وبيضاوات !!
وبيضاوات !!


01-24-2016 11:06 AM
صلاح الدين عووضة

*زميل دراسة بالثانوية كان مهووساً بالجميلات..
*سيما إن كن بيضاوات ذوات بسطةٍ (طول بعرض)..
*مهووساً كان-عبد الله- لحد ارتجال قصائد غزل (كيفما اتفق)..
*كانت أشعاراً ركيكة ولكنها بمثابة (معلقات) قياساً إلى شعر اليوم الغنائي..
*وخلال رحلة مدرسية إلى كسلا ولجت الحديقة واحدة بالصفات هذه ذاتها..
*وأغلب الظن إنها كانت من دولة عربية نظراً لعدم ارتدائها الثوب..
*ثم عدم تغطية شعرها الذي انسدل- بعشوائية- على كتفين شبه عاريتين..
*فما كان من أستاذ الإنجليزي الظريف إلا أن صاح مداعباً (وين عبد الله؟)..
*ولكن (أبو عبدة) - ولسوء حظه- لم يكن موجوداً لحظتها..
*وضاعت علينا فرصة سماع قصيدة جديدة..
*والآن تشهد عاصمتنا حدثاً يجعلنا نصيح كما أستاذنا هذا (أين عبد الله؟)..
*ولكنا لا نعني عبد الله زميلنا وإنما آخر مهووساً بالجمال مثله..
*نعني السفير عبد الله الأزرق الذي (فتح الباب) لزملائه للتغزل في الناها..
*وانهمرت قذائف الغزل صوب وزيرة خارجية موريتانيا (السابقة) من منصة الخارجية..
*من تلقاء الأزرق وإخوانه -عشاق الجمال- من السفراء..
*وحين رجعت الناها (المسكينة) إلى بلادها طالب البرلمان بإقالتها..
*وصرخت الصحافة احتجاجاً على (المرمطة) الدبلوماسية..
*ولا أدري إن كان زوجها طلقها أم (بلعها) على مضض..
*فاليوم سيحل علينا وفدٌ من المستثمرات العرب..
*وبما أنهن مستثمرات - وليسوا مستثمرين- فلا عقبات ستواجهن (البتة)..
*ولا أي شيء مما يشتكي منه (الرجاجيل) و(الرياييل) و(الزلمات) من المسثمرين..
*بل إن الذي بانتظارهن قد يكون مثل الذي حدث لحسناء بيروتية في الفيلم العربي..
*فرجل درج على ولوج مكان (حساس) بعد استيفاء شرط إبراز جواز السفر..
*وفي يوم جاء ترافقه امرأة (بيضاء ذات بسطةٍ طول بعرض)..
*أي من (الصنف) الذي يستهوى عبد الله دون تحديد إن كان هو الزميل أم السفير..
*وطالب الرجل مرافقته إظهار الجواز جرياً على العادة..
*فإذا بمسؤول المدخل يصيح (باسبور مين يا عم؟ بقى ده اسمو كلام؟ خليها تتفضل على طول)..
*وشيء من هذا القبيل سيكون في انتظار الزائرات العرب ربما..
*شريطة طبعاً أن يكن فاتنات ولسن (شبه نوال السعداوي)..
*وفي الحالة هذه فليست الخارجية وحدها من ستحتفي بـ(السائحات المتسوقات)..
*وإنما مهرجاناتنا الكثيرة لـ(السياحة والتسوق) أيضاً..
*ولا داعي لأن يغني فيها (البعيو) هذه المرة..
*فيكفي أن نصيح (أين أبو عبدة ؟!!).




الصيحة


تعليقات 20 | إهداء 0 | زيارات 12260

التعليقات
#1405699 [Bertrand Russel]
0.00/5 (0 صوت)

01-26-2016 10:56 AM
الفيلسوف الفراعي برتراند عووضه كنت أقرأ لك في الماضي حين كنت تكتب بأسلوبك الخاص، ولكن مواقف مخزية لك إضافة إلي محاولاتك الفاشل في تقليد أسلوب الفاشل إسحق فضل الله في الكتابة ذادتك بعداً عن كل قرائك السابقين (بالمناسبة وإنت فراعي بتقدر تقرا كتب برتراند رسل بلغتها الأصلية؟)

[Bertrand Russel]

#1405523 [Abu Yasir]
3.50/5 (2 صوت)

01-26-2016 01:20 AM
انه لامر محزن ومخز ان يرى الناس فى وسائل الاعلام بنات ونساء الطبقات الضعيفه يجلدن فيما هو دون الزنا ونرى كوكبة من سفرائنا يتبارون على نسج الغزل فى امراءة متزوجه؟
نعم لا احد فى رائى يلوم من يتعلق قلبه اراديا او لا اراديا بعشق الجمال فى شتى صوره ولكن ارزله وادناه فى رائى ما كان فى انتهاك اعراض المؤمنات واسماه ما كان عل سلم عشق رابعة العدويه لخالقها لانه فى نظرها يمثل كل الجمال بسبب ما ابصرته عيناها من روائع الجمال فى الكون و هندسة مخلوقاته والامنتهى فى عظيم قدراته
ولو كان الازرق حكيما يخشى ربه لبادر بالاستقالة عن منصبه طالما انه تاه ولها بها ولاكثر من الاستغفار والتكفير-ولأ خفى ما ابتلى به بدلا من جعله سوق عكاز لزملائه
أما كان الاجدر لهذه البوتقة من عظماء شعرائنا ان ينتقلوا لوزارة التربية ليمكنوا الاجيال من تذوق الشعر البريئ ونظمه لانهم يعلمون يقينا ان الخارجية اخر مكان يحتاج لقدراتهم الفزة فى نظم الشعر او حتى الالمام غير العادى باللغة العربيه؟
نعم اقر بانها لوحة رائعة فى فتنتة الجمال ولا تخطئها العين حتى ولو من صورتها- ولذا ما كان ينبغى لزوجها ولدولة مسلمة كمورتانيا السماح بتوظفيها فى غير المكان اللائق بها رحمة بالعباد- اللهم ارفع سخط وبلائك عن كافة المسلمين والمسلمات وجنبنا شر الفتن ما ظهر منها وما بطن- يا منان- ويارب العرش العظيم

[Abu Yasir]

#1405197 [صفصف]
2.00/5 (1 صوت)

01-25-2016 11:25 AM
قصيدة : وزيرة الخارجية السابقة:
الناها بنت مكناس

حيّ الميامين من شنقيط والناها *** قم حيّها بحبور حين تلقاها

واحضن بها عبق التاريخ تحمله *** من أرض شنقيط فيّاضا وموّاها

وانثر لها الورد في الخرطوم إن لها *** ربعا وأهلا هنا تاقوا للقياها

وللورود هنا سفن وأشرعة *** بحبّكم كان مجراها ومرساها

بل أنثر الدرّ كي تنصف فيا أبتي *** إن الورود قطوف من محيّاها

الطير غرّد أشجانا وقافية *** كتبتها وأنا ، إنّا كتبناها

لما أتانا الأُلى إنّا نجلّهمو *** تراقص القلب تيها بعد إذ تاها

وفاض كالنيل بالأشواق مجلسنا *** ودثّر النفس باللقيا وزكّاها

وصفّق الموج بالنيلين مزدهيا *** وفاح عطر شذيّ إذ ذكرناها

أحبابنا الشوق للسودان يسبقنا *** شنقيط نحوكمو حثّت مطاياها

وللشناقيط في كل القلوب هوى *** شقائق الروح بل أسمى سجاياها

النبل والكرم السودان موطنه *** هنا حصون تصون العز والجاها

تفطرت كبدي من بينهم زمنا *** واليوم جاؤوا فيا سُعدي وبُشراها

جئناكمو نقتفي آثار من علموا *** أن المواطن أسماها ثريّاها

فلو درت إذ أتت ما يحملون لها *** بين الجوانح من حُبّ لأغناها

لم ننس حضنكم الرحب الفسيح لنا *** نُسقى به من عذاب الكرم أحلاها

إن أسدت الدنيا في أيامنا هبة *** فلا أرى غير أنّا قد عرفناها

يا قبلة المجد سودان البشير وهام العز من ولد العُليا وسمّاها

فإن عجبت فلا تعجب لما جمعت *** إن الأصالة مأوها ومرعاها

لو تطلبون مزيدا من قصائدنا *** في وصلكم لكتبناها وقلناها

وهذه أيضا قصيدة الشاعر السفير عمر دهب بعنوان: محيا الناها

وأخبر القوم أن السُقم أوهنني *** وليس يبرئني إلا أن القاها

وردتُ من فرط عشقي موردا خطرا *** وزيرة من وزير، كيف نُجزاها؟

هي المواجع قد ثارت مهيّجة *** من لي بصبر فأسلوها وأنساها

قد كان لي العيد عيدا زاهيا نضرا *** حتى أصبت برشق من محيّاها

فعادني الهمّ أضعافا مضاعفة *** صريع فاتنة تلهو بصرعاها

أهداني البين ليلا حالكا ضجرا *** يحار في لجّه النجم الذي تاها

فليس يعقبه صبح أضيء به *** وجه المودة جزلى ليس إلاّها

يؤرّق الطرف من شنقيط متشح *** بالزهر طيف أتانا من صحاراها

مرحى ومرحى به من زائر عجل *** يهفو له النيل صخّابا وأوّاها

إن كانت السين والصاد قد وحّدن موقفنا *** فإننا من قبيل مُتلد جاها

مضمّخ في تراث خالد عبق *** كل المكارم صُنّاها وحُزناها

وهذه قصيدة أخرى لمحمد الطيب قسم الله (أبو خبّاب) بعنوان : الناها

ناهٍ نهاك من الدنيا عن (الناها) *** يا ابن القوافي أن تشقى بذكراها

لم يفتأ (الأزرق) الخنذيذ يذكرها *** حتى حسبت جميع الناس أسراها

فهي الجمال فلا شمسا ولا قمرا *** وهي الجلال فلا قصرا ولا شاها

إن الليالي ضاءت عند طلعتها *** ضوء اللآلئ يبدو من ثناياها

العين تسبقها والأذن تلحقها *** واللُبّ يعشقها والقلب يهواها

أمّا اللسان فيسمو حين ينطقها *** أمّا الجَنانِ فيصفو حين يلقاها

تواضعت شرفا في عرش سلطتها *** فالعُرف يأمرها والعز ينهاها

راحيل شنقيط أم تاجوجها اكتملت *** فيها المحاسن معناها ومبناها

الجن تحسد أهل الإنس قاطبة *** أن صاغ من نسلهم إلهنا( الناها)

وأقسم الحُسن في معراج سدرته *** أن المحاسن في شنقيط مسراها

والعلم والحلم والإيمان مجتمعا *** والشعر والفكر والسلطان والجاها

لعل شعري من السودان يبلغكم *** أهلي الشناقيط حيّاكم وحيّاها

يحيا به الودّ آلافا مؤلفة *** في الدولتين وحيّا الخير( باباها

وأبت قريحة السفير (م) فضل الله الهادي إلا أن ينظم قصيدة أخرى حسناء من قصائد ( الناها):-

ما كنت أعرف كيف الشعر لولاها *** حتى تبدّت ولاحت لي ثناياها

فقلت برق بدا أم أنّ بي سنة *** أم أنّ ما كنت قد أبصرته فاها

أم أنه النيل قد فاض الحنين به *** لمّا تهادت فماد النيل تيّاها

يا بنت شنقيط حُزت المجد من قدم *** أهلوك كانوا لنا أهلا وأشباها

أرم العداة بسهم اللحظ إن بعُدوا *** ( لطالما أبعدت عيناك مرماها)

أهلوك قد قصدوا السودان من زمن*** فأخرجت أرضنا ماء ومرعاها

سُقيا لعهد مضى والودّ يجمعنا*** والقصد شنقيط ما أحببت إلاّها

من يُبلغ الأهل في شنقيط عن شغفي *** أو يُبلغ الناها أنّا قد ذكرناها

أسائل الناس عن قلبي وأحسبه *** قد ذاب في حُسنها أو عند يُمناها

وأسأل الله أن يرعى مودّتنا *** وهل يخيب عُبيد يسأل الله ؟

لئن جرى النيل في سوداننا غردا *** سيذكر النيل شنقيطا وتقواها

ويذكر النيل أهليها وكيف له *** أن ينكر الودّ أو ينسى مُحيّاها

ونظم السفير خالد فرح سفير السودان بالسنغال قصيدة أخرى حسناء من قصائد الناها :-

يا أعينَ الخيلِِ قلبي اليومَ مُستلبٌ *** من سهم عينَيْ مهاةٍ كم تمنّاها

فلا تُطِعْ فيهما قولَ الوشاةِ ودعْ *** ناهٍ نهاك عن التشبيبِ والنــــّاها

سليلة المجد من شنقيط إنّ لها *** في شاطئ النيل روضاً بات يهواها

أما ترى (الأزرقَ) الدفّاقَ كيف هفا *** وكيف صفّق نشواناً للقيــــــــاها

وغرّد الطيرُ جذلاناً لمقدمها *** وعربدَ الشـــــــطُّ أزهاراً وأمواها

وصاغ كلُّ أديبٍ في الهوى دُرراً *** تُسبي العقولَ فما العقّادُ أو طه

تبعتُ شأنهمو في كلِّ ناحيةٍ *** كما (تتبّعَ عبدَ اللهِ) (بـــــــــــاباها)

يا أهلَ شنقيط أنتم بيننا أبداً *** في حبّةِ القلب لم تخمُدْ حُميـــّاها

فأنتمُ العلمُ والآدابُ قد جمُعتْ *** وأنتمُ الجودُ والأخلاقُ أسمــــاها

وأنتم الدين قد شدتمْ دعائمَهُ *** فصار ثَمّ عزيزاً يحْـــــمد اللهَ

واهدي السلامَ إلى الدلاّلِ ثمّ إلى*** عَدّودَ والدّدو والنّحْويَ والــدَّاها

**********************
إحترامي

[صفصف]

#1405194 [صفصف]
0.00/5 (0 صوت)

01-25-2016 11:23 AM
يهه
ابوجبيهه
ابوجبيهه

منتدى مدينة ابوجبيهة

الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على سيدنا محمد الفاتح لما أغلق والخاتم لماسبق ناصر الحق بالحقوالهادي إلى صراطك المستقيم وعلى آله حق قدره ومقداره العظيم
بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على سيدنا محمد الفاتح لما أغلق والخاتم لماسبق ناصر الحق بالحقوالهادي إلى صراطك المستقيم وعلى آله حق قدره ومقداره العظيم

قصيدة : الناها بنت مكناس ... وزيرة خارجية موريتانيا

ابوجبيهه :: منتدى الشعر والخواطر

صفحة 1 من اصل 1 • شاطر • المزيد!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

قصيدة : الناها بنت مكناس ... وزيرة خارجية موريتانيا

مُساهمة من طرف عثمان محمد يعقوب شاويش في 26th يناير 2012, 11:04
قصيدة : وزيرة الخارجية السابقة:
الناها بنت مكناس

حيّ الميامين من شنقيط والناها *** قم حيّها بحبور حين تلقاها

واحضن بها عبق التاريخ تحمله *** من أرض شنقيط فيّاضا وموّاها

وانثر لها الورد في الخرطوم إن لها *** ربعا وأهلا هنا تاقوا للقياها

وللورود هنا سفن وأشرعة *** بحبّكم كان مجراها ومرساها

بل أنثر الدرّ كي تنصف فيا أبتي *** إن الورود قطوف من محيّاها

الطير غرّد أشجانا وقافية *** كتبتها وأنا ، إنّا كتبناها

لما أتانا الأُلى إنّا نجلّهمو *** تراقص القلب تيها بعد إذ تاها

وفاض كالنيل بالأشواق مجلسنا *** ودثّر النفس باللقيا وزكّاها

وصفّق الموج بالنيلين مزدهيا *** وفاح عطر شذيّ إذ ذكرناها

أحبابنا الشوق للسودان يسبقنا *** شنقيط نحوكمو حثّت مطاياها

وللشناقيط في كل القلوب هوى *** شقائق الروح بل أسمى سجاياها

النبل والكرم السودان موطنه *** هنا حصون تصون العز والجاها

تفطرت كبدي من بينهم زمنا *** واليوم جاؤوا فيا سُعدي وبُشراها

جئناكمو نقتفي آثار من علموا *** أن المواطن أسماها ثريّاها

فلو درت إذ أتت ما يحملون لها *** بين الجوانح من حُبّ لأغناها

لم ننس حضنكم الرحب الفسيح لنا *** نُسقى به من عذاب الكرم أحلاها

إن أسدت الدنيا في أيامنا هبة *** فلا أرى غير أنّا قد عرفناها

يا قبلة المجد سودان البشير وهام العز من ولد العُليا وسمّاها

فإن عجبت فلا تعجب لما جمعت *** إن الأصالة مأوها ومرعاها

لو تطلبون مزيدا من قصائدنا *** في وصلكم لكتبناها وقلناها

وهذه أيضا قصيدة الشاعر السفير عمر دهب بعنوان: محيا الناها

وأخبر القوم أن السُقم أوهنني *** وليس يبرئني إلا أن القاها

وردتُ من فرط عشقي موردا خطرا *** وزيرة من وزير، كيف نُجزاها؟

هي المواجع قد ثارت مهيّجة *** من لي بصبر فأسلوها وأنساها

قد كان لي العيد عيدا زاهيا نضرا *** حتى أصبت برشق من محيّاها

فعادني الهمّ أضعافا مضاعفة *** صريع فاتنة تلهو بصرعاها

أهداني البين ليلا حالكا ضجرا *** يحار في لجّه النجم الذي تاها

فليس يعقبه صبح أضيء به *** وجه المودة جزلى ليس إلاّها

يؤرّق الطرف من شنقيط متشح *** بالزهر طيف أتانا من صحاراها

مرحى ومرحى به من زائر عجل *** يهفو له النيل صخّابا وأوّاها

إن كانت السين والصاد قد وحّدن موقفنا *** فإننا من قبيل مُتلد جاها

مضمّخ في تراث خالد عبق *** كل المكارم صُنّاها وحُزناها

وهذه قصيدة أخرى لمحمد الطيب قسم الله (أبو خبّاب) بعنوان : الناها

ناهٍ نهاك من الدنيا عن (الناها) *** يا ابن القوافي أن تشقى بذكراها

لم يفتأ (الأزرق) الخنذيذ يذكرها *** حتى حسبت جميع الناس أسراها

فهي الجمال فلا شمسا ولا قمرا *** وهي الجلال فلا قصرا ولا شاها

إن الليالي ضاءت عند طلعتها *** ضوء اللآلئ يبدو من ثناياها

العين تسبقها والأذن تلحقها *** واللُبّ يعشقها والقلب يهواها

أمّا اللسان فيسمو حين ينطقها *** أمّا الجَنانِ فيصفو حين يلقاها

تواضعت شرفا في عرش سلطتها *** فالعُرف يأمرها والعز ينهاها

راحيل شنقيط أم تاجوجها اكتملت *** فيها المحاسن معناها ومبناها

الجن تحسد أهل الإنس قاطبة *** أن صاغ من نسلهم إلهنا( الناها)

وأقسم الحُسن في معراج سدرته *** أن المحاسن في شنقيط مسراها

والعلم والحلم والإيمان مجتمعا *** والشعر والفكر والسلطان والجاها

لعل شعري من السودان يبلغكم *** أهلي الشناقيط حيّاكم وحيّاها

يحيا به الودّ آلافا مؤلفة *** في الدولتين وحيّا الخير( باباها

وأبت قريحة السفير (م) فضل الله الهادي إلا أن ينظم قصيدة أخرى حسناء من قصائد ( الناها):-

ما كنت أعرف كيف الشعر لولاها *** حتى تبدّت ولاحت لي ثناياها

فقلت برق بدا أم أنّ بي سنة *** أم أنّ ما كنت قد أبصرته فاها

أم أنه النيل قد فاض الحنين به *** لمّا تهادت فماد النيل تيّاها

يا بنت شنقيط حُزت المجد من قدم *** أهلوك كانوا لنا أهلا وأشباها

أرم العداة بسهم اللحظ إن بعُدوا *** ( لطالما أبعدت عيناك مرماها)

أهلوك قد قصدوا السودان من زمن*** فأخرجت أرضنا ماء ومرعاها

سُقيا لعهد مضى والودّ يجمعنا*** والقصد شنقيط ما أحببت إلاّها

من يُبلغ الأهل في شنقيط عن شغفي *** أو يُبلغ الناها أنّا قد ذكرناها

أسائل الناس عن قلبي وأحسبه *** قد ذاب في حُسنها أو عند يُمناها

وأسأل الله أن يرعى مودّتنا *** وهل يخيب عُبيد يسأل الله ؟

لئن جرى النيل في سوداننا غردا *** سيذكر النيل شنقيطا وتقواها

ويذكر النيل أهليها وكيف له *** أن ينكر الودّ أو ينسى مُحيّاها

ونظم السفير خالد فرح سفير السودان بالسنغال قصيدة أخرى حسناء من قصائد الناها :-

يا أعينَ الخيلِِ قلبي اليومَ مُستلبٌ *** من سهم عينَيْ مهاةٍ كم تمنّاها

فلا تُطِعْ فيهما قولَ الوشاةِ ودعْ *** ناهٍ نهاك عن التشبيبِ والنــــّاها

سليلة المجد من شنقيط إنّ لها *** في شاطئ النيل روضاً بات يهواها

أما ترى (الأزرقَ) الدفّاقَ كيف هفا *** وكيف صفّق نشواناً للقيــــــــاها

وغرّد الطيرُ جذلاناً لمقدمها *** وعربدَ الشـــــــطُّ أزهاراً وأمواها

وصاغ كلُّ أديبٍ في الهوى دُرراً *** تُسبي العقولَ فما العقّادُ أو طه

تبعتُ شأنهمو في كلِّ ناحيةٍ *** كما (تتبّعَ عبدَ اللهِ) (بـــــــــــاباها)

يا أهلَ شنقيط أنتم بيننا أبداً *** في حبّةِ القلب لم تخمُدْ حُميـــّاها

فأنتمُ العلمُ والآدابُ قد جمُعتْ *** وأنتمُ الجودُ والأخلاقُ أسمــــاها

وأنتم الدين قد شدتمْ دعائمَهُ *** فصار ثَمّ عزيزاً يحْـــــمد اللهَ

واهدي السلامَ إلى الدلاّلِ ثمّ إلى*** عَدّودَ والدّدو والنّحْويَ والــدَّاها

[صفصف]

ردود على صفصف
[هدى] 01-26-2016 08:04 AM
قصيدة ممتازة لها وقع في القلب والسمع سواء كانت الناها تستحقها ام لا.ربما رسم الشاعر لها صورة غير التي عليها وعموما انما الشعر خيال قائم على خيال.


#1405153 [السودانى الاصيل]
2.00/5 (1 صوت)

01-25-2016 10:32 AM
اقحام الدكتورة نوال السعداوى فى الموضوع ليس له اى معنى وحتى اذا كان شكلها ليس ذات جمال فهذا ليس عيبا يكفيها فقط انها تحمل درجةالدكتوراة وعالمة فى مجالها وبعدين يا عووضة انت شفت نوال السعداوى لمن كانت شابة امكن كانت تكون اجمل من الناها على كل مقال غير موفق البتة

[السودانى الاصيل]

#1404906 [mada2000]
5.00/5 (1 صوت)

01-24-2016 09:05 PM
والله بختهن المستثمرات الكيزان كلهم .
يشيلن المليارات ويطلعن . ونحنو الرماد كال حماد

[mada2000]

#1404880 [مستثمر سودانى]
5.00/5 (1 صوت)

01-24-2016 07:35 PM
اى مستثمره عربيه فوق سن الاربعين ما تجي ........
ما دايرنها !

[مستثمر سودانى]

ردود على مستثمر سودانى
Hong Kong [سوداني ضهب ساي] 01-24-2016 08:02 PM
الصمغ في الشدر الكبار......
انت عايز تستغل استثماراتهن في شنو في اطفال الانابيب !!!......


#1404863 [صالة المغادرة]
5.00/5 (3 صوت)

01-24-2016 06:03 PM
يا عووضة الناها الان وزيرة الاستثمار والتعاون الدولى وقبل يومين شفناها فى السعودية فى زيارة رسمية وبينى وبينك البت نجاضة قالوا محمد ولد عبد العزيز زاتو باكى وبقش دموعو بالدس خلى ناس الازرق ورهطه الارعن

[صالة المغادرة]

ردود على صالة المغادرة
European Union [شليل] 01-24-2016 08:44 PM
والله كلامك صريح ومباشر عووضة حارقو الشمار عايز يعرف راجلها طلقها وللا لا ...باقي ليك عووضة ده ناوي علي شنو ...ناوي علي ملحق اعلامي لسفارتنا في موريتانيا ويكون اغتراب وذوقة اقصد اغتراب وعقد ...اوع تقول لي عقد علي منو ماناقصة غباوة...
قالو الصادق راجع وفي ناس كده لو رجع ح تخلي ليو البلد ومن هسي بتمشي صالة المغادرة


#1404841 [احمد]
5.00/5 (1 صوت)

01-24-2016 04:52 PM
يا ودعووضه كلنا نحب البيضاوات (يعنى ما ابو عبده براهو) وقديما قيل البياض نصف الحسن

[احمد]

#1404823 [سعيد شاهين]
5.00/5 (2 صوت)

01-24-2016 03:46 PM
خلينا من ناس عبدالله انت حتكون لابد اطلع من دورك يا شيهنا بلغة اهلنا
والله يا صلاح ليك وحشه انت وسعد الدين ابراهيم وامال عباس ولبنى حسين واخونا الصنديد بتاع حق الحقانى ويا زمن وقف شويه
وايام صحيفتنا المدلله الراحت فيها واختطفوها فى بوتيكك الشراكه الذكيه وسموها الصحافه

[سعيد شاهين]

#1404760 [ابوالليل]
5.00/5 (10 صوت)

01-24-2016 01:34 PM
ذكرتنى بطرفه حصلت لى شخصيا عند وصولى لمطار الخرطوم بعد العوده من رحلة ما. وقفت فى طابورتاشيرة الدخول امام احد الضباط كالعاده منتظرا دورى . والصف طويل وكان واقفه خلفى حسناء عربيه ذات بشره بيضاء ناعمه .فعندما جاء دورى لختم الدخول ,قبل ان اتحرك ,اتفاجاء بالضابط مناديا بصوت عذب الحسناء :( تعالى يا اخت , ايوه انت,تعالى) .ترددت هى لحظه مندهشه لأنها تعلم منطقيا انه دورى ,لاننى واقف امامها بشنطتى وجوازى فى يدى. فنظرت إلى متسائله وبإستغراب؟,وانا مندش اكثر منها (وإتلجمت) وتجمدت فى مكانى واحترت فى امره. والضابط (تفضلى, ايوه انتى) بصوت موسيقى رنان واقفا ومشيرا بيده لها. فسمحت لها بالمرور(اعمل شنو؟). وانتظرت قرابه العشر دقائق ولاحظت ان الضابط قد ختم جوازها (والموضوع ما ياهو)اصبح يلاطف الحسناء ويتضاحك بطرب :(انتى من سوريا مش كده؟ فردت- لبنان...ياسلام على اللبنانين هههههه وكيف لبنان؟ونازله وين كده؟ بتعرفى انا بصراحه اموت فى اللبنانين -ههههه.ولمن حار بى الدليل والغضب ملاء رأسى وطالت وقفتى فتحركت ووصلته(لو سمحت يا سعادتك البنت دى كانت وراى, وبعدين شنو الحكايه ما خلاص ختمت لها الجواز). تصور, والله لم يلتفت حتى ليرانى, بل واصل فى مغازلة الحسناء كأننى غير موجود.فصبرت دقيقه الى ان قال لها (انا الدوام بتاعى بنتهى الساعه ...ممكن نتقابل واعزمك على عشا فاخر الليله ). مما أثار غضبى اكثر وصحت فى وجهه(يا سعادتك ده سلوك ما كريم منك وقبل ان اتمم كلامى خطف منى الجواز بيده الشمال ونظره مركزعلى الحسناء وبدون ان يلتفت لى ختمه فى لمحه البصر(دل) فى اعلى الصفحه (نصف ختم ظاهر فقط النص التانى فى الطربيزه) ورماه امامى.وقال:(اتخارج بلاه عليك ,ماتعملى فلقه) وواصل معاها(انا عندى عربيه وممكن اجيك اشيلك وافسحك فى الخرطوم حته حته) وشعرت انها متضايقه منه و تتململ ما عارفه كيف تجيب عليه, والصف طويل قطر راجيه.رغم غضبى الشديد اخذت جواز سفرى وتركته لحاله وانصرفت ودخلت الصاله.(وقلت فى نفسى حسى لو فتحت خشمى مع الاهبل ده:حيقولى جوازك وختمته ,فى شنو تانى - ماعندى حجه).

[ابوالليل]

ردود على ابوالليل
[ود امدرمان] 01-26-2016 06:50 AM
دووول

[عادل] 01-25-2016 10:58 AM
نجار

[khalid] 01-25-2016 12:23 AM
من يهن يسهل الهوان عليه ,,, انت و الضابط ,,, و تقولوا برضوا العرب بتكبرو علينا ,,,اليس هذا العبودية نفسها ,,, شعب محتقر نفسه بهذه الطريقة لا يستحق الحياة .

[مهرج] 01-24-2016 10:59 PM
فالح99


#1404759 [ود الكندى]
4.82/5 (5 صوت)

01-24-2016 01:27 PM
والله هذا فشل لايوصف وحكومة لاتحترم نفسها الله يكون في عونك يابلادى يابلادى يابلادى لاحول ولاقوة الا بالله

[ود الكندى]

#1404758 [شوكت حسين جمعة خان]
3.00/5 (2 صوت)

01-24-2016 01:26 PM
لا بئيس ان يظهر المسؤول اعجابه بالجمال شعرا او نثرا وزيرة او غفيرة فبرلمان موريتانيا لا حق له البتة فى هكذا احتجاج ابدا

[شوكت حسين جمعة خان]

ردود على شوكت حسين جمعة خان
European Union [سلوى] 01-25-2016 03:58 AM
المفروض يحتج برلمان السودان

قال سفير بيتغزل فى وزيره يعنى لا احترام لنفسه ولا للوزيره ولا دولتها ولا دولته هو شخصيا.ده مستوى ده؟ ناس جابوهم من الشارع ومسكوهم مناصب .على الاقل ينتظر لما يتقاعد بعدين يكتب زى ما عاوز

حاجه تقرف


#1404752 [Zorba]
4.50/5 (4 صوت)

01-24-2016 01:19 PM
الحور العين ديل مجندات وبتمويل من عدة جهات مخبارتيه فهذه الجهات تعرف ان هوس و نقطة ضعف الاسلاميين هي "الحور العين" فالاسلاميون لا عهود لهم مع الرجال فارسلوا لهم الحور العين حسب شريعتهم.
يعني الوفد النسائي المستثمر حيعمل بروفة للاسلاميون عن شكل الحور العين في الدنيا و علي الاسلاميين ان يطلقوا العنان لخيالهم "إن وُجِد" عن جمال الحور العين في الجنه. و لحين ينتهي الاسلاميون من تخيلاتهم و اندهاشهم و اوهامهم تكون الحور العين قد انتهين من تنفيذ كل الاجندة المطلوبة منهن و اكثر منها بكثير. مش بيقولوا "رزق الهبل علي المجانين".

و طبعاً كل طلبات الحور العين "زوجات المستقبل" آوامر حسب شريعة الاسلاميين.

[Zorba]

#1404727 [SUDANESE]
4.50/5 (4 صوت)

01-24-2016 12:18 PM
وين الدولة الرسالية يا صلاح.....؟
هى لله ...هى لله.....؟؟
وزارة الخارجية دي بعدا نسميها وزارة الغزل....

[SUDANESE]

ردود على SUDANESE
[واحدة من الناس] 01-24-2016 03:50 PM
والله لو كان عملوها ناس وزارة العدل, كان نسميها وزارة الغزل, لكن ديل الا تقولوا لهم وزارة الخارجية والملابس الداخلية.....اصلا الشعراء ديل ما يكتب فى البره الا يكونوا قاصدين الجوة.


#1404714 [Abu Yasir]
4.50/5 (4 صوت)

01-24-2016 11:55 AM
لقد خلق الله الانسان محبا للجمال فى الطبيعة الخلابه وخصوصا فى بنى جلدته مهما تظاهر بالعكس وتعفف وان كان عبدالله اكثر صراحة من غيره -بالدارجى بنقول عينه طايره حتى نستر ضعفنا- والخالق جميل ويحب الجمال وهو ما يتجلى فى بدائع الكون وهندسته وعنفوان قوته-وخوفا على ثروة الاجيال والضعفاء فى الوطن من الضياع فاننى اقترح مقابلتهن بالحسناوات الائى يبطلن سحرهن وبداءا من جوازات المطار- وقديما قال الشاعر
قل للمليحة في الخمار الأسود ** مـــاذا صـنـعــت بــزاهــد مـتـعـبـد
قـــد كـــان شـمــر لـلـصـلاة ثـيـابـه ** حتى وقفت له بباب المسجد
ردي عـلـيــه صــلاتــه وصـيـامــه ** لا تـقـتـلـيــه بـــحـــق ديــــــن مــحــمـــد

[Abu Yasir]

#1404703 [الأشـعـة الـحـمــراء]
4.75/5 (5 صوت)

01-24-2016 11:37 AM
يـا عـوضــة .. فـي ذلك الـزمـان .. عـادي
ســودانية - قـبطيـة .. ســودانية - حـضـرميـة .. سـودانـية هـندية .. ســودانيـة - إيطالية .. أو سـودانية - إنجليزية .. أو ســودانية - روسية ..
و ديل كـلـهـم مـواطـنـين سـودانيين ..
:
و أمـآ أيـام ..مـطـاعم وكـازيـنـوهـات .. الكـريـزي هــورس .. و صــالـة غــردون .. , و صـالــة JB .. كـلـوا مـوجـود .. و الخـرطــوم زي بـيـروت .. و عـادي جــدا.

[الأشـعـة الـحـمــراء]

#1404701 [ساهر]
5.00/5 (5 صوت)

01-24-2016 11:34 AM
أعتقد أن الفرصة ضاعت على عبيد الله (عبد الله الزميل+ عبد الله السفير)، لأنه وحسب علمي لا توجد مستثمرة عربية يقل عمرها عن الخمسين عاماً ميلادياً.... هذا إذا وضعنا في الاعتبار أن بعض المستثمرات العربيات يقدرن أعمارهن بالتقويم الهجري....

أنا مثل السفير عبد الله مغرم أيضاً بالجمال الموريتاني وخصوصاً القبيحات منهن (أي النحيفات) إذ أن النحافة عنوان للقبح هناك..... فتكون المصنفة كقبيحة حسب زعمهم مستوفية لكافة شروط الجمال ومحدداته بالنسبة لي... خصر نحيل وعجز ثقيل ورأس صغير وأذنين كبيرين... و....و....

أذكر أنني كنت مدمناً على مشاهدة برنامج (طبخ) على الفضائية الموريتانية، لم تعجبني الطباخة مقدمة البرنامج الأساسية، ولكنني كنت صريعاً لهوى مساعدة الطباخة، التي لم تزل صورتها راسخة في ذهني رغم مرور أربع سنوات ونيف....

اقترحت مرات عديدة، ضرورة استجلاب مذيعات لغة فرنسية لقنواتنا الفضائية خصوصاً قناة الشروق التي تستعين ببعض المذيعات العربيات.... لم يلق اقتراحي أي صدى....

الجمال ليس في موريتانيا وحدها بل في جميع الصحراء الغربية..... أي فتاة من مدينة العيون يمكن أن تصرع شعراء مدينة الخرطوم بأكملهم.

أخيراً، لا أدري عن كم يبلغ متوسط عمر المستثمرات الموريتانيات، لكنني شاهدت نادي سيدات الأعمال الموريتانيات. عضوات هذا النادي يكفين لتأليف معلقات كاملة.

[ساهر]

ردود على ساهر
[ود اغبش] 01-24-2016 02:25 PM
ممتاز يا زول


#1404697 [ود الصايم]
4.00/5 (3 صوت)

01-24-2016 11:30 AM
هههههههه ولماذا لا يغني البعيو في استقبال المستثمرات الحسناوات يا ود عووضة؟!
مقال جميل .... سلم يراعك!

[ود الصايم]

ردود على ود الصايم
[abushihab] 01-24-2016 05:31 PM
لانو اسمو عبدالله لازم يشرح يعني, مع احترامي لك.

Hong Kong [شليل] 01-24-2016 12:56 PM
لانو بعيو


#1404695 [سودانية]
4.75/5 (4 صوت)

01-24-2016 11:26 AM
ها ها هامايقدروش ده كان زمان وجبر ...هسي بعد دخولهم لحلف عاصفة الحزم فعلا وقولا العرض خلاس بقا عرضهم مابقدرو يقولو شطر بيت واحد ناهيك عن معلقة ...تاني غض بصر بس بالكتير غزل بالنظر ...
المستثمرات العربيات شديدات ولضيدات مادخلن سوق العمل السوداني الا بعد اسرائيل ماقالت لغندور another day
بالمناسبة كلهن نغمة جوالاتهن غنية مادونا داي اناظا ديي...
يستاهلو عشان تاني يتمردوا علي الفطرة وقانون الطبيعة الطيور علي اشكالها تقع...دي دناوة نفس ووضاعة وجبن عالم مابتجي الا بالعين الحمرا...ولوكان البيوتي بقدر تو كيل ذا بيست كان مارلين مورلو قدرت علي جون كنيدي وخلتو ينتحر مش هي الانتحرت وهو الذي اغتيل موتو ميتة تغيظ العدا

[سودانية]

ردود على سودانية
[ليدو] 01-25-2016 10:04 AM
الإملاء عندك تعبان خالص
أنصحك بكثرة القراءة والإطلاع !!

[منور] 01-25-2016 06:41 AM
والله يا سودانية ما نقدر نقول إلا (الدنيا سخانة والناس عطشانه ده نحلها كيف )
مستثمرات عربيات وعاصفة حزم وإسرائيل وجون كينيدي ومارلين طيب وين مدفع الدلاقين ما يكون(مطوع )
والحل بس فيتتتتتتتتتتا

[كجم كجم] 01-24-2016 10:57 PM
قصدك متطوع يا سودانية. املاء مافي؟

European Union [سودانية] 01-24-2016 04:11 PM
مارلين مونرو ياحضرة المصحح اللغوي وللا نقول (مصحصح) ثقافي...
اها شغال مطوع ساااي في الراكوبة دي وللا بتقبض ...من ييييككا دي شكلك شغال بي بطنك ساي ...برضو مكسب
وخليك دايما ييييكككا...

Hong Kong [الصادق] 01-24-2016 01:41 PM
مارلين مورلو... هى ييييككا



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة