الأخبار
أخبار إقليمية
محافظ البنك المركزي يستعرض مشروع السياسات النقدية 2016م امام اصحاب العمل
محافظ البنك المركزي يستعرض مشروع السياسات النقدية 2016م امام اصحاب العمل
محافظ البنك المركزي يستعرض مشروع السياسات النقدية 2016م امام اصحاب العمل


قال إنهم سيستمرون فى حظر تمويل العقارات
12-27-2015 11:43 PM

الخرطوم (سونا)-اكد الاستاذ عبد الرحمن حسن عبد الرحمن محافظ بنك السودان المركزي استمرار الشراكة والتشاور مع القطاع الخاص ممثلا فى اتحاد اصحاب العمل وقطاعاته المختلفة بهدف وضع سياسات واجراءات مالية ونقدية مواكبة للتطورات بهدف تحقيق الاستقرار الاقتصادي واستقرار سعر الصرف .
وقال محافظ المركزي خلال لقائه برجال وسيدات الاعمال بمقر الاتحاد" لدينا قطاع خاص مواكب لكل التحديات قادر علي تجاوز الصعوبات ساهم فى انجاح سياسات البنك المركزي"، مستعرضا سياسات البنك المركزي المالية والنقدية للعام 2016م والمراجع التي ارتكزت عليها مشيرا الى التأثير الواضح لسعر الصرف علي كثير من الانشطة مستعرضا المؤشرات الايجابية التي افرزتها السياسات خلال العام 2015م رغم الظروف والتحديات التي تواجه البلاد والمحاور التي ترتكز عليها السياسة للعام المقبل التي تستهدف تحسين اداء ميزان المدفوعات لخفض العجز وتحقيق الاستقرار لسعر الصرف منوها الى ان الفترة المقبلة ستشهد ارتفاع للعملة الوطنية .

وقال ان السياسة تهدف الى تهيئة البيئة المالية الملائمة لتمويل الاقتصاد وتوسيع قاعدة الشمول المالي وتطوير سوق المال لجذب رؤوس الاموال الاجنبية منوها الى السعي لخفض نسبة التضخم ودعم السياسات الداعمة للانتاج بالمصارف وتمكين القطاع الخاص من الاستفادة من نوافذ التمويل الخارجية والقروض بضمان وزارة المالية والاستمرار فى حظر تمويل العقارات ومواصلة تحفيز الصادر ودعم بنك التنمية الصناعية .
كما استعرض المحافظ عدداً من التحديات التي تواجه السياسة مؤكدا اهمية آراء قطاعات الأعمال لاستصحابها فى مشروع السياسة الكلية وفى المنشورات التفصيلية من خلال الممارسة والتنفيذ الفعلي لتلك السياسات لتصب فى مصلحة الاقتصاد .

من جانبهم اشاد الحضور من رجال وسيدات الاعمال بالنهج التشاوري والتنوير بمشروع السياسات لاستصحاب آراء القطاع الخاص لتنفيذ السياسات الاقتصادية ممثلة فى البرنامج الخماسي مشيرين الى ان الانتاج يمثل المخرج للاقتصاد واهمية دعم السياسات وتشجيعها للصادرات خاصة فى المجالات ذات الميزة النسبية وتحقيق الاستقرار لسعر الصرف وتأثيره السالب علي تآكل رؤوس الاموال للقطاع الخاص مع زيادة وارتفاع التزاماته ودعم وتحفيز قطاعات التعدين وصادر الذهب وتحفيز الاجراءات لاستقطاب موارد المغتربين .
كما اشار الحضور الى اهمية وجود سياسات تمويل متوسط الاجل للقطاعات الانتاجية خاصة القطاع الصناعي ومعالجة السياسات التي تخلق مشاكل ومعوقات فى العملية الانتاجية وتشجيع تمويل السلع الرأسمالية ورفع حجم تمويل القطاع الخاص ودراسة امكانية ادخال سلع اخرى لنظام الاستيراد بدون قيمة واعادة النظر فى منشور بنك السودان لتنظيم النشاط بالمناطق الحرة ، داعين الي عدم تحجيم الاقتصاد والاتجاه الجاد نحو توسيع النشاط الاقتصادي وتوجيهه نحو الانتاج وفق ضوابط لا تؤدي الى خلق تشوهات وتفادي الاجراءات التي تؤدي الى الضغط علي العملات الحرة .


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 3378

التعليقات
#1392242 [Radi Mohamed Ali]
0.00/5 (0 صوت)

12-28-2015 04:43 PM
لله يرضى عليك ويخليك لوطنك وبلدك ووليداتك أصرف للمفصولين من البنك الزراعى السودانى بالغاء الوظائف حقوقهم كاملة غير منقوصة فقد تم فصلهم منذ 26 نوفمبر عام 1996 وحتى الان منتظرين سالتك بالذى خلقك وسواك وعدلك اذا كنت تؤمن بالله ورسوله وتخاف الله وعذابه والا فكن كغيرك وارجى ربك انه قادر ومريد والظلم ظلمات فى يوم القيامة انت اليوم فى موقع المسئولية وربنا حتما سيحاسبك اذا لم تقرر بالتصديق لصرف استحقاقات المفصولين بالغاء الوظائف اللهم انى قد بلغت فاشهد ولا حولة ولا قوة الا بالله العلى العظيم

[Radi Mohamed Ali]

#1392042 [ابومحمد]
0.00/5 (0 صوت)

12-28-2015 10:35 AM
الكلام دا كله كلام استهلاك ونقولها بالفم المليان الانتاج ثم الانتاج ولايتحقق هذا الا بالمعادلةالاتية : بنية تحتية متكاملة + توجه انتاجي وفق استراتيجية قصيرة وطويلة الامدعبر خطط ممرحلة + التركيز على ميزان المدفوعات وفق سياسات اقتصاية ومالية تحقق التوازن في المدى القصير وترجيح كفة الصادرات في المدى الطويل

ولانريد رفاهية تخدم فئة طفيلية اوجدها النظام زمصالح حزبية

[ابومحمد]

#1392003 [Kudu]
0.00/5 (0 صوت)

12-28-2015 10:00 AM
بالطبع لن يقصر البنك المركزي في تمويل العقارات لأن أغلبها تملكتها الطبقة الطفيلية من الكيزان والبنك لن يقصر في تمويلها حفاظا على أسعار العقار من الانهيار..
من رأيي ان الاعلام الإلكتروني ومواقع التواصل افادتكم كثيرا ومد في اعماركم أيها الحثالة فهي ببساطة أصبحت من وسائل الالهاء الكثيرة التي تلهي اغلبية الناس عن الخروج للانتفاضة مثلها مثل الحفلات الراقصة وكرة القدم.. نقنقة البعض في الواتس وفضح فساد الحكومة وكيل السباب لهذا وذاك من الوزراء يعتبره البعض كاف لاسقاط النظام وكاف لفش الغبينة وتدواله من مجموعة لمجموعة لهو الجهاد بعينه.. لم يمر علي وانا أقرأ في كثير من القروبات ان شاهدت طلب تحريض او تعيين يوم معين للخروج للتظاهر السلمي... . كل ما شتمنا أحدهم كلما هاجمناه واحرقناه بنيراننا الخافته واستهلكنا مئات من القيقا بايت وظننا اننا انتقمنا لانفسنا وانتصرنا لوطننا الم يقل وزير المالية بأننا شعب كسول وقد صدق.

[Kudu]

#1391929 [ود البلد]
0.00/5 (0 صوت)

12-28-2015 08:30 AM
كلام ساكت اجوف لايستفاد منه كلام مستفز , الفهم كمل والجراب فاضى والوفاض خالى . ونا يعرفوا غير مصلحتهم الخاصة ومصلحة اسرهم حتى يقضى الله امرا كان مفعولا , والماعاجبو يجيب السلاح ويجينا,والزارعنا غير الله اليجى يقلعنا.

[ود البلد]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة