك تقدم وتفاهمات في اطار التفاوض ،وهي حتى الآن إبتدائية ولكنها تصلح كقواعد صلبة للإتفاق حولها ، فالحركة الشعبية لم تكن كسابق عهدها بعد الخلافات التي إعترت الجبهة الثورية، والاتجاه الغالب لتحقيق سلام في جنوب السودان قد يفقدها دعم لوجيستي.
الجريدة


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 2934

التعليقات
#1391831 [لاحس كوع]
0.00/5 (0 صوت)

12-27-2015 11:52 PM
انت انسان خُرائي وكفى.كل من ساهم في امد معناة الشعب السوداني سوف يُحاسب حساباً عسيراً،،
من هذا الجربوع الحربويا حتى يتم معه لقاء،،،
سئمناكم ايها الضالون.

[لاحس كوع]

#1391690 [أسامة عبدالرحيم]
5.00/5 (2 صوت)

12-27-2015 05:57 PM
الأستاذ حسن النور والأستاذ حسن أسماعيل وغيرهم حوالي 400 من قيادات حزب الأمة في كل الولايات إنتقلوا للمؤتمر الوطني الآن عن قناعة تامة، لأن المؤتمر الوطني حزب نشط وفاعل ومتجذر وله ماضي عريق ومستقبل زاهر في خدمة البلد.

قبل فترة قابلت صديق قديم وزميل دراسة ومن كوادر حزب الأمة الذين خرجوا منه للمؤتمر الوطني وسألته عن تجربته وعن مشاعره الآن، فقال لي: عندما كنا في حزب الأمة كنا ننتقد المؤتمر الوطني ولا نجروء علي إنتقاد حزب الأمة ولا عائلة المهدي، أما الآن وأنا داخل المؤتمر الوطني فأنا أنتقد المؤتمر الوطني وحزب الأمة وكل شئ في السودان بحرية كاملة، وإكتشفت أن أهل المؤتمر الوطني منفتحون علي الرأي الآخر ومتسامحون فيما بينهم ويعتبرون القاسم المشترك الأكبر بينهم كلهم أنهم جميعاً سودانيون، فليس هناك تعصب حزبي ولا قدسية للمؤتمر الوطني.

هذا هو ما يميز حزب المؤتمر الوطني، أنه حزب مصارحات ومكاشفات ومراجعات لكل تجاربه في الحكم، وهو حزب يمارس النقد الذاتي بشكل لا يُوجد في أي حزب سوداني آخر، لكن الفرق هو أننا نمارس النقد الإيجابي، الموضوعي، الإصلاحي، وليس النقد السالب الذي يكسر التجارب ويخزل الهمم.

عاش المؤتمر الوطني الإبن الشرعي لثورة الإنقاذ الوطني.

[أسامة عبدالرحيم]

#1391626 [الحق ابلج]
0.00/5 (0 صوت)

12-27-2015 03:48 PM
لن نظلمك يا حسن النور كما لن نظلم زميلك الرخو حسن اسماعيل فالجوع كافر ...... والرجال قليل .

[الحق ابلج]

#1391619 [البشر الحاقد والترابي الفاسد]
0.00/5 (0 صوت)

12-27-2015 03:26 PM
اناشد السيد الحبيب الامام ان لا يخدعه الكيزان مرة اخرى المطالبة واضحة جدا وما يريده الشعب السوداني واضح وجلي لا مساومة عليه . ما سقوط ناعم كم تقول او الانتفاضة لاسقاط الكيزان ... لا نتخدع لهم مرة اخرى ....

[البشر الحاقد والترابي الفاسد]

#1391604 [عشا البايتات]
3.00/5 (1 صوت)

12-27-2015 02:53 PM
أعضاء الموتمر الوطني أن بلغوا مليار لا قيمة لهم تًذكر، لأنهم لا يملكون شئ سواء حرصهم على مصالحهم المادية والمعيشية اي هم عبارة عن موظفين في الدولة يقبضون مقابل ذلك فقط ، في الواقع لايملكون ايمان أو عقيدة سياسية تجمعهم، كما أن معظمهم لا يستطيع الاعتراف أوالتصريح العلني بنتماءه للمؤتمر الوطنى لان هذا يعتبر مسبة واضحة له ولا يوجد عاقل يسب نفسه حتى وإن كان منافق .

[عشا البايتات]

#1391579 [إشراقات عبر التعليقات]
0.00/5 (0 صوت)

12-27-2015 02:21 PM
إقتباس : ( الإنتخابات مرت بإمتياز، ونتيجتها مرضية للقيادة والتحدي كان في قيامها لأنها حق دستوري واجب، ولوقارنا بين الانتخابات السابقة 2010م والحالية 2015م نجد أن الأولى كان التنافس فيها حامياً لأن الحركة الشعبية كانت تخطط من خلال الإنتخابات لفصل الجنوب، أما الانتخابات الماضية فقد حاولت قوى المعارضة مقاطعتها وإظهارها بالمعزولة، ولكن تجاوزنا(حملة أرحل) الداعية للمقاطعة وحققنا نسبة بلغت 46%، وهي نسبة ممتازة مقارنة بجميع الانتخابات التي تعقد في العالم ) ... ؟؟؟

02- تعليق : يا حسن النور ... هذا الكلام يعني أنّ مؤسّسات حزب الأمّة وقياداته وعضويّته المُسجّلة لديكم ... وتعويضاته ... هي مؤسّسات المؤتمر الوطني الشمولي ... الحاكم لشمال السودان ... والحركة الشعبيّة الشموليّة الحاكمة لجنوب السودان ... عبر إتفاقيّة الإقتسامات السرطانيّة العنقوديّة ... للثروات والأطيان ... بين الشيوعيّين والإخوان ... مع إستمرار الحروب الإفقاريّة الإباديّة ... لأجيال الدولة السودانيّة ... وهي نفسها عضويّة وقيادات الإتّحاد الإشتراكي السوداني ... الأمنجي الشرطجي البلاطجي ... الإجرامي الحرامي ... الإباحي الإستباحي الإفقاري ... المصادراتي التأميمي ... المهيمن على السلطة والثرواة في البلاد ... الذي كان مفروضاً على الصادق المهدي ... أن يحوّله إلى برلمان ... يلبّي طموحات الشموليّين من الشيوعيّين والوسطانيّين والإخوان المُسلمين ... إلى آخر الأونطجيّين الفهلوانيّين البهلوانيّين ... ليس إلاّ ... نقول بذلك لأنّهم قد منعوا النميري والصادق المهدي والبشير وسلفاكير ... من تحويله إلى برلمان ديمقراطي جدوائي وراقي ... يليق بسودان واحد ... واعد وشامخ وناهض ... ومتطوّر ... في كلّ المجالات ... التي يعيش عليها الناس ... هنا في السودان ... ؟؟؟

03- نسأ الله العفو والعافية ... والتحيّة للجميع ... مع إحترامنا للجميع ... ؟؟؟

[إشراقات عبر التعليقات]

#1391535 [صوت كردفان]
0.00/5 (0 صوت)

12-27-2015 12:56 PM
أرزقي ليس إلا... أكل عيش وطق حنك... لك الله يا شعبنا الحر الأبي....

[صوت كردفان]

#1391488 [زرديه]
4.00/5 (4 صوت)

12-27-2015 11:43 AM
والله صحي المعايش جباره

[زرديه]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة