الأخبار
أخبار إقليمية
حركة العدل والمساواة السودانية : بيان إدانة الإبادة الجارية الآن في مدينة الجنينة
حركة العدل والمساواة السودانية : بيان إدانة الإبادة الجارية الآن في مدينة الجنينة


01-11-2016 02:24 AM

حركة العدل والمساواة السودانية
بيان إدانة الإبادة الجارية الآن في مدينة الجنينة
تدين حركة العدل والمساواة السودانية بشدة الاعتداء الآثم على قرية ملي الواقعة جنوب مدينة الجنينة في ولاية غرب دارفور، مما أسفر عنه حرق القرية بالكامل وتشريد جميع مواطنيها، كما نتج عن ذلك عدد من الشهداء والجرحى بفعل السياسات الهمجية للمليشيات الحكومية التي ما فتأت ترتكب أفظع الجرائم في حق المدنيين.
كما تدين الحركة ردة فعل حكومة ولاية غرب دارفور وأجهزتها الامنية التي لم تكتفي بالفشل فحسب في توفير الحماية للمدنيين بل رفضت حتى السماع إلى شكوى المواطنين النازحين من قرية ملي المحروقة ومناصريهم من المواطنين الشرفاء الذين تجمعوا أمام المواقع الحكومية بغية التعبير السلمي عن تظلماتهم، بيد أن حكومة الولاية الفاشلة أمرت مليشياتها بضرب المدنيين مما أسفر عنه العديد من الشهداء والجرحى تقبلهم الله في عليين.
حركة العدل والمساواة إذ تدين بشده هذه الجرائم الفظيعة التي ترتكب بشكل يومي في حق المدنيين بدارفور تحمل حكومة الإبادة الجماعية في المركز والأجهزة الأمنية في دارفور مسؤلية إزهاق الأرواح، ولن يفلت أحد من العقاب طال الزمن تم قصر.
الجنة والخلود للشهداء وعاجل الشفاء للجرحى
وأنها لثورة حتى النصر
جبريل ادم بلال
أمين الإعلام الناطق الرسمي
10/01/2016


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 4623

التعليقات
#1398963 [مهاجر]
0.00/5 (0 صوت)

01-12-2016 09:52 AM
لا للقمع وايضا لا لتخريب المؤسسات لانها مال الشعب وليست مال الحكومة اتمني ان نعارض ونغيير الحكومة ولكن من غير حرق اي مؤسسسة .

[مهاجر]

#1398549 [نازح مفجوع]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2016 02:58 PM
يا ايها الحركات افعلوا شيئا ام اصمتوا. سئمنا من اداناتكم واستنكاركم لهكذا افاعيل. مع العلم انتم السبب وتركتم العزل المساكين لمواجهة مصيرهم المحتوم. فلو تكرمتم لم نطلب منكم سواء الكف عن تقلب المواجع بمثل هذه الصراخ الانثوي الرخيص، لان النار لازال لاهبة والمطلوب الفعل يا..... الاساتذة

[نازح مفجوع]

#1398531 [أبو السمح]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2016 02:11 PM
و قت شغالين إدانات و بيانات
شايلين سلاح لشنو ؟
و لا منتظرين اليوم الأسود
لو في سواد اكثر من دا ياها القيامة زاتها .

[أبو السمح]

#1398528 [ابن غرب الجزيره]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2016 01:57 PM
يا ناس العدل والمساواة حتي متي يزبح اهلنا وانتم تكتفون بالبيانات التي لا تسمن ولا تغني من جوع .الان النخب الحاكمه جلها من الشمال الجغرافي وهذي النخب لديها اعتقاد راسخ بانها وربثة الاستعمار في حكم السودان.الان هذي النخب تمارس عادتها القذرة في شراء الذمم الرخيصه في المولد المسمي حوار وطني وما هو الا وسيله لضخ دماء جديده في جسد السلطه المتهالك .حوار وطني منقوص وابن سفاح غير شرعي لزواج سلطه غير شرعبه مع مجموعة ارزقيه وثرثية .حوار من اهم شخصياته ندي القلعه وافراخ ابراهيم ووجدان بحري وبشاره جمعه عرور وتراجي مصطفي.اين الحوار هنا.اذا هذه النخب الحاكمه في الخرطوم جاده في الحوار فلتجلس مع اصحاب الوجعه الحقيقين الذين رفضوا كل الاغراات المتمثله في المناصب والدولارات والتحيه للقاده العظام في المعارضه الحقيقه التحيه لدكتور جبريل ابراهيم والتحيه للقائد الفريق عبد العزيز الحلو والاستاذ مني اركو مناوي وللاستاذ ياسر عرمان والف تحيه للفريق المناضل مالك عقار .ودمت يا وطني معافا كن جميع امراض الاستعلاء والاقصاء والنرجسيه وتحيه لك مهمش في الشرق والغرب والشمال والجنوب وحتي الوسط في مناطق الحغرافيات المسالمه في محلية القرشي

[ابن غرب الجزيره]

#1398500 [monaedriss]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2016 01:13 PM
الأوضاع متازمة ومتصاعدة في كل يقع قتيل او جريح فلا وقت نضعه في المقدمات والبيانات انما التدخل فورآ للحماية المدنيين العزل

[monaedriss]

#1398407 [Sebit]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2016 10:39 AM
As long al Bashir in power he will continue committed war crimes without no future fucker fugitive

I am conservative

[Sebit]

#1398373 [كوكاب]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2016 09:23 AM
البيانات وحدها لا تكفي يا دكتور جبريل مسؤليتكم كبيرة بحماية شعبكم هناك من هجمات مليشيلت الحكومة والجنجويد. لا لسياسة الارض المحروقة وابادة المساليت وتوطين بدو الصحراء من مالي والنيجر وتشاد لا بد من فعل شيء ما ولديكم القوة لحماية المدنين في دارفو فور كلها ما تنتظرون؟

[كوكاب]


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة