الأخبار
بيانات، إعلانات، تصريحات، واجتماعيات
بيان من الجبهة الشعبية المتحدة، بخصوص مجزرة الجنينة
بيان من الجبهة الشعبية المتحدة، بخصوص مجزرة الجنينة



01-11-2016 08:34 AM
بيان هام من الجبهة الشعبية المتحدة للتحرير والعدالة
بخصوص مجزرة الجنينة

ظلت اله النظام العسكرية والأمنية تعيث فساداً وقتلاً واستباحة، وذلك مساء اليوم بمدينة الجنينة، حيث يقوم جهاز أمن البشير بمواجهة المتظاهرين العزل بعربات الدفع الرباعي المسلحة بالاسلحة الثقيلة والدوشكات، وكأنه يواجه جيوش دولية غازية، مما احال هذه المدينة الهادئة الي بحار من الدماء والدموع والويلات، و قاموا بقتل اكثر من عشرة أشخاص، و امتلأت المستشفى والمراكز الموجودة بعشرات المصابين كثيرين منهم إصابات خطيرة، حيث كان يتم إطلاق النار على الرأس والصدر بهدف القتل لا بهدف التعطيل، وهو أيضاً غير مسموح به ولا قانون في الارض يبيح إطلاق الرصاص على المتظاهرين السلميين، كما شوهد عساكر الاحتياطي المركزي المعروف (بأبوطيرة) حسب الفيديوهات التي تم تصويرها في مسرح الأحداث شوهدوا يقتلون الهاربين بواسطة قناصة متخصصين، فما الذي يدفع جندياً ليقتل متظاهراً منسحباً من موقع التظاهرة الذي لم يكن يفعل فيه غير حرق الاطارات بغرض اعلام التظاهرة، غير التوجيهات الحاقدة التي ينطلق منها، و ان شهداء الجنينة الذين سقطوا برصاص أجهزة المؤتمر الوطني و مليشياته القبلية ( حسب الناطق الرسمي لحركة تحرير السودان هم أرباب فضل سليمان، فاطمة محمد حسن، و رمضان الأمين، و عبد الرازق إسحاق جمعة، و إسماعيل جمعة عبد الرحمن، و جمال محمد إسحاق، و حبيب محمد يعقوب، و سليمان يوسف أرباب، و عبد الرازق محمد يعقوب، و على آدم واخرين لم يتم حصرهم بعد، هذا غير الجرحى والمفقودين والمعتقلين.

كل الأنباء الواردة تؤكد ان الأوضاع في الجنينة خطيرة جداً، حيث بدأ النظام في حشد عدد كلير من القوات للاستمرار في المذبحة التي لا يتورع في قتل المزيد من أفراد الشعب الاعزل.
و من جانبنا أولاً ندين هذه المجازر الدموية العنصرية التي تظهر رعب النظام المفرط الذي يدفعه لاستخدام القتل والابادة والأسلحة الثقيلة في مواجهة شعبه، ونحمل رئيس النظام المسئولية ونطالب المحكمة الجنائية الدولية بإضافة هذه المجزرة ضمن الاتهامات الموجه ضده، كما نطالب الامم المتحدة بالتدخل الفوري وإيقاف نهر الدماء ومحاسبة الجناه، كما ندعوا كل القوى السياسية الي إيقاف اي خطوات كانت قد تمت للتفاوض مع هذا النظام، و نؤكد لشعبنا اننا لن نكتفي بالإدانة، إنما سنعمل بكل ما نملك لاسقاط هذا النظام العنصري الذي ادمن القتل الذي يستخدمه لإسكات الشعب وقمعه وإرهابه بآله عسكرية لا تستخدمها الدول الا في مواجهة جيوش أجنبية غازية.

وندعوا جماهيرنا وجماهير كل القوى السياسية للهبه القوية ضد هذا النظام المتهالك، ونثق بالله ناصراً للمظلومين وبشعبنا الجبار مدّا قادرا باْذن الله على إسقاط مجرد أفراد يستخدمون جيش بلادنا و اموالنا ضدنا، املأو الشوارع اقتلعوا هذه العصابة.
و باليد الاخرى ندعوا و نناشد ابنائنا الأحرار في الجيش للانحياز لاخوانهم وآبائهم وأمهاتهم من الغلابه لا للصوص والمتجبرين قاتلي أهليكم، و نقول لهم ان واجبكم هو حماية هذا الشعب الذي تقتله اجهزة الأمن، لا ان تقتلو الشعب والوطن لاجل ثلاثة أشخاص يستخدمونكم ضد اهلكم.

انها ثورة حتى النصر
لاسقاط هذا النظام العنصري البغيض
الأمين داؤود محمود
عضو المجلس القيادي للجبهة الثورية
نائب رئيس الجبهة الشعبية والمسئول السياسي
10 يناير 2016م


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 436


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة