الأخبار
منوعات سودانية
تجاوزات لشركات في حفر آبار السايفون وجهات تكشف عن حفر آبار ليلاً
تجاوزات لشركات في حفر آبار السايفون وجهات تكشف عن حفر آبار ليلاً
 تجاوزات لشركات في حفر آبار السايفون وجهات تكشف عن حفر آبار ليلاً


12-29-2015 04:24 PM
طرحتها : أميمة حسن :
شكا مختصون في مجال البيئة من أن بعض الشركات العاملة في حفر آبار السايفون تمارس العمل ليلاً .
وكشف المختص في شؤون البيئة حاتم مبارك عن تجاوزات لبعض الشركات في حفر آبار السايفون.. وقال إن هذه الشركات تقوم بحفر تلك الآبار ليلاً (بالدس) وأشار الى أن هذا الأمر منافٍ للقانون، ويعتبر تجاوزاً للقانون.. وقال من المفترض أن تكون المحليات مسؤولة عن مراقبة آليات حفر السايفون بالأحياء..

مشيراً الى أن حفر آبار السايفونات الى أقصى حد يحدث آثاراً سالبة على المياه الجوفية الجوفية.. وقال: إن الأمر يؤدي الى اختلاطها مع مياه الصرف الصحي، وبالتالي يتسبب في تلوث المياه .
حجم تلوث المياه:
وأقرت وزارة البيئة بأنها فقيرة من ناحية المعلومات عن حجم تلوث المياه، وتحتاج الى ضبط استخدام الكواشف لقياس تلوث المياه، وتأهيل معامل الفحص.
وقال وكيل وزارة البيئة د. عمر مصطفى لابد من حصر عدد البحار والأنهار الموجودة بالسودان.. وقال: إن وزارة البيئة تعتبر هي المسؤولة عن الحماية من تلوث المياه.
وقال: لا بد من إيجاد أجهزة حديثة لقياس التلوث مع توخي الحذر والدقة في اتباع تلك الوسائل.. وقال: إن مسألة التلوث تحتاج الى نواحٍ علمية مع ضرورة إيجاد خرط بيئية لكافة مواقع المياه والبحار الموسمية والدائمة بكل الولايات.
تحذير:
وحذر من خطورة التعدين في البحار وأثره على المياه بإحداث بقع الزيوت عند وقوع الحوداث.. وقال لا توجد رقابة على النيل بالطرق العلمية.
وكشف المهندس البيئي عمار جاه الله عبد الجليل عن دراسة من قبل وزارة الصحة الاتحادية- (إدارة صحة البيئة والرقابة على الأغذية) للمتغيرات بمياه نهر النيل وروافده، وانعاكسها على الوضع الصحي بولاية الخرطوم لحماية مياه النيل من التلوث.
وذكر أن الدراسة هدفت الى تحديد مصادر التلوث بالنيل، وتم تصنيفها بالأمراض الوبائية وكيفية معالجتها..
مشيراً الى وجود بحث للمجلس الأعلى للبيئة عن المخلفات السائلة على المياه من المصانع.. بجانب التخلص من مياه الصرف الصحي الصادرة عن المدن والقرى والمجتمعات السكنية بتصريفها في المصارف الزراعية والبحيرات الداخلية بدون تنقية، والتي تكون محملة بتركيزات عالية من الملوثات العضوية، وغير العضوية أو الميكروبيولوجية
كما أدى الأمر الى توسع في استخدام المبيدات والأسمدة بصورة مكثفة، والى تلوث المسطحات المائية.
كارثة الصرف الصحي.
وفي السياق أشار المستشاري والخبير البيئي بروفيسور تاج السر الى كارثة (السابتك تانك) المعمول به في نظام الصرف الصحي، والذي غير آمن وتأسف لعدم وجود كنترول أو تحكم على بعض المصانع لانعدام الجهاز الرقابي
وقال من المفترض أن تكون هناك رقابة دورية بصفة يومية، وأخذ عينات للتحليل بمعايير وفقاً لمواصفات هيئة المياه السودانية والعالمية.. وعزا تلوث النيل الى عدد من الأسباب منها المطاعم المطلة عليه، والبواخر التي ترسو، بجانب غسيل العربات، وقال إذا كان في تطبيق رادع وحازم للقوانين لن يكون هنالك تلوث وأضرار صحية.

اخر لحظة


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 2901

التعليقات
#1393270 [خالد]
0.00/5 (0 صوت)

12-30-2015 02:12 PM
نحنافي الحله بيارتنامن التمانينات حفرواجمبها كم سايفن بس الله المستعان والحفروا كيزان يعنى بيوت كيزان ناس دين نشرب في قرفن الله فيي

[خالد]

#1393238 [alwatani]
0.00/5 (0 صوت)

12-30-2015 01:24 PM
انتوا وين الولاية اليومين ديل جل مياه الشرب من الحفارة السورية الموية زى الجلكوز ديل بنات افكار الفريق الا كتروا من ادوية السرطان وضغط الدم لانها مالحه

[alwatani]

#1392942 [ابو الخير]
0.00/5 (0 صوت)

12-30-2015 02:51 AM
البلد ينقصها الادارة والنية الصادقة
السودان البلد الوحيد الذي يوزع قطع اراضي دون تجهيز شبكات المجاري والكهرباءواليماه والطرق المسفلتة وغيرها من الخدمات الضرورية التي توفر الحياة الكريمة للانسان العصري.
والله لا افرح دخول اي اجنبي للسودان والبلد بهذه الحالة
خدمات متردية وتخلف
اي اجنبي يزور البلد ولايجد الخدمات يتمسخر علينا سواء عربي او اجنبي
حتى السعودي الذي حلف عليه صاحبنا ان يترك الفندق ويستضبفه في بيته ووجد دورة المياه ادبخانة بالحفرة والصرصير والرائحة الكريهة
ترك البلد بما فيها
بلد فوضى في فوضى
الحل لهو أن نعمل اولا على رفع العقوبات عن البلد باقامة سياسة واضحة ومتوازنة دون عداوة وشتم الاخرين
ثم اتاحة الفرصة للشركات العالمية لكي تدخل البلد وتستثمر في مختلف القطاعات من بينها شبكات المجاري مع حفظ حقوقها ووضع آلية واضحة لتحصيل الرسوم
مثلما تم تحرير قطاع الاتصالا يجب تحرير مختلف القطاعات
يعني ما في طمع وما كل مسؤول عايز يستفيد ويريد أن يقبض رشوة او يشارك هذه الشركات.
مستقبل البلد يجب عدم ربطه بمصالح الافراد

[ابو الخير]

#1392882 [جمال علي]
0.00/5 (0 صوت)

12-29-2015 09:44 PM
مسألة تلوث مياه الشب بمياه السيفونات هذه أثيرت في الثمانينات في الصحف و تم نفيها.
و لتفادي تلوث البيئة أدخل الإنجليز نظام نقل الفضلات البشريةو كانت تدفن بعيدآفي الخلاء.لم يكن الإنجليز يسمحون بحفر الأدبخانة العادية دعك من السيفون.أخذ الإنجليز هذا النظام,أي نظام الدفن هذا من الهند.
لكن أخذ الناس يقلدون بعضهم في حفر الأدبخانات و السيفونات و التي تذهب مياهها بواسطة الضغط و تختلط بمياه الشرب. و النتيجة ليست في حاجة إلي إيضاح.
ليس هناك بلد في العالم يعمل أهله بهذا النظام السئي.

[جمال علي]

#1392876 [المنجلك]
0.00/5 (0 صوت)

12-29-2015 09:26 PM
مسألة التلوث تحتاج الى نواحٍ علمية مع ضرورة إيجاد خرط بيئية لكافة مواقع المياه والبحار الموسمية والدائمة بكل الولايات.

ما هذا التخلف الا يعلم اهل السودان ان المياه اهم من رئاسة الجمهورية

يجب ايجاد خارطة جيلوجية لمصادر المياة وتأثير التلوث والمخلفات الصناعية علي دورة المياه الطبيعية مع حماية مصادر المياه الجوفية والمسطحات المائية مع اتباع دورات منظمة لكشف نسب تلوث المياه في كل المناطق وتحديد مسببات التلوث

[المنجلك]

#1392842 [husseinmusa]
0.00/5 (0 صوت)

12-29-2015 07:20 PM
ابار السيفونات اكبر ملوث للبئية وكل الامراض الخبيثة التي فتكت بعشرات الالاف من ابناء الوطن...علينا جميعاان نطالب باغلاق كل ابار السيفونات في البلاد وان تصدر قوانيين صارمة لمنع اي تصاديق لحفر ابار جديدة مع عقوبات رادعة كما يحدث في جميع دول العالم المتحضروعلي الدولة ان تتبني مشروعا قوميا تعطيه كاما الاوليات لبناء شبكة التصريف الصحي بالمواصفات العالمية مهما كلف الامر..لان صحة الانسان وحياته هي من اولويات الحياة الا اذا كان الانسان السوداني كائن لا قيمة له...

[husseinmusa]

ردود على husseinmusa
European Union [مسافر] 12-29-2015 09:55 PM
أول جهز البديل بعدين أقفل السيفونات .. أسة البديل شنو.. وين المصارف .. داير ليها سنين ومليارات .. لو الناس فقلت أسة البديل (كب) موية الوسخ في الشوارع ونفس النتيجة ويمكن أزفت .. بلد كلها ملكلكة.. تحية


#1392826 [حامد عابدين]
0.00/5 (0 صوت)

12-29-2015 06:49 PM
لا يصلح الناس فوضى لاسراة لهم
ولا سراة اذا جهالهم سادوا

[حامد عابدين]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة