الأخبار
أخبار إقليمية
ياسر عرمان يكتب : ما دار في برلين ومطالب الحركة الشعبية
ياسر عرمان يكتب : ما دار في برلين ومطالب الحركة الشعبية
ياسر عرمان يكتب : ما دار في برلين ومطالب الحركة الشعبية


ترتيبات أمنية جديدة و جيش مهني موحد تابع لدولة الوطن لا دولة الحزب
01-26-2016 07:21 PM
الحركة الشعبية لتحرير السودان
ما دار في برلين

المفاوضات غير الرسمية لماذا ؟
في المفاوضات الرسمية كنا نتناول قضايا جزئية و تكتيكية مثل وقف العدائيات و الاجتماع التحضيري دون الإحاطة بالهدف النهائي من العملية السلمية (The end game) و هذا يتطلب ان يضع كل طرف اوراقه على طاولة التفاوض. و يتيح ذلك الفرصة امام الحركة الشعبية لتطرح ماذا تريد من هذه العملية بشكل نهائي و شامل و ان يوضح النظام مدى استعداده لهذا الاستحقاق ام لا ؟
المفاوضات غير الرسمية بطبيعتها غير ملزمة الا في حالة الاتفاق و جرت بين الأطراف مباشرة مع وجود الوساطاء خارج قاعة التفاوض. و حددنا اهدافنا بوضوح و كنا إيجابيين مع الطرف الأخر الذي رفض مطالبنا بوضوح و نحن الأن على بينة من امرنا و هو الهدف من التفاوض غير الرسمي. لم نكن نبحث عن صفقة سرية او ثنائية كما اشاع ذوي الغرض.

مطالب الحركة الشعبية:-
- فتح المسارات الانسانية
- حوار متكافئ و جديد
- ترتيبات أمنية جديدة و جيش مهني موحد تابع لدولة الوطن لا دولة الحزب
- حكم ذاتي للمنطقتين
- وقف الحرب بشكل متزامن في المنطقتين و دارفور
- علاقة الدين بالدولة و إقامة دولة المواطنة بلا تمييز

المسارات الانسانية
أخذين تجربة دارفور و تحكم النظام في المسارات و ضعف الامم المتحدة و قواتها، فإننا وفقا للقانون الإنساني الدولي طالبنا بمسارات متنوعة داخليا من الأبيض و الدمازين و خارجيا من اثيوبيا و جنوب السودان و جوا من كينيا و ستطرح الحركة الان ضرورة الفصل بين القضية الانسانية و عدم ربطها باي اجندة سياسية و كفالة حق المدنيين في المساعدات الانسانية وفق ما ينص عليه القانون الدولي و عدم السماح للنظام بإخضاع المسار الإنساني لأي اجندة سياسية و سياسة شراء الوقت.
الحوار المتكافئ الجديد:-
اقترحنا على الحكومة اختتام حوارها الحالي الذي يدور في قاعة الصداقة و عقد اجتماع تحضيري بمشاركة قوى نداء السودان و حركة الإصلاح الان و بالتشاور مع بقية أطراف المعارضة للبدء في مرحلة ثانية و جديدة من الحوار و ان توافق على إشراف الاتحاد الأفريقي على عملية تسهيل الحوار مع توفير موقع مناسب للمشير البشير في هيكل الحوار بحسبانه الداعي له، و أكدنا على أهمية المسهلين من الاتحاد الأفريقي الذين سيقدمون تقريرهم للاتحاد الأفريقي و مجلس الامن و المنظمات الدولية المعنية بنهاية الحوار. الامر الذي لا يتوفر للمشير البشير من القيام به كما ان البشير هو رئيس حزب مشارك في الحوار و لا يمكن ان يكون الخصم و الحكم في ذات الوقت، وقد طلب وفد الحكومة في أديس أبابا مشاورة الرئيس قبل ان يعود و يرفض مقترحاتنا في برلين.
ترتيبات أمنية جديدة و جيش مهني للوطن لا للحزب:-
اولا، الحركة الشعبية مع بناء جيش وطني واحد مهني يعكس تركيبة السودان و يخدم المصالح الوطنية. ثانيا، اجراء إصلاحات عميقة في الجيش الحالي و في عقيدته العسكرية ليدافع عن السودان لا لخوض الحروب الداخلية ضد أهله و وقف تسيس المؤسسة العسكرية الامر الذي قاد الى فصل خيرة ضباطها و ان يكون الجيش للوطن لا للحزب حتي يؤدي ذلك للانصهار قوات الجيش الشعبي لتحرير السودان في جيش سوداني واحد على ان تشمل الصلاحات كل القطاع الأمني. ثالثا، يعيد الجيش الشعبي انتشاره في المنطقتين و يتم تكوين مجلس مشترك للدفاع في اطار عملية بناء الجيش الواحد و الى حين التأكد من تنفيذ الاتفاق السياسي و إصلاح القوات المسلحة. و رفض الوفد الحكومي ذلك و طالب بدمج فوري للجيش الشعبي في مدة اقصاها عام واحد.
حكم ذاتي للمنطقتين:-
الحركة تتمسك بوحدة السودان على أسس جديدة و ما يهمنا في الحكم الذاتي هو المحتوى و ليس المسميات و المطلوب ترتيبات خاصة بالمنطقتين و بصلاحيات تشريعية و تنفيذية منصوص عليها في الدستور القومي و تخصيص موارد للتنمية و الادارة و توزيع الثروة المنتجة محليا بين المركز و هذه الأقاليم و حل قضايا المواطنة و الارض و غيرها في اطار العملية الدستورية القومية. و ادعى اعضاء الوفد الحكومي ان هذا الحديث غير مفهوم رغما اننا كنا نتحدث بالعربية و ليس باليابانية.
الوقف المتزامن للحرب:-
الحركة تتمسك بالوقف المتزامن للحرب في المنطقتين و دارفور هذا ما ينفع الشعب و الاقتصاد و السياسة و العلاقات الخارجية، بينما يسعى الوفد الحكومي لحل جزئي هو بعيد المنال.
علاقة الدين بالدولة:-
طرحت الحركة ضرورة ان تقف الدولة على مسافة متساوية من جميع الأديان و ان الممارسة فضحت زيف الشعارات و استخدام الدين من اجل احتكار السلطة و تمكين الفساد و قهر العباد و انه لا يمكن المساواة في المواطنة الا بإقامة دولة مدنية ديمقراطية لا تقبل بالتمييز الديني و التلاعب بالدِّين لخدمة أغراض دنيوية محضة. و نحن مع المواطنة بلا تمييز. و سيكون ذلك بندا رئيسيا نطرحه في اي حوار قادم.

الى ماذا توصلنا في المفاوضات غير الرسمية ؟
خلصنا الى ان العملية السياسية الحالية تفتقد للمصداقية و تستخدم لإعادة انتاج النظام و رفضت كل مقترحاتنا الإيجابية و هذا يضعنا في موقف جيد امام شعبنا و الوسطاء و المجتمع الإقليمي و الدولي. و كما حددنا من قبل فان الحركة الشعبية ستطرح على قوى التغيير افكارا جديدة لتطوير موقف سياسي يتماهى مع مصالح شعبنا و يضع حدا لعملية شراء الوقت.

التفاوض
يطالبنا البعض برفض التفاوض، رفض التفاوض يعني رفض قرارات المنظمات الإقليمية و الدولية و رفض مناقشة القضية الانسانية و نحن المنظمة السياسية الوحيدة المسؤولة عن إدارة شؤون اكثر من مليون مواطن في الاراضي المحررة و جزء معتبر من الحدود الدولية مع بلدين من دول الجوار. و رفض التفاوض سيطلق يد النظام اقليميا و دوليا و يخلي مسؤوليته و يدخل الحركة الشعبية في تعقيدات إقليمية و دولية و لذا خيارنا هو ان نفاوض و نحارب و ننتفض دون ان نزايد على احد و لا نقبل المزايدة من احد و نقدم الشهداء و نتلقى منهم الدروس قبل ان نتلقاها من الأحياء.

مرحلة جديدة و فرصة جديدة لتوحيد المعارضة
انسداد أفق العملية السياسية و فشل ما يسمى بالحوار الوطني و استمرار الحرب و الأزمة الاقتصادية و المعيشية الخانقة و فشل التطبيع الخارجي رغم المشاركة في حرب اليمن و الانقسامات في صفوف جماعات المصالح في داخل المؤتمر الوطني و قبل كل شئ رغبة شعبنا في التغيير تمثل فرصة جديدة لتوحيد قوى التغيير على برنامج حد أدنى و قيادة موحدة لاسقاط النظام.

ياسر عرمان
رئيس الوفد المفاوض
الحركة الشعبية لتحرير السودان
٢٦ يناير ٢٠١٦م



تعليقات 22 | إهداء 0 | زيارات 7662

التعليقات
#1406530 [Abu Yasir]
0.00/5 (0 صوت)

01-27-2016 10:26 PM
تقول -(الحركة تتمسك بوحدة السودان على أسس جديدة و ما يهمنا في الحكم الذاتي هو المحتوى و ليس المسميات و المطلوب ترتيبات خاصة بالمنطقتين و بصلاحيات تشريعية و تنفيذية منصوص عليها في الدستور القومي و تخصيص موارد للتنمية و الادارة و توزيع الثروة المنتجة محليا بين المركز و هذه الأقاليم و حل قضايا المواطنة و الارض و غيرها في اطار العملية الدستوري القومية. و ادعى اعضاء الوفد الحكومي ان هذا الحديث غير مفهوم رغما اننا كنا نتحدث بالعربية و ليس باليابانية)
نعم-نعم كان ينبغى عليكم وضع النقاط فوق الحروف لان هذه الفقرة هى بيت القصيد لكل ما حولها من غبار- وواجبكم هو ان تكونوا واضحين وضوح الشمس فى ساطعة النهار فى عرض ادق تفاصيلها- فالوطن ليس ملكا لاى حكومه وانما هو ملك لكافة مواطنيه-اذا سلمنا جدلا بتمثيلكم لهاتين المنطقتين وهما القلب والرئة لما تبقى من السودان-ولقد اعلن مالك عقار على الملاء فى وسائل الاعلام قبيل خلعه ان من حقه فصل ولايته ومن حقه الانضمام لاثيوبيا
ان كل سودانى فخور بوطنه يدمى قلبه عندما ينظر لخريطة السودان قبل نيفاشا وما بعدها ويعلم ان الوطن قد ضحى فى جنوبه وشماله بارواح الالوف من الشباب- ولقد ضحى شماله بكامل اقتصاده وقدراته فى التنميته لكى يظل السودان موحدا- واعتقد انك من الذين كانوا يترنموا فى المرحلة الابتدائية بانشودة -منقوا قل لا عاش من يفصلنا–ولقد جاهدت طليعة المثقفين بكل مايملكون من عتاد لربط افئدة الشمالين بالوحده- ومعلوم ان مثقفى الجنوب هم من اختار الوحدة مع الشمال- ثم ولعوامل كنسيه بحته اطلق لها العنان قبل استغلال السودان وبعده نشاءت جماعات متمرده انهكت الوطن بالحروبات حتى تدرجوا به من الحكم الذاتى لعشرات السنوات ثم انتهوا بالانفصال-وواضح لكل من يصدق مع نفسه ان نيران هذه الحروب قد اضرت ضررا بالغا بشمال الوطن وجنوبه وما كانت الا بسبب ثقافة ومكيدة استعمارية هدامه وما كانت الا من اجل نزوات غريزية لقواد المتمردين الذين لم يحكموا عقولهم وضمائرهم فى مالاتها-فهل تريد يا ياسر ان يعيد التاريخ نفسه- كونوا واضحين مع انفسكم ومع هذا الشعب الابيى الطيب الذى كابد الاهوال على يد زمرة من بواكير مثقفيه الذين اورثوا هذا الجيل والاجيال القادمه من الهموم ما تنوء بحمله شامخات الجبال

[Abu Yasir]

#1406522 [الدنقلاوي]
0.00/5 (0 صوت)

01-27-2016 10:09 PM
كل البيان أو المحاضرة معادة ومملة ما عدا حكاية الحكم الذاتي التي نتفق معها بدون تحفظ
فليكن للنيل الأزرق وجبال النوبة ودارفور أيضاً، بل لشرق السودان وكل جهة أو قرية أو حلة ترى أن لها خصوصية تبرر منحها الحكم فليمنح لها على وعد بمنحها الاستقلال لاحقاً
فما يضيرنا أن نكون متخلفين وبؤساء في دولة واحدة أو في عشر دول
المهم أن نظل متخلفين وجهلة وبؤساء فهذا هو إرثنا - الذي بحمد الله تحافظ عليه الحكومة والمعارضة بكل الحرص - ولن نسمح لأحد بأن يسلبنا هذا الإرث

[الدنقلاوي]

#1406521 [Abu Yasir]
0.00/5 (0 صوت)

01-27-2016 10:09 PM
تقول -(الحركة تتمسك بوحدة السودان على أسس جديدة و ما يهمنا في الحكم الذاتي هو المحتوى و ليس المسميات و المطلوب ترتيبات خاصة بالمنطقتين و بصلاحيات تشريعية و تنفيذية منصوص عليها في الدستور القومي و تخصيص موارد للتنمية و الادارة و توزيع الثروة المنتجة محليا بين المركز و هذه الأقاليم و حل قضايا المواطنة و الارض و غيرها في اطار العملية الدستوري القومية. و ادعى اعضاء الوفد الحكومي ان هذا الحديث غير مفهوم رغما اننا كنا نتحدث بالعربية و ليس باليابانية)
نعم-نعم كان ينبغى عليكم وضع النقاط فوق الحروف لان هذه الفقرة هى بيت القصيد لكل ما حولها من غبار- وواجبكم هو ان تكونوا واضحين وضوح الشمس فى ساطعة النهار فى عرض ادق تفاصيلها- فالوطن ليس ملكا لاى حكومه وانما هو ملك لكافة مواطنيه-اذا سلمنا جدلا بتمثيلكم لهاتين المنطقتين وهما القلب والرئة لما تبقى من السودان
ان كل سودانى فخور بوطنه يدمى قلبه عندما ينظر لخريطة السودان قبل نيفاشا وما بعدها ويعلم ان الوطن قد ضحى فى جنوبه وشماله بارواح الالوف من الشباب- ولقد ضحى شماله بكامل اقتصاده وقدراته فى التنميته لكى يظل السودان موحدا- واعتقد انك من الذين كانوا يترنموا فى المرحلة الابتدائية بانشودة -منقوا قل لا عاش من يفصلنا–ولقد جاهدت طليعة المثقفين بكل مايملكون من عتاد لربط افئدة الشمالين بالوحده- ومعلوم ان مثقفى الجنوب هم من اختار الوحدة مع الشمال- ثم ولعوامل كنسيه بحته اطلق لها العنان قبل استغلال السودان وبعده نشاءت جماعات متمرده انهكت الوطن بالحروبات حتى تدرجوا به من الحكم الذاتى لعشرات السنوات ثم انتهوا بالانفصال-وواضح لكل من يصدق مع نفسه ان نيران هذه الحروب قد اضرت ضررا بالغا بشمال الوطن وجنوبه وما كانت الا بسبب ثقافة ومكيدة استعمارية هدامه وما كانت الا من اجل نزوات غريزية لقواد المتمردين الذين لم يحكموا عقولهم وضمائرهم فى مالاتها-فهل تريد يا ياسر ان يعيد التاريخ نفسه- كونوا واضحين مع انفسكم ومع هذا الشعب الابيى الطيب الذى كابد الاهوال على يد زمرة من بواكير مثقفيه الذين اورثوا هذا الجيل والاجيال القادمه من الهموم ما تنوء بحمله شامخات الجبال

[Abu Yasir]

#1406514 [الفاروق]
0.00/5 (0 صوت)

01-27-2016 09:34 PM
بشة لو اتنازل اقل تنازل وحتي لو سمح بحكومة انتقالية علي طول انا بطلبوا للعدالة وباسرع طريقة هو وزمرته وان لم تسلموه لنا حالكم ماحيتغير . الحصار والارهاب سيظل يلاحقكم بل سوف يذداد عدد المطلوبين .

[الفاروق]

#1406513 [مخلص]
0.00/5 (0 صوت)

01-27-2016 09:24 PM
(الحركة تتمسك بوحدة السودان على أسس جديدة و ما يهمنا في الحكم الذاتي هو المحتوى و ليس المسميات و المطلوب ترتيبات خاصة بالمنطقتين و بصلاحيات تشريعية و تنفيذية منصوص عليها في الدستور القومي----)
يا ناس الحركة الشعبية هذا الكلام يمكن تعريفه بمصطلح اخر هو (التمييز الايجابى) ويعنى ان هذه المناطق يجب ان ينظر لها نظرة خاصة عند توزيع السلطة و الثروة لتعويضها لانها متخلفة اكثر من غيرها من المناطق حسب رؤية الحركة الشعبية.
هذا الكلام واضح و مفهوم و مقبول للكل و هذا افضل من استخدام مصطلح (الحكم الذاتي) وهو مصطلح غير متفق علية و يثير كثير من الحساسيات حسب تفسير كل منا.

[مخلص]

#1406496 [بلدي ي حبوب]
0.00/5 (0 صوت)

01-27-2016 08:13 PM
والله لاخيرا في حكومة ولامعارضة الاثنيين وجهيين لعملة واحدةطلاب سلطةونفوذ. بدل وكرفتات ونضاف ومدقلبين ويتبسم ليه بعضهم واخر انسجام وضاربين التكيف في امن وامان وشابكييننا مفوضات سنيين وسنين .الله يكون في عون السودان والغلابة المساكين ويرزقنا بقادة حقيقين همهم السودان وشعبه .

[بلدي ي حبوب]

#1406439 [badradiMm]
0.00/5 (0 صوت)

01-27-2016 04:42 PM
ان الوصاية على الدين ومحاولة التكهن وفرض الفهم الشخصى تنعكس سلبا على الدين ..انظر الى مصر وتركيا ...التدين هنالك اختيارى لذالك نجد المتدينين اصحاب قيم واخلاق....ام التدين في بلادنا مفروض ام اجبارى بالنظام العام او من اجل اكل العيش او تملقا لكوز او .....لذالك الكيزان عند اختبار تدينهم يننهار من الجولة الاولى ...فمن وجد فرصة للسرقة سرق...ومن وجد فرصة للزنا زنا...ومن وجد فرصة فى السلطة ظلم ....لذالك يجب ان تكون الدولة على مسافة متساوية من كل المواطنين ...بعيدا من معتقداتهم او ممارستهم لطقوسهم...المسئولية فى الاسلام مسئولية فردية ...كل نفسا بما كسبت رهينا

[badradiMm]

#1406421 [الكجور الأسود]
0.00/5 (0 صوت)

01-27-2016 04:00 PM
يبدو أن الحكومة قد إستفادت من إستخدام تمنعها ثم قبولها بتخفيض سعر مرور نفط الجنوب عبر الأراضي السودانية ككرت ضغط على سيلفاكير ومساومته على سحب قواته إلى حدود1956م،الأمر الذي تعتقد الحكومة أنه سينعكس سلباً قدرات قطاع الشمال العسكرية في جنوب كردفان،لذلك شعرت الحكومة أن تلك فرصة مناسبة للعودة إلى أسلوب المراوغة القديم وتضييع الوقت في برلين بعد أن كنت أنا أحد المتفائلين بنجاح المفاوضات في برلين ومن ثم في الداخل.

[الكجور الأسود]

#1406397 [أبو السمح]
0.00/5 (0 صوت)

01-27-2016 03:13 PM
ربما بعض من وفد الحكومة ليس لديهم إلمام كافي بتاريخ المنطقتين
على وفد الحركة عمل تنوير قبل بدء أي حوار بان تلك المناطق كانت مقفولة و هناك اختلافات حقيقية تتطلب إرادة صادقة لحلها ليس أقلها حكم ذاتي إذ تعذر نيل حق في فضاء البلد الكبير بسبب توجه حضاري مزعوم

[أبو السمح]

#1406314 [الوجيع]
5.00/5 (1 صوت)

01-27-2016 12:26 PM
اتفق مع السيد عرمان على الفقرة الخامسة من مطالبه والمتعلقة بالحكم الذاتى للمنطقتين مع العلم بأن ذلك ليس كافيا الا باعتباره مرحلة تأهيلة لتقرير المصير ليس للانقسنا والنوبا فحسب بل لكل المناطق ذات الخصوصية الاثنية والثقافية والتى ترى نفسها مختلفة وتتطلع لتحقيق ذاتيتها وتنتفى بقية الفقرات تبعا لذلك وهوليس بدعة سودانية بل هو ما انتهى اليه كثير من الدول التى تجلس على صدارة العالم فى العلم والمعرفة والتقنية والقوة الاقتصادية والعسكرية وذلك دون اراقة دماء فى الهند واندونيسيا والاتحاد السوفيتى (ويوغسلافيا) وبريطانيا واسبانيا وكندا ولا يعدو تمسكنا بتلك المناطق الا شاهدا ودليلا على تخلفنا المعرفى والحضارى وازدرائنا لقيمة الانسان واسترخاصنا لدمائه وليس دليل صحة وعافية وطنية او قومية بقدرما ما هو نفاق سياسى واجتماعى واصرار وتعنت وحماقة رغم تجربتنا الطويلة التى جاوزت نصف القرن من الصراع والحروب وافرازاتها السالبة على مجمل الوطن وانسانه فان لم يكن كذلك فهل الارض ومواردها اقيم أم الانسان هو قيمة القيم؟ ذلك ان هذه الاقاليم لم تكن اصلا جزءا من السودان التاريخى الا من خلال السلطة الاستعمارية وحتى بافترض العكس فنها لم تتمكن من الاندماج والتماهى مع مكونات السودان الاساسية والتاريخية من النوبيين والبجا والعرب رغم تعاقب الحقب واذا كنا قد اقتنعنا بعد 50 عاما من الدماء بخصوصية واحقية الجنوب فى تقرير مصيره فلماذا لا ينسحب ذلك على بقية المناطق وهى تحمل نفس الاسباب والظروف ؟فان كان مرجع ذلك الى الحدود السياسية فمن الذى رسم لنا تلك الحدود ؟اليس هو الاستعمار نفسه؟ وهل استشارالجانبين فى ذلك؟وحتى بافتراض ذلك فهل ذلك يعطيها قداسة تتجاوز قداسة وكرامة الانسان الذى فضله الله على ملائكته؟ وهل كبر المساحة من شروط قوة الدول ونهضتهااليست سنغافورة وقطر والبحرين والفاتيكان وتايوان دولا اقوى من بلادنا من جميع المناحى؟ ايهما اهم المساحةوعدد السكان ام الاستقرار والسلم الاجتماعى ووحدة الشعور والوجدان القومى ؟.وهل من يعتقد ان استمرار هذا الوضع والاستجابة الكاملة لمطالب تلك الاقاليم وشعوبها ودمجها فى المجتمع السودانى ستنهى المشكلةام ستكون سببا لخلق مشاكل جديدة مستقبلا وصراعا من نوع جديد من يضمن ذلك ؟ ومن يدرى ؟ وما هو راى السكان اصحاب الوجعة فى الجانبين ؟الامر يحتاج الى رؤية وجرد حساب وقدر كبير من الشجاعة والتجرد واعمال العقل والخروج من وهم المصطلحات الجوفاء والتمييزبين التنوع والتباين .وفى النهاية الانسان العاقل اذا اعجزه امره استعان بتجارب غيره .

[الوجيع]

ردود على الوجيع
[najy] 01-28-2016 09:29 AM
بخصوص الدول التي ذكرتها في ضربك بمثال من انفصلو عن دولهم الام و كونو دول مستقلة ناجحه على حد قولك ..... هذه افريقيا يا عزيزي نريد منك ضرب مثل بدول افريقية او دول من حولنا في المحيط الافريقي.

واذا كان حجتك في ان كل من لديه ثقافة خاصة يمكن ان يكون دولة منفصله ..... من قال لك ان المنطقتين بها جنس و قبيلة واحده متجانسة و موحده في ثقافة خاصه تجمعهم ؟ فهل معنى كلامك ان كل قبيلة في المنطقتين ممكن تنفصل بدولة منفرده بنفسها .

الهند بها لغات و ثقافات متعدده لدرجة انه اذا تقابل شخصان من الهند وهم من منطقتين مختلفتين يكون لغةالتخاطب بينهم هي الانجليزية امريكيا بها كل شعوب العالم بثقافاتها و لغات العالم وهي تحكم العالم
روسيا بها من كل بستان ورده وهي الان القطب الثاني في العالم و كذلك الصين .

التعدد هو الذي يخلق الدول و يكون معالم وشكل الشعوب وليس التحور و التكور

[najy] 01-28-2016 09:18 AM
اخ وجيع نقول تور ..تقول احلبو ... مين قال لك انو الحركة الشعبية تريد حكم ذاتي للمنطقتين من اجل سواد عيون شعب المنطقتين و مصالحهم ؟ هل تتوقع انو الحركة الشعبية لو استلمت الحكم الذاتي في النيل الازرق و جبال النوبة سوف تعطي فرصة لاحد يحكم معها او لبقية الاقليات ان يكونو معها في السلطة، او سيكون الحكم و تقلد المناصب في الدولة بحكم الموطنة فقط و ان الحريات سوف تكفل لجميع في انتقاد الحركة او معادتها او التعليم سوف يعم جميع اهالي المنطقتين

ما دخل ياسر عرمان في التحدث باسم اهل المنطقتين و الدفاع عن حقوقهم و مطالبهم باسهم ، لا يوجد في اهل النيل الازرق كلها او جبال النوبة من هو مؤهل لتحدث عن اهله و عن طالبهم فجائت الحركة بهذا العرمان ؟

[ودقلبا] 01-27-2016 04:48 PM
اتفق مع السيد عرمان على الفقرة الخامسة من مطالبه والمتعلقة بالحكم الذاتى للمنطقتين مع العلم بأن ذلك ليس كافيا الا باعتباره مرحلة تأهيلة لتقرير المصير ليس للانقسنا والنوبا فحسب بل لكل المناطق ذات الخصوصية الاثنية والثقافية والتى ترى نفسها مختلفة وتتطلع لتحقيق ذاتيتها
=================================
نتمني ذلك بشدة وزد عليهم مناطق (شرق السودان والجزيرة وشمال كردفان)


#1406302 [الوجيع]
0.00/5 (0 صوت)

01-27-2016 11:51 AM
اتفق مع السيد عرمان على الفقرة الخامسة من مطالبه والمتعلقة بالحكم الذاتى للمنطقتين مع العلم بأن ذلك ليس كافيا الا باعتباره مرحلة تأهيلة لتقرير المصير ليس للانقسنا والنوبا فحسب بل لكل المناطق ذات الخصوصية الاثنية والثقافية والتى ترى نفسها مختلفة وتتطلع لتحقيق ذاتيتها وتنتفى بقية الفقرات تبعا لذلك وهوليس بدعة سودانية بل هو ما انتهى اليه كثير من الدول التى تجلس على صدارة العالم فى العلم والمعرفة والتقنية والقوة الاقتصادية والعسكرية وذلك دون اراقة دماء فى الهند واندونيسيا والاتحاد السوفيتى (ويوغسلافيا) وبريطانيا واسبانيا وكندا ولا يعدو تمسكنا بتلك المناطق الا شاهدا ودليلا على تخلفنا المعرفى والحضارى وازدرائنا لقيمة الانسان واسترخاصنا لدمائه وليس دليل صحة وعافية وطنية او قومية بقدرما ما هو نفاق سياسى واجتماعى واصرار وتعنت وحماقة رغم تجربتنا الطويلة التى جاوزت نصف القرن من الصراع والحروب وافرازاتها السالبة على مجمل الوطن وانسانه فان لم يكن كذلك فهل الارض ومواردها اقيم أم الانسان هو قيمة القيم؟ ذلك ان هذه الاقاليم لم تكن اصلا جزءا من السودان التاريخى الا من خلال السلطة الاستعمارية وحتى بافترض العكس فنها لم تتمكن من الاندماج والتماهى مع مكونات السودان الاساسية والتاريخية من النوبيين والبجا والعرب رغم تعاقب الحقب واذا كنا قد اقتنعنا بعد 50 عاما من الدماء بخصوصية واحقية الجنوب فى تقرير مصيره فلماذا لا ينسحب ذلك على بقية المناطق وهى تحمل نفس الاسباب والظروف ؟فان كان مرجع ذلك الى الحدود السياسية فمن الذى رسم لنا تلك الحدود ؟اليس هو الاستعمار نفسه؟ وهل استشارالجانبين فى ذلك؟وحتى بافتراض ذلك فهل ذلك يعطيها قداسة تتجاوز قداسة وكرامة الانسان الذى فضله الله على ملائكته؟ وهل كبر المساحة من شروط قوة الدول ونهضتهااليست سنغافورة وقطر والبحرين والفاتيكان وتايوان دولا اقوى من بلادنا من جميع المناحى؟ ايهما اهم المساحةوعدد السكان ام الاستقرار والسلم الاجتماعى ووحدة الشعور والوجدان القومى ؟.وهل من يعتقد ان استمرار هذا الوضع والاستجابة الكاملة لمطالب تلك الاقاليم وشعوبها ودمجها فى المجتمع السودانى ستنهى المشكلةام ستكون سببا لخلق مشاكل جديدة مستقبلا وصراعا من نوع جديد من يضمن ذلك ؟ ومن يدرى ؟ وما هو راى السكان اصحاب الوجعة فى الجانبين ؟الامر يحتاج الى رؤية وجرد حساب وقدر كبير من الشجاعة والتجرد واعمال العقل والخروج من وهم المصطلحات الجوفاء والتمييزبين التنوع والتباين .وفى النهاية الانسان العاقل اذا اعجزه امره استعان بتجارب غيره .

[الوجيع]

#1406276 [riza]
0.00/5 (0 صوت)

01-27-2016 11:08 AM
https://petitions.whitehouse.gov/petition/lift-sudan-sanctions-they-are-oppressing-poor-and-killing-innocent-people

[riza]

#1406251 [Kori Ackongue]
0.00/5 (0 صوت)

01-27-2016 10:36 AM
It is a good summarized document as seen here of what might have really come up from that differences, but such declaration like this one and from one side can’t be seriously taken as 100% of same thing which might have had been discussed in the hiding informal negotiating table. Otherwise, the other terms of judgments will say that the government of Sudan is rationale and also partial in its preference outlook even within its handling things between it and the fighting factions against it, even if the locations of negotiations are in different continents. If one can understand it better, the other channel of same but different informal negotiations came as unilateral declarations, starting with addressing the cessation of hostilities and the humanitarian access issue, then why the same negotiating partner; the government of Sudan accepts it there and rejects it here??? The question to be answered by both sides as means to dispose any negative preferences conclusions and allegations to come further on one side than the other or on both sides equally if clarifications are not properly set to convince the victims either.
Life does not end here, when conflicting measures come out like this one and when sticking onto one style of failing to address very essential issues and go unsuccessful to fail to convince all, that you are the type of the leadership to be capable of ending their tragedy norms here and there. Definitely, one day you can’t by that concept of undertaking the peoples’ concerns be accountable to their claims of why failure and failure after failure in everything, starting within the organizational proper structures moods and practices. Simply, because they did not major order you and originally, to tackle their essential endeavors of the hardship life experiences to reach up into this situation, which they can’t solely through their final blames on you, because basically you were not known up to that extend to them. And also, one things from logic and wise point of view that, sure you will not intern be having that level of 100% undertaking accountable judgment for their questions thereafter in that sense. Because, you will by then have your own strong reasons and factors to defuse and refuse such accountability measures to respond to one day on what the bottle neck critical situations of continual failure to upgrade and not to reach into this stage desolate and distrusting their aspirations at all as what is happening today.
The points which your negotiation team have had come up with here, are the same models, but different from what your spokesperson had stated them in his statement two three days back immaturely. But, it is one way understanding here, not as declared before going to the negotiations table, only after announcing the failure to reach into the basic needs understanding between the two parties as what happened with other group initially. So, this is the same model with slight changes of what one has used to read them from time to time ever. Please, do favor to those so poor and not knowing what is really going there and step down from this major entrusted responsibilities, from this chairing of the SPLM/A – N delegation team and be so honest, courageous, to take other associate responsibilities, if any of the vast seen improvements can be recorded for your success historically in other lines of politics. Please, do yourself a mature brand type of coming out with fruitful thing and make historic self-declaring decision of not wasting others time and losing their hopes, in wrong handled ways, continually and what they have had learned up to this time either. Be more sincere, not hesitant and fair enough to handover these undertaken negotiations responsibilities as one thinks it to the Lt. Gen. A. A. Al Hillo, who looks as somehow deaf, but is the most capable and the most accountable to those who have had originally ordered him to go sacrificing his life and others for their deprived of rights affairs, do not waste the vast majorities time and shrink their hopes down to this classis despair and to turn them for your own aspirations deemed necessary to you. Let him take the leading role in this aspect of negotiations and he would not better than you what does it means the undertaken responsibilities and what accountabilities he would have to be judged for fairly one day by his people and by all, a think which you will never ever understand it, not or even in future. All of you through that historic leveled hierarchy of leading others would be respected for any positive roles done, but not for any insistently continued mistakes on the shoulders of the victims either, as the facts behind the history of making things originally to move ahead. Sure, you can’t be the on the same footing, when coming the immediate direct accountability in this respect if things are to be traced correctly and in the right starting and ending tracks, this is what you are continually undermining it, not caring about it and not even looking at what consequences that might cause to populations of the concerned regions as the most affected regions in reality sense. You are all equal, but you are not on the same standard of accountability line, when the definitions of correct event measures taking place reasons come into right effect, or otherwise injustice will be there in decision making fairness, between you.

[Kori Ackongue]

#1406198 [najy]
0.00/5 (0 صوت)

01-27-2016 09:16 AM
سؤالي لحركة الشعبية قطاع الشمال ... أليست هذه الحكومة نفسها التي وقعتم معها اتفاقية سلام نيفاشا و جلستم معها على طاولة و احدة و ادرتم ظهركم لرقائكم في السلاح من المعارضة و رفضتم مشاركة التجمع معكم في نيفاشا و رضيتم بان توقعو سلام مع عصابة الانقاذ رغم تاريخها الطويل في التنكيل بالشعب و الوطن .... فما الذي استجد الان يجعلكم لا تجلسون لتوقيع سلام يعم الوطن و يكف عنا شر الحرب .... ام هي مصالحكم الشخصية و امبلائات اسيادكم في الخارج بعدم خلق سلام في السودان

هل يعقل هذا التعنت كل هذه السنوات من الحركة الشعبية في خلق سلام دائم في السودان رغم تعاقب الحكومات الوطنية و العسكرية و حكومات الحزب الواحد .... لم توقع الحركة الشعبية مع حكومة في السودان و نفذت الاتفاقية في تاريخها سوي اتفاقية نيفاشا .. فهل هذه صدفة فقط ام في الامر شي ..

أين ياسر عرمان من ما حدث لدينكا و الشلك و الاقليات في الجنوب من مجازير و قتل شهد له العالم و اقرب المقربين لحركة الشعبية لماذا لم يطالب بالحريات و دولة المواطنة او حتى ينتقد الاحداث في الجنوب من قتل و تشريد و حكم الحزب الواحد ....أين هو طون الجنوب الان و الذي كان ياسر عرمان يدعي انهم موطنين من الدرجة الثالثة في السودان وان الجنوب لا توجد به تنمية و مهمل من قبل الشمال ...

أين الحركة الشعبية قطاع الشمال من الحريات و التداول السلمي لسلطة و الانتخاب داخل الحركة نفسها هل يعقل ان يجلس في راس الحركة اشخاص محددين لاكثر من 30 سنة .
سؤالي الاخير لياسر عرمان هل منصب في الحركة تطوعي ام وظيفة لها مخصصاتها و رواتبها و بدلتها و نثريتها ؟ هل تقبض ثمنا لوجودك داخل الحركة و نشاطك المكلف به داخلها ؟

[najy]

#1406151 [البشر الحاقد والترابي الفاسد]
5.00/5 (1 صوت)

01-27-2016 08:26 AM
انا اقولها وبوضوح تام يا قيادات الشعب السوداني العسكرية والمدنية ان لم تتفقوا فالضوفان قادم ولن ينفع عض انامل الندم ولن تنفعكم معسكرات اللاجئين في الداخل والخارج لم يتبقي للطوفان الا القليل .. شمروا عن سواعدكم واتفقوا انقذوا انفسكم واهليكم من نار وقودها الشعب السوداني المسكين الضعيف الذي لا حيلة له، فالمجتمع الدولي لا يدفع بسخاء والدول الحولنا افقر من هي في نفسها محتاجة للعون لا تضيعوا السودان وشعب السودان ... اتفقوا اتفقوا قبل الطوفان اللهم هل بلغت فاشهد..

[البشر الحاقد والترابي الفاسد]

#1406137 [ابو علي علي]
3.00/5 (2 صوت)

01-27-2016 07:59 AM
اخر بند من بنود عرمان يقول دولة المواطنة بدون تميز طيب حكم ذاتي للمنطقيين يسمي شنو انفصال او ابو التميز كما يعلم الجميع بان جنوب كرفان جزء من كردفان الكبري كيف تعطي حكم ذاتي لجزء واحد فقط من جسم مكون من ثلاثة اجزاء يا عرمان حكوموا العقل ولله الناس في السودان تعبت لمتي حروب الواحد كل عمرة يقضية في الحروب فكروا في النواحي الانسانية انتم والحكومة نسال الله ان يهدي الجميع لطريق الخير وتخفيف الخراب عن المواطن والوطن

[ابو علي علي]

#1406126 [ابو صديق]
0.00/5 (0 صوت)

01-27-2016 07:40 AM
السلام عليكم جميعا

اود ان اناشد كل الشعب السودانى بان الحوار مع تلك الشرزمة من الاشرار لا يجدى اطلاقا. ومعروف للجميع بان تلك الحيكومة لها اهداف من الحوار سواء كان رسمى او غير رسمى بان تطيل عمرها فى الحكم وتخلق انشطارا كبيرا داخل كيان الشعب السودانى لكى تضعفه فى مقاومته لها.
ارى الان حانة ساعة الصفر لاقتلاع تلك الضغمة الحاكمة من جذورها وذلك بالعمل الثورى الدوؤب من احتجاجات ومظاهرات سلمية بالرغم من سقوط الشهداء والجرحى.
ونقول لذلك النظام مليون شهيد لعهد جديد ولا نامت اعين الجبناء

[ابو صديق]

#1406033 [Lila Farah]
5.00/5 (1 صوت)

01-26-2016 10:52 PM
و ادعى اعضاء الوفد الحكومي ان هذا الحديث غير مفهوم رغما اننا كنا نتحدث بالعربية و ليس باليابانية.


لا تندهش سيد ياسر عرمان فكثير من الاريتيرين لايفهمون العربيه ولو تحدثوها.

سيد ياسر عرمان المحترم
ثقة وأمال كل الشعب السوداني فيما تقومون ويقوم به كل الشرفاء والسودانيين
الحقيقيين في بلادى وكلنا عارفين مصادر الاشاعات والتخوين فقد ألفنا كلاب عطا.

ياسلام لو كمان قالت الجبهة الداخليه كلمتها الفصل التي تأخرت كثيرا كما لو
كان الناس متأملين خير في وهمة وكضبة الحوار التي يشترى بها السفاح وعصابته الوقت.

لن تحل مشاكل هذا البلد العظيم وهذا الشعب العظيم الا باجتثاث كل تجار الدين
من جذورهم للأبد وتقديمهم لمحاكمات ثوريه تقول كلمة الشعب في الميادين العامه.

حفظكم الله سيد ياسر انت وزملاءك الاشاوس ولانامت اعين السفله والانجاس .

[Lila Farah]

ردود على Lila Farah
[أبو هريرة] 01-27-2016 04:57 PM
الأخ عبدالرحيم

لا أختلف معك في كل ما ذهبت إليه ولكن هل هذا يعني أن ننساق وراء الحركة الشعبية العنصرية ونؤيد إقرار الحكم الذاتي الستارة لتقرير المصير؟

أحذر الحركة الشعبية الحالية فهي إمتداد للحركة الأم وأخطر من نظام المؤتمر الوطني الشيطان الفاسد نفسه. لو تلاحظ كل همهم الحكم الذاتي للأقليمين وبعد قليل سوف يتكلمون عن دارفور بطريقة بإستخدام عبدالواحد ومني

خطرة جدا الحركة الشعبية ، ياسر عرمان لم يتفتح فمه بكلمة واحدة في صراع جنوب السودان ولا القتل بعشرات الآلاف والنزوج بمئات الآلاف ، ينتقد حقوق الإنسان في السودان ولا يستطيع أن يفتح فمه في حقوق الإنسان في جنوب السودان وهي الأسوأ في العالم من هنا أفهم صديقي القصة والهدف.

بل أن عقار والحلو لم يتكلما البته في ما عجلة الموت والتطهير الإثني القائم في الجنوب ويملأون الدنيا ضجيجا عن ما يحدث في الشمال ليس من أجل إصلاح الحال وأنما خدمة لأهدافهم.
لا يقول لي قائل أنهم من شمال السودان فهم جزء من الحركة الجنوبية ولدوا وتربوا وتعلموا فيها وهي تدعمهم الآن لأجل هدف عنصري هدفه الشمال.

من أين تمول هذه الحركة تسليحا وتدريبا وتموينا؟ من أين تاتي رواتب عشرات الألاف من جنودها؟ من أين يقيم عناصرها في فنادق أفريقيا وأوروبا وتذاكر طيرانهم على الدرجات الأولى في أرقى شركات الطيران؟ وليس لشهر أو شهرين أنها لعشرات الأعوام فكر فقط وقدر هل من يدفع يدفع لأجل عيون سواد عيون أفارقة فقراء هائمون في الغابات؟ هل لأجل الإنسانية؟
إنها الخدمة مدفوعة الأجر عزيزي

[اكشفوهم] 01-27-2016 10:36 AM
الوطن يا ابو هريره أكبر مهدد له هو استمرار المؤتمر الوطنى .. ذهاب المؤتمر الوطنى سيعنى بدء تعافى السودان وحلحلة مشاكله واستمراره سيعنى استفحال هذه المشاكل .. بى بساطه شديده جداً ..

[عبدالرحيم] 01-27-2016 08:38 AM
يا ابو هريرة ليست المشكلة بغض الحكومة الحالية ولكن بغض سياسة الحكومة الحالية الآحادية التي تمكن لمجموعة معينة من من تسميهم الاسلاميين وهم يفتون ويقررون امر البلد ويعتقدون ان بقية السودان خطأ وانهم فقط هم الصح وهم الذين يهمهم امر السودان وهم الذين يقرروا مصيره..

ذهبوا لإيران وارتموا في حضنها حتى جاءت الاساطيل الايرانية الى بورتسودان حتى من غير علم وزير الخارجية ؟ قلنا هذا خطأ وهم قالوا هذا صح واخيراً عرفوا خطأئهم وأصبحوا ملكيين اكثر من الملك واتراك اكثر من الترك؟ وكل ذلك لتغطية عيوبهم السابقة؟

جابو الى الخرطوم بن لادن والظواهري ووزعو الجوازات السودانية على كل الإسلاميين حتى اصبحت الجوازات السودانية مشكلة في العالم والان يعالجون الجوازات بالرقم الوطني وهذا صحيح وعمل خلاق ؟ ولكن من الذي خرب الجواز وجاب اصحاب العنف والاجندة المتطرفة الى البلاد؟ قلنا لهم هذا خطأ وهم قالوا صاح واخيرا عرفوا مصدر خطئهم واصبحوا يعالجون فيه .. ولكن بعد فوات الاوان؟؟


الحكومة لأنه لا توجد معارضة قوية في البرلمان او في الشارع السوداني تردعها فهي تفعل ما تريد تفتعل ازمة الغاز - والغاز موجود في المستودعات كل ذلك بهدف تضييق الخناق على الشعب لأخر قطرة ثم توفر الغاز بزيادة سعره 200%؟ وبهذه الطريق هي لا تفك الدعم عن الغاز بل تستخدم الغاز سلعة تدر للخزينة دخلاً ؟

اما الحركة الشعبية صحيح ان لها هدف ولا بد ان يكون لها هدف ولكن السؤال من الذي صنع الحركة الشعبية؟ من الذي صنع حركة مناوي وحركة عبدالواحد وحركة جبريل - العدل والمساواة الأصل ؟ لم تصنعها الحكومة بنفس سياساتهاالسابقة؟ حتى الآن الحكومة تستمر في الحل الأمني؟ وتريد ان تكسب الزمن وتسكت المعارضة في الشمال والشرق والغرب.

الحل الامني والعسكري هو حل مؤقت ولكن لا تقضي على المشكلة انما تهدئها .. وهو مثل علاج السرطان .

الحكومة الان مطالبة بحوار جاد وجامع وليس حوار كمال عمر وفضل السيد شعييب ومسار ؟؟ هذا حوار لن يؤدي الى حللة مشاكل البلد ولكن الحكومة تريد به ورقة تقدمها للغرب بأنه اجماع اهل السودان وتستفيد من وراءه؟؟

الحكومة تريد من الحوار تجميل صورتها في الخارج - اقول في الخارج اما في الداخل فهي نفس سياسات العشرية الأولى البغيضة؟؟

وسبق ان قلنا انه حين ترضى عنها الدول الخارجية وحين تطبع علاقتها باليمين المتطرف واليسار المتطرف في الخارج وتضمن جانب الاتحاد الافريقي بما يدفعونه لبعض الناس ساعتئذ لن يكون لأي انسان في السودان حظ في الكلام وعليهم ان يأكلوا ويشربوا كما تاكل الانعام ؟؟؟

اما اخي ابو هريرة لعبة التدمير للوطن لم تكن موجودة قبل مجئ هذه الحكومة وهي التي بدأئتها وهم الآن يتخوفون من نيفاشا ثانية ؟ ولكن من عمل نيفاشا الاولى ؟ من وافق عليها ؟ من فصل غازي صلاح الدين واستبدلهم بعلى عثمان ؟؟

كانت الاحزاب الاخرى تطالب الحكومة ان تشركها في مصير مفاوضات نيفاشا وان تشرك كل الشعب ... ولكن الحكومة استمرت لوحدها واقصت الجميع لأنها تريد كيكة نيفاشا لوحدها .. لانها تريد رفع الدين عن السودان ورفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للأرهاب؟؟ فوقعت على اتفاقية نيفاشا وتركت الجميع ؟

والسؤال اين ذهبت ديون السودان واين ذهب قيمة بترول السودان ؟ ومن الذي وافق على اليوناميد ومن الذي رعي الارهاب ؟؟ ومن الذي ادخل السودان في قائمة الارهاب ؟

هل الاحزاب السودانية والحركة الشعبية هي التي اوحت اليهم محاولة اغيتال حسني مبارك في اثيوبيا؟؟

ان فصل الجنوب ومحاولة فصل اجزاء اخرى من السودان هي مطلب دول خارجية ولكن السبب هو الحكومة الواحدة للأسلاميين القابلين للضغط وليس عندهم مانع كي يرضى عنهم الغرب ان يحققوا له كل اجندة الصهيونية بما فيها التطبيع مع اسرائيل .

وطالما ان قطر وتركيا و طبعت علاقتها مع اسرائيل - وايران علاقتها جيدة جدا مع اسرائيل عن طريق يهود اصبهان في الولايات المتحدة الامريكية وهم اكبر لوبي يهودي - وكمان تعرف ان اسرائيل تدعم حماس بالمال وهذه الدول هي اكبر داعم للأخوان المسلمين في العالم بل سمع فإن السودان في طريقه الى ذلك..

[صلاح عبي] 01-27-2016 03:18 AM
حاولت كتابة كلمة اخي للبدء في الرد لكنها رفضت لا اعرف لماذا ، يبدو ان صاحب التعليق ليس اخي .......طريقتك تشبه طريقة الطابور الخامس في نشر البغض بين اصحاب الهدف الواحد..... ياسر عرمان لم يلمح في بيانه الى ارترية الطرف الاخر عندما اشار الى العربية ..... ولكن الذين في قلوبهم مرض يرون ما لا يراه المناضلون الحقيقيون ..... وطلب اخير لمن على شاكلتك من الفاهمين لاصول قبائل وافخاذ المقيمين في السودان الا وهو تحديد من هو السوداني وكيف يصبح الانسان سودانيا من حيث الدين والجغرافيا والسحنات وتاريخ الانتماء لهذه القطعة من العالم !!!! واوكد لك اني املك كما من الشهادات التي تثبت ان المقصود بمهزك سوداني اكثر منك ايا كان انتمائك القبلي في السودانين القديم والحديث .... فلا تعد الى عفن تجاوزه الزمن والتطور في النظرة الانسانية التي تقول ان الانسان انسان اذا التزم بنظرة انسانية اما اذا وضع منظارا غير انساني في عينيه فلن يرى الا ما اراد ان يراه من غير الناس ..... يا زول

[أبو هريرة] 01-27-2016 01:05 AM
نعم يتحدث اليابانية أو الهيروغليفية أتعلمين لماذا؟ لأنه يطالب بحكم ذاتي يمهد لإنفصال المناطق .

الحركة الشعبية لتحرير جبال النوبة والنيل الأزرق كل يوم تكشف عن أهدافها العنصرية البغيضة بهدم السودان بشعارات الحكم الذاتي ومن بعد تقرير المصير.
المشكلة أن الكثيرين في سبيل بغضهم وغبينتهم ضد النظام الحالي يذهبون مع الحركة الشعبية على عماهم ولا يعلمون أهداف الحركة الحقيقية ، ألم تتعظوا بما فعلوه الرفاق السابقين من فصل الجنوب ورمي كافة المعارضين على الرصيف وأنفرادهم بالإتفاق الثنائي مع الموتمر الوطني ومن ثم الذهاب بالجنوب؟
وبس الإنفراد أنظروا لحال الجنوب الآن
أحذروا مخططات الحركة الشعبية فهي أبعد من إزالة نظام المؤتمر الوطني ولا تكونوا ساذجين
نعم نعارض ونعم نطالب بزوال النظام الفاسد ولكن لا نؤيد لا حكما ذاتيا ولا تفكيك الجيش ليحصل ما حصل في العراق أو سوريا
ما الذي يمنع بقية الأقاليم من المطالبة بالحكم الذاتي؟؟ أنها لعبة التدمير للوطن أنتبهوا يا سادة


#1406007 [The dove above]
5.00/5 (1 صوت)

01-26-2016 09:34 PM
طبت أيها المناضل الكبير والشريف ...حركتكم ...الحركة الشعبية شمال تمتلك رؤية شاملة لحل المعضلة الوطنية..صبرا آل ياسر فأن موعدكم دولة المواطنة..ناضلت بما فيه الكفاية ليكون لنا وطنا نفاخر به ولم تنحى لعواصف الإسلام السياسى لذا هم يكرهونك ونحنا نحبك لفكرك النير أيها العفيف...كن بخير يا أبو سناء..وربنا يحفك من اخوان الشيطان

[The dove above]

#1405983 [ابن السودان البار]
5.00/5 (1 صوت)

01-26-2016 08:39 PM
مطالب وطنية واضحة وعادلة إلا أنه من المستحيل الموافقة عليها من قبل سارقي السلطة والثروة لأن موافقتهم عليها قد تعني حرمانهم من السلطة المطلقة والثروة ومحاسبتهم وتعريض حياتهم للخطر ؟؟؟ وهذا الحوار الجاري هو نوع من التسلية وكسب الوقت لأن حكومة الإنقاذ ليس لديها ما تقدمه للوطن بعد ما دمرت كل مشاريعه المنتجة او تشغلهم قضايا الوطن الحياتية ؟؟؟

[ابن السودان البار]

#1405973 [ALIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIII]
0.00/5 (0 صوت)

01-26-2016 08:11 PM
الاخ ياسر سعيد عرمان لماذا التركيز علي المنطقتين فقط لماذا لايتم التركيز بصورة اوسع لكل السودان انتو جايين عشان المنطقتين ولا عشان السودان كلو؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

[ALIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIIII]

#1405970 [kakan]
5.00/5 (1 صوت)

01-26-2016 07:48 PM
ياعرمان الجيش لم يك في يوم من الايام يقتل المواطنين بل يدافع عن الوطن وثوابته الاخلاقية ولكن ماذا بربك يفعل الجيش عندما يتحول الوطن الي عصابات تمتلك الدبابات والراجمات وتهاجم مواقع الجيش والشرطة ماذ بربك تفعل الشرطة اذا اصبح اللصوص يذبحون جنود المباحث المركزية جيش قومي لب شعبي ايقاف حملة السلاح وردعهم مطلب قومي اسقاط الانقاذ لايعني استيلاء حملة السلاح علي الحكم لن نستبدل عسكرا بعسكر وامامك تجربة الاصدقاء المخجلة في الجنوب والله الكيزان اكثر رحمة علي اهلنا في الجنوب من افراد الحرك. الشعبية

[kakan]

ردود على kakan
Hong Kong [عوض] 01-27-2016 09:01 AM
الخوف من السلام القطاعي

European Union [مدحت عروة] 01-27-2016 08:02 AM
هل فى 30/6/1989 عندما حمل الكيزان السلاح ومعهم كوادرهم فى الجيش هل دافع الجيش عن حكومة الوحدة الوطنية التى اشترك فيها كل اهل السودان الا الجبهة القومية الاسلامية ومنذ ذلك التاريخ هل ما يسمى بالجيش كان بيحارب فى المعتدين والمعتدين على الوطن واراضيه من الاجانب ولا كان بيحارب اعداء ومعارضى الانقلاب الكيزانى؟؟؟ حكومة الوحدة الوطنية كانت تسعى لوقف العدائيات ومؤتمر قومى دستورى لماذا ينقلب عليها الكيزان ويدعمهم الجيش وليس كل الجيش لكن لماذا لم يقضى باقى الجيش على هذه الحركة الانقلابية التى انقلبت على اجماع اهل السودان وهل الانقلاب على حكومة نالت اجماع اهل السودان والانحياز الى حكومة اتت بانقلاب مسلح غير شرعى هو دفاع عن الوطن وثوابته الاخلاقية؟؟؟ انت بتتكلم كيف يا زول؟؟؟الجيش الوطنى المهنى المحترف ما بيعرف ضابط ولا اى زول يشيل سلاح وينقلب على حكومة مدنية اتت بانتخابات بل يحاصره ويطلب منه الاستسلام او يدكه دك حفاظا على الحكم المدنى والقانون والدستور مش يجى ضابط او حزب ويعمل انقلاب ويقعد الجيش يقاتل فى معارضى هذا الضابط او الحزب هو السودان ده مش حق الجميع ولا كيف والجيش مفروض ما ينحاز لاى شخص او حزب دون باقى اهل السودان!!!!
انت بتتكلم كيف يا زول؟؟؟؟

[ود بحري] 01-27-2016 04:32 AM
كلام سليم والشعب السوداني مفروض ما يراهن علي الحركات المسلحة وأولا الحركة الشعبية لانه ديل عمرهم ما قدمه دمقراطية وحل ايجابي للشعب ديل طلاب مناصب وسلطة



خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة