الأخبار
أخبار إقليمية
خبراء: النظام يحتاج إلى "سوفت وير" فقط الدفع الإلكتروني للمرتبات ... قطع طريق التعدي على المال العام
خبراء: النظام يحتاج إلى "سوفت وير" فقط الدفع الإلكتروني للمرتبات ... قطع طريق التعدي على المال العام



01-12-2016 04:53 PM
تقرير : مروة كمال

مجهودات كبيرة تبذلها وزارة المالية لمكافحة التعدي على المال العام عبر عدة اجراءات تمثلت في التحصيل الالكتروني وإلغاء نظام أورنيك 15 والتي أكدت الوزارة رفع إيراداتها عقب التطبيق جميعها تصب في إطار تطبيق الحكومة الالكترونية، وتعد لتطبيق نظام الدفع الالكتروني للمرتبات لكل مستحق أجرا بالقطاع العام في الموازنة العامة للعام الحالي بهدف التخلص من ما يعرف بشبح مرتبات الأموات وليس بعيداً عن الآذان حادثة كشف والي الجزيرة د. محمد طاهر عن تجاوزات في صرف المرتبات للعاملين بالولاية وعمليات صرف رواتب لـ"9"من أسماء الموتى ضمن الكشوفات، فضلاً عن أرقام كبيرة حوتها تقاريرالمراجع العام عن تجاوزات كبيرة وتعدٍّ على المال العام، ويتوقع خبراء اقتصاديون ان تحقق تجربة الدفع الالكتروني للمرتبات التقليل من استغلال العاملين والقضاء على ظاهرة الرشوة واستغلال الموظف لوظيفته اضافة الى تشكيل قاعدة بيانات مهمة تساعد في توظيف منصرفات الدولة والمراجعة الداخلية بجانب الفائدة التى تعود على الموظف في تنظيم دخله وترتيب أولوياته وفي المقابل تخوف خبراء من تحديات تواجه التطبيق خاصة فيما يتعلق بالبنية التحتية للتطبيق في بلد يعاني من ضعف شبكات الاتصال الالكترونية نتيجة للحظر الاقتصادي الأمريكي على السودان.

وكيل أكاديمية السودان للعلوم المصرفية والمالية علي الفويل يرى ان الحكومة الالكترونية اخذت الفصل الأول بنسبة 70% من الموازنة العامة وأكد لـ(الصيحة) أن تطبيق نظام الدفع الإلكتروني للمرتبات للعاملين بالدولة لا يحتاج الى البنيات التحتية وأضاف أن التطبيق يحتاج الى"سوفت ويرد"، فقط مشيرًا الى نجاح تجربة التحصيل الإلكتروني، وقال: يمكن أن يطبق عبر نافذة بنكية واحدة فقط، وتوقع أن يخلق القرار ضبطا ورقابة ذاتية إضافة الى رفع الموازنة وتخفيف العبء على المراجع الخارجي، وقال إن أي تجربة في بدايتها ستواجه بتحديات، وشدد على أهمية تجويد التجربة عند التنفيذ، وأوضح أن أجور العاملين تم حصرها في الأجهزة الإلكترونية لدي شؤون العاملين مما يساهم في نجاح التجربة، وطالب بالمزيد من الصبر وعدم التخوف من التجربة وتجويدها لجهة الفوائد الكثيرة من ورائها.

أما الخبير الاقتصادي دكتورعبد الله الرمادي يصف الخطوة بالكبيرة والهامة التي تكون في الاتجاه الصحيح إضافة إلى انها مواكبة لتطورات العصر والتقنيات الحديثة بجانب الانعكاسات الإيجابية من الناحية الاقتصادية، جازماً بأن دفع الرواتب الكترونياً يعمل على قطع الطريق أمام التفلتات التي تحدث في عمليات التجنيب فضلاً عن قطع الطريق على التعدي على المال العام والتي تتمثل في صورة إضافة أسماء وهمية للكشوفات والرواتب، ونوه الى توفير المبالغ الكبيرة التي كانت تصرف في عمليات التحصيل والتي كانت لا تخلو من بعض التسريبات والتفلتات، وتخوف الرمادي من الاستعجال في تنفيذ التجربة في إشارة إلى فرض التجربة جملة واحدة دون التدرج فيها والتأكد من أن الشبكات الإلكترونية في المرافق الرسمية لاعتبار أن شبكات الاتصالات في وضع يمكنها أن تتحمل هذه الهجمة الضخمة من التعامل الالكتروني دفعة واحدة ، وأبان أن كثيرا ما تردد لدى جهات حكومية أن الشبكة طاشة، داعياً في الوقت ذاته الى تفادي مثل تلك العوائق حتى لا تكون سبباً في إفشال التجربة والحكم عليها مسبقاً، ونادى في حال نجاح التجربة وليس هناك من سبب يقف أمام نجاحها لابد من أن تنداح لتشمل معاملات أخرى ولا تقف عند الرواتب خاصة بعد ظهور شركات في القطاع الخاص تقدم مثل هذه الخدمات للدفع الإلكتروني والذي شمل شراء الكهرباء وتحويل المبالغ من مكان إلى مكان وتسجيل فواتير الدولة كالرسوم الجمركية حتى التعاملات الخاصة لدى المحلات التجارية أصبحت تعمل إلكترونياً مما ينعكس إيجاباً على المواطن وتوفير كثير من العبء على المواطن وفي المقابل توفير مبالغ طائلة كان يدفعها البنك المركزي في طباعة العملة الورقية والتي سوف تنخفض الحاجة لها بصورة كبيرة.

الصيحة


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1733

التعليقات
#1399573 [سامي كمال]
0.00/5 (0 صوت)

01-13-2016 12:00 PM
يا مروة كمال

يا بتي ما تفضحينا الراكوبة دي بقروها ناس كتاااار و منهم أجانب

علمناهم ولازلنا بنعلم فيهم ما ممكن يثقوا فينا و في قدراتنا

إذا كان إنتي ما قادرة تميزي بين ال (Software) و المصطلح القطعتيهو من راسك

الكبييييير و فاضي ده , الله يلعنك يا بليدة .

معليش أخوانا و أخواتنا الصحافيين و الله فيكم الممتاز لكن بقت عندكم عينات

تخجل : كأنما أصبحت الصحافة مهنة من لا مهنة له !!!! .

أها بالله عليكم الله الزويلة دي ودوها البيت و ريحونا منها .

[سامي كمال]

#1399437 [agadir]
0.00/5 (0 صوت)

01-13-2016 07:59 AM
الغلط ما سوفت زفت براهو الغلط المتعمد
انه الناس القاعده تلهط مرتبات الموتى و المهاجرين
باللوترى ديل قاعدين ولا قاعد ياخدوا اجازه
مكنكشين فى الادراج ويصرفوا فى الحوافز
زمان هذه الظاهره ظهرت فى وزارة الرى
شوية حفراء ترع ماتوا ومازال الباشكاتب بيصرف اجوزهم
وكشفها المراجع فى حينها ودخل السجن من دخل
لكن اسع ديل كبار موظفين ويعملوا ليهم احتفال وتكريم
واوسمه وبلاوى

[agadir]

#1399282 [عودة ديجانقو]
0.00/5 (0 صوت)

01-12-2016 07:21 PM
وأضاف أن التطبيق يحتاج الى"سوفت ويرد"
****************************************

ده إنجليزى ده يا مرسى
إسمه سوفت ووير (Software) أس دبليو أتش ناين تن.

بعدين يا وكيل أكاديمية السودان للعلوم المصرفية والمالية بترمى لينا فى الكلام الكبار كبار ده للتعجيز يعنى وأن هذا السوفت زفت أصبح العقبه الوحيده....يا أخى أنا بعرف لى واحد بتاع أورنيش جنب قهوة يوسف الفكى كلموهوا ممكن يجى يعمل ليكم التطبيق ده.

[عودة ديجانقو]

#1399240 [هميم]
5.00/5 (1 صوت)

01-12-2016 05:51 PM
مكافة التعدي على المال العام (وهذا اسم الدلع لسرقة المال العام) ليست بحاجة إلى دفع الكتروني فالفاسد من الكيزان سيطبخ السرقة المخطط لها مع زملائه الكيزان المشرفين على الدفع الالكتروني من قبل دخول المرتبات إلى الأجهزة الالكترونية نفسها. سرقة المال بحاجة إلى نموذج من كوز حرامي (وما أكثرهم) يُنكَّل به ويشهَّر ويعاقب عقاباً صارماً وتستعيد الدولة المسروقات منه حتى يرتجف الكوز إذا فكر في السرقة مجرد تفكير!

[هميم]

ردود على هميم
[babo] 01-12-2016 08:27 PM
كلامك في محله مفروض أي زول يسرق مال عام يعلقوه قدام الواحة مول ويتفوا في وجهه الى أن ينهار سيكولوجيا ويموت ... زمان قبل 50 سنة ما كنا بنسمع تعدي ولا سرقة ولا فساد مالي اللهم سمعنا عن فساد أخلاقي من الوزير برئاسة الجمهورة مقبول الأمين في حكومة عبود ... وللأسف الذين بسرقون عينك يا تاجر هم من يدعون أنهم اسلاميون ومن حفظة القرآن والله في غابر الزمان لا كان بيعرفوا ارنيك تحصيل ولا يحزنزن


#1399239 [الأزهري]
0.00/5 (0 صوت)

01-12-2016 05:50 PM
بقولوا (سوفت وير) من غير دال يامروة أي. Software بالانجليزية

[الأزهري]

ردود على الأزهري
European Union [شوشرة] 01-12-2016 09:48 PM
"سوفت ويرد"، الخوف يااخ ازهرى يكون الوكبل قاليها كدى مع انو مابيعفبها كصحفية لكن برضو اخف شوية



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة